المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قَصْرُ القَصَبِ



فاتن دراوشة
03-06-2016, 06:05 PM
لمَّا يزلْ في خاطِري

يَوْمَ التَقَيْنا

واحْتَفَتْ آمالُنا

تَسْتَرجِعُ الماضي قُصورًا

بَلْ سُجونًا

مِنْ قَصَبْ

هلْ كانَ قصرُكِ مِنْ قَصَبْ؟

لا ضَجَّةٌ فِي جَوْفِهِ الخَاوي ولا

فيهِ اللّغَبْ؟

تاهَتْ عُيونِيَ والهُدُبْ

شَرَعَتْ تُناجي العَقلَ

مَنْ ذَا المُرتَجي قَصْرِي وَقَدْ

عافَتْهُ روحُ الدّودِ

من شُحّ الحَطَبْ؟

ألفَيْتُ روحًا حيّةً

بينَ الحِجارةِ تضطَرِبْ

واهٍ على حَظّي

ومزنُ العَيْنِ

جمرٌ

بلْ لَهَبْ.

من ذا الّذي

يُلقي إلَيَّ الزَّهْرَ

عُربونًا لِحُبْ؟

-منْ أنتَ؟

-قلْبٌ قَدْ سُلِبْ.

يا مَنْ غَزَوْتَ طُفولَتي وَصِبايَ

مَنْ هَدَمَ السُّدودَ

أَزالَ تُربًا

مِنْ عَلى تِبْرٍ مُغَطًّى

بالضَبابِ وَبالغَضَبْ

لَم يَبقَ لي مِنْ واقِعي المَزعومِ

مِنْ قصرِ القَصَبْ

غَيرَ الجِمارِ

وبَعْضِ ألسِنَةِ الدُّخانِ

وَبَعْضِ أشلاءِ اللّهَبْ



مُتَفَاعِلُنْ وَجَوازاتُها

أحمد الجمل
03-06-2016, 06:17 PM
الله الله الله
راااائعة وأكثر وأكثر
ولم تخل هذه الفاتنة أيضا من النيران وألسنة اللهب وثورة الغضب
ولكنها صِيغت بقلب من ذهب
تحيتي وخالص مودتي

عادل العاني
03-06-2016, 08:32 PM
نبض رقيق , شاعري ومعبّر

وأجدت رسم لوحاته بإتقان ووصف وأبدعت

المهم أن ما تبقى هو الجمار .. وفي القصب لبّ سكر ..والتبر الذي انكشف

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري

غلام الله بن صالح
03-06-2016, 08:43 PM
تغزلين حروفك بمهارة وإتقان
دمت رائعة
تقديري

محمد ذيب سليمان
03-06-2016, 09:12 PM
ما أجمل ما تنسجين وتصورين
شكرا لك ايتها الكريمة على هذا النص ا
لكامل بمحموله من الشعر وادواته
كوني دائما بخير ...
امنية

عدنان الشبول
03-06-2016, 11:59 PM
حرف أنيق ورشيق وسريع وثابت


دمتم بخير دوما

فاتن دراوشة
04-06-2016, 07:40 AM
الله الله الله
راااائعة وأكثر وأكثر
ولم تخل هذه الفاتنة أيضا من النيران وألسنة اللهب وثورة الغضب
ولكنها صِيغت بقلب من ذهب
تحيتي وخالص مودتي

الأروع هي مصافحتك التي تنثر العطر بين حروف كلماتي أخي

صفو امتناني وتقديري

ناديه محمد الجابي
04-06-2016, 10:02 AM
حرف مشبع بالجمال، وأحاسيس رائعة تناثرت هنا
نص رائع راق لي نسجه والبناء والتصوير والمعــــــــاني
لله درك ما أروعك. :0014:

عبد السلام دغمش
04-06-2016, 10:14 AM
هنا دعوة للامل ..

للعودة ثانية لبث الروح وكشف الغبار عن كل ما كان جميلا .. حين لا يبقى الكثير من الواقع الموهوم من القصب ..

قصيدة جميلة ،، شدني إلى جانب الصور المعبرة هذا الإيقاع العذب الذي صار يميز شعر الأستاذة فاتن .

تحياتي .

فاتن دراوشة
05-06-2016, 06:00 AM
نبض رقيق , شاعري ومعبّر

وأجدت رسم لوحاته بإتقان ووصف وأبدعت

المهم أن ما تبقى هو الجمار .. وفي القصب لبّ سكر ..والتبر الذي انكشف

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري

هي شهادة يفخر بها حرفي ويسعد أستاذي

سعيدة أنّ ما رسمته نال استحسانكم وببصمتكم الرّاقية زاد بهاء لوحتي

دمت بودّ

فجر القاضي
05-06-2016, 06:36 AM
ليس غريبا ً على من هم أهل الحرف روعتهم ..
لك في الشعر باعٌ جميل طويل ..
سلمت يمينك على هذه الرائعة ..
امتناني

شاهر حيدر الحربي
05-06-2016, 11:38 AM
ألفَيْتُ روحًا حيّةً

بينَ الحِجارةِ تضطَرِبْ

واهٍ على حَظّي

ومزنُ العَيْنِ

جمرٌ

بلْ لَهَبْ.

من ذا الّذي

يُلقي إلَيَّ الزَّهْرَ

عُربونًا لِحُبْ؟

-منْ أنتَ؟

-قلْبٌ قَدْ سُلِبْ.


ألق وتميز وانفراد يخصك وحدك ويبدو واضحا في كل حرف من أبياتك أستاذتي الكريمة

فاتن دراوشة
06-06-2016, 03:19 AM
تغزلين حروفك بمهارة وإتقان
دمت رائعة
تقديري

غيض من فيض روعتكم أخي

مودّتي

ليانا الرفاعي
06-06-2016, 08:26 AM
حروف جميلة أنيقة تفيض بروعة الصور
تحيتي وتقديري

ثناء صالح
06-06-2016, 02:52 PM
قصيدة جميلة .محورها الألم والشقاء الإنساني.وكيف يمكن للحب أن يولد في جوف الألم.
قصر من القصب!
القصور لا تبنى من القصب. ولا يمكن لساكني أكواخ القصب أن يشعروا بالرضا في جوفها. ﻷن الشعور بالفقر والحرمان والظلم الذي لا يوفر للإنسان مأوى كريما كل ذلك يقتل الرضا.
فهل يمكن للحب أن يحييه؟؟! هل يغير الحب طبيعة الإنسان فيجعله راضيا بالظلم إذا اتفق زمنه مع زمن الحب؟
أثارت القصيدة الكثير من مسائل المعاناة الإنسانية . وأرى الشاعرة قد انحازت إلى صف الشعور بالألم لا الشعور بالرضا.
فقد تضمن اختتامها للقصيدة سخرية لاذعة مستمدة من الغضب المكظوم .وحتى قصر القصب قد احترق ولم يبق من أطلاله إلا الجمر....فماذا يفعل الحب هنا؟ وكيف يقنع العاشق الشاعرة بأنها تعيش في قصر...؟!
أسعدني هذا التعمق في كنه الانفعال البشري المكبوت من الأستاذة الشاعرة فاتن دراوشة.
فدام الإبداع لك ودامت الشاعرية
وكل عام وأنتم بخير
يا مَنْ غَزَوْتَ طُفولَتي وَصِبايَ

مَنْ هَدَمَ السُّدودَ

أَزالَ تُربًا

مِنْ عَلى تِبْرٍ مُغَطًّى

بالضَبابِ وَبالغَضَبْ

لَم يَبقَ لي مِنْ واقِعي المَزعومِ

مِنْ قصرِ القَصَبْ

غَيرَ الجِمارِ

وبَعْضِ ألسِنَةِ الدُّخانِ

وَبَعْضِ أشلاءِ اللّهَبْ

فاتن دراوشة
07-06-2016, 02:55 AM
ما أجمل ما تنسجين وتصورين
شكرا لك ايتها الكريمة على هذا النص ا
لكامل بمحموله من الشعر وادواته
كوني دائما بخير ...
امنية

غيض من فيض روهتكم وبهاء حرفكم أستاذي

أنرت متصفّحي بمرورك البهيّ

مودّتي

فاتن دراوشة
08-06-2016, 05:29 PM
حرف أنيق ورشيق وسريع وثابت


دمتم بخير دوما

سعيد حرفي بك وبمصافحتك الرّاقية له أخي عدنان

مودّتي

فاتن دراوشة
10-06-2016, 04:05 AM
حرف مشبع بالجمال، وأحاسيس رائعة تناثرت هنا
نص رائع راق لي نسجه والبناء والتصوير والمعــــــــاني
لله درك ما أروعك. :0014:

ما أسعده نصّي كونه حظي بإعجابك غاليتي

نثرت العطر بين سطوري بمرورك

محبّتي

خالد صبر سالم
10-06-2016, 01:30 PM
كما انت دائما تغرفين من رهافة احساسك لتصوغي العبارة الشعرية صياغة تأخذ طريقها الى القلب فيعانقها عناق الاعجاب والنشوة
رغم ما في هذا النص من ألم جاء يرقل بثياب التعبير الفني المدهش
شاعرتنا الرائعة الاستاذة فاتن
دمت بسعادة وشعر وجمال
خالص الاحترام مع عميق المودة

د. مختار محرم
10-06-2016, 03:26 PM
يا مَنْ غَزَوْتَ طُفولَتي وَصِبايَ

مَنْ هَدَمَ السُّدودَ

أَزالَ تُربًا

مِنْ عَلى تِبْرٍ مُغَطًّى

بالضَبابِ وَبالغَضَبْ

لَم يَبقَ لي مِنْ واقِعي المَزعومِ

مِنْ قصرِ القَصَبْ

غَيرَ الجِمارِ

وبَعْضِ ألسِنَةِ الدُّخانِ

وَبَعْضِ أشلاءِ اللّهَبْ


ختام مليء بالفلسفة والجمال والواقعية ..

أعجبني انتقال الحديث من صيغة المخاطب ( غزوت)

إلى صيغة الغائب ( هدم ) و ( أزال ) .. إذ جاءت متناسقة مع النهاية وتضاؤل حضوره وتلاشي قصر القصب المزعوم

أحسنت أيتها الشاعرة القديرة

محمد حمود الحميري
10-06-2016, 09:59 PM
معلمتي الأستاذة ــ فاتن دراوشة
سلام الله عليك ورحمته وبركاته ، ومبارك عليك رمضان .

كنت هنا حيث مرابع الجمال في حديقتك الغناء فلله درك ما أجمل حرفك ..
تقديري لقلمك الرفيع .

فاتن دراوشة
11-06-2016, 06:17 AM
هنا دعوة للامل ..

للعودة ثانية لبث الروح وكشف الغبار عن كل ما كان جميلا .. حين لا يبقى الكثير من الواقع الموهوم من القصب ..

قصيدة جميلة ،، شدني إلى جانب الصور المعبرة هذا الإيقاع العذب الذي صار يميز شعر الأستاذة فاتن .

تحياتي .

قراءة حيّة نابضة أثرت النصّ وزادته روعة وبهاء

أسعدتني بهذا الهطول المميّز أخي

مودّتي

فاتن دراوشة
13-06-2016, 03:40 AM
ليس غريبا ً على من هم أهل الحرف روعتهم ..
لك في الشعر باعٌ جميل طويل ..
سلمت يمينك على هذه الرائعة ..
امتناني

الشّكر موصول لبهاء مروركم الذي ينثر العطر بين أرجاء متصفّحي أخي

دمت بودّ

فاتن دراوشة
16-06-2016, 09:57 PM
ألفَيْتُ روحًا حيّةً

بينَ الحِجارةِ تضطَرِبْ

واهٍ على حَظّي

ومزنُ العَيْنِ

جمرٌ

بلْ لَهَبْ.

من ذا الّذي

يُلقي إلَيَّ الزَّهْرَ

عُربونًا لِحُبْ؟

-منْ أنتَ؟

-قلْبٌ قَدْ سُلِبْ.


ألق وتميز وانفراد يخصك وحدك ويبدو واضحا في كل حرف من أبياتك أستاذتي الكريمة

أبهجت نصّي بما بعثرته من زهور روعتك بين سطوره مبدعنا

مودّتي

ربيحة الرفاعي
16-06-2016, 11:05 PM
الله الله يا رائعة
تتمتعين بقدرة على رسم الصورة ساحرة
وتكتبين بحرفية وجمال

دمت بروعتك غاليتي
تحيتي

عصام إبراهيم فقيري
16-06-2016, 11:27 PM
مبدعة أنت وأديبة مقتدرة تعرف كيف تصنع الجمال وتحضره بأزهى صوره

تطربني أبجديتك على الدوام فلا فض فوك أديبتنا

سهل ممتنع وهذا النوع من الشعر أحبه جدا

دمت مبدعة .

فاتن دراوشة
18-06-2016, 06:29 PM
حروف جميلة أنيقة تفيض بروعة الصور
تحيتي وتقديري

يكفيها أنّها نعمت بمصافحتك لتكون الأروع غاليتي

محبّتي

محمد محمود صقر
23-09-2016, 09:31 AM
قصيدة جميلة

يطلُّ الأمل من بين أبياتها حلماً جميلاً

أعجبتني

بارك الله فيكِ

دمتَ في حفظ الله

عبير محمد احمد
23-09-2016, 12:25 PM
ألفَيْتُ روحًا حيّةً

بينَ الحِجارةِ تضطَرِبْ

واهٍ على حَظّي

ومزنُ العَيْنِ

جمرٌ

بلْ لَهَبْ.

من ذا الّذي

يُلقي إلَيَّ الزَّهْرَ

عُربونًا لِحُبْ؟

-منْ أنتَ؟

-قلْبٌ قَدْ سُلِبْ.



الله الله
بوح ثائر فيه عزة وكبرياء
نسجه نبضك بجمال وعمق
وتوّجه برقة وسمو الإحساس
سعدت كثيرا بمصافحة بوحك الرقيق الماتع غاليتي فاتن
تحية تليق
وكل الحب لقلبك

أشرف حشيش
23-09-2016, 08:04 PM
لَم يَبقَ لي مِنْ واقِعي المَزعومِ

مِنْ قصرِ القَصَبْ

غَيرَ الجِمارِ

وبَعْضِ ألسِنَةِ الدُّخانِ

وَبَعْضِ أشلاءِ اللّهَبْ


لك أنهار الأدب , وجنّة تفتحت في حدائقها بلاغة العرب

لك احترام الناس ومودتهم يا فاتنة الحرف

فأنت تعرفين بنصوصك وهي تعرف بك , تتخطف الأبصار بسرعة سنا برقها الذي يضيء كون تطلعاتنا في لحظة ويمر , فنقول : ليته يستمر

بورك حرفك

عبدالستارالنعيمي
25-09-2016, 02:21 PM
الأستاذ فاتن دراوشة

رسمت من رقة الحرف وجمال الكلمة لوحة شعرية رائعة
دام عطاؤك وضاء أيتها الشاعرة المكرمة وتقبلي أسمى تحاياي
مع التقدير

عبده فايز الزبيدي
25-09-2016, 04:40 PM
أحسنت شاعرتنا الكريمة
فاتن دراوشة
نص جميل و معانٍ موفقة.

بوركت الأنفاس .

لبنى علي
25-09-2016, 07:32 PM
ما أجملكِ وسيمفونية النبض القوس مطريَّة يا فاتن الريحان ..