المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مكتوب ٌ فوقَ جبين الدهرِ



سعيد ماضى ابوالعزائم
23-09-2016, 08:16 PM
مكتوبٌ فوقَ جَبينِ الدهرْ

مكتوبٌ فوقَ جَبينِ الدهرِ وفى أوراقِ الـشَجرِ
مكتوبٌ فى صَفحاتِ الـماءِ وفى آياتِ الذكرِ
أَنَّ الإنسانَ سَيهبِطُ من علياءِ الكون ليشقى طولَ العمرِ
أنَّ الإنسانَ سيتركُ نورَ الشمسِ ليسعى فى ضوءِ القمرِ
أنَّ الإنسانَ سيرحلُ من واحاتِ الأمن ليلقى صفعاتِ القدرِ
قالت لى أمى …وهى تُلَملِمُ حاجاتى…ساعةَ كنتُ سأرحل …
ياولدى لا ترحل وأبقى وأحرث أرضك
ياولدى لاترحل وأصمد وأحمى عِرْضَك
ياولدى لن تَنفَعُك دنانيرُ الـغُـربة
سوف تكونُ حياتك فى ألمٍ فى كُربة
إنَّ الإنـسـانُ لَـيـطـغـى
يسـعـى فى الكونِ لِيـرقـى
لَكنَّ الأمـرَ مـيزانُ الـكـفة
لا تعلو كـفـةَ عـن كـفـة
لا تَـتركَ أهـلَـكَ فى ظُلُماتِ العيشِ بلا سَنـدٍ
لا تـجرى خَـلف سرابٍ يـخدع دوماً فى عَمدٍ
يـاولَدى إنَّ الـعمرُ قـصير
يـا ولَدى إنَّ الأمرَ عـسير
مـهما كانَ الـخوفُ من الآتـى
إنَّ الـغـربـةَ وحـشٌ عـاتـى
دَمِـعـتْ عـيـناىَ فـى شـوقٍ وأنـا أتـذكـرْ
وبـناتى تُرسِلُ لى كلماتٍ فى صـفْحتها شوقٌ أكـثرْ
كـيـفَ يَـطـيـقُ الـمـرءُ فِـراقَ الأهـلِ
كـيـفَ يَـضيعُ الـعمـرُ على أوهـامِ الأمـلِ
كـيـفَ أعـودُ وطـريـقـى مـمـلؤُ الـحُـفَـرِ
كـيـفَ أعـودُ وقـد أدمَـنـتُ دُعـاءَ الـسَـفـرِ

عبد السلام دغمش
24-09-2016, 07:39 AM
الأستاذ سعيد

معاني جميلة واقتباسات حكيمة من التنزيل الكريم رأيتها في هذا النص الجميل .

والغربة لها ثمن لا بدّ من ايفائه .

لكن النص كما قرات لم ينتظم على شعر التفعيلة .
كما أنبه لمواضع الهمزة وفعل الأمر في : وأبقى : وابقَ ، وأصمد : واصْمدْ ، وطريقي مملؤُ : مملوءٌ .

تحيتي لك .

محمد ذيب سليمان
25-09-2016, 02:18 PM
شكرا ايها الحبيب على هذا المحمول الجميل من المعاني
مودتي
لقد سبقي اخي منوها عن اخطاء متفرقة
اتمناك بالف خير

سعيد ماضى ابوالعزائم
25-09-2016, 07:44 PM
شكرا على التواصل وادعو الله ان يكون دائما القادم اصح واكمل باذن الله

محمد محمود صقر
25-09-2016, 09:12 PM
احسنت أخي سعيد

حكم و مواعظ يحتاجها كل إنسان

بارك الله غيك

دمت في خير حال