المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذئبة



خالد صبر سالم
22-04-2016, 10:16 AM
ذئبة



ختـمْتِهــا بالطعنــةِ القاســـــيهْ
********** يا ذئبـة ً تسْــرحُ فـي أعماقيَــهْ
بالكــلمــةِ العَـذبــةِ جَرَّرَتـِني
********** كي تأكـلي قلـبي وأعصــابيَـهْ
جَـعلـْتِـني اُدْمِـنُ أفـْيـونـَهــــا
********** وقـُدْتِـني للفـتنــةِ الطـاغـيــهْ
لِحَلـْبَـةِ الـغـرام ِ أصــعَـدْتِـني
********** ظـننـْتُ فيهـا اللعبـة َ اللاهـيــهْ
داعبْـتِني بلمْســـــــــةٍ حلـوةٍ
********** ثمَّ ضَـربْتِ الضــرْبـة َ القاضـيـهْ
مَثـَّلـْتِ دَوْرا ًفـي الهـوى مُغريـا ً
********** مَـسْــــرحُـهُ وَهْـمي وأحْلامِيَــهْ
*
كـَمْ ليلــةٍ جُنـَّتْ بإغـرائِهـــا
********** مخمـورةٍ بالـرغبـةِ العـاريــهْ!!
رحْنا نخوضُ العشقَ في بَوْحِها
********** تسْــرقـُنا ســـاعـاتـُها الحانيــهْ
إنْ حاولَ الصــباحُ إخمادَهــــا
********** احتـَـطـَبَـتـْهـــا الـليلــة ُ التاليــهْ
أصـــابـعُ الـحـوار ِ مـا بيـنـَنــا
********** تمشــي على كـَهْربــةٍ حافيــهْ
وهَـمْسُــــــنا تعْـزفُ قيثــارُهُ
********** اُغـنيَّــة ً لـلـرغـبــةِ الحامـيــهْ
نـُمَوسِــقُ الأشــعارَ ما بينـَنـا
********** يَرْقصُ فيهــا الوزنُ والقافيــــهْ
والآنَ قـدْ رحْـتِ بلا رَجْعـــةٍ
********** بَخلـْتِ بالرســـالــةِ الشـــافيــهْ
لمْ تـُدْركي أنـَّكِ معشــــــوقتي
********** وهجْـرُكِ الســكـّينُ أزرَتْ بـِيَـهْ

*
يا وَيـْلَ وَجْـهٍ كـانَ مكــْياجُــهُ
********** أخفى نـوايـا غـدْركِ الضـــاريــهْ
يـا ويـلتي إذْ كـنـْتِ جــوريّــة ً
********** بيضــاءَ أشـْــــذاءٌ لهـا ذاكيـهْ
ذوَتْ وفـي روحـيَ قـدْ أنبتـَتْ
********** أشـــواكـَهـا الجارحـة َ الداميــهْ
مـا بيـنـَنـــا فـَـرْقٌ فـهــذا أنــا
********** أرعى الهـوى ولسْــتِ بالراعيـهْ
ألقـيْـتُ كـلَّ الـروحِ فـي بحْـرهِ
********** لمْ اخـْشَ مِـنْ أمواجــهِ العاتيــهْ
ورحْـتِ فـي ذرْوةِ ما بـينـَنـــا
********** تـُبلـِّلينَ الجسْـــمَ مِنْ ســـاقيــهْ
شــــكرا ً لهـذا الغـدر يا ذئبــة ً
********** تـَسَـــتـَّرَتْ بامْـرأةٍ دافــيــهْ
قدْ غـَرَّسَــتْ في القلـب أنيابَهـــا
********** وخلـَّفـَتْ ذكـرى لهــا باكــيــهْ

محمد ذيب سليمان
22-04-2016, 11:33 AM
تبا لحب نتيجته غدر وحرمان
نص من البوح الصريح نقلتنا معك بصورك
ووصوفك الحسية الى امكنة وساحات وساعات
مليئة باحاسيس شاعر اتقن التصوير فكنا
شكرا على بهاء الشعر حرفا ونسجا ومعان وتصوير
لقلبك الالق

فاتن دراوشة
22-04-2016, 02:59 PM
قصيدة قويّة لاذعة

ما أقسى الحبّ حين يكون نهايته الطّعنات

رغم قبائل الوجع التي مرّت من هنا كانت القصيدة ترفل بكامل روعتها

دمت مبدعا

خالد صبر سالم
23-04-2016, 08:35 AM
تبا لحب نتيجته غدر وحرمان
نص من البوح الصريح نقلتنا معك بصورك
ووصوفك الحسية الى امكنة وساحات وساعات
مليئة باحاسيس شاعر اتقن التصوير فكنا
شكرا على بهاء الشعر حرفا ونسجا ومعان وتصوير
لقلبك الالق


اخي الشاعر القدير الاستاذ محمد
كلماتك مشحونة بعذوبة احساسك المرهف وعبير ذوقك الشفيف
شكرا جزيلا لك على هذه الاطلالة المشرقة
دمت بكل خير
محبتي واحترامي

عبدالكريم شكوكاني
23-04-2016, 10:26 AM
الجمال لا يخفي نفسه
مع كل الهجمة الذئبوية
كنت غاية في الرومانس

محبتي يا صاحبي

عبدالله الحضبي
23-04-2016, 10:32 AM
خالد صبر شكرا لك على الموضوع الرائع والاختيار الجميل
للابيات المميزة

عادل العاني
23-04-2016, 12:00 PM
نبض اكتسى بطابع المرارة ,

وبوح لم يخل من حزن وعتاب ...

رسمت لوحة جميلة ومعبّرة عن الذئبة التي تتخفى برداء الملاك ,

وتنصب فخها لتوقع بشباكها من يبتلع الطعم .. ويعيش حلما جميلا ... حتى يفيق فإذا به كابوس رهيب.

فمن يلام ... المفترس أم الفريسة ... ؟

أجدت وأحسنت شعرا ومشاعرا رسمتها بأحلى ريشة لتجعل حروفها نابضة محمّلة بمشاعر الأسى وصرخات الإستنكار.

تحياتي وتقديري

عبده فايز الزبيدي
23-04-2016, 06:38 PM
نص جميل
بمعانيه المحلقة و قافيته الجميلة
دمت رائعا.

تفالي عبدالحي
23-04-2016, 10:13 PM
الله الله
دائما تسعدني بهذا الشعر الجميل و الرائع .
الحزن الذي غلف القصيدة زادها ابداعا و رونقا.
تحياتي لك شاعرنا القدير و دام لك الشعر و الابداع.

ليانا الرفاعي
23-04-2016, 10:42 PM
على أوتار الحزن دندنت الحروف وكان لحنها
مؤلما وشجيا يصدح بمشاعر الغدر والحرمان ورغم كل هذا الألم إسترسل اللحن فزاد من روعة وجمال الحرف
دام ليراعك البهاء
تحيتي وتقديري

نداء ميداني
23-04-2016, 11:01 PM
جميلة وروعة
كجمال حرفك

مودتي
ندااء

خالد صبر سالم
24-04-2016, 09:14 AM
قصيدة قويّة لاذعة

ما أقسى الحبّ حين يكون نهايته الطّعنات

رغم قبائل الوجع التي مرّت من هنا كانت القصيدة ترفل بكامل روعتها

دمت مبدعا


صديقتي الشاعرة الجميلة الاستاذة فاتن
طرزت المكان برهافة احساسك الرقيق وبريشتك المبدعة التي تحيل الكلمات الى فراشات ملونة
شكرا جزيلا لاطلالتك البهية
دمت بكل خير
خالص احترامي ومودتي

خالد صبر سالم
24-04-2016, 09:06 PM
الجمال لا يخفي نفسه
مع كل الهجمة الذئبوية
كنت غاية في الرومانس

محبتي يا صاحبي


صديقي الشاعر الرائع الاستاذ عبد الكريم
شكرا جزيلا لمرورك الكريم
دمت بكل خير
تحيتي ومحبتي

عدنان الشبول
24-04-2016, 10:29 PM
ما أصعب أن يفترسنا أحبابنا

قصيدة من العتاب العشقي الجميل الحزين


رائع

خالد صبر سالم
25-04-2016, 06:21 AM
خالد صبر شكرا لك على الموضوع الرائع والاختيار الجميل
للابيات المميزة

اخي الشاعر الجميل الاستاذ عبد الله
شكرا جزيلا لك على كلماتك المعبرة
تحيتي ومحبتي

خالد صبر سالم
25-04-2016, 10:01 PM
نبض اكتسى بطابع المرارة ,

وبوح لم يخل من حزن وعتاب ...

رسمت لوحة جميلة ومعبّرة عن الذئبة التي تتخفى برداء الملاك ,

وتنصب فخها لتوقع بشباكها من يبتلع الطعم .. ويعيش حلما جميلا ... حتى يفيق فإذا به كابوس رهيب.

فمن يلام ... المفترس أم الفريسة ... ؟

أجدت وأحسنت شعرا ومشاعرا رسمتها بأحلى ريشة لتجعل حروفها نابضة محمّلة بمشاعر الأسى وصرخات الإستنكار.

تحياتي وتقديري


اخي الشاعر القدير الاستاذ عادل
لقد تعمقت في قراءة النص واجدت الكتابة عن هذه القراءة
شكرا جزيلا لك على هذا الاثراء الرائع
دمت بكل خير
خالص الاحترام والحب

خالد صبر سالم
26-04-2016, 09:10 PM
نص جميل
بمعانيه المحلقة و قافيته الجميلة
دمت رائعا.


اخي الشاعر الاستاذ عبده
شكرا جزيلا لك
دمت بكل خير

خالد صبر سالم
10-06-2016, 02:19 PM
الله الله
دائما تسعدني بهذا الشعر الجميل و الرائع .
الحزن الذي غلف القصيدة زادها ابداعا و رونقا.
تحياتي لك شاعرنا القدير و دام لك الشعر و الابداع.



شاعرنا الجميل الاستاذ تفالي
وانا يسعدني قربك الرائع من كتاباتي
رائعة هذه الكلمات التي وضعتها هنا
دمت بكل خير
تحيتي ومحبتي

محمد حمود الحميري
10-06-2016, 09:45 PM
يكفيها أنك ألحقتها بقائمة الذئاب البشرية وإلى الأبد ..

نص رائع معنى ومبنى رغــم ما حمل من الوجــــع .

دام عنفوان قلمك

خالد صبر سالم
11-06-2016, 11:35 AM
على أوتار الحزن دندنت الحروف وكان لحنها
مؤلما وشجيا يصدح بمشاعر الغدر والحرمان ورغم كل هذا الألم إسترسل اللحن فزاد من روعة وجمال الحرف
دام ليراعك البهاء
تحيتي وتقديري


سيدتي الشاعرة الجميلة الاستاذة ليانا
كلماتك هطول عذب فتفتحت هنا ازهار احساسك المرهف
شكرا لك على هذا الثراء
دمت بكل خير
خالص الاحترام والود

خالد صبر سالم
12-06-2016, 01:49 PM
جميلة وروعة
كجمال حرفك

مودتي
ندااء


سيدتي الاديبة الرائعة الاستاذة نداء
شكرا جزيلا لك على عبير مشاعرك المرهفة
دمت بفرح وجمال
خالص احترامي ومودتي

نغم عبد الرحمن
13-06-2016, 03:12 AM
حين يكون بطل المسرحية ذئبة أو ذئب ، فلنتوقع أكثر من ذلك ..!
لا أعلم لما تذكرت وأنا أقرأ هذه الأبيات مع احترامي لشخصك الكريم.. المثل القائل : إن كان رأسك من شمع فلا تلمن الشمس.
فلعنة الله على كل الذئاب البشرية (ذكرا كان أم أنثى ) .

أما عن النص أخي الفاضل.. فقد كان نصا قويا ومتمكنا ،باذخا بالصور..! راق لي وزنا وقافية .
بوركت وبورك القلم مع خالص تقديري..
دمت بخير وسلام

خالد صبر سالم
23-06-2016, 10:44 AM
ما أصعب أن يفترسنا أحبابنا

قصيدة من العتاب العشقي الجميل الحزين


رائع


شاعرنا الجميل الاستاذ عدنان
شكرا جزيلا لك على هذا الحضور الثري
دمت بكل خير
تحيتي ومحبتي

عبدالستارالنعيمي
23-06-2016, 09:58 PM
الأستاذ خالد صبر سالم

بمبضع الخبير المتمرس شرحّت جسد الذئاب الذين عليهم ثياب الشياه الوديعة
دام حرفك سامقا رائقا كزلال الوفر المتأنق في أجواء الشتاء القارسة
تحيتي مع الود والتقدير

عصام إبراهيم فقيري
24-06-2016, 12:08 AM
نص معتق وشعر من الطراز العالي
فيها الشكوى الصارخة و الصنعة المتقنة

يا سيدي الأديب تعودنا منك الإبداع و لا غرابة

فقط لو سمحت لي بملاحظة

قصيدتك على السريع بينما جاء عجز بيتها الأول على الرجز

ختمتها بالضربة القاضية
( يا ذئبةً تسرحُ في أعماقية )


شكرا أديبنا الكبير على هذه الوجبة الشعرية الدسمة

محبتي التي تعلم .

خالد صبر سالم
25-06-2016, 10:57 AM
نص معتق وشعر من الطراز العالي
فيها الشكوى الصارخة و الصنعة المتقنة

يا سيدي الأديب تعودنا منك الإبداع و لا غرابة

فقط لو سمحت لي بملاحظة

قصيدتك على السريع بينما جاء عجز بيتها الأول على الرجز

ختمتها بالضربة القاضية
( يا ذئبةً تسرحُ في أعماقية )


شكرا أديبنا الكبير على هذه الوجبة الشعرية الدسمة

محبتي التي تعلم .


اخي شاعرنا الجميل الاستاذ عصام
حقا لقد اثريت المكان بوجودك هنا وبكلماتك الرائعة التي غرفتها من رهافة احساسك وجمال روحك
اخي الغالي
نعم لقد خرج الشطر عن السريع الى الرجز وقد انتبهت له بعد ايام من نشر القصيدة وحاولت تعديله ولم اجد الى ذلك سبيلا والصحيح:
يا ذئبة تمضغ اعماقية
شكرا جزيلا لك
دمت بكل خير
لك خالص الاحترام وعميق المحبة

خالد صبر سالم
28-06-2016, 12:25 PM
يكفيها أنك ألحقتها بقائمة الذئاب البشرية وإلى الأبد ..

نص رائع معنى ومبنى رغــم ما حمل من الوجــــع .

دام عنفوان قلمك


شاعرنا الجميل الاستاذ محمد
شكرا جزيلا لكلماتك الرائعة
دمت بكل خير
خالص الاحترام والحب

عبد السلام دغمش
28-06-2016, 07:57 PM
إن حاول الصباح إخمادها
احتطبتها الليلة التالية

قصيدة جميلة .. مزدانة بتعابير الجمال..وكان العنوان يستنفر القارئ ليتعرف على سمات هذه الذئبة البشرية..
دمت مبدعا شاعرنا.

غلام الله بن صالح
30-06-2016, 01:25 AM
نص رائع مدهش
دمت مبدعا جميلا
مودتي وتقديري

خالد صبر سالم
10-07-2016, 12:34 AM
حين يكون بطل المسرحية ذئبة أو ذئب ، فلنتوقع أكثر من ذلك ..!
لا أعلم لما تذكرت وأنا أقرأ هذه الأبيات مع احترامي لشخصك الكريم.. المثل القائل : إن كان رأسك من شمع فلا تلمن الشمس.
فلعنة الله على كل الذئاب البشرية (ذكرا كان أم أنثى ) .

أما عن النص أخي الفاضل.. فقد كان نصا قويا ومتمكنا ،باذخا بالصور..! راق لي وزنا وقافية .
بوركت وبورك القلم مع خالص تقديري..
دمت بخير وسلام

سيدتي الغالية الاستاذة نغم
شكرا جزيلا لحضورك الثري ولكلماتك المعبرة عن تذوقك للنص
دمت بكل خير
خالص احترامي ومودتي

خالد صبر سالم
18-07-2016, 10:17 PM
الأستاذ خالد صبر سالم

بمبضع الخبير المتمرس شرحّت جسد الذئاب الذين عليهم ثياب الشياه الوديعة
دام حرفك سامقا رائقا كزلال الوفر المتأنق في أجواء الشتاء القارسة
تحيتي مع الود والتقدير


شاعرنا الجميل الاستاذ عبد الستار
شكرا جزيلا لك على هذه الكلمات الرائعة
دمت بكل خير
محبتي واحترامي

عبدالإله الزّاكي
19-07-2016, 01:29 AM
بعد أن قرأت لك قصيدة "كبرياء القصائد" ووقعت عيني على قصيدتك الثانية " ذئبة" فلم أستطع المقاومة وتجسد الشعور عندي أنك لست شاعرا فحسب بل موسيقار أيضا، فالموسيقى الداخلية للنص الشعري تكمن في حسن اختيار الشاعر لكلماته بحيث تكون متجاورة في تناغمها، منسجمة في معانيها ومنسابة في سياقها لا تنافر فيها و يسهل النطق بها من دون تكلف ولا صناعة وإنما يهديه ذوقه الفني و قدرته الأدبية إلى ذلك.
تقديري الكبير.

خالد صبر سالم
20-07-2016, 11:51 PM
إن حاول الصباح إخمادها
احتطبتها الليلة التالية

قصيدة جميلة .. مزدانة بتعابير الجمال..وكان العنوان يستنفر القارئ ليتعرف على سمات هذه الذئبة البشرية..
دمت مبدعا شاعرنا.


اخي الشاعر الجميل الاستاذ عبد السلام
سعادتي بوجودك الثري هنا
شكرا جزيلا لك
دمت بكل خير
محبتي واحترامي

خالد صبر سالم
22-07-2016, 09:39 PM
نص رائع مدهش
دمت مبدعا جميلا
مودتي وتقديري

شاعرنا الجميل الاستاذ غلام الله
شكرا جزيلا لك على هذا المرور العذب
دمت بكل خير
تحيتي ومحبتي

خالد صبر سالم
24-07-2016, 11:55 AM
بعد أن قرأت لك قصيدة "كبرياء القصائد" ووقعت عيني على قصيدتك الثانية " ذئبة" فلم أستطع المقاومة وتجسد الشعور عندي أنك لست شاعرا فحسب بل موسيقار أيضا، فالموسيقى الداخلية للنص الشعري تكمن في حسن اختيار الشاعر لكلماته بحيث تكون متجاورة في تناغمها، منسجمة في معانيها ومنسابة في سياقها لا تنافر فيها و يسهل النطق بها من دون تكلف ولا صناعة وإنما يهديه ذوقه الفني و قدرته الأدبية إلى ذلك.
تقديري الكبير.

شاعرنا الجميل الاستاذ عبد الإله
اسعدتني كلماتك المعبرة عن ذائقتك المفعمة بالرهافة
حاولت في بداية شبابي ان اكون عازفا للعود ونجحت بعض النجاح ولكن ظروف صعبة حالت بيني وبين المواصلة ولذلك عوضت عن ذلك بموسيقى الشعر
شكرا جزيلا لك
دمت بكل خير
خالص الاحترام والحب

د. سمير العمري
22-11-2016, 03:52 PM
شعر مميز من شاعر رائع ذي حرف وحرفة ، وشعور غاضب أستأذنك في التحفظ الشخصي على بعض ما جاء فيه ، ولكن هذا لا يقلل من روعة الشعر والقصيد.

لا فض فوك أيها الشاعر الرائع!

تقديري

ناديه محمد الجابي
23-11-2016, 11:59 AM
ما أقسى ضربة الغدر من الحبيب
حرف ينزف وجعا ـ وكلمات تتلظى حرقة
وأحرف مخضبة بصدق الإحساس وروعته ولوعته
بديع تصوير وتمكن من المفردات
أيها الشاعر المتوقد حسا وشعرا
لله بوحك ما أجمله. :0014:

خالد صبر سالم
14-12-2016, 09:11 AM
شعر مميز من شاعر رائع ذي حرف وحرفة ، وشعور غاضب أستأذنك في التحفظ الشخصي على بعض ما جاء فيه ، ولكن هذا لا يقلل من روعة الشعر والقصيد.

لا فض فوك أيها الشاعر الرائع!

تقديري


اخي الشاعر القدير الدكتور سمير
شرّفت القصيدة وشاعرها بمرورك عليها
احترم تحفظك وهذا من حقك
شكرا جزيلا لك
دمت بكل خير
محبتي واحترامي

خالد صبر سالم
25-12-2016, 07:32 AM
ما أقسى ضربة الغدر من الحبيب
حرف ينزف وجعا ـ وكلمات تتلظى حرقة
وأحرف مخضبة بصدق الإحساس وروعته ولوعته
بديع تصوير وتمكن من المفردات
أيها الشاعر المتوقد حسا وشعرا
لله بوحك ما أجمله. :0014:


سيدتي الكريمة الاستاذة نادية
دائما تمرين على قصائدي مرور النسيم العليل فتنعشينها بشذا احساسك المرهف وبكلمات رائعة.
انا سعيد جدا بهذه المداومة العذبة
شكرا جزيلا لك
دمت بكل خير
خالص الاحترام والود