المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتبتُ إليك لو أن الكتابة ../ أشرف حشيش



أشرف حشيش
07-05-2016, 10:45 PM
كـتـبـتُ إلــيـكَ لــو أنّ الـكـتابةْ
تـخـفّفُ عــن فـؤادكَ مـا أصـابَهْ
:
لأوقـفْـنا الـزمـانَ عـلـى هـوانـا
وغــنّـيـنـا بـمـوطـنـنـا صــبـابـةْ
:
ومـثُلُكَ همْتُ في همّي طويلا
وذابَ الـبـوحُ فـي وجـعِ الـربابَةْ
:
كـلانـا واحــدٌ . كـيـف افـتـرقنا؟
وفــــرّ زمــانُـنـا , يـــا لـلـغـرابة!
:
كــلانـا نــظـرةٌ مــن ذات حـلـمٍ
تـطـلع طـرفُـها نـحـو الـسحابة
:
وكــنّـا كـالـنمير نـفـيض شـوقـا
فـصـار الـشوق يـسقينا عـذابَهْ
:
ومــا نَــزْفُ الـمـدادِ أراكَ مـنـي
سـوى دمـعٍ تـصبّب فـي رتـابةْ
:
عُـرفـنـا بـالـجـراح فــلـم تـزدْنـا
مــعــارفُـنـا بـــهـــا إلا كـــآبـــةْ
:
فـقد يَبكي الشجي عذابَ يومٍ
ونـحن نـسحّ مـن زمن الصحابةْ
:
ونُـشغل مـنصب الأحزان شعرا
بــأبــيــاتٍ مُــعــبّــأةٍ خــطــابـةْ
:
شـوارع هـمّنا طـافت حـشودا
فـأطـلق خـلفها الـباغي كـلابَهْ
:
ونـش عـلى سـفود النار شعبا
لـيـصنعَ مــن مـجـازره (كـبـابَهْ)
:
وجـــزّ نـواصـيَ الإلـهـام غــدرا
ومـــا أبــقـى بـهـامـتنا ذؤابَـــةْ
:
ولاحـــق جـــذر زيــتـونٍ قـديـمٍ
ونــبّـشَ فــي جـوارحـنا تـرابَـهْ
:
فـدنـيانا الـتـي نـحـيا. وحــوشٌ
وفي الوجدان تسكن ألف غابْةْ
:
ويـجـري فــي مـلاعـبها هـلاكٌ
يـرى الـبشريَّ فـيها مـثل طابَةْ
:
جــداول نـبـضنا فـينا اضـمحلتْ
وزهـــرُ حـيـاتنا يـبـكي شـبـابَهْ
:
ومـــا زلــنـا نــراوغُ بَـحْـرَ شـعـرٍ
نـشـقُّ بـلجةِ الـفصحى عـبابَهْ
:
عـسانا أن نـشمّ نـسيم حرفٍ
أضــعــنــاهُ وضــيّـعْـنـا ثـــوابَــهْ
7/5/2015

الدكتور ضياء الدين الجماس
08-05-2016, 12:39 AM
فقد يَبكي الشجي عذابَ يومٍ = ونحن نسحّ من زمن الصحابةْ
ونُشغل منصب الأحزان شعرا= بأبياتٍ مُعبّأةٍ خطابةْ


وافرية جميلة عميقة المعاني
تليق بشاعر هادف الحرف مسدد الهدف
بارك الله بك شاعرنا الفاضل أشرف حشيش

محمد ذيب سليمان
08-05-2016, 04:46 AM
ما شاء الله
نص شعري جميل حمل المعاني
ورثرها بثوب الحكمة الهادف
شكزا لك ولما حملت حروفك
مودتي

فاتن دراوشة
08-05-2016, 05:53 AM
نصّ خيط خيطَ بإبرة الواقع ورزاياه يحمل الألم والأوجاع

بالفعل نحن نحيا في غابة يأكل قويّها ضعيفها

ندعو الله أن يفرّج الأزمات وأن يجود بنصره لشعبنا المستضعف في بقاع الأرض

وأن يكسر شوكة الطّغاة والظّلاّم كما فعل بفرعون وقومه

دمت مبدعا

أحمد الجمل
08-05-2016, 10:57 PM
الله الله الله
راااائعة وأكثر وأكثر
يعجبني شعرك أخي أشرف ، و جداااا
وهذه كانت ساحرة آسرة
تحيتي وخالص مودتي

أشرف حشيش
09-05-2016, 11:28 AM
فقد يَبكي الشجي عذابَ يومٍ = ونحن نسحّ من زمن الصحابةْ
ونُشغل منصب الأحزان شعرا= بأبياتٍ مُعبّأةٍ خطابةْ


وافرية جميلة عميقة المعاني
تليق بشاعر هادف الحرف مسدد الهدف
بارك الله بك شاعرنا الفاضل أشرف حشيش



الله يبارك فيك دكتور , وفي وقتك وحرفك وعلمك

زادك الله من فضله , وأطال عمرك في طاعته

عدنان الشبول
09-05-2016, 07:47 PM
جمال على جمال ( ميّة ميّة)

حفظكم الله والأهل والأوطان

محبتي يا مبدع

د. مختار محرم
10-05-2016, 04:35 PM
كـلانـا واحــدٌ . كـيـف افـتـرقنا؟
وفــــرّ زمــانُـنـا , يـــا لـلـغـرابة!
:
كــلانـا نــظـرةٌ مــن ذات حـلـمٍ
تـطـلع طـرفُـها نـحـو الـسحابة
:
وكــنّـا كـالـنمير نـفـيض شـوقـا
فـصـار الـشوق يـسقينا عـذابَهْ

انهمار لغوي بديع وقافية عذبة وشاعر رائع..
اكتمل الجمال

د. سمير العمري
14-05-2016, 04:40 PM
واحدة من أجمل ما قرأت لك من القصائد فلا فض فوك أيها الشاعر المبدع المحلق!

نعم هذه هي حال أمة استمرأت الذل والدعة واللهو والطرب ، وانشغلت بالسفاسف وتشاغلت عن العظائم ولا حول ولا قوة إلا بالله.

تقديري