المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (( حلـــــــم..))



مي علي
06-04-2003, 01:28 AM
* حلــــم !!



بالأَمْسِ أَتاني في الحُلُمِ..
جدِّي.. يَسأَلُني عنْ أَلَمي......


(أَحَفيدي...ماذا يُضنيكَ؟؟
هل جارَتْ دُنياكَ وضاقَتْ...
أحوالُ الدنيا مِنْ بَعْدي؟؟!!)

(كلا جدي...
ما ضاقَتْ أحوالُ الدنيا...
فالدنيا ما زالتْ "دُنيا"!!)
لَيْتَهُ لا يُمْعِنُ في كَلِمي!!


(أحفيدي...ماذا عن عِشْقِك؟؟..
ذلكَ حتْماً سِرُّ الألمِ؟!!)

(كلا جدي
عِشْقُ العَصْرِ..
ما عادَ يُغَيِّرُ في أمري
ما عادَ جنوناً كالماضي
أصبحَ كالماءِ بِلا لَوْنٍ...
وبِلا طَعْمِ!!..)


(أحفيدي...
ماذا عن أُمِّكْ؟؟..)
(ماذا؟.. أمي؟؟..
ثكْلى دمْعتُها مِنْ نارْ
منْذُ رحيلِ أخي عمّارْ...
والبيْتُ أسيرٌ للهَمِّ )

(أحفيدي... أَشقاني حالُكْ..
أخبِرْني شيْئاً يُفْرِحُني
ماذا عنْ أحْوالِ الأُمَّهْ؟؟..)

لَيْتَكَ جِئْتَ مَلاكَ الرحمَهْ!!!!

(ماذا جدي؟..
ماذا قُلت؟َ..
حالُ الأُمَّهْ؟؟
بالطبعِ قدِ انْزاحتْ تلكَ الغُمَّهْ.....
آهٍ لوْ تدري يا جدي!!!)

(أحفيدي..أسرِعْ أخبِرْني..
أَتَبَدَّلَ حالٌ مِنْ بَعْدي؟؟!!...)

(طبعاً جدي!
القدسُ بعَيْنِي أُبْصرُها..
أعراساً صُبحاً ومساءْ
والشجرُ الأخضرُ يا جدي.....
آهٍ يا أرضَ الإسراءْ!!..)

(أَحفيدي.. قدْ وَلَّى ألَمي
أَكمِلْ... ما دُمْتَ مَعَ الحُلمِ )

(آهٍ جدي!
ماذا أُكمِلْ؟!!
العربُ..عادوا مِن قمَّهْ
وشعارُ العزةِ قِمَّتُهُمْ..
وشُموخُ الواثقِ مَنطِقُهُمْ.....
"أَنْ لا شَرْخَ بِصَفِّ الأُمَّهْ"!!!!..)
ما لَبِسَ الباطلُ في كَلِمي!!

(أَحفيدي.. أَغدِقْ أَعْلِمْني...)

(يا جدي... قد جاوَزَ حُلُمي!..)

(مهلاً مهلاً..
أَخبِْرني عَنْها.. ثُمَّ ارحلْ..)

(عَمَّنْ تَسْأَلْ؟؟!...)

(عَمَّنْ جدُّكَ شَغِفاً يَسألْ؟!..
عَنْ بغدادَ حَبيبةِ قلبي!...)

ربِّي ربِّي!!....
سُحْقاً للنومِ وللحُلمِ!!

(أًحفيدي مالَكَ لا تنْطقْ؟؟..)

(ماذا جدي؟
كيفَ سَأَنْطقْ؟!...
أَوَتَسأَلُ عَنْ أَرضِ العِزَّهْ؟!!!!
بغدادُ سَتبقى شامخةً..
فخراً للعرب وللأمَمِ!!

عُذْرَكَ جدي...
قد جاوَزْتُ حدودَ الحُلمِ
دَعْني أَصْحو...
ما عاد يصدقني حلمي

سألاقيك غدا يا جدي
سَألاقيكَ بُعَيْدَ النوْمِ)





مي

ياسمين
06-04-2003, 11:34 AM
اهلا بك معنا مى
اختا عزيزة بيننا وقلما يبدو وضاحا جميلا
زهرة جميلة فى باقة زهور الواحة
واحيييك سيدتى على هذه البداية الرائعة
وفى انتظار المزيد من هذا القلم

ولك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

روح
06-04-2003, 03:56 PM
مي علي
+++++

دعيني أولا أرحب بمجيئك واطلالتك وانضمامك لصرح الواحة.
وها هو قلمك ينبض إحساساً ..
ينبض تعبيراً ..
ينبض حماساً ..
فما أجمل ما كتبت

عظيم تقديري على هذا التألق مي ولا تحرمينا من وجودك الدائم وتواصلك.

ايمن اللبدي
07-04-2003, 09:18 AM
أهلا بك عزيزتي مي
حوارية جميلة
نفس شيّق
وسبك جميل مع هنات عروضية بسيطة جدا جدا لن تؤثر كما أرى إذ المهم هو الانطلاق اولا وهوالجميل هذا والقطعة جميلة

تحياتي والى المزيد
:0014:

مي علي
08-04-2003, 12:18 AM
أختي ياسمين
وصلت باقتك الجميلة مع كلماتك الرائعة وردك الكريم

لك مني كل تحية

مي علي
08-04-2003, 12:44 AM
أختي روح الواحة
الأجمل هو ردك ومرورك الطيب
وكلماتك الرائعة
شكرا لك اختي


تحياتي

مي علي
08-04-2003, 01:43 AM
أخي الفاضل ايمن
شكرا لردك الطيب ودعمك الرائع
وان كنت اطمع أستاذي أن أحظي بنقد وتشريح لنصي مهما كانت النتيجة حتى أستفيد
مع العلم انني اكتب حتى الآن وفق الذائقة السمعية فقط ودون الرجوع لاي قواعد وزنية
وأنا بصدد دراسة الأوزان والعروض بإذن الله


لك مني كل تحية وتقدير

ايمن اللبدي
08-04-2003, 09:21 AM
قريبا يا مي ان شاء الله سنفعل ذلك
ودراستك العروض قطعا مفيدة ، فقط أرجو أن تعذرينا لمسألة الوقت نظرا للظروف :v1:
مع تحياتي وأمنياتي

مي علي
09-04-2003, 12:13 AM
شكرا لك أستاذي على تواجدك وتواصلك
بانتظار نقدك عندما تسمح لك الظروف بإذن الله

تقبل خالص تحياتي

معاذ الديري
09-04-2003, 05:30 AM
فالدنيا ما زالتْ "دُنيا"
تعبير ذكي .
فكرة النص جميلة ومبتكرة بالنسبة لي.
وايقاع الكلمات يستحق الاشادة . وبامكانك تصحيح ما خالفه بان تقيسي حركات المقاطع وتقارنيها ببعض فستجدي انها تسير وفق موسيقى معينة تتكرر في كل مقطع.
عندها سترين ماخالف اللحن الاساسي في كلماتك . ومعرفة مكان الخطأ اول خطوة لتصحيحه.
هو رأي متواضع ممن اعتمد على ذائقته مثلك .

الحلم يبدأ فكرة تغازل اللاوعي فينا .. فتحية لهمك الكبير.
تذكري ان المعجزات التي تحققت .. كانت كلها احلاما يوما ما . ولا شئ مستحيل .

شكرا لك.

مي علي
10-04-2003, 01:14 AM
شكرا لرأيك الذي أعتز به أخي عاقد الحاجبين
وبالتأكيد سأستفيد بإذن الله من ملحوظتك


شكرا لتواصلك اخي


تقبل خالص تحياتي

زياد مشهورمبسلط
15-04-2003, 12:28 AM
الأخت / مي علي

ننتظر المزيد من الأبداع والعطاء .

مي علي
17-04-2003, 01:43 AM
شكرا لمرورك وتعليقك الطيب أخي زياد

تحياتي لك

عبد الوهاب القطب
17-04-2003, 02:29 AM
الاخت مي
شعر عذب واسر وعاطفة مخلصة.
تمنيت لو كانت بدايتي مع الشعر بهذه الروعة.
ننتظر المزيد.

د. سمير العمري
17-04-2003, 05:25 PM
مي:

رائع ما كتبت وأراه مبشراً بالكثير ...

نعم فجمال النص وانطلاقه لم يدع للمرء مجالاً للوقوف عند الأخطاء وأشكر لك إصرارك على معرفة الهنات وبذلك تعم الفائدة ولعل خير من يقوم بهذا أخي الحبيب المبدع أيمن ....

تحياتي وإعجابي وتقديري

بندر الصاعدي
18-04-2003, 02:28 PM
قرأتها لثلاث مراتٍ متفاوتة فعزمت أن أسجّل إعجابي لحواريّتها الجميلة وأجمل ما فيها هو التفاوت الزمني بين الطرفين والأجمل من ذلك أنّ السائل عن الحلم ( الجدُّ ) حياتهُ ماضيهِ والمسؤول ( الحفيدة ) حياتها أحلامها , وانظروا ما الفرق بينهما .
تحياتي وتقديري مي
دمتِ بخير .
في أمان الله .

مي علي
06-05-2003, 12:20 AM
اخي ابن بيسان
شكرا لدعمك ورأيك الطيب وتواصلك الجميل



أستاذي الفاضل سمير
الشكر كل الشكر لتعليقك ودعمك الصادق
أتمنى أن أكون عند حسن الظن

مي علي
06-05-2003, 12:23 AM
اخي بندر
اشكر لك قراءتك المتمعنة ونقدك الرائع

تحياتي لك

ايمن اللبدي
06-05-2003, 09:49 AM
حسنا يا مي
وعدناك ونوفي بإذن الله فانتبهي معي هنا

لنجد أولا التعديلات المطلوبة لاستقامة القصيدة إيقاعا أو وزنا وسأختار لك أمثلة وعليك تطبيق الباقي وأنبه أن هذا الدرس النقدي ليس فقط لقصيدتك انت مي بل يمكن أن يستفيد بقية الاخوة بالكشف عن النصوص التي يدرجون ان كانت على المحدث وفق هذه التقنيات واعتذر عن ضيق الوقت لتناول كل النصوص ونستفيد هنا من نص لنطبق على نص آخر إذ الفائدة من وجودنا هنا هو تقويم ومران :

المثال الأول عن الإيقاع :-
-----------------------------
"(أحفيدي، ماذا عن عِشْقِك ؟ ذلكَ حتْماً سِرُّ الألمِ؟!!)" ما رأيك ؟
رغم أن وزن التفعيلة على بحر المتدارك سليم
إذن مالسبب في الثقل ؟
حسنا السبب هو انتهاء السطر الأول بالتفعيلة - فاعلُ -
وابتداء السطر الثاني بالتفعيلة- فاعلُ - أيضا
هذه إحدى تقنيات شعر السطر الشعري الواجب الانتباه لها في بحر المتدارك ، لنغير قليلا ولترى ما النتيجة ؟

"(أحفيدي، ماذا عن عِشْقِك ؟أيكونُ تراهُ فمَ الألمِ؟!!)"

ماذا فعلنا بعيدا عن تعديل المعنى والصورة ؟ ايقاعا استبدلنا تفعيلة البداية في السطر التالي والنهاية بتفعيلة - فعلن - وهذه تعالج ما هو حادث في السطر الأول من الثني الناتج عن البدء بفعلن ةالانتهاء بعكسها فاعلُ

راقبي اصل سطرك الاول : فعلن - فاعلْ - فاعلْ - فاعلُ ب ب - / - - * - - / - ب ب

تخيلي النجمة سطح مرآة كأن التفعيلتين الأولتين في السطر صورة للتفعيلتين الأخيرتين في السطروهذا في الإيقاع يسمى الثني والمعالجة الوحيدة هي بتكرار التفعيلة الاولى في السطر الاول لانتاج السطر الثاني والانتهاء بها أيضا لضمان ايقاع منتظم غير مكسور وحل ما كان هناك من تلاقي لمتضادين في الإيقاع أدى لتكوين موجى صفرية .

المثال الثاني عن القافية الثانوية :-

ثكْلى دمْعتُها مِنْ نارْ
منْذُ رحيلِ أخي عمّارْ

القافية التي تتغير بين أسطر القصيدة ندعوها بالثانوية ، وهي غير ضرورية تماما بحيث لا يتم للحصول عليها التضحية بالوزن أو بتفعيلة غلق السطر الشعري بحيث لا يمكن بعده حتى جبرها بالتدوير عن طريق اكمالها ألى اول السطر التالي . مثلا

الوقوف على - نار - للحصول على راء ساكنة تمهيدا لجعلها قافية ثانوية متجانسة مع ساكن الراء الاخرى في عمار سبب مشكلة وزن ومشكلة تفعيلة الغلق

لاحظي

فاعلْ / فاعلُ / فاعلْ / فا =============== - - / - ب ب / - - / - اذن تفعيلة الغلق بسبب التسكين هي - فا - والتي لا يمكن جبرها بالتدوير لأنك وقفت عليها ..؟
لو أنهيتها بالكسر يعني - من نار ِ - لانتهت تفعيلة الغلق هكذا - ب يعني فاع ِ
وهنا يمكن جبرها بالتدوير بحيث يصبح تقطيع السطر الثاني هكذا

لن/ فعلن / فعلن / فاعل ْ ============== - / ب ب - / ب ب - / - -

بدلا من وضعه الحالي وهو

فاعلُ / فاعلُ / فاعلْ / فا ============== -ب ب / -ب ب / - - / -

ماذا تلاحظين في أصل السطرين الأول والثاني عندك ؟

ينتهيان بتفعيلة غير مكتملة بسبب التسكين الأول لغلق السطر الأول وهي - فا ، وهذه إحدى عيوب تفعيلات الغلق التي ان كثرت قتلت القصيدة .

المثال الثالث عن الوزن : -

تفعيلة المتدارك أو المحدث هي فاعلن وتشكيلاتها المختلفة لاحظي هنا

ماذا أُكمِلْ؟!!
العربُ..عادوا مِن قمَّهْ

تقطيع السطر الأول
فاعلْ / فاعلْ =============== - - / - -
فاعلْ / فعولن / فاعلْ/ فا =============== - - / ب - - / - - / -
هذا أن كانت العرْبُ على تسكين الراء ، فإن كانت بالتحريك كان الوضع على النحو التالي :
فاعلُ / فعولن / فاعل / فا ============== - ب ب / ب - - / - - / -

يعني فقط التغيير طرأ على تفعيلة البداية في السطر وبقيت الثانية فعولن وهي من المتقارب وليست من بحر المحدث وكذلك انتهت الغلق ب(فا) التي تحتاج مرة أخرى الجبر بالتدوير .

أرجو أن تتم الفائدة ونرى الجديد الجميل منك قريبا


مع تحيتي ومحبتي
:0014::v1:

********************************
حلــــم !!



بالأَمْسِ أَتاني في الحُلُمِ..
جدِّي.. يَسأَلُني عنْ أَلَمي......


(أَحَفيدي...ماذا يُضنيكَ؟؟
هل جارَتْ دُنياكَ وضاقَتْ...
أحوالُ الدنيا مِنْ بَعْدي؟؟!!)

(كلا جدي...
ما ضاقَتْ أحوالُ الدنيا...
فالدنيا ما زالتْ "دُنيا"!!)
لَيْتَهُ لا يُمْعِنُ في كَلِمي!!


(أحفيدي...ماذا عن عِشْقِك؟؟..
ذلكَ حتْماً سِرُّ الألمِ؟!!)

(كلا جدي
عِشْقُ العَصْرِ..
ما عادَ يُغَيِّرُ في أمري
ما عادَ جنوناً كالماضي
أصبحَ كالماءِ بِلا لَوْنٍ...
وبِلا طَعْمِ!!..)


(أحفيدي...
ماذا عن أُمِّكْ؟؟..)
(ماذا؟.. أمي؟؟..
ثكْلى دمْعتُها مِنْ نارْ
منْذُ رحيلِ أخي عمّارْ...
والبيْتُ أسيرٌ للهَمِّ )

(أحفيدي... أَشقاني حالُكْ..
أخبِرْني شيْئاً يُفْرِحُني
ماذا عنْ أحْوالِ الأُمَّهْ؟؟..)

لَيْتَكَ جِئْتَ مَلاكَ الرحمَهْ!!!!

(ماذا جدي؟..
ماذا قُلت؟َ..
حالُ الأُمَّهْ؟؟
بالطبعِ قدِ انْزاحتْ تلكَ الغُمَّهْ.....
آهٍ لوْ تدري يا جدي!!!)

(أحفيدي..أسرِعْ أخبِرْني..
أَتَبَدَّلَ حالٌ مِنْ بَعْدي؟؟!!...)

(طبعاً جدي!
القدسُ بعَيْنِي أُبْصرُها..
أعراساً صُبحاً ومساءْ
والشجرُ الأخضرُ يا جدي.....
آهٍ يا أرضَ الإسراءْ!!..)

(أَحفيدي.. قدْ وَلَّى ألَمي
أَكمِلْ... ما دُمْتَ مَعَ الحُلمِ )

(آهٍ جدي!
ماذا أُكمِلْ؟!!
العربُ..عادوا مِن قمَّهْ
وشعارُ العزةِ قِمَّتُهُمْ..
وشُموخُ الواثقِ مَنطِقُهُمْ.....
"أَنْ لا شَرْخَ بِصَفِّ الأُمَّهْ"!!!!..)
ما لَبِسَ الباطلُ في كَلِمي!!

(أَحفيدي.. أَغدِقْ أَعْلِمْني...)

(يا جدي... قد جاوَزَ حُلُمي!..)

(مهلاً مهلاً..
أَخبِْرني عَنْها.. ثُمَّ ارحلْ..)

(عَمَّنْ تَسْأَلْ؟؟!...)

(عَمَّنْ جدُّكَ شَغِفاً يَسألْ؟!..
عَنْ بغدادَ حَبيبةِ قلبي!...)

ربِّي ربِّي!!....
سُحْقاً للنومِ وللحُلمِ!!

(أًحفيدي مالَكَ لا تنْطقْ؟؟..)

(ماذا جدي؟
كيفَ سَأَنْطقْ؟!...
أَوَتَسأَلُ عَنْ أَرضِ العِزَّهْ؟!!!!
بغدادُ سَتبقى شامخةً..
فخراً للعرب وللأمَمِ!!

عُذْرَكَ جدي...
قد جاوَزْتُ حدودَ الحُلمِ
دَعْني أَصْحو...
ما عاد يصدقني حلمي

سألاقيك غدا يا جدي
سَألاقيكَ بُعَيْدَ النوْمِ)

مي علي
09-05-2003, 03:01 AM
أستاذي الفاضل أيمن

لك مني كل الشكر والتقدير على مجهودك وتوجيهك الرائع
وبارك الله فيك

سأقوم بدراسة أمثلة التعديلات المطلوبة بتأني بإذن الله
وبالطبع لن أتوانى عن إزعاجكم بتساؤلاتي إن وجدت


تقبل خالص تحياتي



مي