المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لسان حال أبكم..



حيدرة الحاج
08-09-2016, 02:38 PM
فكرنا في عرى الأذلّين رهْن =قم يا أخي نبا بـﹺنا اليوم أمْن
هاج من هوْل ما اعْتراني ضمير =وغدا الحرف في قصيدٍ يئنّ
أ منﹶ العدل أنْ أعيش جبانا =يصْطفيني له هوانٌ وجبْن
ما لقومٍ إذا رأوْك استكانوا=وإن أنت غبْت عنهم تجنّوْا
قدْ رماك الجميع زورا بقبْحٍ = ولك البرّ في البريّة شأن
هل يطيب المقام صاحي لعقل = والنّهى من حمى التّطرف تدنو
إنّ حالا وقد نعتها البواكي =يا اْبن أمّي أكاد منها أجنّ
كم صنوفا من الأسى ذاق صبري =كم حروبا غدتْ لقتْلي تُشنّ
قد كفتْني عن التّشكّي دموع =إن جفاني الورى بكتْنيّﹶ عيْن
لن يخون العتاب حرص محبّ =كان طول المدى إليه يحنّ
أحْكم الدّعْش بالبلاد يداه =وله من سبْيﹺ الجهالة إبْن
كيف يقضي العميل قطْعا لـﹺهامٍ =كوﹶصيٍّ على الخليقة يمْنو
في حمى الموت أقام قلاعا = ومنﹺ اسْتبان الهوى دليلا سيدْنو
أسْأل العرب هل تروْن بديلا=غير صمْتٍ , على العمالة يحْنو
ليس بالعيْب أن براكم سكوت = من عنادٍ يؤزُّ نفسا وهوْن
سائلا يا أبي , لقد قال صبيٌّ = ليس يدري , لما القلوب تئنّ؟؟؟
إن شعبا – أجابه والداه - = ترك الهدْي ماله اليوم أمْن ( أو : ألف القتل ماله....)
أمنﹶ الدين قتل بعضٍ ببعض*** أمنﹶ الفرْض ذبحنا أمْ يـؙسنّ ؟؟؟
دعْ أخا الدين عنك حقدا وغلّا *=** فالعدى لا يـﹶرى له غيْر نحْن

غلام الله بن صالح
08-09-2016, 04:09 PM
شعر جميل وشعور نبيل
دمت متألقا
مودتي وتقديري

عادل العاني
08-09-2016, 08:40 PM
نبض شعري راق جدا ومعبّر.

أجدت وأحسنت الشعر والمشاعر ورسم لوحات شعرية راقية المعنى.

وبعض ما استوقفني :

فكرنا في عرى الأذلّين رهْن =قم يا أخي نبا بـﹺنا اليوم أمْن

في الشطر الثاني هناك خروج عن الوزن في تفعيلته الأولى وقد جاءت ( مستفعلن - قمْ يا أخي ) ... قم أخي قد نبا بنا اليوم أمنُ

ما لقومٍ إذا رأوْك استكانوا=وإن أنت غبْت عنهم تجنّوْا

في الشطر الثاني فيه خروج عن الوزن في تفعيلته الأولى فهي جاءت ( فعولن - وإن أنْ ) ... وإذا أنت غبت عنهم تجنوا

هل يطيب المقام صاحي لعقل = والنّهى من حمى التّطرف تدنو

لم أفهم ما قصدته بـ ( صاحي ) ؟ هل هي من ( صاحبي ) لأن الحذف الذي اعتدنا عليه ( صاحِ ) بحذف الباء والياء , وإذا كانت من الصحوة فهي ( صاحياً )

كم صنوفا من الأسى ذاق صبري =كم حروبا غدتْ لقتْلي تُشنّ

هنا لم أر علامة استفهام , فاعتمدت أن كم هي خبرية ولهذا فما بعدها يكون مخفوضا وليس منصوبا , لأني فهمت من المعنى أنك تريد بيان كثرة المعاناة بكثرة صنوف الأسى وكثرة الحروب.
وجهة نظري ( كم صنوفٍ , كم حروبٍ ) ... إلا إذا كنت تتساءل وتنتظر من يجيبك.

أحْكم الدّعْش بالبلاد يداه =وله من سبْيﹺ الجهالة إبْن

أرى وجوب نصي ( يديه ) على أنه مفعول به للفعل ( أحكَمَ )

في حمى الموت أقام قلاعا = ومنﹺ اسْتبان الهوى دليلا سيدْنو

الشطر الأول فيه خروج عن الوزن في تفعيلته الثانية فهي ( فعِلن - تِ أقا ( بدل مستفعلن أو متفعلن , وبإضافة سبب تصبح سليمة ... في حمى الموت قد أقام قلاعا .

وفي الشطر الثاني خروج عن الوزن في التفعيلة الأولى فهي ( متفاعلاتن - ومن استبان الْ ) .. وبدون أن تصبح صحيحة ... واستبان الهوى دليلا سيدنو

ويبقى ما طرحته وجهة نظر ليس إلا ...

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري

عبد السلام دغمش
08-09-2016, 09:05 PM
أخي الشاعر حيدرة

قصيدة جميلة ومعانٍ طيبة.. بلسان الإنكار لما آلت إليه الحال .

وملاحظات الأستاذ عادل أفدنا منها .

سائلاً يا أبي لقد قال صبيٌّ : ربما يحتاج الشطر لمراجعة ..

تحيتي لكم .

حيدرة الحاج
08-09-2016, 11:02 PM
شعر جميل وشعور نبيل
دمت متألقا
مودتي وتقديري

سيدي واستاذي غلام سعيد دوما انا باطلالاتك النيرة الخفيفة والتي تضفي في النفس فخرا بحق
ولا يخلو نص لي منها فيما اعلم تلك شهادة لا اكتمها طبت وطاب مسعاك اخي تحاياي:0014:

حيدرة الحاج
08-09-2016, 11:24 PM
نبض شعري راق جدا ومعبّر.

أجدت وأحسنت الشعر والمشاعر ورسم لوحات شعرية راقية المعنى.

وبعض ما استوقفني :

فكرنا في عرى الأذلّين رهْن =قم يا أخي نبا بـﹺنا اليوم أمْن

في الشطر الثاني هناك خروج عن الوزن في تفعيلته الأولى وقد جاءت ( مستفعلن - قمْ يا أخي ) ... قم أخي قد نبا بنا اليوم أمنُ

ما لقومٍ إذا رأوْك استكانوا=وإن أنت غبْت عنهم تجنّوْا

في الشطر الثاني فيه خروج عن الوزن في تفعيلته الأولى فهي جاءت ( فعولن - وإن أنْ ) ... وإذا أنت غبت عنهم تجنوا

هل يطيب المقام صاحي لعقل = والنّهى من حمى التّطرف تدنو

لم أفهم ما قصدته بـ ( صاحي ) ؟ هل هي من ( صاحبي ) لأن الحذف الذي اعتدنا عليه ( صاحِ ) بحذف الباء والياء , وإذا كانت من الصحوة فهي ( صاحياً )

كم صنوفا من الأسى ذاق صبري =كم حروبا غدتْ لقتْلي تُشنّ

هنا لم أر علامة استفهام , فاعتمدت أن كم هي خبرية ولهذا فما بعدها يكون مخفوضا وليس منصوبا , لأني فهمت من المعنى أنك تريد بيان كثرة المعاناة بكثرة صنوف الأسى وكثرة الحروب.
وجهة نظري ( كم صنوفٍ , كم حروبٍ ) ... إلا إذا كنت تتساءل وتنتظر من يجيبك.

أحْكم الدّعْش بالبلاد يداه =وله من سبْيﹺ الجهالة إبْن

أرى وجوب نصي ( يديه ) على أنه مفعول به للفعل ( أحكَمَ )

في حمى الموت أقام قلاعا = ومنﹺ اسْتبان الهوى دليلا سيدْنو

الشطر الأول فيه خروج عن الوزن في تفعيلته الثانية فهي ( فعِلن - تِ أقا ( بدل مستفعلن أو متفعلن , وبإضافة سبب تصبح سليمة ... في حمى الموت قد أقام قلاعا .

وفي الشطر الثاني خروج عن الوزن في التفعيلة الأولى فهي ( متفاعلاتن - ومن استبان الْ ) .. وبدون أن تصبح صحيحة ... واستبان الهوى دليلا سيدنو

ويبقى ما طرحته وجهة نظر ليس إلا ...

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري


استاذي العاني اعنت ونصحت وكفيت ووفيت فلك الشكر الجزيل والدعاء بالبركة وطول العمر في النصح واسداء المعروف وخدمة الادب واهله ....

لا اخفيك استاذي انني عندما اكتب قصائدي قلما اراجعها واحيانا عندما استنسخها من ..الوورد ..لاتتطابق النسخ ووتضيع بعض الحروف اما سهوا او خطأ وعليه
تضطرب الاوزان ويعاب القصيد وتغيب المتعة ....ولكن امثالكم سيدي ممن اوتوا عيونا ثاقبة وباعا من العلم بارك الله فيكم لا يفوت الفرصة دون ان يعرج وينصح ويبين ...وهذا دأبكم وانتم مشكورون .....:0014: وعليه سأراجعها وأنقحها في ثوب أخر غير الذي تراه عملا بنصائحكم

خلّ عنك العتاب جنبا وغنيّ ****وأْت في نصحك الذي ساءك منيّ
خل عنك العتاب جنبا وغني***يا عادل الشعر قد كسرت مجنيّ
بذلت العطاء إذْ جبْت شعري***فاستساغ الشعور أذواق فنيّ
ليس عيبا إذا وهبتك حبيّ ***حزْت فضْلا فدمْت ذخْرا بعيني

حيدرة الحاج
08-09-2016, 11:47 PM
القصيدة معدلة ارجو ان تروقكم ...
مجْدنا في عرى الأذلّين رهْن *** قم أخي نبا بـﹺنا اليوم أمْن
هاج من هوْل ما اعْتراني ضمير ***وغدا الحرف في قصيدي يئنّ
أ منﹶ العدل أنْ أعيش جبانا *** يصْطفيني له هوانٌ وجبْن
ما لقومٍ إذا رأوْك اسْتكانوا ***وإذا أنت غبْت عنهم تجنّوْا
قدْ رماك الجميع زورا بقبْحٍ *** ولك السّبق للمكارم شأن
أ يطيب المقام صاح لمثلي *** والنّهى من حمى التّطرف تدنو
إنّ حالا وقد نعتها البواكي ***يا اْبن أمّي أكاد منها أجنّ
كم صنوفٍ من الأسى ذاق صبري ***كم حروبٍ غدتْ لقتْلي تُشنّ .(كم هنا خبرية )
قد كفاني عن التّشكّي دموع ****إن جفاني الورى بكتْنيّﹶ عيْن
لن يخون العتاب حرص محبّ *** كان طول المدى إليه يحنّ
أحْكم الدّعْش بالبلاد يديه ***وله من سبْيﹺ الجهالة إبْن
كيف يقضي العميل قطْعا لـﹺهامٍ *** كوﹶصيٍّ على الخليقة يمْنو
في حمى الموت أقام قلاعا *** وجنونا من الغرائب يدنو
أسْأل العرب هل تروْن بديلا*** غير صمْتٍ , على العمالة يحْنو
ليس بالعيْب أن براكم سكوت *** من عنادٍ يدبّ فيكم وهوْن
سائلا يا أبي , لقد قال طفلٌ *** ليس يدري , لما القلوب تئنّ؟؟؟
إنّ شعبا – أجابه والداه - **** ترك الهدْي ماله اليوم أمْن ( أو : ألف القتل ماله....)
أمنﹶ الدين قتل بعضٍ ببعض*** أمنﹶ الفرْض ذبحنا أمْ يـؙسنّ ؟؟؟
دعْ أخا الدين عنك حقدا وغلّا *** فالعدى لا يـﹶرى له غيْر نحْن

خالد صبر سالم
09-09-2016, 06:55 AM
نص شعري فيه روعة الصياغة الفنية ونبل الافكار الانسانية
على امواج بحر الخفيف كان ابحارك بارعا
الاخ الشاعر الجميل الاستاذ حيدرة
دمت بكل خير
خالص الاحترام والحب

رياض شلال المحمدي
09-09-2016, 08:36 AM
هو لسان حال الكثرة الكاثرة ، أو كما يقولون " الأكثرية الساحقة " في زمان
قلَّ فيه الخير وازداد فيه خبث الأغيار ، طبت وطاب مقامك واللقا بصحبة قريضك الجميل ،
تحيتي ومحبتي .

حيدرة الحاج
09-09-2016, 01:11 PM
أخي الشاعر حيدرة

قصيدة جميلة ومعانٍ طيبة.. بلسان الإنكار لما آلت إليه الحال .

وملاحظات الأستاذ عادل أفدنا منها .

سائلاً يا أبي لقد قال صبيٌّ : ربما يحتاج الشطر لمراجعة ..

تحيتي لكم .

بارك الله فيك استاذي عبد السلام ...سلمت وسلمت جوارحك من كل سوء ومكروه

مرورك هنا كعادتك دوما يبعث في النفس الكثير فلك الشكر الجزيل :0014: قد قمت بمراجعة ما طلبت مني انت والاستاذ عادل واخرجتها في حلة جديدة تحاياي

حيدرة الحاج
09-09-2016, 03:37 PM
نص شعري فيه روعة الصياغة الفنية ونبل الافكار الانسانية
على امواج بحر الخفيف كان ابحارك بارعا
الاخ الشاعر الجميل الاستاذ حيدرة
دمت بكل خير
خالص الاحترام والحب

الاستاذ خالد صبر سالم ممتن اقلبك الجميل واكثر وشاكر لك مرورك المغدق وتعليقك المثمر فلطالما ترك الثناء في النفوس من نغمات واحيا فيها من امل

تحية لك خاصة ايها الشاعر الكبير :0014:

حيدرة الحاج
10-09-2016, 01:05 AM
هو لسان حال الكثرة الكاثرة ، أو كما يقولون " الأكثرية الساحقة " في زمان
قلَّ فيه الخير وازداد فيه خبث الأغيار ، طبت وطاب مقامك واللقا بصحبة قريضك الجميل ،
تحيتي ومحبتي .

استاذي رياض وكم جبت في رياض شعرك من درر وفرائد تشهد على نبلك وكرمك وعلمك فبارك الله فيك واككر اعتذاري على ما قصرت في جنبك وقد شرحت هذا مفصلا في قصيدتك الاخيرة **ردرد العيد في ملتقى العيد*** تحياتي واكثر شاعرنا:0014::0014::0014: