المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نجوى"



عبد الحليم منصور الفقيه
10-05-2016, 09:11 PM
لأنك ربي، لن أملَّ من الدعا
سأدعوك دومًا خاشعًا متضرِّعا

وما همّني أن لا تجيب لدعوتي
فحسبيَ أن أدعوك -ربي- وتسمعا

فحقّيَ أن أرجو من الله حاجتي
وحقٌّ لِـربي أن يجود ويمنعا

ولكنّني أدعوك يا ربُّ واثقًا
بأنّك تعطي سائلينك أجمعا

وما كل مَن يعطي كمثلك قادرًا
ولا كل ما يُعطى ابنُ آدمَ مقنعا

أتيتُك يا ربي ضعيفًا ومسلمًا
وحاشاك أن يأتيك عبدٌ ويرجعا..

ومَن غيرُك اللهمَّ يدري بحالتي
إذا زاد همّي أو فؤادي تصدّعا

ومَن غيرُك اللهمَّ يعلم حاجتي
إذا زاد فقري أو سبيلي تقطّعا

دعوتك يا ربي منيبًا ومؤمنًا
وحاشاك أن تجفو الدعاء وتقطعا

فأنت جديرٌ أن تُوسّعَ ضيّقًا
وأجدرُ لو ضيّقت هذا المُوَسَّعا

وأنت قديرٌ لو جمعتَ مفرَّقًا
وأقدرُ لو فرَّقت هذا المُجَمَّعا

وأنت كريمٌ مُستعانٌ بفضلِهِ
على كل ما أدمى وأبكى وأوجعا

أناجيك يا ربي، ونجواك حاجتي
أناجيك كي أحيا وأروى وأشبعا

أناجيك.. لي نجواك دينٌ ومذهبٌ
وحِسٌّ على أجزاء جسمي توزَّعا

أناجيك.. ما همّي بأن لا تجيبني
كفانيَ أن أدعوك -ربي- وتسمعا

أناجيك.. لي نجواك عِزٌّ وفرحةٌ
فما ذَلَّ من يرجو، وما خاب من دعا

ونجواك لي رُوحٌ ورَوحٌ وراحةٌ
وراحٌ وريحانٌ ونورٌ تشعشعا

ونجواك لي أمٌّ ونجواك لي أبٌ
فأنت الذي سوّى وأعطى وأبدعا

فلولاك قلبي ما اهتدى لطريقه
ولولاك قلبي ما تمنّى وما وعا

سأدعوك حتى لا أكون مُغفّلاً
وحتى يخاف الذنبُ منّي ويفزعا

إلهي وخلاّقي وحرزي وموئلي
سألتُك، فاجعل لي دعاءك مَطمَعا

سألتُك أن أرضى بما كنتَ قاضيًا
وأن أستديمَنَّ الدعاءَ وأخشعا

سألتك يا ربي صلاةً على الذي
جعلتَ لنا منه الشفيع المُشَفّعا
#حـلـيـم_

أشرف حشيش
10-05-2016, 09:17 PM
إلهي وخلاّقي وحرزي وموئلي
سألتُك، فاجعل لي دعاءك مَطمَعا

سألتُك أن أرضى بما كنتَ قاضيًا
وأن أستديمَنَّ الدعاءَ وأخشعا

سألتك يا ربي صلاةً على الذي
جعلتَ لنا منه الشفيع المُشَفّعا


اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد , واسقنا من يديه الشريفتين شربة ماء لا نظمأ بعدها أبدا

بارك الله فيك , وأثابك خيرا

د. مختار محرم
10-05-2016, 09:42 PM
الله الله
ما أروعها من مناجاة وحب
لله درك

ليانا الرفاعي
10-05-2016, 11:23 PM
مناجاة تفيض بالإيمان
فاحت ما بين حروفها رائحة العنبر وكانت الثقة بإستجابة الدعاء تزيدها جمالا
تحيتي وتقديري

فاتن دراوشة
11-05-2016, 05:04 AM
ما أروعها من كلمات تخرج من أعماق ذات تنغمس بإيمانها

جعلها الله في ميزان عملك الصّالح وأنالك شفاعة رسوله المصطفى صلّى الله عليه وسلّم

دام حرفك يعمر بالإيمان مبدعنا

محمد حمود الحميري
11-05-2016, 06:05 PM
مناجاة تضج بمعاني الإيمان
لذيذة كلماتها ألذ من العسل الدوعني وأرق من ماء زمزم ..
حفظك الله ورعاك ولا منعك مبتغاك .

د. سمير العمري
29-05-2016, 04:39 PM
مناجاة جميلة تنضح صدقا ونقاء فلا فض فوك!

كان حرفك جميلا كعادته ولكن استوقفني هنا بعض مواضع.

تقديري

أحمد عبدالله هاشم
29-05-2016, 06:09 PM
رااااااائعة وأكثر يا شاعر ، جعلها الله في ميزان حسناتك
مودتي أيها الأنيق

عدنان الشبول
29-05-2016, 06:37 PM
جميل كالعادة

أسأل الله أن يعطيك حتّى يرضيك

أحمد الجمل
29-05-2016, 07:46 PM
راااائعة وأكثر وأكثر
سلمت أخي الحبيب وسلم قلبك ولسانك
تحيتي ومحبتي

محمد ذيب سليمان
29-05-2016, 07:56 PM
لا اله الا انت .. سبحانك ربي
ما اعظمك
ما أكرمك
اللهم اني أمَّنت على هذا الدعاء الرائع
يا رب
يا من لا سواك يدعى ولا مجيب الاك

بارك الله بك ايها الحبيب ونفعك ونفعنا بما قدمت
وجزاك الله خيرا
مودتي

عبد السلام دغمش
21-08-2016, 12:03 PM
ما شاء الله ..

مناجاة طيبة شاعرنا المبدع ..
وهو سبحانه يعطي ويمسك بمقدار ، لحكمة منه سبحانه " وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو"

" وما كل من يعطي كمثلك قادرًا " لعلها : قادرٌ ..

جعلها الله في ميزانك .

تحيتي .

ناديه محمد الجابي
21-08-2016, 06:33 PM
(وقال ربكم ادعوني أستجب لكم)
الدعاء استراحة المؤمن من الهموم، وساحة مفتوحة لمن يريد حقه ممن ظلمه،
وهو طريق ممهد لمن يطمع في الدرجات العليا في الدنيا والآخرة.
الله يغضب إن تركت سؤاله *** وبنى آدم حين يُسْأَل يغضب".
نص بهي بمحموله من نسج وبناء ومعان وموسيقى
روحانية بديعة ـ ومناجاة بلغة صادقة ومعاني سامقة
أحسنت وأجدت هذه الرائعة الهادفة
واللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
دام لحرفك البهاء.:001:

نغم عبد الرحمن
22-08-2016, 02:56 AM
مناجاة صادقة،بنفحات إيمانية حلوة عذبة..

أدعو الله أن يرزقك ويخفف عنك كل كربة

بارك الله فيك أخي الفاضل..
وجعل ماوضعت هنا في ميزان حسناتك
مع خالص تقديري.. :011: