المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشهباء .. حلب



محمد ذيب سليمان
30-04-2016, 10:01 PM
الشهباء ... حلب

قلبي على شــفتي والدمـع من قلمي
نبكي علـى وطن قد ضاع من سـأم

أشــجانه عبــرت مـن كــل فـاصلة
حتى غــدا حطبــاً في موقــد الأمـم

يــا زهرة ذبحت والعطر من دمهـا
يجري بلا ســبب للمــوت والعــدم

شهباء كانت عروس الفجر تحسبها
قيثــارة تشــدو لأســراب من الديـم

شـهباء كانت وما زالت لها شُــهُبٌ
تبلـــل الفجــر والســاحات بــالهمم

واليوم أرخى بهـا الكابوس فطرتـه
من كل صوب أتاها باللظى العرم

فــأغرق المــوتُ أقدامــا تصارعه
ومــزق الفجـــرَ بالبــارود والحمم

لــم تقبل الذل فاختارت ضفائرهــا
درب الشهادة كي تسمو على القزم

منهــا القوافــل نحــو الله وجهتهـــا
تصارع الليـل لا تخشى من الظُّلَــم

كم سـجل المجد في أيامها قصصـا
منها الرجولة أضحت موئل القمــم

واليـوم تحيي أذان الفجــر مذبحــة
فعــل البراميــل أو بطــشا لمنتقــم

والنـــابحون على أشـــلائها عـرب
بـــاعوا مباهجهــا والمجد للعجـــم

كأنهــا لــم تكــن يومــا لنــا حلــب
كأننــا لـــم نكــن يومـــا لمعتصــم

فــأي عرس يخيط الظلم من دمهــا
يــا أمــة وُصمت بـالبكـم والصمـم

محمد ذيب سليمان
30-04-2016, 10:01 PM
النص معدلا بناء على رغبة الشاعر


الشهباء ... حلب

قلبي على شــفتي والدمـع من قلمي
نبكي علـى وطن قد ضاع من سـأم

أشــجانه عبــرت مـن كــل فـاصلة
حتى غــدا حطبــاً في موقــد الأمـم

يــا زهرة ذبحت والعطر من دمهـا
يجري بلا ســبب للمــوت والعــدم

شهباء كانت عروس الفجر تحسبها
نــايــا يغنـي لأســراب مـن الديـــم

شـهباء كانت وما زالت لها شُــهُبٌ
تبلـــل الفجــر والســاحات بــالهمم

واليوم أرخى بهـا الكابوس فطرتـه
من كل صوب أتاها باللظى العرم

فــأغرق المــوتُ أقدامــا تصارعه
ومــزق الفجـــرَ بالبــارود والحمم

لــم تقبل الذل فاختارت ضفائرهــا
درب الشهادة كي تسمو على القزم

منهــا القوافــل نحــو الله وجهتهـــا
تصارع الليـل لا تخشى من الظُّلَــم

كم سـجل المجد في أيامها قصصـا
منها الرجولة أضحت موئل القمــم

واليـوم تحيي أذان الفجــر مذبحــة
فعــل البراميــل أو بطــشا لمنتقــم

والنـــابحون على أشـــلائها عـرب
بـــاعوا مباهجهــا والمجد للعجـــم

كأنهــا لــم تكــن يومــا لنــا حلــب
كأننــا لـــم نكــن يومـــا لمعتصــم

فــأي عرس يخيطُّ الظلم من دمهــا
يــا أمــة وُصمت بـالبكـم والصمـم

سمر أحمد محمد
30-04-2016, 10:05 PM
فــأي عرس يخطُّ الظلم من دمهـــا
يــا أمــة وُصمت بـالبكـم والصمـم

صدقت والله

صم بكم عميا

كالانعام نساق الي الذبح

والله ثم والله لن يكون لنا عزة إلا اذا رجعنا الي الاسلام

سيدي سلمت يمنيك

دمت بألق

محمد ذيب سليمان
30-04-2016, 10:07 PM
الشهباء ... حلب

قلبي على شــفتي والدمـع من قلمي
نبكي علـى وطن قد ضاع من سـأم

أشــجانه عبــرت مـن كــل فـاصلة
حتى غــدا حطبــاً في موقــد الأمـم

يــا زهرة ذبحت والعطر من دمهـا
يجري بلا ســبب للمــوت والعــدم

شهباء كانت عروس الفجر تحسبها
نــايــا يغنـي لأســراب مـن الديـــم

شـهباء كانت وما زالت لها شُــهُبٌ
تبلـــل الفجــر والســاحات بــالهمم

واليوم أرخى بهـا الكابوس فطرتـه
من كل صوب أتاها باللظى العرم

فــأغرق المــوتُ أقدامــا تصارعه
ومــزق الفجـــرَ بالبــارود والحمم

لــم تقبل الذل فاختارت ضفائرهــا
درب الشهادة كي تسمو على القزم

منهــا القوافــل نحــو الله وجهتهـــا
تصارع الليـل لا تخشى من الظُّلَــم

كم سـجل المجد في أيامها قصصـا
منها الرجولة أضحت موئل القمــم

واليـوم تحيي أذان الفجــر مذبحــة
فعــل البراميــل أو بطــشا لمنتقــم

والنـــابحون على أشـــلائها عـرب
بـــاعوا مباهجهــا والمجد للعجـــم

كأنهــا لــم تكــن يومــا لنــا حلــب
كأننــا لـــم نكــن يومـــا لمعتصــم

فــأي عرس يخيطُّ الظلم من دمهــا
يــا أمــة وُصمت بـالبكـم والصمـم

عادل العاني
30-04-2016, 10:10 PM
الله ... الله

الشهباء تستحق هذه الصرخة المدوية ..

عسى أن يستفيق الضمير العربي من سباته أو غفوته..

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

عادل العاني
30-04-2016, 10:12 PM
وأثبتها

لنشاركك هذه الصرخة المدوية من أجل حلب الشهباء

عبد السلام دغمش
30-04-2016, 10:23 PM
حلبٌ شاهدة و مشهودة !
شاهدة على صمتنا ونحن نشهد عذابها .
ولكن الطغيان له نهاية .
بورك النبض شاعرنا وسلمت وأنت تواكب الحدث .
تحياتي .

ليانا الرفاعي
30-04-2016, 11:43 PM
قصيدة سامية بمضمونها شامخة بما بث فيها من فكر حر وأبي
بارك الله بك شاعرنا القدير وما حملت حروفك من معاني الوطنية
تحيتي وتقديري

فاتن دراوشة
01-05-2016, 04:54 AM
قصيدة فاضت بالآلام والأوجاع

ورسمت لوحة الموت كما رأيناها في ربوع شهبائنا الحبيبة

دامت حروفك تحضن هموم الأمّة أستاذنا

بشار عبد الهادي العاني
01-05-2016, 04:55 AM
بوركت وبورك نبضك الحر الأبي.
ليت أمتنا أصابها الصمم والبكم فقط , هي مشلولة حتى النخاع , فلا شعور ولانظرولاشم.
الشكوى لله وحده.
شكري وتقديري...

رياض شلال المحمدي
01-05-2016, 07:48 AM
لكلِّ أجلٍ كتاب ، وسيعلم الذين ظلموا ونافقوا وتآمروا أيّ منقلبٍ
ينقلبون ، شاعرنا الكريم : تحدّثت بلسان حال كلوم القلوب الموجوعة منّا
كلنا ، فلا فضّ فوك ، وفرَّج الله بلطفه وحكمته عنا وعن جميع المؤمنين الصابرين .

نادية مسك
01-05-2016, 10:31 AM
كلمات تكبي الحجر ما بالكم ونحن بشر ايعقل ان نبقى كما نحن لا حس ولا خبر اين انتم يا عرب

احمد المعطي
01-05-2016, 11:29 AM
الصمتُ عجزٌ.. كهذا الرَّجْم بالكلمِ
....................ما عادَ يُجدي لسانُ النارِ في القلم
للحبرِ نقمته لكنَّ ورطتنا
.......................تلبَّستْ أرْجوانَ الموْتِ والعدمِ
الموتُ في حلَبٍ كالموتِ "في حلبِ"
............................فكلُّنا حطبٌ في لعبة الأممِ
بغدادُنا حلبُ.. بيروتنا حلبٌ
........................دمشقُنا حلبٌ.. والموْتُ للعجمِ
صنعاؤُنا حلبٌ.. والقدْسُ ما برحَتْ
....................في عينِ عاصفةٍ والنارُ في الأكَم
أوطانُنا حلبٌ.. نيرون يحكمنا
.......................النارُ في يده.. والناسُ في الألمِ
فينا الهشيمُ وفينا الصيفُ ملتهبٌ
.....................منّا الثقابُ ثقابُ الجهْلِ والسَّقمِ
يغتالنا الوَهمُ فالأوهامُ قاتلةٌ
.....................ككاتمُ الصوْتِِ والآذانُ في صمَمِ
أوجعْتَ فالقلبُ بالأوجاع محتقنٌ
................والقهرُ يرْتعُ في الأضلاع من سأمي

حاج صحراوي العربي
01-05-2016, 08:39 PM
كأنهــا لــم تكــن يومــا لنــا حلــب
كأننــا لـــم نكــن يومـــا لمعتصــم

فــأي عرس يخيط الظلم من دمهــا
يــا أمــة وُصمت بـالبكـم والصمـم

الشاعر محمد ذيب سليمان // و يظل التساؤل مؤلما،
والماضى أبهى و الحاضر أخزى . شاعرنا الكبير أبارك
فيك هذا الالتزام بقضايا الأمة ... و تألق حرفك في كل
موضع ...

عصام إبراهيم فقيري
01-05-2016, 08:44 PM
يبدو أن الأوجاع تجتاح الجميع
نص متخم بالألم تتجرع حروفه هواننا على الناس

أبدعت كالعادة

نسأل الله العافية والسلامة

تقديري لشخصك الكريم

أحمد الجمل
01-05-2016, 08:56 PM
يــا زهرة ذبحت والعطر من دمهـا
يجري بلا ســبب للمــوت والعــدم
،،،،،
آآآه يا أستاذي الحبيب
كم أوجعتني هذه وآلمتني وأبكتني
اللهم انتقم لهم
اللهم انتقم لهم
اللهم انتقم لهم
،
تكتب من قلبك أستاذي الحبيب فيصل ما كتبت إلى قلوبنا بكل أريحية
أحييك على هذه القصيدة التاريخ
تحيتي ومحبتي

أحمد رامي
02-05-2016, 12:35 AM
يــا زهرة ذبحت والعطر من دمهـا
يجري بلا ســبب للمــوت والعــدمِ

أبكيتنا و آلمتنا و عريتنا و فضحتنا و نحن لا حول لنا و لا قوة .

إنا لله و إنا إليه راجعون ,

إلى الله نشكو أمة في سباتها , و نشكو يدا مشلولة , و عجزا مقيتا .
اللهم فرجك العاجل التام , اللهم خذ الظالمين بالظالمين و أخرجنا من فتنتهم سالمين ,
اللهم إنا نجعلك في نحورهم , فأرنا فيهم قدرتك و جبروتك ,
اللهم أحصم عددا و اقتلهم بددا و لا تغادر منهم أحدا .

اللهم آمين آمين آمين .

سلم يراعك و نبضك و حسك أبا الأمين ... و قد أحسنت التعديل .

محبتي و تقديري

ناديه محمد الجابي
02-05-2016, 10:32 AM
مرعب كل هذا الصمت عن المأساة التي تشهدها حلب
ولا تفسير لما يجري سوى أن العالم كله قد فقد أي شعور بالإنسانية
لكم الله يا أهل سوريا فهو وحده القادر على وقف ما يحل بكم من بلاء
قصيدة مثقلة بالوجع، بليغة الحرف
تسكب من قدرتك الشعرية المبهرة الأحاسيس المرهفة
ومن عمق الألم تتفتق قوافيك فتخرج صادقة مؤثرة
أجدت وأحسنت رسم لوحات ناطقة معبرة
دام حرفك يصهل بالحق. :os:

نداء ميداني
02-05-2016, 11:43 AM
تحقيق أخباري : مدينة حلب "

احمد المعطي
02-05-2016, 12:07 PM
أختنا نداء أرجو أن يتسع صدرك وليعذرني أخي أبو الأمين لاقتحام صفحته فهو الأحق بالرد
نحن هنا لسنا بصدد بيان صحفي أو موالاة فريق على فريق ، ولكننا كشعراء وادباء عرب وكمسلمين نرفض ونشجب وندين كل ما يجري على الساحة من إراقة دماء للأبرياء والمدنيين العزل وكل قطرة دم من هذا الفريق أو ذاك فكلها للاسف دماء سورية عربية، وقعت بين فكي رحى لا ذنب لها إلا الصمود في مدنها وقراها ..لا مجال للبيانات الصحفية الموجهة في رابطة الواحة.. نحن مع الشعب العربي أيا كانت تسمية قطره وننادي ما تنادي به شعوبنا من حرية وكرامة وباقي الحقوق التي تنعم بها شعوب الدنيا..
هذا رأي شخصي وأضع ردك أمام الإدارة لتفعل ما تراه مناسباً

محمد ذيب سليمان
02-05-2016, 12:52 PM
أختنا نداء أرجو أن يتسع صدرك وليعذرني أخي أبو الأمين لاقتحام صفحته فهو الأحق بالرد
نحن هنا لسنا بصدد بيان صحفي أو موالاة فريق على فريق ، ولكننا كشعراء وادباء عرب وكمسلمين نرفض ونشجب وندين كل ما يجري على الساحة من إراقة دماء للأبرياء والمدنيين العزل وكل قطرة دم من هذا الفريق أو ذاك فكلها للاسف دماء سورية عربية، وقعت بين فكي رحى لا ذنب لها إلا الصمود في مدنها وقراها ..لا مجال للبيانات الصحفية الموجهة في رابطة الواحة.. نحن مع الشعب العربي أيا كانت تسمية قطره وننادي ما تنادي به شعوبنا من حرية وكرامة وباقي الحقوق التي تنعم بها شعوب الدنيا..
هذا رأي شخصي وأضع ردك أمام الإدارة لتفعل ما تراه مناسباً




هو ما قلت ايها الحبيب تماما
فالقصيدة لم تأت على ذكر فئة أو غيرها
وتوجهنا كأدباء هو سيل الدم الذي يراق في كل مكان
ولهذا اتمنى ان يكون التعليق على النص بما جاء
وليس بيانا صحفيا من هنا او هناك
لأننا لو تتبعنا البيانات فهناك بيانات تفنذ هذا
ومن هنا سنجد انفسنا بين اخذ ورد صحفي ونبتعد
عن أصل الادب الذي جعلناه لنا دربا
ولهذا ايضا سأضطر آسفا ان امسح البيان الصحفي
وانتظر منك ردا ادبيا عن الحال عموما
وليس من وجهة نظر فئة معينة
مودتي

نداء ميداني
02-05-2016, 01:00 PM
أختنا نداء أرجو أن يتسع صدرك وليعذرني أخي أبو الأمين لاقتحام صفحته فهو الأحق بالرد
نحن هنا لسنا بصدد بيان صحفي أو موالاة فريق على فريق ، ولكننا كشعراء وادباء عرب وكمسلمين نرفض ونشجب وندين كل ما يجري على الساحة من إراقة دماء للأبرياء والمدنيين العزل وكل قطرة دم من هذا الفريق أو ذاك فكلها للاسف دماء سورية عربية، وقعت بين فكي رحى لا ذنب لها إلا الصمود في مدنها وقراها ..لا مجال للبيانات الصحفية الموجهة في رابطة الواحة.. نحن مع الشعب العربي أيا كانت تسمية قطره وننادي ما تنادي به شعوبنا من حرية وكرامة وباقي الحقوق التي تنعم بها شعوب الدنيا..
هذا رأي شخصي وأضع ردك أمام الإدارة لتفعل ما تراه مناسباً

تكرم يا امير
:0014:

محمد ذيب سليمان
02-05-2016, 01:04 PM
تحقيق أخباري : مدينة حلب "

السلام عليكم اختنا الرائعة نداء

لو تتبعت ايتها الكريمة نص القصيدة سترين ان
القصيدة لم تأت على ذكر فئة أو غيرها
وتوجهنا كأدباء هو سيل الدم الذي يراق في كل مكان
ولهذا اتمنى ان يكون التعليق على النص بما جاء
وليس بيانا صحفيا من هنا او هناك
لأننا لو تتبعنا البيانات فهناك بيانات تفنذ هذا
ومن هنا سنجد انفسنا بين اخذ ورد صحفي ونبتعد
عن أصل الادب الذي جعلناه لنا دربا
ولهذا ايضا سأضطر آسفا ان امسح البيان الصحفي
وانتظر منك ردا ادبيا عن الحال عموما
وليس من وجهة نظر فئة معينة
مودتي

محمد ذيب سليمان
02-05-2016, 01:07 PM
تكرم يا امير
:0014:



شكرا لقلبك الجميل
ولك اجمل التحايا
مودتي الصادقة

عدنان الشبول
02-05-2016, 01:12 PM
صرخة شاعر حر وأبّي

أبدعت أستاذنا الجميل

حفظ الله الأهل والأوطان

نداء ميداني
02-05-2016, 01:13 PM
السلام عليكم اختنا الرائعة نداء

لو تتبعت ايتها الكريمة نص القصيدة سترين ان
القصيدة لم تأت على ذكر فئة أو غيرها
وتوجهنا كأدباء هو سيل الدم الذي يراق في كل مكان
ولهذا اتمنى ان يكون التعليق على النص بما جاء
وليس بيانا صحفيا من هنا او هناك
لأننا لو تتبعنا البيانات فهناك بيانات تفنذ هذا
ومن هنا سنجد انفسنا بين اخذ ورد صحفي ونبتعد
عن أصل الادب الذي جعلناه لنا دربا
ولهذا ايضا سأضطر آسفا ان امسح البيان الصحفي
وانتظر منك ردا ادبيا عن الحال عموما
وليس من وجهة نظر فئة معينة
مودتي

بالاصل كشاعر واديب هذا ليس به شك

اما سياسيا فانا منحازة
وانحيازي للوطن وليس للتكفيريين والارهابيين والغرباء
وانا لم اقل انك بقصيدتك اظهرت انحيازا لجهة
والمقال هو لجهة غير سورية ووضعته لمعرفة اتجاه النار
لا يعقل ان تسقط القذائف على بعد عشرات الامتار
ولا اقول من اين اتت!!!

مودتي
ندااء

محمد ذيب سليمان
02-05-2016, 01:25 PM
بالاصل كشاعر واديب هذا ليس به شك

اما سياسيا فانا منحازة
وانحيازي للوطن وليس للتكفيريين والارهابيين والغرباء
وانا لم اقل انك بقصيدتك اظهرت انحيازا لجهة
والمقال هو لجهة غير سورية ووضعته لمعرفة اتجاه النار
لا يعقل ان تسقط القذائف على بعد عشرات الامتار
ولا اقول من اين اتت!!!

مودتي
ندااء

ايضا يا اخية ليس مكانه هنا
لان لك اتجاها وغيرك له توجه مختلف ةليس من المعقول
ان نجعل الصفحات الادبية مكانا للمهاترات بين اخذ ورد
هذه سياستنا هنا
الأدب للأدب
شكرا لك

ثناء صالح
03-05-2016, 11:12 AM
السلام عليكم
قصيدة جميلة بما ندبته مما كان من جمال حلب الذبيحة .
أشكر الشاعر على عاطفته الصادقة .
لكن لفت انتباهي خلل في الوزن في الشطر
قيثــارة تشــدو لأســراب من الديم
تش دو ﻷس مستفعلن
مع التقدير

محمد ذيب سليمان
03-05-2016, 02:57 PM
صدقت والله

صم بكم عميا

كالانعام نساق الي الذبح

والله ثم والله لن يكون لنا عزة إلا اذا رجعنا الي الاسلام

سيدي سلمت يمنيك

دمت بألق


لقلبك السلام اخيتي الكريمة
صدقت ومن اعتز بغير الله ذل
وكل حكوماتنا الجميلة وصلت مرحلة الذل بانتظارها لما يمليه عليها
أأمة الكفر فلا راي مستقل لها منذ ان اكل الثور الابيض
مودتي

محمد ذيب سليمان
03-05-2016, 02:58 PM
الله ... الله

الشهباء تستحق هذه الصرخة المدوية ..

عسى أن يستفيق الضمير العربي من سباته أو غفوته..

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

شكرا لك اخي الرائع على جمال دخولك ومداخلتك
وهذا الكم من التشجيع الذي ابديته من خلال مداخلتك
فائض فرح لقلبك

محمد ذيب سليمان
03-05-2016, 03:01 PM
السلام عليكم
قصيدة جميلة بما ندبته مما كان من جمال حلب الذبيحة .
أشكر الشاعر على عاطفته الصادقة .
لكن لفت انتباهي خلل في الوزن في الشطر
قيثــارة تشــدو لأســراب من الديم
تش دو ﻷس مستفعلن
مع التقدير



عذرا سارد على اختنا ثناء لملاحظتها
شكرا لقلبك اختنا ثناء صالح على جمال دخولك ومداخلتك
نعم صدقت في تنبيهك
ولكنني اعدت انزال النص كاملا منذ البداية وعدلت ما اشرت اليه

شكرا لك

عبده فايز الزبيدي
03-05-2016, 04:30 PM
بارك الله فيك
و شكرا لكريم شعرك

حول التعديل:
لم يظهر لنا التعديل
بل ظهرت رموز بلغة لا تقرأ

محمد ذيب سليمان
03-05-2016, 07:43 PM
بارك الله فيك
و شكرا لكريم شعرك

حول التعديل:
لم يظهر لنا التعديل
بل ظهرت رموز بلغة لا تقرأ




شكرا لك صديقي الرائع على دخولك ومداخلتك
..
التعديل نزل وتم على نسخة كاملة للنص
وقد مر عليه داحمد رامي وتنبه للتعديل وشكر
على كل حال اصبح البيت بعد التعديل :


شهباء كانت عروس الفجر تحسبها
نــايــا يغنـي لأســراب مـن الديـــم

شكرا

الحسين الحازمي
04-05-2016, 08:13 AM
يبقى لنا أمل في الله ما غربا
أن ينصر الشام والإسلام والعربا

تحياتي لقلمك أيها الشامخ

محمد حمود الحميري
04-05-2016, 07:14 PM
ماشاء الله
قصيدة لو كانت في السماء لكانت نجمة مضيئة .
بارك الله بك وأخرج الأمة من محنتها .

محمد ذيب سليمان
05-05-2016, 09:34 AM
حلبٌ شاهدة و مشهودة !
شاهدة على صمتنا ونحن نشهد عذابها .
ولكن الطغيان له نهاية .
بورك النبض شاعرنا وسلمت وأنت تواكب الحدث .
تحياتي .

شكرا لقلبك الجميل ايها الحبيب
دخول راق لي ومداخلة برقي صاحبها
شكرا لك

علي مصطفى عزوزي
05-05-2016, 04:12 PM
هي بلوى وابتلاء
وستمر الأزمة مهما طالت
فكم قرون تكسرت على صخرور
تلك المدائن يا أخي
تحية وود
علي

أشرف حشيش
05-05-2016, 07:57 PM
بوركت روائعك

من حيث المعنى استطعت أن ترسم الألم وتقربه فأبكيتنا بنبل إحساسك وصدق مشاعرك

ومن حيث البناء أثقلت النص بحرف الجر (من) و(على)

مثال من هنا :



من قلمي , من سـأم , مـن كــل فـاصلة ’ من دمها , مـن الديـــم , من كل صوب ’ من الظُّلَــم ’ منها القوافل ’ منها الرجولة , تكرار من دمها ,

وليد عارف الرشيد
06-05-2016, 01:10 PM
بوركت شاعرنا الكبير أدبا وخلقا وموقفا
دمت بهذا الإباء وحروفك الطاهرات
لروحك الياسمين

ربيحة الرفاعي
16-05-2016, 12:58 AM
نبض قوي جارف بحس صادق وأداء جميل

لحرفك الألق شاعرنا
وللشهباء وأخواتها على امتداد ساحة النزيف العرب الأمن والسلام إن شاء الله

دمت بروعتك
تحيتي

أحمد معيض محمد
16-05-2016, 02:03 AM
الأستاذ محمد ذيب سليمان
لا فض فوك حلب جرح ينزف لم يجد من يشعر به إلا القليل و أنت منهم

عاهد سليم الشريف
16-05-2016, 06:48 AM
جميل ورائع و كما عهدناك أيها الشاعر الرائع

محمد ذيب سليمان
28-06-2016, 12:38 AM
قصيدة سامية بمضمونها شامخة بما بث فيها من فكر حر وأبي
بارك الله بك شاعرنا القدير وما حملت حروفك من معاني الوطنية
تحيتي وتقديري



الراقية ليانا الرفاعي
شكرا لك اخيتي على جمال اطلالتك ورقة مداخلتك
لقلبك الياسمين والمودة

محمد ذيب سليمان
19-12-2016, 10:58 PM
قصيدة فاضت بالآلام والأوجاع

ورسمت لوحة الموت كما رأيناها في ربوع شهبائنا الحبيبة

دامت حروفك تحضن هموم الأمّة أستاذنا


بارك الله بك اخيتي على هذا الدخول المثمر
المداخلة النابضة
اقلبك الفرح

نصر يوسف الزيادي
20-12-2016, 02:09 AM
بوركت ومشاعرك شاعرنا أبا الأمين الأستاذ محمد ذيب حفظك الله.

http://3sanews.com/?p=393