المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طوفانُ الغزلِ وصبا المشيبِ



الدكتور ضياء الدين الجماس
19-04-2016, 06:06 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
طوفانُ الغزلِ وصبا المشيبِ
د. ضياء الدين الجماس

طوفانُ الغزلِ
رَضِعَ الجدودُ حياءَهمْ منذ الأزلْ= ماءُ العفافِ وضوؤُهم في المغتسَلْ
فالتبر مَعْدِنُـهم يلألئ في الدُّجى = ليُنيرَ درباً للحنيفِ به اعتدَلْ
سَلَفٌ توارثَ كنزَهُ دُرَرَ السما = كالغيثِ يمطرُ في العوالـِم ما انفصَلْ
خَلَفٌ أتى من بعدهم يهوى الهوى = كلٌّ يُدَندِنُ حرفُنا غَزَلٌ غَزَلْ
وكأنَّ ربَّ الكونِ أوجدَهم سدى = كي يلعبوا والعقْلُ منهُمْ قدْ أفَلْ
ونسوا وصيَّةَ ربهم والمصطفى = فأتاهم الطوفانُ ذلك ما حصَلْ
http://www.qqq4.com/u/4e0604161459947073662.jpg (http://www.qqq4.com/)
صبا المشيبِ
طُغيان بَـحْرٍ هادرٍ غَمَرَ الجبلْ = يغشى السهولَ مع الروابي والتللْ
غزلُ الخلاعةِ قد غزا كل الورى = لصبا الشيوخ مراكبٌ فيها استقلْ
مَنْ شبَّ في صِغَرٍ على لـَهْوِ الدُّمى = يضحي بشَيْبَتِهِ يعاني مِنْ مَلَلْ
http://www.qqq4.com/u/a30604161459946561342.jpg (http://www.qqq4.com/)
فَتَرى الذي شابَتْ مفارقُه ذوى = وصِبا المَشيبِ بقلبِهِ مثل العسَلْ
شِعْر المشيبِ إذا جرى بخيالهِ = كسحابِ صيفِ في الأعالي ما انهمل
يجري دخاناً دون قطرٍ عابراً = فيمرُّ كالأسرابِ من طيرِ الحجلْ
شيخٌ وصبٌّ والخيالُ صبابة = وحروفُهُ حنَّتْ إلى وَهْمِ القُبَلْ
نسيَ العشيرَ لأنَّهُ قد فاته = دهرُ الوصالِ فما دناه وقد رحَلْ
والنارُ تلعَبُ في حَشاهُ بجَمْرِها = فتؤجِّجُ الخَلَجاتِ لكنْ في خَجَلْ
وكأنها جَمْرٌ يداعبُ مَيْتَةً = فَحَشاهُ كالجلمودِ صخرٌ ما اشتعَلْ
يا صَبُّ يكفيكَ العشيرُ بحبِّهِ = أفلا ترى بدرَ الحبيبِ قد اكتمَلْ
أينَ المروءة والحبيبُ مكافحٌ= صانَ الأمانةَ لا خيانةَ أو دجَلْ
فكُنِ الخليلَ له لِتقْطِفَ زهرَهُ = وابعدْ عنِ الأهواءِ واحذرْ من زللْ
فالله ينظرُ في القلوبِ برحْمةٍ = وسيقبَلُ التّوابَ حالاً لو عَدَلْ
والعقلُ ينضجُ كالثمارِ حلاوةً = وبِبَـوحِه يرضى العفيفَ مِنَ الغَزَلْ
غَزلُ المجونِ تُرَدُّ فيه شهادةٌ = كَمَنْ اقتنى طيرَ الحمام ولو زجلْ
فهو الفسوقُ بعينه يَسِمُ الفتى = ويُعَدُّ في فِقْهِ العُدولِ مِنَ العِلَلْ
يا أمَّةً ورثتْ كنوزَ كتابها = عودوا إلى علمٍ جليلٍ قدْ هطلْ
هيا اعمروا أرضَ البلاد حضارةً = اللهُ أكبرُ صرحُنا حتى الأجلْ
http://www.qqq4.com/u/220604161459920667771.jpg (http://www.qqq4.com/)
:

الدكتور ضياء الدين الجماس
19-04-2016, 06:11 AM
إن شعر الغزل العفيف جائز شرعاً على ألا يكون لهوا ًأو إفراطاً. وقد طغى شعر الغزل في عصرنا وأصبح طوفاناً جارفاً ، وتجاوز في أكثره حدود الشرع والأخلاق. وأصبح بعضهم لا يعتبر الشعر جميلاً إلا شعر الغزل المثير للغرائز وهو محرم شرعاً لأنه فسق ويشجع على الفسوق. والفسق يجرد المسلم من صفة العدالة حيث تسقط شهادة الفاسق في المحاكم.
وحتى بعض الشعراء المسنين تصابوا وقرضوا شعر الغزل المثير وكأنهم عادوا لسن المراهقة..(مراهقة المشيب).
إنَّ التوجه لشعر الغزل بإفراط يلهي الأمة عن قضاياها الخطيرة الداهمة التي تهدد أمنها. والقصيدة من باب تحذير الناس من هذا الطوفان المغرق للأمة

تأملوا قول رسولكم الكريم صلى الله عليه وسلم (لأن يمتلئ جوف أحدكم قيحاً يريه خير له من أن يمتلئ شعرا). وبالطبع يفهم النهي عن الشعر المحرم ( مدح كاذب أو مسرف أو غزل ماجن...) وهو الذي يؤدي لفسوق صاحبه أو فسوق الناس. وهي من باب التناصح وليست موجهة لأحد بعينه. (وإنما الدين النصيحة).

محمد ذيب سليمان
19-04-2016, 07:17 AM
بوركت استاذنا الجليل

نصيحة بجمل كانت اليوم تسديها لنا مجانا

وما أرانا الا اكثرنا واقع به

فلك الشكر الجزيل واكثر الله من امثالك

ينبهوننا ويذكروننا لعلنا نعود الى الجادة

فلك الثواب عند الله

مودتي

عبدالكريم شكوكاني
19-04-2016, 07:59 AM
قصيدة وجدانية
ترفل بالموعظة الحسنة بديعة ورائعة

احترامي وتقديري

عدنان الشبول
19-04-2016, 10:06 AM
من جميل ما قرأت لكم وكله جميل

محبتي

ناديه محمد الجابي
19-04-2016, 11:55 AM
صدقت أيها الناطق بالحكمة السائر بين الناس بالفضيلة
تجعل الحرف رسالة صدق تحمل المعاني السامية
فما أروعها من رسالة وما أجزله من عطاء
دام الحرف الجميل والأحساس الراقي
ودام قلبك النابض حياء ونقاء. :0014:

عادل العاني
19-04-2016, 02:00 PM
بارك الله فيك أخي الدكتور ضياء الدين ,

قصيدة شامخة بما تضمنته من نصائح ,

وصدقت في كل حرف خطه قلمك .. وترجم ما يحسّ بخ ضميرك وقلبك.

كثيرا من شعرائنا بحاجة لمراجعة أنفسهم قبل أن يكتبوا ما يمرخ أقلامهم في أحضان الخطيئة.

فالشعر أسمى بغاياته وأهدافه ..

والغزل ماكان يوما محرّما على الشعراء , لكن ألا يتجاوز ما يخدش الحياء , وما يعتبر غزلا فاضحا متمرغا بأحضان الشهوة والغواية.

بارك الله فيك , وجزاك الله عنها خيرا في الدنيا والآخرة.

(كَمَنْ اقتنى) ... ربما لا يجب أن تظهر السكون على النون لالتقاء ساكنين وضرورة الوصل لغرض الوزن.

تحياتي وتقديري

فاتن دراوشة
19-04-2016, 04:11 PM
قصيدة ثريّة بالحكمة والموعظة

دامت حروفك مشاعلا تضيء الدّرب

مودّتي

ليانا الرفاعي
19-04-2016, 09:23 PM
جميلة هادفة كما عودتنا د .ضياء الدين الجماس
تحيتي وتقديري

الدكتور ضياء الدين الجماس
19-04-2016, 10:14 PM
بوركت استاذنا الجليل
نصيحة بجمل كانت اليوم تسديها لنا مجانا
وما أرانا الا اكثرنا واقع به
فلك الشكر الجزيل واكثر الله من امثالك
ينبهوننا ويذكروننا لعلنا نعود الى الجادة
فلك الثواب عند الله
مودتي

امتناني وتقديري لشخصك الكريم أستاذنا محمد ذيب سليمان
رفع الله قدرك وسدد خطاك
وجزاك الله خيراً على الكلام الطيب

الدكتور ضياء الدين الجماس
19-04-2016, 10:30 PM
قصيدة وجدانية
ترفل بالموعظة الحسنة بديعة ورائعة
احترامي وتقديري

فائق احترامي لكلامك وتقييمك الطيب شاعرنا عبدالكريم شكوكاني
جمّل الله أيامك وسدد خطاك
تحياتي

الدكتور ضياء الدين الجماس
19-04-2016, 11:47 PM
من جميل ما قرأت لكم وكله جميل
محبتي

ما تعودت منكم إلا كل حرف جميل أخي عدنان الشبول
بارك الله بك وحفظك ورعاك

الدكتور ضياء الدين الجماس
20-04-2016, 05:53 AM
صدقت أيها الناطق بالحكمة السائر بين الناس بالفضيلة
تجعل الحرف رسالة صدق تحمل المعاني السامية
فما أروعها من رسالة وما أجزله من عطاء
دام الحرف الجميل والأحساس الراقي
ودام قلبك النابض حياء ونقاء. :0014:

كلمات طيبات من قلب ينبض بالحياة
ذوق رفيع ونية صافية نقية
بارك الله بك أديبتنا الفاضلة نادية محمد الجابي

الدكتور ضياء الدين الجماس
20-04-2016, 07:19 AM
بارك الله فيك أخي الدكتور ضياء الدين ,
قصيدة شامخة بما تضمنته من نصائح ,
وصدقت في كل حرف خطه قلمك .. وترجم ما يحسّ بخ ضميرك وقلبك.
كثيرا من شعرائنا بحاجة لمراجعة أنفسهم قبل أن يكتبوا ما يمرخ أقلامهم في أحضان الخطيئة.
فالشعر أسمى بغاياته وأهدافه ..
والغزل ماكان يوما محرّما على الشعراء , لكن ألا يتجاوز ما يخدش الحياء , وما يعتبر غزلا فاضحا متمرغا بأحضان الشهوة والغواية.
بارك الله فيك , وجزاك الله عنها خيرا في الدنيا والآخرة.
(كَمَنْ اقتنى) ... ربما لا يجب أن تظهر السكون على النون لالتقاء ساكنين وضرورة الوصل لغرض الوزن.
تحياتي وتقديري

أستاذنا الفاضل عادل العاني
أحييك على دعمك الكبير لمضمون ما أكتب ولا غرابة في ذلك من أديب عهدناه على سكة الأخلاق ماض.
(كَمَنْ اقتنى) التشكيل على الأصل لكل كلمة ، ولا يمكن لقارئ أن يقرأها إلا بكسر النون (كَمَنِ اقتنى) ، ليصح الوزن.
وكثير من الشعراء يظهر كسرة النون حسب منطوق الوصل قراءة لكي لا يخطئ المبتدئ .وهو رأي جميل وصائب ، وقد درحت عليه مؤخراً ، وربما كانت هنا على الطبع الأصلي ، والطبع يغلب التطبع أحياناً.
وشكراً لك على إبداء رأيك الجميل.:0014:
بارك الله بك وجزاك خيراً

الدكتور ضياء الدين الجماس
20-04-2016, 03:10 PM
قصيدة ثريّة بالحكمة والموعظة
دامت حروفك مشاعلا تضيء الدّرب
مودّتي

شكراً جزيلاً الشاعرة القديرة فاتن دراوشة
على عبير كلماتها الطيبات
بوركت

الدكتور ضياء الدين الجماس
20-04-2016, 04:31 PM
جميلة هادفة كما عودتنا د .ضياء الدين الجماس
تحيتي وتقديري

الجميل متابعتك الدقيقة وتأييدك للحق والحقيقة شاعرتنا ليانا الرفاعي
وجزيل احترامي وامتناني لحرفك الطيب
وجزاك الله خيراً

الدكتور ضياء الدين الجماس
20-04-2016, 08:52 PM
المقصود بالتشكيل الإعرابي على الأصل كما في عبارة ( كمنْ اقتنى) أن تشكل كمنْ بالسكون على النون لأنّ حرف (مَنْ) اسم موصول بمعنى الذي مبني على السكون في محل جر بحرف الجر، ويحرك بالكسر لفظاً عند درج الكلام لالتقاء ساكنين. وهذا هو الأصل الإعرابي ، ومن الشعراء من يرسم الكسرة بدل السكون على النون لضبط الوزن على القارئ ، رغم أن القارئ لن يتمكن من قراءة ساكنين متجاورين إلا إذا كان أولهما حرف مد ، وهو هنا ليس كذلك.

الدكتور ضياء الدين الجماس
23-04-2016, 09:11 PM
سألوا بعض الشعراء عن سبب الاتجاه لشعر الغزل في عصرنا على خلاف العصور السابقة فكانت عوامل عديدة منها رأي الشاعرة
سميرة العبدالله : من وجهة نظري أن هذا الاهتمام والانتشار لعنصر الشعر الغزلي إنما انتشر في الآونة الأخيرة ..لأننا لو نظرنا إلى كتب المتقدمين من الشعراء الشعبين لوجدنا الكثير والكثير من القصائد التي تتناول قضايا تهم الجميع سواء دينية أو اجتماعية أو تربوية .
وهذا الانتشار هو شيء حادث وطارىء حتى لو زادت سنواته عن العشرين عاما ولعل هذا يعود لأسباب كثيرة اذكر بعضا منها :

1- حياة الترف التي يعيشها الكثير من شعرائنا التي ولّدت لديهم خمولا فكريا في النواحي الأخرى الأجدى والأنفع

2- قلة إمكانيات الكثير من الشعراء وضعف اطلاعهم حتى يتناولوا هذه المواضيع الهامة.. والقصد بالإمكانيات أشياء كثيرة كالاطلاع الواسع على مشكلة يريد تناولها بقصيدة.. أو الإلمام المطلوب بقضية تعني الأمة يريد طرحها

3- السبب الثالث هم القراء والإعلام هم يريدون الغزل والغزل فقط.. يريدون هذا النوع من الطرح ويبحثون عنه.. ويبرزونه هو وصاحبه ، وهنا لا يجد الشاعر مفرّا من الرضوخ لمطالبهم ورغباتهم للوصول إلى الشهرة.

الشاعر مشعل السلطان : أكد على أن الغزل يعطي الشاعر مجالا أكبر في كتابة القصيدة بكذب مطلق !! ومعروف أن ( أعذب الشعر أكذبه )
عن الرابط http://www.alyaum.com/article/1005524

الدكتور ضياء الدين الجماس
23-04-2016, 09:23 PM
سمعت من الشاعر نزار قباني عندما نشر قصيدة عن أطفال الحجارة وسأله المذيع ألم تأت قصيدتك الوطنية متأخرة بينما جميع أشعارك السابقة في الغزل؟ فرد قائلاً :
أنا ألبي حاجة السوق ، فالشارع كان يطلب هذا النوع من الشعر، وعندما رأيت الشارع والإعلام توجه لأطفال الحجارة كانت هذه القصيدة.
فهل من المشاركين من يتحفنا برأيه عن سبب طوفان الغزل عند المتأخرين؟

الدكتور ضياء الدين الجماس
25-04-2016, 07:39 PM
وكأنَّ ربَّ الكونِ أوجدَهم سدى = كي يلعبوا والعقْلُ منهُمْ قدْ أفَلْ

تذكير بالأية الكريمة (أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ )

الدكتور ضياء الدين الجماس
05-05-2016, 09:59 PM
عرضت القصيدة من خلال موضوع " اللي فيه شوكة توخزه" على الرابط
http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=83353

ثناء صالح
05-05-2016, 10:21 PM
قصيدة جميلة جدا.
ومواضيع شعرك دائما أخلاقية وتربوية وتفيد الحكمة والنصيحة.
جعلها الله في ميزان حسناتك .
دمت بخير ودام لك الإبداع أستاذنا الشاعر القدير د . ضياء الدين الجماس

الدكتور ضياء الدين الجماس
06-05-2016, 09:42 AM
قصيدة جميلة جدا.
ومواضيع شعرك دائما أخلاقية وتربوية وتفيد الحكمة والنصيحة.
جعلها الله في ميزان حسناتك .
دمت بخير ودام لك الإبداع أستاذنا الشاعر القدير د . ضياء الدين الجماس

أشكر لك ثناءك على القصيدة وتقييمك لها شاعرتنا الناقدة ثناء صالح
وسرني تذوقك لشعر الحكمة الذي لايتذقه ويدانيه إلا القلة من الحكماء:001::v1:
بارك الله بك وجزاك خيراً