المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إنّ البيع قد رَبِحا



أشرف حشيش
23-09-2016, 08:10 PM
قصيدتي " إنّ البيع قد رَبِحا " بصوتي

https://www.youtube.com/watch?v=2XMQ0VNErm4


عـندي مِـنْ الـحزن قـلبٌ نـبضُهُ طَـفَحا ... يـكفي الـمقيمَ, ويـكفي كـلّ مَن نَزَحا

هادنت نزف حروفٍ. وهي تخدعني ! ... وهــل يـهـادنُ مَــن فــي أرضـه ذُبـحا

فــــي كــــل يـــومٍ تـنـاديـنا لـبـيـعتها ... فـيـصدقُ الـوعـدَ مـنّـا فــارسٌ طَـمَـحا

ويــبـذل الـــروح مَــهـرا فــي كـرامـتها ... والله يـــا قُـــدس إنّ الـبـيع قــد رَبِـحـا

مـن خـيرة الـقوم أرضٌ تـصطفي دمَها ... بـهـا امْـتُـدِحْنا . وفـيـنا لـحَمُها امُـتدحا

خـلـوا الـنـصيحةَ . مــا رمـنا بـها هـدفا ... هـل يقطع السيف إن بالغمد قد نُصحا

هــــل الـنـصـيحةُ تـشـفـينا بـمـوطـننا ... وتــدفـع الـــذلّ والــويـلات والـكَـشَحا*

هـل النصيحةُ تحمي القدس من خطرٍ ... أو هـل تـداوي بـها القلب الذي جُرحا

كـنـا عـلـى مـسلخ الأحـرار مـن زمـنٍ ... فــأيـن كـنـتـمْ تـقـيـمون الـخَـنا فَـرَحـا

هـــذا تَـــدوّرَ كـالـخـلخال فـــي قــدمٍ ... وذاك يـرقـصُ فــي الـميدان مُـنشَرِحا

مــــا كــــان لــلـعـز وزنٌ دون نـخـوتـنا ... بــنـا الـشـهـامةُ_حقا_ وزنُــهـا رَجَــحـا

تـشاغلَ الـناسُ نـسيانا, وقـد صَفَحتْ ... عَـنْهمْ هـمومٌ , وعـنّا الـهمُّ مـا صَـفحا

*********
لا تـبك قـربيْ, ولا تـحملْ إلـى بصري ... فـفي عـيونيْ عـذاب الكون قد سَبَحا

وفــي جـبـيني شـموخ ظـل يـرفعني ... عـن الـحضيض ومَنْ في وحلكم طُرحا

عبد السلام دغمش
24-09-2016, 08:01 AM
قصيدة جميلة استمعت اليها بإلقائكم المتميز ..

لا فض فوك شاعرنا .. وسيبقى درب الشهداء نبراس الخلاص و مشعل السائرين .

دمت وسلم نبضك .

أشرف حشيش
24-09-2016, 12:17 PM
قصيدة جميلة استمعت اليها بإلقائكم المتميز ..

لا فض فوك شاعرنا .. وسيبقى درب الشهداء نبراس الخلاص و مشعل السائرين .

دمت وسلم نبضك .



كم تشرّفت وسعدت باستماعك صديقي , بارك الله فيك

حيدرة الحاج
24-09-2016, 12:32 PM
جميلة اخي حشيش واجمل منها تفاعلك في طريقة الالقاء
ما ذنب القلب الذي جرح وذبح بارضه والكل اما صامت مصفق واما ناعق منافق
لك الله ياقدس ويا أرض فلسطين الابية
تحية على هذا النزف الصارخ في وجه الطغيان ولابد من يوم تشرق فيه الشمس فتخبو الظلمة

عبدالستارالنعيمي
24-09-2016, 09:49 PM
الأستاذ أشرف حشيش

دام لك الرقي على سلم المجد أيها الشاعر الفطحل وهذه الملحمة الثورية
وتقبل أزكى تحياتي مع الود والتقدير

وحبذا لو كتبت القصيدة لتتمتع بها أعيننا إضافة لسماعها ودمت بخير

فاتن دراوشة
25-09-2016, 09:13 AM
رائعة بأدائها وبمعانيها أبدعت نسجها أخي

دام تألّقك وتميّزك

أشرف حشيش
25-09-2016, 01:20 PM
الكريم حيدة حاج
الشاعر القدير عبدالستار النعيمي
الشاعرة الرائعة فاتن دراوشة

شكر الله لكم جمال حضوركم , وكرم استماعكم وهذا النص كتابةً أستاذنا الفاضل عبد الستار النعيمي
::
::
عـندي مِـنْ الـحزن قـلبٌ نـبضُهُ طَـفَحا ... يـكفي الـمقيمَ, ويـكفي كـلّ مَن نَزَحا

هادنت نزف حروفٍ. وهي تخدعني ! ... وهــل يـهـادنُ مَــن فــي أرضـه ذُبـحا

فــــي كــــل يـــومٍ تـنـاديـنا لـبـيـعتها ... فـيـصدقُ الـوعـدَ مـنّـا فــارسٌ طَـمَـحا

ويــبـذل الـــروح مَــهـرا فــي كـرامـتها ... والله يـــا قُـــدس إنّ الـبـيع قــد رَبِـحـا

مـن خـيرة الـقوم أرضٌ تـصطفي دمَها ... بـهـا امْـتُـدِحْنا . وفـيـنا لـحَمُها امُـتدحا

خـلـوا الـنـصيحةَ . مــا رمـنا بـها هـدفا ... هـل يقطع السيف إن بالغمد قد نُصحا

هــــل الـنـصـيحةُ تـشـفـينا بـمـوطـننا ... وتــدفـع الـــذلّ والــويـلات والـكَـشَحا*

هـل النصيحةُ تحمي القدس من خطرٍ ... أو هـل تـداوي بـها القلب الذي جُرحا

كـنـا عـلـى مـسلخ الأحـرار مـن زمـنٍ ... فــأيـن كـنـتـمْ تـقـيـمون الـخَـنا فَـرَحـا

هـــذا تَـــدوّرَ كـالـخـلخال فـــي قــدمٍ ... وذاك يـرقـصُ فــي الـميدان مُـنشَرِحا

مــــا كــــان لــلـعـز وزنٌ دون نـخـوتـنا ... بــنـا الـشـهـامةُ_حقا_ وزنُــهـا رَجَــحـا

تـشاغلَ الـناسُ نـسيانا, وقـد صَفَحتْ ... عَـنْهمْ هـمومٌ , وعـنّا الـهمُّ مـا صَـفحا

*********
لا تـبك قـربيْ, ولا تـحملْ إلـى بصري ... فـفي عـيونيْ عـذاب الكون قد سَبَحا

وفــي جـبـيني شـموخ ظـل يـرفعني ... عـن الـحضيض ومَنْ في وحلكم طُرحا


.
* الكشح : المرض . عافنا الله وإياكم
#أشرف_حشيش

عبير محمد احمد
25-09-2016, 01:41 PM
قصيدة سامية البوح والمعنى
والالقاء جاء راقيا ومعبرا
تحية تليق بوفاء روحك
ونبل انسانك وسمو الرسالة
ودّي ووردي

أشرف حشيش
25-09-2016, 08:58 PM
قصيدة سامية البوح والمعنى
والالقاء جاء راقيا ومعبرا
تحية تليق بوفاء روحك
ونبل انسانك وسمو الرسالة
ودّي ووردي

بوركت يابنة الكرام

ودمت للورد عطرا

محمد محمود صقر
25-09-2016, 09:09 PM
قصيدة جميلة

كلماتها رائعة قوية تلتهب حماسة و حميَّة و عزّة و كبرياء

و أما الإلقاء فغاية في الروعة

أحسنتَ أخي أشرف و أجدت

بارك الله فيك

دمتَ ودام نزف قلمك

أشرف حشيش
25-09-2016, 10:17 PM
قصيدة جميلة

كلماتها رائعة قوية تلتهب حماسة و حميَّة و عزّة و كبرياء

و أما الإلقاء فغاية في الروعة

أحسنتَ أخي أشرف و أجدت

بارك الله فيك

دمتَ ودام نزف قلمك




ما أسعدني بوصول صوتي لذائقتك السامقة أخي الحبيب محمد

شكر الله لك أدبك وعلمك ووقتك وكرمك الكبير

احترامي وتقديري

د. سمير العمري
26-09-2016, 02:28 AM
بورك الجنان ولا فض فوك!

وهذه قصيدة تحمل الإباء وحسن الانتماء وقد قلت قولة كريم عزيزبصدق واعتداد ، وتستحق هذه القصيدة التقدير والتقديم لما فيها من شعور كريم أبي وشعر جميل.

للتثبيت

ودام ألقك الزاهر!

تقديري

فجر القاضي
26-09-2016, 05:22 AM
إلى االه المشتكى دائماً ...
لا حق يعود إلا كما ذهب ...
سلمت يمينك على هذا الشعر الطروب العذب

عدنان الشبول
26-09-2016, 07:40 AM
أحسنت وأجدت يا شاعرنا المبدع
لله درك من شاعر ولله درك ما أجملك




دمتم بخير وعزّة وسعادة

جهاد إبراهيم درويش
26-09-2016, 09:23 AM
الله الله شاعرنا القدير
حرف ممزوج بنبض الوطن
وبوح ينبض بحبه
ما أجملك وما أجمل روحك المتوثبة
وما أجمل شعر يتخذ من الوطن هوية وغرضا

دمت متألقا
ودامت روحك محلقة
تحياتي
وود وورد
بعبق الأقصى وقدس الوطن

تفالي عبدالحي
26-09-2016, 01:03 PM
الله الله
قصيدة جميلة و رائعة شاعرنا القدير .
تحياتي لك و دام لك الشعر و الابداع.

أشرف حشيش
27-09-2016, 02:35 PM
بورك الجنان ولا فض فوك!

وهذه قصيدة تحمل الإباء وحسن الانتماء وقد قلت قولة كريم عزيزبصدق واعتداد ، وتستحق هذه القصيدة التقدير والتقديم لما فيها من شعور كريم أبي وشعر جميل.

للتثبيت

ودام ألقك الزاهر!

تقديري



أمير الواحة , شكرا لوقتك _وأنا اعرف كم هو ثمين هذا الوقت _الذي تفضلت به علي بالاستماع للنص ومن ثم تثبيته ثبتك الله في الدارين

وأطال عمرك في طاعته

أشرف حشيش
27-09-2016, 02:36 PM
إلى االه المشتكى دائماً ...
لا حق يعود إلا كما ذهب ...
سلمت يمينك على هذا الشعر الطروب العذب


وسلمت أخي الكريم فجر القاضي

بارك الله فيك

أشرف حشيش
27-09-2016, 02:37 PM
أحسنت وأجدت يا شاعرنا المبدع
لله درك من شاعر ولله درك ما أجملك




دمتم بخير وعزّة وسعادة


الرائع الراقي المهذب عدنان الشبول

شكرا لإطلالتك البهية التي أسعدتني , وجبرت كسر خاطري

لا حرمتك

أشرف حشيش
27-09-2016, 02:40 PM
الله الله شاعرنا القدير
حرف ممزوج بنبض الوطن
وبوح ينبض بحبه
ما أجملك وما أجمل روحك المتوثبة
وما أجمل شعر يتخذ من الوطن هوية وغرضا

دمت متألقا
ودامت روحك محلقة
تحياتي
وود وورد
بعبق الأقصى وقدس الوطن

الحبيب جهاد إبراهيم دراويش , دمت يا شعلة الشعر مضيئا ألقا وجمالا

لا حرمت وهج حضورك الساحر

أشرف حشيش
27-09-2016, 02:41 PM
الله الله
قصيدة جميلة و رائعة شاعرنا القدير .
تحياتي لك و دام لك الشعر و الابداع.

بارك الله فيكم وأثابكم خيرات وجنات

لبنى علي
27-09-2016, 04:01 PM
ناطقة وإقرار الإقرار !

دمتَ وخير الخير أيها الفاضل الكريم أشرف حشيش ..

نغم عبد الرحمن
27-09-2016, 04:32 PM
قصيدة رائعة بحق، وتستحق التثبيت عن جدارة.:v1:

بارك الله فيك أخي الفاضل..وبقلمك المتمكن الثائر.:sb:

سعدت بالقراءة والإستماع معًا .:011::vio:

خالص شكري وتقديري..

عادل العاني
27-09-2016, 06:30 PM
هكذا هم الشعراء الصادقون مع أنفسهم أولا ... حتى يصدقوا مع أوطانهم

في نبضهم الشعري وما تكتبه أقلامهم فيسألون عنه أمام الله تعالى ...

أجدت واحسنت شاعرنا المبدع الأبي

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

احمد المعطي
28-09-2016, 05:12 PM
لله شكوانا فإن الصَّبرَ قد سُفِحا
.....................والزيفُ يرقصُ في أحشائنا مرَحا
ما زالَ أمثلُنا مقلاع أمتنا
.....................يرْمي الجمارَ ويأبى كلَّ ما طُرحا
ما زالَ في غضبٍ ينتابُه غضبٌ
........................والنارُ في يده والكيلُ قد طفَحا
والقومُ في الكهْف ما زالَ راقدُهم
....................يُعلي الشخيرَ وبالأوْهام منشَرحا
يلهو به الوَهْمُ والأوهام عابثةٌ
....................لا تشتري وطناُ أو تكتري فرَحا
والحقُّ تعلو به الأكناف ما احتشدتْ
................في قبضةٍ السيْفِ مسلولاً إذا نُصِحا
في القدسِ معركةٌ ما زلتُ أنظرُها
..................... لا ريْبَ وفيها البيْعُ قد ربحا

أشرف حشيش
29-09-2016, 12:13 PM
ناطقة وإقرار الإقرار !

دمتَ وخير الخير أيها الفاضل الكريم أشرف حشيش ..

بوركت أدبا وإبداعا أختنا لبنى علي

شكرا لمرورك العطر

أشرف حشيش
29-09-2016, 12:14 PM
قصيدة رائعة بحق، وتستحق التثبيت عن جدارة.:v1:

بارك الله فيك أخي الفاضل..وبقلمك المتمكن الثائر.:sb:

سعدت بالقراءة والإستماع معًا .:011::vio:

خالص شكري وتقديري..




حيهلا أختنا نغم


شكر الله أدب حديثك , وجمال تعبيرك , وحسن أسلوبك

بورك فيك

أشرف حشيش
29-09-2016, 12:21 PM
هكذا هم الشعراء الصادقون مع أنفسهم أولا ... حتى يصدقوا مع أوطانهم

في نبضهم الشعري وما تكتبه أقلامهم فيسألون عنه أمام الله تعالى ...

أجدت واحسنت شاعرنا المبدع الأبي

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

أستاذنا الرائع عادل العاني :

دمت للأدب شعلة ونبراسا ’ أنوارها تنبعث أملا وتتوقد إحساسا , بارك الله في عطائك أيها الجواد الأغر


شكرا لحسن ظنك بتلميذك

أشرف حشيش
29-09-2016, 12:22 PM
لله شكوانا فإن الصَّبرَ قد سُفِحا
.....................والزيفُ يرقصُ في أحشائنا مرَحا
ما زالَ أمثلُنا مقلاع أمتنا
.....................يرْمي الجمارَ ويأبى كلَّ ما طُرحا
ما زالَ في غضبٍ ينتابُه غضبٌ
........................والنارُ في يده والكيلُ قد طفَحا
والقومُ في الكهْف ما زالَ راقدُهم
....................يُعلي الشخيرَ وبالأوْهام منشَرحا
يلهو به الوَهْمُ والأوهام عابثةٌ
....................لا تشتري وطناُ أو تكتري فرَحا
والحقُّ تعلو به الأكناف ما احتشدتْ
................في قبضةٍ السيْفِ مسلولاً إذا نُصِحا
في القدسِ معركةٌ ما زلتُ أنظرُها
..................... لا ريْبَ وفيها البيْعُ قد ربحا

جميلٌ حرفك أخي أحمد المعطاء