المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ((..خمرُ السعادةِ..))



هبة الفقي
28-09-2016, 05:27 AM
((..خمرُ السعادةِ..))

قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

فوْقَ النُّجومِ أَخُــطُّ الْيَومَ فَلْسَفتي
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

إنــِّــي لمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
وإنْ وُصِفْتُ فشمـْـــٌس خيرُ تَشْبيهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
ضاعتْ بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ ؟

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطََــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّى رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

ولا علِمتُ بأنَّ الْحُـــبَّ عاصِفــَــــةٌ
حتَّى سكنتُ حَبيباً أَحْتَمِي فيـــــهِ

يا ساحِــرَ الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن رَجُلٍ
سِرُّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
وَكُنْتَ أَوَّلَ سَطْــــٍـر فِي تَجَلّيــــــهِ

هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016

خالد صبر سالم
28-09-2016, 06:03 AM
((..خمرُ السعادةِ..))

قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

فوْقَ النُّجومِ أَخُــطُّ الْيَومَ فَلْسَفتي
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

إنــِّــي لمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
وإنْ وُصِفْتُ فشمـْـــٌس خيرُ تَشْبيهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
ضاعتْ بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ ؟

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطََــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّى رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

ولا علِمتُ بأنَّ الْحُـــبَّ عاصِفــَــــةٌ
حتَّى سكنتُ حَبيباً أَحْتَمِي فيـــــهِ

يا ساحِــرَ الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن رَجُلٍ
سِرُّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
وَكُنْتَ أَوَّلَ سَطْــــٍـر فِي تَجَلّيــــــهِ

هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016

سأترك هذا الفستان الحريري المعجز يجر أذيال فتنته على رخام الروح فحرام ان نمزقه
لن اقتبس وإنما اترك هذه القصيدة بكاملها تملأ النظر جمالا وتقتحم الروح فتنة وليس من طبعي قص أجنحة الفراشات الملونة أو تمزيق جسد الوردة
سيدتي الشاعرة الباهرة
هذا نص يمر على الوجدان فينعشه وعلى الروح فيفتنها
بوح أنثوي في غاية الرقة مع نرجسية لذيذة ناعمة مترفة وصياغة شعرية منسابة كساقية عذبة تروي الأرواح العطشى للكلمة الجميلة العاشقة
يسعدني أن أكون أول من يزيح الستارة عن جسد الفتنة هذا
شكرا لك على هذا الأمتاع الفني الساحر
طابت اوقاتك بالسعادة والإبداع والجمال
مع خالص الاحترام وعبق المودة

الدكتور ضياء الدين الجماس
28-09-2016, 08:59 AM
((..خمرُ السعادةِ..))

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطََــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ


هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016
قصيدة نادرة في وصف المشاعر الإنسانية النبيلة
ولآول مرة تثيرإعجابي قصيدة بمثل موضوعها
متناسقة الحروف صادقة التعبير.
أود التنبيه إلى وجود حركات زائدة أثناء الكتابة لتعديلها من قبل المشرف الكريم ( ُعُمْـــري صوابها عُمْري ) (خارِطََــــةً صوابها خارطَةً)
والبيتان التاليان رائعان
وعـــدٌ لديهِ بحورُ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

يا عازفَ الْحُبِّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

بوركت شاعرتنا الكبيرة
وأدعو لك بالتوفيق والفلاح:001::v1::v1:

جهاد إبراهيم درويش
28-09-2016, 09:31 AM
وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

أدام الله جمعكم ومتعكم به
قصيدة تفيض سحرا وعذوبة
وقافية بديعة موسيقاها حلوة آسرة
دمت شاعرتنا بكل خير

تحياتي
وفيض ود وورد

هبة الفقي
28-09-2016, 11:17 AM
السلام عليكم
أعتذر لأن نتيجة صغر الحركات على الهاتف وأنا أكتب القصيدة لم أتمكن من رؤية بعض الحروف والحركات بالشكل الصحيح ..وأرجو تعديلها من المشرف على هذا النحو
((..خمرُ السعادةِ..))

قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

فوْقَ النُّجومِ أَخُــطُّ الْيَومَ فَلْسَفتي
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورُ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

إنــِّــي لمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
وإنْ وُصِفْتُ فشمـْـــٌس خيرُ تَشْبيهِ

يا عازفَ الْحُبِّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
ضاعتْ بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
عُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ ؟

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطَــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّى رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

ولا علِمتُ بأنَّ الْحُـــبَّ عاصِفــَــــةٌ
حتَّى سكنتُ حَبيباً أَحْتَمِي فيـــــهِ

يا ساحِــرَ الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن رَجُلٍ
سِرُّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
وَكُنْتَ أَوَّلَ سَطْــــٍـر فِي تَجَلّيــــــهِ

هبـــــــة الفقــــي

محمد محمد أبو كشك
28-09-2016, 11:19 AM
لم الخمر؟!
هههههه

أهلا أهلا بعودة اختي

ما قرأت شيئاً دكتورة هبة ولكن انا هنا ارحب بك اختي
أين انتم

محمد ذيب سليمان
28-09-2016, 11:41 AM
من أجمل ما رأت عيناي وسمعت اذناي من حروف
واقتبس كل ما جاء به تعليقا اخي الشاعر الرائع
خالد صبر سالم فمنذ دخولي اول بيت والدندنات
تداعب اذني والمعاني تعانق الروح والجمال بالوانه
يتقافز مرحا بين عيني والنشوة تملأ الروح
أيتها الرائعة نص ملأ فراغات شتى في الروح
شكرا للجمال والمتعة

نص مدهش يستحق التثبيت
مودتي

قوادري علي
28-09-2016, 12:44 PM
إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ
قصيدة عالية الجرس متعدد الصور ..
دمت الراقية هبة

لبنى علي
28-09-2016, 02:01 PM
دمتِ وقيثارة الشفافيَّة يا هبة الأقحوان ورياحين الإيقاع النبضيَّة ..

عادل العاني
28-09-2016, 02:10 PM
هنا تتجلى روعة الشعر ورقته حين يكون غزليا ,

يختلط بألوان التفاخر والإعتزاز بالنفس.

رسمت لوحة سامقة بشاعريتها , رائعة ببلاغتها ولغتها.

أجدت وأحسنت

وعتبي أن تسميها ( خمر السعادة ) بل هذه التي تستحق أن تسمى تاج أو روح أو شهد أو جوهرة السعادة ... فهي حقا كذلك.

تحياتي وتقديري

الدكتور ضياء الدين الجماس
28-09-2016, 05:02 PM
((..خمرُ السعادةِ..))


يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ


هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016


هديتي

http://up.harajgulf.com/do.php?img=1126929 (http://GulfsUp.com)

عدنان الشبول
28-09-2016, 05:27 PM
‏قصيدة جميلة ورائعة كما أنتم دائما فيها العاطفة الصادقة والتصوير الجميل

ولكن لماذا نجد شعراءنا يستخدمون كلمة الخمر والنبيذ وغيرها ، ويمكن استخدام كلمات كثيرة تشير إلى ما هو أجمل

احمد المعطي
28-09-2016, 07:13 PM
سحر الحروفِ بحرف الضادِ أبْغيه
....................والحرْفُ ينبضُ نبضَ القلب مِنْ فِيهِ
ينسابُ في ألقٍ كالماء تسكبُهُ
............................منْ ثغر ساقيةٍ بالحُبِّ ترْويهِ
خمْرُ السَّعادةِ إحْساسٌ تترْجمُه
.............................مشاعرٌ ترتقي والنبْل يُعليه

عبدالستارالنعيمي
28-09-2016, 07:32 PM
الأستاذة د. هبة الفقي

لم تستمتع أذني ببيت شعر من شاعرة بعد الخنساء إلا بأبيات هذه القصيدة الرائعة والتي تحتوي على صور شعرية مبهرة بلسان عربي فصيح
بوركت أخيتي المكرمة على ما جاد به يراعك الذهبي وأنت تصوغين من الحرف جمانا ولؤلؤا
مع التحية والتقدير

وأؤيد ملاحظات الأساتيذ حول استخدام كلمة (الخمر)لأنها أصبحت مسلكا لشعراء كثيرين حينما يريدون إلفات أنظار المتلقين للإشادة بقصائدهم؛والعكس هو الصحيح لما لهذه الكلمة من أثر سلبي على نفسية المسلم المؤمن وأنها تعني جنسا من الحرام المنبوذ في ديننا ؛وأقول عن نفسي بأني لم أستخدم هذه الكلمة لصفة حميدة في شعري منذ أريعين عاما
شكرا لكم

هبة الفقي
28-09-2016, 08:40 PM
سأترك هذا الفستان الحريري المعجز يجر أذيال فتنته على رخام الروح فحرام ان نمزقه
لن اقتبس وإنما اترك هذه القصيدة بكاملها تملأ النظر جمالا وتقتحم الروح فتنة وليس من طبعي قص أجنحة الفراشات الملونة أو تمزيق جسد الوردة
سيدتي الشاعرة الباهرة
هذا نص يمر على الوجدان فينعشه وعلى الروح فيفتنها
بوح أنثوي في غاية الرقة مع نرجسية لذيذة ناعمة مترفة وصياغة شعرية منسابة كساقية عذبة تروي الأرواح العطشى للكلمة الجميلة العاشقة
يسعدني أن أكون أول من يزيح الستارة عن جسد الفتنة هذا
شكرا لك على هذا الأمتاع الفني الساحر
طابت اوقاتك بالسعادة والإبداع والجمال
مع خالص الاحترام وعبق المودة


الأستاذ الشاعر القدير خالد صبر سالم ..
شرفت بمروركم القيم ونظرتكم العميقة للنص ..ورأيكم الكريم شهادة أعتز وأشرف بها
شكرا جزيلا ..خالص تقديري وعظيم احترامي

هبة الفقي
28-09-2016, 08:44 PM
قصيدة نادرة في وصف المشاعر الإنسانية النبيلة
ولآول مرة تثيرإعجابي قصيدة بمثل موضوعها
متناسقة الحروف صادقة التعبير.
أود التنبيه إلى وجود حركات زائدة أثناء الكتابة لتعديلها من قبل المشرف الكريم ( ُعُمْـــري صوابها عُمْري ) (خارِطََــــةً صوابها خارطَةً)
والبيتان التاليان رائعان
وعـــدٌ لديهِ بحورُ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

يا عازفَ الْحُبِّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

بوركت شاعرتنا الكبيرة
وأدعو لك بالتوفيق والفلاح:001::v1::v1:

أستاذنا الكبير وشاعرنا القدير دكتور ضياء الدين الجماس
استحسانكم اليوم هو تاج أضعه بكل فخر على جبيني ..أشرف بشهادتكم القيمة
وشكرا جزيلا على حسن التنبيه وجميل النصح
بارك الله بكم وحظكم
خالص تقديري

عبد السلام دغمش
29-09-2016, 01:02 PM
ما شاء الله تبارك الله ..

قصيدة جميلة ، عذبة الجرس .

حفظه الله لك و أدام بينكما الألفة شاعرتنا الفاضلة .

تحيتي .

محمد محمود صقر
30-09-2016, 06:13 AM
قصيدة جميلة أختي لغة و بلاغة

الجرس الموسيقي فيها راثع

استمتعتُ بقراءتها

بارك الله فيك

دمت في حفظ الرحمن

د. أحمد سالم
01-10-2016, 07:24 PM
((..خمرُ السعادةِ..))

قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

فوْقَ النُّجومِ أَخُــطُّ الْيَومَ فَلْسَفتي
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

إنــِّــي لمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
وإنْ وُصِفْتُ فشمـْـــٌس خيرُ تَشْبيهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
ضاعتْ بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ ؟

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطََــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّى رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

ولا علِمتُ بأنَّ الْحُـــبَّ عاصِفــَــــةٌ
حتَّى سكنتُ حَبيباً أَحْتَمِي فيـــــهِ

يا ساحِــرَ الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن رَجُلٍ
سِرُّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
وَكُنْتَ أَوَّلَ سَطْــــٍـر فِي تَجَلّيــــــهِ

هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016


( تجربة نقدية )

الطويل هو سلطان بحور الشعر العربي

ومن تجليات إعجاز اللغة العربية وعبقرية الشاعر العربي ظهر وزن البحر البسيط ؛
وفاصلته الموسيقية فعلن هي سيدة الفواصل الموسيقية , وأجملها على الإطلاق , وأجمل ما تكون بعد مستفعلن السالمة التي لا يدخلها زحاف
لذلك فإن أجمل القصائد على البسيط ما جاء ضربها على فعلن مثل عروضها , لكنها أصعبها , وللشاعر أن يتخفف من عبئها فيأتي بالضرب على فع لن مكتفيا بالفاصلة اللفظية ( القافية )

وقد وصلتنا قصائد هذا البحر في أبهى صورها وأنضجها موسيقيا , فلا يدخله من الزحافات إلا خبن مستفعلن وفاعلن الأولى في كل شطر , ما يزيد من صعوبة النظم على هذا البحر لو قارناه بوزن كالكامل التام والذي يملك ثلاث مواضع للزحاف ( الإضمار في تفاعيله الثلاث ) , لكنه ليس بدعا من الأوزان الناضجة الكاملة , فمثله من الأوزان التي تملك موضعين فقط للزحافات : الطويل والوافر التام , والمتقارب التام ؛

ومن مميزات هذا البحر طول شطريه , ما يمكن الشاعر من استخدام عدد أكبر من الكلمات , ومن تنويع التراكيب اللغوية , ما يساعده في نقل تجربته الشعرية بكل معانيها ,
لكنه سلاح ذو حدين , فمن ضعفت قريحته ومن لا يملك زمام اللغة يضطر لوضع بعض الكلمات التي يسميها النقاد ( حشوا )

وقد أحسنت الشاعرة حين اختارت وزن البسيط , وتخففت من ثقل الضرب فاستخدمت الضرب فع لن مع قافية هامسة رقيقة تناسب بوح شاعرة في قصيدة غزلية ؛
وقد أجادت حين تقيدت بالزحافات الحسنة فقط ,

وأما الحشو واستخدام صياغات تبدو غير مألوفة فحدث بشكل غير مزعج ويمر على غير المدقق دون الانتباه له كثيرا , فالمعاني الغزلية تتدفق في وجدان المتلقي بتلقائية فلا يلاحظ هذه الفروق البسيطة , لكن يجب على الشاعر أن ينتبه لها فهو يعرض قصيدته على الناقد كما يعرضها على المتذوق

كما التزمت الشاعرة بوحدة البيت الشعري بدرجة ممتازة , لكنها أخفقت كثيرا في وحدة بناء القصيدة حين رتبت أبيات القصيدة ,
وربما يرجع ذلك لاعتقاد الشاعرة أن القصيدة تكتب نفسها حين يأتيها وحيها , فتنشرها كما جاءت في دفقتها الأولىى ,
وهنا يجب أن ينتبه الشاعر أن لحظة ميلاد القصيدة تأتي بعد أن اكتمل تكوينها في وجدانه , وأن ما يكتبه يحتاج لاعادة ترتيب يناسب المتلقي , لينتقل بين المعاني في تسلسل دون القفز من منعى لآخر ؛

ورغم ما ذكرناه فإن القصيدة كتجربة شعرية ولدت مكتملة , وهو ما سيظهر من إعادة ترتيبنا لأبياتها , وليس هذا تعديا على رؤية الشاعرة لقصيدتها , لكنها تجربة نقدية توضح للشاعرة المُجيدة الفرق بين القصيدة كوليد جميل بديع في ( حجرة العمليات ) وبين القصيدة كطفل حين تزينه أمه ليظهر في الاحتفال والاحتفاء به بين الناس :


قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بين النُّجومِ تجلى البدر في ألق ٍ
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

يا فاتن الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن ملك
سِرَّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّى رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
هامت بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري النديم وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
فمن يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

شعر كمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
منظومة في عناقيد لأهديه

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
يا رب شعري ونبضي فِي تَجَلّيــــــهِ



دمت متألقة شاعرتنا النجيبه

محمد محمد أبو كشك
01-10-2016, 10:21 PM
أعجبني كثيرا تركيز النقد عند الأستاذ أحمد سالم


نعم‘نعم

الترتيب مهم جدا
بل أحيانا نستغني عن أبيات. لضبطاالوحدة العضوية‘

د. أحمد سالم
02-10-2016, 12:25 AM
أعجبني كثيرا تركيز النقد عند الأستاذ أحمد سالم


نعم‘نعم

الترتيب مهم جدا
بل أحيانا نستغني عن أبيات. لضبطاالوحدة العضوية‘

شكرا لك شاعرنا الجميل / محمد محمد أبو كشك

لفت انتباهي قولك ( بل أحيانا نستغني عن أبيات. لضبط الوحدة العضوية ) وهو حقيقي ,
لكني نسيت بيتا رائعا :
لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

ومثل هذا البيت لا ينسي فهو نصف القصيدة وقلبها النابض

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
فمن يلوم حروفي لو تُغنيهِ


شكرا لتنبيهك أستاذي الكريم

ثناء صالح
02-10-2016, 01:42 PM
((..خمرُ السعادةِ..))

قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

فوْقَ النُّجومِ أَخُــطُّ الْيَومَ فَلْسَفتي
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

إنــِّــي لمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
وإنْ وُصِفْتُ فشمـْـــٌس خيرُ تَشْبيهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
ضاعتْ بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ ؟

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطََــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّى رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

ولا علِمتُ بأنَّ الْحُـــبَّ عاصِفــَــــةٌ
حتَّى سكنتُ حَبيباً أَحْتَمِي فيـــــهِ

يا ساحِــرَ الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن رَجُلٍ
سِرُّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
وَكُنْتَ أَوَّلَ سَطْــــٍـر فِي تَجَلّيــــــهِ

هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016
الأستاذة الشاعرة المتألقة هبة الفقي
شعرك كله يتميز بالعذوبة والسلاسة الموسيقية ، كما يتميز بتدفق المشاعر وحنوها .
ومن يقرأ نصك يعلم من سمات تعابيرك أنك امرأة شاعرة حتى ولو لم تستخدمي ألفاظ مباشرة في خطابك الشعري.
فروحك تفيض شاعرية أنثوية ورقة أنثوية ، وهي بعد شفافة تلتمس العفة والرهافة في المعاني العميقة .
ما ذكره الأستاذان د. أحمد سالم ود. محمد محمد أبو كشك عن ترتيب الأبيات صحيح وهو لا يفوتك. وأنا متابعة لنصوصك ولا يؤخذ عليها لا وحدتها العضوية ولا تناسق وتكامل ترتيب أبياتها. فتجربتك في الشعر ثمينة وخبرتك ذات باع. أما هذه القصيدة دون سواها فأرجح استعجالك بنشرها لسبب نفسي مبررا لعدم إطالة الوقت في مسألة ترتيب أبياتها بتؤدة .
أمتعتني جدا
بارك الله فيك ولك
ودمت شاعرة مبهرة ومتألقة
ودام لك التميز الإبداعي

سامي أحمد الأشول
02-10-2016, 03:48 PM
((..خمرُ السعادةِ..))

قَلبــي يُغازلُ سِـــرًّا كلَّ ما فيــــهِ
والعينُ تُظهرُ ما في القلبِ أُخْفيهِ

بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ

إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ

فوْقَ النُّجومِ أَخُــطُّ الْيَومَ فَلْسَفتي
كُلُّ الْجَمالِ حبيـــبُ الْقلبِ يحويهِ

وَلـــنْ ينالَ لَهُ الْحُســّـــادُ منــــزلــةً
فإنَّ حَرفيَ فوقَ الْعــرشِ يُعليـــــهِ

وعـــدٌ لديهِ بحورَ الشِّعرِ أسْكُبــُـها
طولَ الزَّمانِ ولكنْ ليتَ توفيـــــهِ

إنــِّــي لمثلُ اللآلــــي في تَفـَــرُدِها
وإنْ وُصِفْتُ فشمـْـــٌس خيرُ تَشْبيهِ

يا عازفَ الْحُبَّ هل للحبِّ مِنْ نَغَــمٍ
إلّا وجيــبَ فـُـــؤادي حيــن تأتيــهِ

والــــُّروحُ ليْتكَ لوْ تَدري بحالتـِـــها
ضاعتْ بوصلِكَ بَيْنَ الصَّحوِ والتِّيهِ

خَمـْـرُ السَّعادةِ مِنْ كَفيـْكَ يعْشَقُــها
ُعُمْـــري الْعليـلُ وَمَنْ إلاكَ يَسْقيـــهِ

فاملأْ دِنانَ الْهــَوى مِنْ شَهْـدِ قِصَتِنا
كيْ ينهلَ الْكونُ ما في الْعشقِ يكْفيهِ

يا سَيـِّـــد الْقلبِ يا سُلطــانَ جَنتَـــهِ
مَنْ ذا يُساوي غَرامًا أنتَ تُحييــــهِ ؟

شَكَّلتَ في عالمِ الْأَشْواقِ خارِطََــــةً
قلبي بها فارِسٌ عيْناكَ تهْديهِ

وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

إني رفعتُ من الأفراحِ قافيةً
والبيتُ فوق أكفِّ السعد أبنيهِ

ما كنتُ أعلَمُ أنَّ الشِّعــــرَ مُعْجـِــزةٌ
حتَّىك رأيتكَ بالأنْغــــــامِ ترويـــــــهِ

ولا علِمتُ بأنَّ الْحُـــبَّ عاصِفــَــــةٌ
حتَّى سكنتُ حَبيباً أَحْتَمِي فيـــــهِ

يا ساحِــرَ الرُّوحِ ما أبهاكَ ِمن رَجُلٍ
سِرُّ الرُّجولةِ في ضِلعيـْــكَ تُؤْويـــهِ

لَكَمْ زَرَعْتُكَ فِي أَحْشـــــاءِ أُمْنِيَتي
وبِتُّ أَرْقُبُ نوراً مِنـْــكَ أَجْنيـــــهِ

هَذا قَصيدي أَتاكَ الْيومَ مُحْتَفـِــــلاً
وَكُنْتَ أَوَّلَ سَطْــــٍـر فِي تَجَلّيــــــهِ

هبـــــــة الفقــــي
22-6-2016

أغلى الهباتِ على الواجدانِ هاطلةٌ
فكلما ظمِـــئَ الإنســـــانُ ترويه
لو لم يكن منك كرمُ السعد مقتطفاً
ما كانتِ الخمرُ هذي في معانيهِ

محمد حمود الحميري
02-10-2016, 05:22 PM
قصيدة جمالية آسرة ، سرني أن أفتتـــح مشاركاتي بالتعليق عليها بعد انقطاع دام ثلاثة أشهر تقريبًا ..
أجبرني النص على التعقيب ـ رغـــــــــم أن حالتي النفسية ما زالت منهكة والمزاج معكر .
دمت برقي حرفك ، وبسمو شاعريتك .

أحمد عبدالله هاشم
03-10-2016, 07:27 PM
مذهلة.. مذهلة أنت سيدتي في السبك والبيان
تقديري والإعجاب

هبة الفقي
03-10-2016, 11:07 PM
وصلٌ ويمنٌ وحبٌ بات يجمعنا
من ذا يلوم حروفي لو تُغنيهِ

أدام الله جمعكم ومتعكم به
قصيدة تفيض سحرا وعذوبة
وقافية بديعة موسيقاها حلوة آسرة
دمت شاعرتنا بكل خير

تحياتي
وفيض ود وورد

شكرا جزيلا أستاذ جهاد درويش
شرفت بمرورك الكريم ..واستحسانك للنص
بوركت ودمت بخير وتوفيق من الله
خالص تقديري

هبة الفقي
03-10-2016, 11:11 PM
لم الخمر؟!
هههههه

أهلا أهلا بعودة اختي

ما قرأت شيئاً دكتورة هبة ولكن انا هنا ارحب بك اختي
أين انتم


أهلا ومرحبا بك دكتور محمد أبو كشك
شكرا لمرورك وترحيبك ..وإن شاء الله أعود بكل سعادة لواحتنا الغراء
تقديري الكبير

هبة الفقي
10-10-2016, 10:13 PM
من أجمل ما رأت عيناي وسمعت اذناي من حروف
واقتبس كل ما جاء به تعليقا اخي الشاعر الرائع
خالد صبر سالم فمنذ دخولي اول بيت والدندنات
تداعب اذني والمعاني تعانق الروح والجمال بالوانه
يتقافز مرحا بين عيني والنشوة تملأ الروح
أيتها الرائعة نص ملأ فراغات شتى في الروح
شكرا للجمال والمتعة

نص مدهش يستحق التثبيت
مودتي


شاعرنا القدير محمد ذيب سليمان
كلماتي تعجز عن الرد ..أمام فيض كرمك وعظيم شهادتك
شكرا جزيلا على هذا المرور الراقي ..بوركت ودمت بخير
خالص تقديري

هبة الفقي
10-10-2016, 10:15 PM
إنِّي ولَوْ حاولَ الْعُشـَّــاقُ تَرْجَمتي
حرفٌ عَصـِــيٌّ وسِرِّي بينَ أيْديـــهِ
قصيدة عالية الجرس متعدد الصور ..
دمت الراقية هبة

شكرا جزيلا شاعرنا الكريم قوادري علي
شرفت بمرورك الراقي ورأيك الكريم
خالص تقديري

هبة الفقي
10-10-2016, 10:23 PM
دمتِ وقيثارة الشفافيَّة يا هبة الأقحوان ورياحين الإيقاع النبضيَّة ..


دمت يا راقية بألف خير وسعادة
شكرا جزيلا المبدعة الجميلة لبنى علي
مودتي وتقديري

صبيرة قسامة
10-10-2016, 10:50 PM
بَعضِي تناثرَ في أَرْجاءِ بسمتــهِ
وذابَ كُلي بلحنِ السِّحرِ مِن فيهِ
ما أجمله من بيت...........
دمت للشعر وأهله

هبة الفقي
16-10-2016, 09:24 PM
هنا تتجلى روعة الشعر ورقته حين يكون غزليا ,

يختلط بألوان التفاخر والإعتزاز بالنفس.

رسمت لوحة سامقة بشاعريتها , رائعة ببلاغتها ولغتها.

أجدت وأحسنت

وعتبي أن تسميها ( خمر السعادة ) بل هذه التي تستحق أن تسمى تاج أو روح أو شهد أو جوهرة السعادة ... فهي حقا كذلك.

تحياتي وتقديري

شهادة أعتز بها أستاذنا الكبير عادل العاني فشكرا جزيلا
رأيكم الكريم يشرفني ..وأما العنوان فلا أتمسك به ..وسأحاول تغييره للأفضل إن شاء الله
دمتم بخير وسعادة
خالص تقديري

هبة الفقي
16-10-2016, 09:27 PM
هديتي

http://up.harajgulf.com/do.php?img=1126929 (http://GulfsUp.com)


هدية كبيرة شاعرنا القدير د.ضياء الدين الجماس
كم يشرفني مروركم القيم ودعمكم المميز
خالص تقديري

د. سمير العمري
24-10-2016, 12:39 AM
قصيدة مميزة وجميلة وفيها ألق شعري زاهر وحس إنساني وعاطفي راق ورقيق.

أحسنت هنا كثيرا وأجدت كثيرا فلا فض فوك أيتها المبدعة!

وأسعدك الله بزوجك وأهلك وأدام بينكم الود والسعادة والهناء!

تقديري

ناديه محمد الجابي
24-10-2016, 11:55 AM
عشت الجمال مع تلك الرائعة التي تقرأ بكل الحواس
بوح أنثوي ينساب كنهر رائق شفيف
لغة صادقة، ومعان سامقة، وروح شاعرية موهوبة ، وحس مرهف
من أروع ما كتب في الهوى
تحياتي وودي. :001: