المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يظنهُ الناس (بابا)



فتون حسين سلمان
14-07-2016, 07:44 PM
لم يزدني البعادُ إلّا اقترابا
من حبيبي، يظنُّهُ الناسُ (بابا)

في غيابي أضمُّهُ : دفقَ حسِّي
عطرَ ثوبي،قصائدي،والكتابا

أتعبوني ، جُنِنتِ قالوا وزادوا
أغلقوني على مُحياهُ بابا

في فؤادي أُكِنُّهُ ليس إلّا
سآئلوهُم هل فارقَ القلبَ قابا

صفوهُ كالسماء زرقاء حتى
إن رماها بالكدرةِ الغيمُ خابا

إن دعاني أتيتهُ غير أنِّي
في مكاني تنائيا واقترابا

قيلَ (بابا) ،في سِنِّهِ،ما رأوني
كيف صار القريبُ حُبِّي شبابا

ذاقَ فيَّ الجمالَ صفواً ،هنائي
صبوتي في هواهُ ، طهرا، ثيابا

ما تمَلَّاهُ مثلَ روحي وجودٌ
عيَّبوني وقاصرُ الحسِّ عابا

والذي لا أراه إلا رأآني
لم أقل من هواهُ إلا الصوابا

يلتقيني ومعطفُ الليلِ بردٌ
زادني بالوصالِ فيهِ التهابا

كيف قالوا؟ وكيف أقصوا حبيبي؟
كيف (بابا)ما ردّ عني الجوابا

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:11 PM
لم يزدني البعادُ إلّا اقترابا
من حبيبي، يظنُّهُ الناسُ (بابا)


جملة "يظنه الناس (بابا)" تقوى آصرتها بما قبلها لو قلت (من حبيب)

سعد الحامد
14-07-2016, 08:12 PM
أدب - صور - رسم - جمال كلها هنا


رائعة :0014:

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:19 PM
في غيابي أضمُّهُ : دفقَ حسِّي
عطرَ ثوبي،قصائدي،والكتابا


أضم :أي أجمع بعضه على بعض ؛وقد وفقت الشاعرة في هذا المعنى

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:23 PM
أتعبوني ، جُنِنتِ قالوا وزادوا
أغلقوني على مُحياهُ بابا

تشبيه النفس بـ (الباب) المغلق ؛ ثقيل

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:27 PM
صفوهُ كالسماء زرقاء حتى
إن رماها بالكدرةِ الغيمُ خابا



تشيبه جميل

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:29 PM
إن دعاني أتيتهُ غير أنِّي
في مكاني تنائيا واقترابا



كيف الجمع بين التنائي والاقتراب في موقف واحد

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:33 PM
ذاقَ فيَّ الجمالَ صفواً ،هنائي
صبوتي في هواهُ ، طهرا، ثيابا



"هنائي" إذ هي مفعول وجب رسم الفتحة على الياء وهذا يحدث كسرا في الوزن

عبدالستارالنعيمي
14-07-2016, 08:35 PM
وللحديث عن الجمال بقية ---

فاتن دراوشة
15-07-2016, 09:32 AM
جميل هو المعنى هنا وراقية هي الأحاسيس

دمت تحلّقين في فضاء البهاء غاليتي

محبّتي

محمد حمود الحميري
15-07-2016, 05:24 PM
قصيدة فاتنة ..

في فؤادي أُكِنُّهُ ليس إلّا
سآئلوهُم هل فارقَ القلبَ قابا
( القابُ ) = القدر
و ( القابُّ ) = العامَ الثالث
إن أردت الأولى وهو ما أرجحه فالمعنى لم يكتمل على ما أعنقد ( قاب ... ) ؟
وإن أردت الثانية فعليك المراجعة عروضيًا .

مجرد وجهة نظر ، أما عن النص فقد أدهشني .
شكرًا لسعة صدرك ، ودمت متألقة .

فتون حسين سلمان
16-07-2016, 09:49 PM
لم يزدني البعادُ إلّا اقترابا
من حبيبٍ يظنُّهُ الناسُ (بابا)

في غيابي أضمُّهُ : دفقَ حسِّي
عطرَ ثوبي،قصائدي،والكتابا

أتعبوني ، جُنِنتِ قالوا وزادوا
أغلقوني على مُحياهُ بابا

في فؤادي أُكِنُّهُ حيث أني
برهةً إن فارقَ القلبَ آبا

صفوهُ كالسماء زرقاء حتى
إن رماها بالكدرةِ الغيمُ خابا

إن دعاني أتيتهُ غير أنِّي
مذ أتاني وما عرفت اقترابا

قيلَ (بابا) ،في سِنِّهِ،ما رأوني
كيف صار القريبُ حُبِّي شبابا

ذاقَ فيَّ الجمالَ صفواً ،هناءً
صبوةً في هواهُ ، طهرا، ثيابا

ما تمَلَّاهُ مثلَ روحي وجودٌ
عيَّبوني وقاصرُ الحسِّ عابا

والذي لا أراه إلا رأآني
لم أقل من هواهُ إلا الصوابا

يلتقيني ومعطفُ الليلِ بردٌ
زادني بالوصالِ فيهِ التهابا

كيف قالوا؟ وكيف أقصوا حبيبي؟
كيف (بابا)ما ردّ عني الجوابا
ممتنةٌ لكما أستاذاي الكريمان عبدالمنعم والحميري بارك الله فيكما ، وأنت سيدتي أستاذتي فاتن دراوشة لا حرمني الله منك يا غاليتي المباركة

أحمد عبدالله هاشم
16-07-2016, 10:09 PM
تصعدين السلم بسرعة فائقة
أراكِ بمنتهى الألق هنا
حرفك أنيق كأنتِ
مودتي والإعجاب