المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : باقٍ بتربك زمزما ونعيما / أشرف حشيش



أشرف حشيش
16-08-2016, 11:36 PM
يُذكر أن البطل نعيم الشوامرة ابن دورا/ الخليل نفذ قبل عشرين عاما عملية نوعية قُتل فيها ثلاثة جنود صهاينة وحكم مدى الحياة وجراء التعذيب أصيب بضمور العضلات وتوفي على إثرها اليوم

على لسانه :



لم أشكُ ظلمَكِ والعذابَ ولم أكنْ ... يــومـا لأهــلـك مُـبْـغِضا وخـصـيما

ثــمّ اشـتـبهتِ "بـهاجرٍ" وبـوادها ... فـيم اشـتباهك يـا حـبيبةُ فـيما؟!

رحـلوا وأبـقوا ثـأرهم , وأنـا الـذي ... مـــا كـنـتُ مـرتـحلا "كـإبـراهيما"

بـــاقٍ أنـــا فــي واد حـبّـك رايــةً ... بـــاقٍ بـتـربـك زمــزمـا و"نـعـيـما"

أمـهـرتُـكِ الـعـمـر الــذي أحـبـبته ... لأظــــلّ فــيـك مُـخـلّـدا ومـقـيـما

فـأنـا الـزعـيم أقــود ركــب تـحـرّرٍ ... مــا كـلّ مـن حـمل الـلواء زعـيما

وأنـا "الـنعيم" أردُّ وجـهك مـشرقا ... وأعــيـدُ وصـفـك طـاهـرا وكـريـما

16/8/2016
‫#‏أشرف_حشيش‬

رياض شلال المحمدي
17-08-2016, 09:56 AM
رحمه الله برحمته التي وسعت كلَّ شيء ، وجزاك الله خيرًا
شاعرنا الميفاء ، ولا بد يومًا أن يحنو الزمان ويبشرنا القدر ،
فتحرر الديار ويفرح المؤمنون ، تحيتي ومحبتي .

جهاد إبراهيم درويش
17-08-2016, 10:14 AM
أيها الحبيب الوفي ..

طاب شعرك وطاب شعورك

وطاب قلبك الوفي ..

كلمات تنضح وفاء وعزة

رحم الله الشهيد وأسكنه قسيح جناته
وأنار الله قلبك ونور بصيرتك وألحقنا وإياكم به

دمت بخير

نغم عبد الرحمن
17-08-2016, 10:14 AM
ندعو الله أن يتغمده بواسع رحمته.
بارك الله فيك أخي الفاضل. وبقلمك الثائر الذي نذر نفسه للوطن.
وما أحلاه من نذر!
لك مني كل الشكر والتقدير.. :nj:

دمت في حفظ الرحمن

د. سمير العمري
01-09-2016, 02:14 AM
بورك حسك ووتفاعلك الكريم بهذه الأبيات الكريمة فلا فض فوك!

وتحية دائمة لكل بطل حر كريم من أبناء شعبنا.

تقديري

عبدالستارالنعيمي
01-09-2016, 06:26 AM
الأستاذ أشرف حشيش

كعادتك تنافح عن الشهيد والأرض وتخلده بقصيدة قوية المبنى والمعنى فدمت في سماء الألق أيها الشاعر الفذ
ورحم الله الشهيد السعيد وتغمده بواسع رحمته

عادل العاني
01-09-2016, 01:37 PM
بارك الله فيك أخي

ورحم الله الشهيد وأسكنه فسيح جناته

تحياتي وتقديري

احمد المعطي
01-09-2016, 01:45 PM
ما دام مثلكَ في الزمان مُقيما
..............لا تشْكُ وارفعْ في الضُّحى التكريما
في نبْضِكَ الحرْف التهابات الرُّؤى
...................تغزو الفضا كيْ تمنع التسليما
وتقارع الدنيا بعزم مُقاومٍ
.....................لا ينْحني للرِّيحِ عاشَ كريما
هيَ دوْلة الشهداءِ ترفعُ بيرََقاً
...................في ميْعِ غضبته استضافَ نَعيما
ولواءَ أحرارٍ تقبِّلُه السّما
.........................يستلْهمُ التاريخَ والتقويما
هي صولة الشعراءِ في غسق الدجى
.....................فيها الرَّسائلُ ترفض التعتيما
فاشحنْ بحرْفكَ في الأباةِ توَهُّجاً
.................كالسَّهمِ في كَبِد الدُّجى موْسوما
واعزفْ نشيدَ الوعدِ يسعى مُقبِلاً
........................وارسُمْ ضياءً يملأ الإقليما