المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يا أنتِ



فاتن دراوشة
05-05-2016, 10:49 AM
أتت هذه المقطوعات من وحي نثيرة تحمل نفس العنوان " يا أنتِ" للمبدع ياسر سالم


يا أنتِ هَبيني بعضَ القمحِ لأزرَعَ أرضَ القلبِ بهِ

قحلٌ حَقلي

وَأَنا لا أَملِكُ إلّا الرّيحْ

أُرخي جَفْنَيْها

كَي لا تُبْصِرَ عِهْنَ دَمي


&&&&&


يا أنتِ انزَرِعي دَيْمَةَ طيبٍ بِنُخاعي

وَدَعي أمطارَكِ تَروي النّبضَ بِحَرفٍ لَمْلَمَ أوجاعي

فأنا مُذ بَرعَمَ سَطرُ دَمي

والقَحْلُ يُحاصِرُ أسوارَهْ

فَدَعي أمطارَكِ تُنديني

لِتُعيدَ الخِصْبَ لأصقاعي


&&&&&


يا أنتِ وَهَبْتُكِ شِرياني

وَتَرًا يَشتاقُ أنامِلَكِ

فَدَعي ألحانَكِ في أرجائي تَنتَشِرُ

نَدّي بالعطرِ يَساميني

وَهَبيها الأرضَ لكَيْ يَحظى

بِتُرابِ مَحَبّتِكِ الجَذرُ

نَبعي في صَخري مُلْتَحِفٌ

مِنْ لَمْسِ عَصاكِ سَيَنْفَجِرُ


&&&&&


يا أنتِ يا بَجَعَ البُحَيْرَةِ

يا انسِكاباتِ البَياضِ عَلى جَناحِ فُصولِها

تأتي إلَيْكِ الكائِناتُ لتَسْتَحِمَّ بِبَحْرِ غَيْمٍ

يَغسِلُ الأرواحَ مِمّا قَدْ تَرَسَّبَ في جوانِبِها منَ الأحقادِ

والألَمِ المَريرْ

يا أنتِ يا وَجَعَ الغَريبِ إذا مَضى

في دَربِِ مَنفاهُ البَعيدِ

يَلوكُ أعشابَ الحَنينِ

لكلّ شِبْرٍ في رُبى أرضٍ تَلَت أنفاسُهُ الحَيْرى

قَصيدَةَ عِشْقِها

يا أنتِ يا سَفَرَ العَنا بأناهُ في زَمَنٍ جَفاهْ

هُزّي غُصَيْنَ الحُلْمِ نافِضَةً نَداهْ

وإذا تَفَجّرَ صَحْرُ قَلْبٍ قُدَّ مِنْ شَظَفِ الحَياةْ

فَدَعيهِ يَسْكُبُ فيكِ يُنبوعًا تَتَلْمَذَ

قَوْلَ آهْ


&&&&&


يا أنتِ يا سِفرَ الحَياةِ

تَتَلمَذَت مِنْهُ الجَوارِحُ

تَمْتَماتِ وُجودِها

تَمْضينَ في دَرْبٍ يُغيّرُ إذ يُداسُ بِخفِّ روحِكِ دَرْبَهُ

وَيُحيلُ رَمْلًا قَد تَلاهُ الخَطوُ إكسيرَ الحَياةْ

ومَعَ الرّياحِ يهلُّ عِطْرٌ قدْ تَعتّقَ في خَوابي الثّوْبِ فانبَلَجَت رُؤاهْ

يَروي بِمُزْنِ شَذاهُ تُرْبَ النّبْضِ في صَدْرٍ حَواهْ

وَيُعيدُ هَيْكَلَةَ التنفُّسِ حينَ يَعْجِنُها بآهْ

يا أنتِ يا سُعُفَ الجَمالِ تَجَمّعَت فَوْقَ السّقيفَةِ في فَضاءٍ لَمّني

فتناسَلَت منكِ الظّلالُ وَلَفّعَت فُرَصَ النّجاةْ

&&&&&


يا أنتِ يا سَفَرَ الأشِّعّةِ في فَراغي المُعْتِمِ

وَشِهابُ خُطوَتِكِ يُبَعْثِرُ في فَضائي الأنْجُمِ

تَثنينَ خارِطَةَ الدّجى

تَضَعينَها في الجَيْبِ

كَيْ يَحظى الصّباحُ بِفُرْصَةٍ

لِيُمارِسَ التَّحليقَ في مُدُنٍ أماطَ وِشاحَها

عبده فايز الزبيدي
05-05-2016, 11:14 AM
ما شاء الله
قصيدة جميلة
شفيفة و حالمة
موفقة أستاذة / فاتن دراوشة.

محمد ذيب سليمان
05-05-2016, 02:42 PM
نص محلق في فضاء الجمال في النسج والمعاني
مع ملاحظة ان الشاعرة جعلته على تفعيلتين لبحرين
الخبب في المقاطع الثلاثة الاولى ثم انتقلت الى تفعيلة الكامل
فتنوع الجمال الموسيقي وبقي جمال الموضوع موحدا
شكرا لك

احمد المعطي
05-05-2016, 02:57 PM
خبباً جئت الآنَ ألمُّ صدى
مُهري للقمْحِ يُحَمْحِمُ وأنتِ بيادِرُ قمْحٍ
خلفَ جدارْ
وسنابلُ قمحكِ يَنهبُها الطيرُ
وَأنا والمُهْرُ سُدى
النهرُ يُغالبُني
والبحرُ يعابثُني
والطيرُ لقالِقُه في البيدرِ تهجعُ في دَعةٍ
وأنا والمُهرُ وَخيبتنا
ننحازُ إلى رحم الأرضَ لعلَ لنا
للبيْدرِ دربٌ يُرشدُنا
ويعانقنا يا أنتِ وصولْ
***
من وحي نصك جاء الهطولْ

عدنان الشبول
05-05-2016, 04:16 PM
بوح جميل ومنعش

دمتم بخير وسعادة أستاذتنا

محمد حمود الحميري
05-05-2016, 04:37 PM
وجدت هنا من الشعر ما يخلب القلوب ويطرب النفوس ويصقل الذوائق
بورك الحبر والمداد معلمتي الحبيبة ، ودامت رائعة محلقة في سماء الجمال .

علي مصطفى عزوزي
05-05-2016, 05:08 PM
جواهر ملتقطة من خزائن لاتنفذ
بوركت أيتها المبدعة
تحياتي

ناديه محمد الجابي
05-05-2016, 05:25 PM
تبذرين الحرف في أرض خصبة، وتحلقي بخيال شعري يتسلل إلى الروح فيطربها
لغة رائعة ماتعة، وجرس طروب، وتصوير خلاب
لله در حرفك الجميل ـ نسيج جميل لبساط الجمال، وواحة غناء من البهاء
بوركت وبديع حرفك ـ لك الود وأسمى التحايا. :0014:

د. مختار محرم
05-05-2016, 06:16 PM
عزف على أوتار الجمال لا يتقنه سواك أستاذة فاتن..
تمتلكين لغتك وعالمك الخاص . لو جيئ بقصيدة لك بدون اسم كاتبتها لعرفت أنها بقلمك..
دمت محلقة في مديات الإبداع أختي الكريمة.

تفالي عبدالحي
05-05-2016, 07:11 PM
الله الله.
جميل ما أبدعت شاعرتنا القديرة .
تحياتي لك و دام لك الشعر و الابداع.

أشرف حشيش
05-05-2016, 07:39 PM
يا أنتِ يا بَجَعَ البُحَيْرَةِ

يا انسِكاباتِ البَياضِ عَلى جَناحِ فُصولِها

تأتي إلَيْكِ الكائِناتُ لتَسْتَحِمَّ بِبَحْرِ غَيْمٍ

يَغسِلُ الأرواحَ مِمّا قَدْ تَرَسَّبَ في جوانِبِها منَ الأحقادِ

والألَمِ المَريرْ

لهذا الخيال المجنح كل الحق في التمرد على قانون الشعر

أحمد الجمل
05-05-2016, 08:41 PM
الله الله الله
قرأتها أكثر من مرة وفي كل مرة تختلف المتعة وتتنوع فواكه الجمال
دمت محلقة في سماوات الروعة والإبداع
تحيتي وخالص مودتي

عادل العاني
05-05-2016, 10:44 PM
حركت السحب , حتى استقرت فوق حقل ( يا أنتِ )

وأمطرتها بإبداع لتحيي أرضا بورا من عطش كاد يفتك بها...

عزفت على أوتار الشعر والإبداع بأنامل فنانة تعرف كيف ترسم اللوحات الجميلة.

أجدت وأحسنت

عصام إبراهيم فقيري
05-05-2016, 11:11 PM
جمال على جمال
نص متقن يتغلل في الروح بلا استئذان

بوركت حروفك أديبتنا المبدعة

تقديري وفائق الإعجاب .

أحمد رامي
06-05-2016, 01:46 AM
رقيقة الحرف دافئة الهمس صادقة الشعور .

شهادتي بك مجروحة ...

سأكتفي برفع القبعة .

:hat:

فاتن دراوشة
06-05-2016, 09:24 AM
ما شاء الله
قصيدة جميلة
شفيفة و حالمة
موفقة أستاذة / فاتن دراوشة.

الأجمل هو هذه البصمة الرّاقية التي تركتها هنا أخي

مودّتي

بشار عبد الهادي العاني
06-05-2016, 05:11 PM
لك بصمتك الخاصة المتميزة , المترعة بالجمال .
أجدت وأحسنت يا أخية ...
تحيتي وتقديري...

فاتن دراوشة
07-05-2016, 10:39 PM
نص محلق في فضاء الجمال في النسج والمعاني
مع ملاحظة ان الشاعرة جعلته على تفعيلتين لبحرين
الخبب في المقاطع الثلاثة الاولى ثم انتقلت الى تفعيلة الكامل
فتنوع الجمال الموسيقي وبقي جمال الموضوع موحدا
شكرا لك

سعيدة أنّ نصوصي أعجبت ذائقتكم الرّاقية أستاذنا
أبهجتم مقطوعاتي بمروركم البهيّ
مودّتي

فاتن دراوشة
09-05-2016, 06:58 PM
خبباً جئت الآنَ ألمُّ صدى
مُهري للقمْحِ يُحَمْحِمُ وأنتِ بيادِرُ قمْحٍ
خلفَ جدارْ
وسنابلُ قمحكِ يَنهبُها الطيرُ
وَأنا والمُهْرُ سُدى
النهرُ يُغالبُني
والبحرُ يعابثُني
والطيرُ لقالِقُه في البيدرِ تهجعُ في دَعةٍ
وأنا والمُهرُ وَخيبتنا
ننحازُ إلى رحم الأرضَ لعلَ لنا
للبيْدرِ دربٌ يُرشدُنا
ويعانقنا يا أنتِ وصولْ
***
من وحي نصك جاء الهطولْ

رائع هذا الانسكاب بين سطوري

هو الشّعر الحيّ ينبض في قلوب القرّاء كما في قلب صاحبه

سعيدة أنّ حروفي لقيت صدًى في فضاء ذائقتك أخي

مودّتي

رياض شلال المحمدي
10-05-2016, 12:48 PM
يا أنتِ تدهشنا برسمِ جمالها = حرفًا فحرفًا من نَمير خصالها
دانت بريّاها المعاني فابتدت = تروي ضمير البَوْح من إفضالها
يا أنت قد عجز الأريب بردّه = فطوى الحروف مغرَّدًا بظلالها

ليانا الرفاعي
10-05-2016, 03:39 PM
ما أعذبها من كلمات وما أجمل تلك المشاعر المتناثرة ما بين حروفها
تحيتي وتقديري

فاتن دراوشة
11-05-2016, 10:09 PM
بوح جميل ومنعش

دمتم بخير وسعادة أستاذتنا

سعيدة بمرور زرع الياسمين في حقول بَوْحي

مودّتي

فاتن دراوشة
13-05-2016, 09:35 AM
وجدت هنا من الشعر ما يخلب القلوب ويطرب النفوس ويصقل الذوائق
بورك الحبر والمداد معلمتي الحبيبة ، ودامت رائعة محلقة في سماء الجمال .

زدت متصفّحي جمالا بمرورك أخي

وأجذلت حرفي بمصافحتك العطرة

مودّتي

مصطفى السنجاري
13-05-2016, 05:48 PM
يا أنت

ايتها الاسطورة الجميلة قلما وحرفا

اقرأ كلماتك وكأنها عزف على اوتار الحروف لحنا جميلا

شكرا لك على هذا اللحن الراقى

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

فاتن دراوشة
15-05-2016, 04:49 PM
جواهر ملتقطة من خزائن لاتنفذ
بوركت أيتها المبدعة
تحياتي


غيض من فيض إبداعكم وروعتكم أخي

مودّتي

نداء ميداني
15-05-2016, 06:01 PM
قصيدة باسقة
ذات جمال وروعة

مودتي

فاتن دراوشة
26-05-2016, 08:10 PM
تبذرين الحرف في أرض خصبة، وتحلقي بخيال شعري يتسلل إلى الروح فيطربها
لغة رائعة ماتعة، وجرس طروب، وتصوير خلاب
لله در حرفك الجميل ـ نسيج جميل لبساط الجمال، وواحة غناء من البهاء
بوركت وبديع حرفك ـ لك الود وأسمى التحايا. :0014:

تبذرين الجمال في تُرب حرفي حينَ تعانقينه غاليتي

ما أروع مرورك بصفحاتي

محبّتي

فاتن دراوشة
02-06-2016, 06:23 AM
أتت هذه المقطوعات من وحي نثيرة تحمل نفس العنوان " يا أنتِ" للمبدع ياسر سالم


يا أنتِ هَبيني بعضَ القمحِ لأزرَعَ أرضَ القلبِ بهِ

قحلٌ حَقلي

وَأَنا لا أَملِكُ إلّا الرّيحْ

أُرخي جَفْنَيْها

كَي لا تُبْصِرَ عِهْنَ دَمي


&&&&&


يا أنتِ انزَرِعي دَيْمَةَ طيبٍ بِنُخاعي

وَدَعي أمطارَكِ تَروي النّبضَ بِحَرفٍ لَمْلَمَ أوجاعي

فأنا مُذ بَرعَمَ سَطرُ دَمي

والقَحْلُ يُحاصِرُ أسوارَهْ

فَدَعي أمطارَكِ تُنديني

لِتُعيدَ الخِصْبَ لأصقاعي


&&&&&


يا أنتِ وَهَبْتُكِ شِرياني

وَتَرًا يَشتاقُ أنامِلَكِ

فَدَعي ألحانَكِ في أرجائي تَنتَشِرُ

نَدّي بالعطرِ يَساميني

وَهَبيها الأرضَ لكَيْ يَحظى

بِتُرابِ مَحَبّتِكِ الجَذرُ

نَبعي في صَخري مُلْتَحِفٌ

مِنْ لَمْسِ عَصاكِ سَيَنْفَجِرُ


&&&&&


يا أنتِ يا بَجَعَ البُحَيْرَةِ

يا انسِكاباتِ البَياضِ عَلى جَناحِ فُصولِها

تأتي إلَيْكِ الكائِناتُ لتَسْتَحِمَّ بِبَحْرِ غَيْمٍ

يَغسِلُ الأرواحَ مِمّا قَدْ تَرَسَّبَ في جوانِبِها منَ الأحقادِ

والألَمِ المَريرْ

يا أنتِ يا وَجَعَ الغَريبِ إذا مَضى

في دَربِِ مَنفاهُ البَعيدِ

يَلوكُ أعشابَ الحَنينِ

لكلّ شِبْرٍ في رُبى أرضٍ تَلَت أنفاسُهُ الحَيْرى

قَصيدَةَ عِشْقِها

يا أنتِ يا سَفَرَ العَنا بأناهُ في زَمَنٍ جَفاهْ

هُزّي غُصَيْنَ الحُلْمِ نافِضَةً نَداهْ

وإذا تَفَجّرَ صَحْرُ قَلْبٍ قُدَّ مِنْ شَظَفِ الحَياةْ

فَدَعيهِ يَسْكُبُ فيكِ يُنبوعًا تَتَلْمَذَ

قَوْلَ آهْ


&&&&&


يا أنتِ يا سِفرَ الحَياةِ

تَتَلمَذَت مِنْهُ الجَوارِحُ

تَمْتَماتِ وُجودِها

تَمْضينَ في دَرْبٍ يُغيّرُ إذ يُداسُ بِخفِّ روحِكِ دَرْبَهُ

وَيُحيلُ رَمْلًا قَد تَلاهُ الخَطوُ إكسيرَ الحَياةْ

ومَعَ الرّياحِ يهلُّ عِطْرٌ قدْ تَعتّقَ في خَوابي الثّوْبِ فانبَلَجَت رُؤاهْ

يَروي بِمُزْنِ شَذاهُ تُرْبَ النّبْضِ في صَدْرٍ حَواهْ

وَيُعيدُ هَيْكَلَةَ التنفُّسِ حينَ يَعْجِنُها بآهْ

يا أنتِ يا سُعُفَ الجَمالِ تَجَمّعَت فَوْقَ السّقيفَةِ في فَضاءٍ لَمّني

فتناسَلَت منكِ الظّلالُ وَلَفّعَت فُرَصَ النّجاةْ

&&&&&


يا أنتِ يا سَفَرَ الأشِّعّةِ في فَراغي المُعْتِمِ

وَشِهابُ خُطوِكِ كَمْ يُبَعْثِرُ في فَضائي الأنْجُمَ

تَثنينَ خارِطَةَ الدّجى

تَضَعينَها في الجَيْبِ

كَيْ يَحظى الصّباحُ بِفُرْصَةٍ

لِيُمارِسَ التَّحليقَ في مُدُنٍ أماطَ وِشاحَها

فاتن دراوشة
02-06-2016, 06:26 AM
عزف على أوتار الجمال لا يتقنه سواك أستاذة فاتن..
تمتلكين لغتك وعالمك الخاص . لو جيء بقصيدة لك بدون اسم كاتبتها لعرفت أنها بقلمك..
دمت محلقة في مديات الإبداع أختي الكريمة.

تفخر حروفي بشهادتكم الرّاقية أستاذي

وكم هي سعيدة بمرور نثر البهاء في أرجائها

مودّتي

خالد سرحان الفهد
02-06-2016, 06:55 AM
ممرت على هذا الروض المحلّق
شكرا لسمو الحرف وعزارة المعنى
مودتي لك الشاعرة الرائعة فاتن دراوشه

فاتن دراوشة
03-06-2016, 05:45 AM
الله الله.
جميل ما أبدعت شاعرتنا القديرة .
تحياتي لك و دام لك الشعر و الابداع.

الأجمل هي هذه البصمة الرّاقية التي تركتها على جدران متصفّحي مبدعنا

دمت بودّ

أحمد بن محمد عطية
13-07-2016, 02:27 AM
أتت هذه المقطوعات من وحي نثيرة تحمل نفس العنوان " يا أنتِ" للمبدع ياسر سالم


يا أنتِ هَبيني بعضَ القمحِ لأزرَعَ أرضَ القلبِ بهِ

قحلٌ حَقلي

وَأَنا لا أَملِكُ إلّا الرّيحْ

أُرخي جَفْنَيْها

كَي لا تُبْصِرَ عِهْنَ دَمي


&&&&&


يا أنتِ انزَرِعي دَيْمَةَ طيبٍ بِنُخاعي

وَدَعي أمطارَكِ تَروي النّبضَ بِحَرفٍ لَمْلَمَ أوجاعي

فأنا مُذ بَرعَمَ سَطرُ دَمي

والقَحْلُ يُحاصِرُ أسوارَهْ

فَدَعي أمطارَكِ تُنديني

لِتُعيدَ الخِصْبَ لأصقاعي


&&&&&


يا أنتِ وَهَبْتُكِ شِرياني

وَتَرًا يَشتاقُ أنامِلَكِ

فَدَعي ألحانَكِ في أرجائي تَنتَشِرُ

نَدّي بالعطرِ يَساميني

وَهَبيها الأرضَ لكَيْ يَحظى

بِتُرابِ مَحَبّتِكِ الجَذرُ

نَبعي في صَخري مُلْتَحِفٌ

مِنْ لَمْسِ عَصاكِ سَيَنْفَجِرُ


&&&&&


يا أنتِ يا بَجَعَ البُحَيْرَةِ

يا انسِكاباتِ البَياضِ عَلى جَناحِ فُصولِها

تأتي إلَيْكِ الكائِناتُ لتَسْتَحِمَّ بِبَحْرِ غَيْمٍ

يَغسِلُ الأرواحَ مِمّا قَدْ تَرَسَّبَ في جوانِبِها منَ الأحقادِ

والألَمِ المَريرْ

يا أنتِ يا وَجَعَ الغَريبِ إذا مَضى

في دَربِِ مَنفاهُ البَعيدِ

يَلوكُ أعشابَ الحَنينِ

لكلّ شِبْرٍ في رُبى أرضٍ تَلَت أنفاسُهُ الحَيْرى

قَصيدَةَ عِشْقِها

يا أنتِ يا سَفَرَ العَنا بأناهُ في زَمَنٍ جَفاهْ

هُزّي غُصَيْنَ الحُلْمِ نافِضَةً نَداهْ

وإذا تَفَجّرَ صَحْرُ قَلْبٍ قُدَّ مِنْ شَظَفِ الحَياةْ

فَدَعيهِ يَسْكُبُ فيكِ يُنبوعًا تَتَلْمَذَ

قَوْلَ آهْ


&&&&&


يا أنتِ يا سِفرَ الحَياةِ

تَتَلمَذَت مِنْهُ الجَوارِحُ

تَمْتَماتِ وُجودِها

تَمْضينَ في دَرْبٍ يُغيّرُ إذ يُداسُ بِخفِّ روحِكِ دَرْبَهُ

وَيُحيلُ رَمْلًا قَد تَلاهُ الخَطوُ إكسيرَ الحَياةْ

ومَعَ الرّياحِ يهلُّ عِطْرٌ قدْ تَعتّقَ في خَوابي الثّوْبِ فانبَلَجَت رُؤاهْ

يَروي بِمُزْنِ شَذاهُ تُرْبَ النّبْضِ في صَدْرٍ حَواهْ

وَيُعيدُ هَيْكَلَةَ التنفُّسِ حينَ يَعْجِنُها بآهْ

يا أنتِ يا سُعُفَ الجَمالِ تَجَمّعَت فَوْقَ السّقيفَةِ في فَضاءٍ لَمّني

فتناسَلَت منكِ الظّلالُ وَلَفّعَت فُرَصَ النّجاةْ

&&&&&


يا أنتِ يا سَفَرَ الأشِّعّةِ في فَراغي المُعْتِمِ

وَشِهابُ خُطوَتِكِ يُبَعْثِرُ في فَضائي الأنْجُمِ

تَثنينَ خارِطَةَ الدّجى

تَضَعينَها في الجَيْبِ

كَيْ يَحظى الصّباحُ بِفُرْصَةٍ

لِيُمارِسَ التَّحليقَ في مُدُنٍ أماطَ وِشاحَها




مررت من هنا ولم تعجب ذائقتي
بما كتب على انه
شعر
هواقرب من وجهة نظري الى النثر منه الى الشعر
ولا ادري لماذا مدح من مدح على انه شعر موزون ومقفى