المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إلى متى..؟؟؟



حيدرة الحاج
03-10-2016, 11:46 PM
تفوحُ منْهمْ ونحن ندفعها*** مشاعرٌ بالأ حْقاد تسْتعرُ
وتصْطلي في الحضيضؚ منْزلةً *** كفى بها أنؘّ خلْفها سقرُ
سيكْشفُ الدهْر ما ادّعوْا كذبـًا ***ويقْتفي سواد الدّجى قمرُ
ويرْسم الحق قبْحﹶ منْعتهمْ *** فينْطقُ المسْتورؘ الذي قبرُوا
سيفْضح قادم الأيام رؤًى ***رمتْ يدًا للفساد فانْتظروا
مكائدٌ للرّدى بواطنهم ***على حطامٍ مآلـُهُ حـﹶسـﹶرُ
بقبْضةؚ الحزْنؚ صار معْتكفي *** ومنبري قصيد به عبرُ
إلى متى والنّفوس تـُحْتظر *** يا دﹺفـؘر الفكْرؚ إنـّنا بشرُ
قد ضاق ذرْعًا بصاحبه ***قلْبٌ نما فى فضائه كدرُ
مضى بأحْلامﹶ عيشه أسفٌ *** ولمْ يعـُدْ للْمنى به أثرُ
في لـُججؚ الموْتؚ يرْتجي نفسـًا*** فينْتهي قافلاً بهؚ الخطرُ
فكمْ جرى دمْعـُنا على دمنٍ *** وكمْ تعاطى دما ءؘنا عفـﹶر ُ
ننالُ بالْبطْش سوءؘ منْزلةً***ما وسـؚعتْ كنْهﹶ قدْرها زبـُرُ
ومنْ وراءؚ الحصارؚ أفْئدةٌ *** تغطّ في نوْحها وتنْفطـؚر
لسطْوةؚ الظّلْم بيْننا أجلٌ ***إلى متى يا أخي سننْتظر
نسائمُ النّصْر لا مهبّ لها ***على نفوسٍ يـﹶطالـُها خورُ
سيفْقهُ الثّائرون لهْجتـنا ****ويخْبرُ الظّلْمﹶ موْعده القدرُ
كرامتي يا قصيدُ أحْسبـُها*** عروبةً ولكنّها غـررُ
سئمْتُ وضْعًا غدﹶا يُعاتبني ** *ورقؘّ ليّﹶ الجمادُ والشّجرُ
أضعْتُ في موْطنؚ الردى أملاً***ولي بهؚ منْ عروبتي وطرُ
فهلْ إلى ملاذٍ بلا نكدٍ ***في آجل الدّ هر يُبْحرُ العُمـُرُ؟؟؟

محمد محمد أبو كشك
03-10-2016, 11:56 PM
جميلة ‘‘
تحب البحار الطويلة يا شيخنا حيدرة

يحيى سليمان
04-10-2016, 10:10 AM
جميل جميل
والقادم أجمل

رياض شلال المحمدي
04-10-2016, 10:59 AM
راق لنا من القوافي أجملها ، ومن المعاني أمضاها رقيا ،
طبت وطاب مقامك والقريض ، الشاعر الرائع حيدرة : لك الشكر
والتقدير ، ودمت بخير ورفعة .

أحمد عبدالله هاشم
04-10-2016, 12:13 PM
راقت لي ، دمت بألق
تحيتي أيها الأنيق

محمد ذيب سليمان
04-10-2016, 12:35 PM
بوركت وما حملت حرفك من معان جميلة
لقلبك السلام

حيدرة الحاج
04-10-2016, 01:31 PM
جميلة ‘‘
تحب البحار الطويلة يا شيخنا حيدرة


هههههههه وانت الأجمل شيخنا ابا الحسين سعيد بتواجد هنا
أدركني قبل ان أغرق يا رجل ......
تحية لك :noc::014:

حيدرة الحاج
04-10-2016, 01:33 PM
جميل جميل
والقادم أجمل


وانت الأجمل سيدي بحضوركم وتعليقاتكم وتوجيهاتكم
لاحرمناها أبدا لك مني سيدي أطايب الشكر والتقدير :noc::0014:

حيدرة الحاج
04-10-2016, 06:50 PM
راق لنا من القوافي أجملها ، ومن المعاني أمضاها رقيا ،
طبت وطاب مقامك والقريض ، الشاعر الرائع حيدرة : لك الشكر
والتقدير ، ودمت بخير ورفعة .



:0014::0014:

حيدرة الحاج
04-10-2016, 06:52 PM
[QUOTE=رياض شلال المحمدي;1078637][ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;"][CELL="filter:;"][FONT=Traditional Arabic][SIZE=6][COLOR=darkblue][ALIGN=center]راق لنا من القوافي أجملها ، ومن المعاني أمضاها رقيا ،
طبت وطاب مقامك والقريض ، الشاعر الرائع حيدرة : لك الشكر
والتقدير ، ودمت بخير ورفعة


تحية لك شاعرنا رياض ولا حرمنا طلتك البهية ونصائحك الثمينة يا صاحب القلب الكبير المليئ بدفق المشاعر تحلياي يا غالي:0014::0014::0014:

عبدالستارالنعيمي
04-10-2016, 09:22 PM
الأستاذ حيدرة الحاج

بارك الله بك أيها الشاعر القدير على هذه القصيدة الماتعة ودام ظل يراعك وارفا
مع التحية والتقدير


هنا كسور في الوزن أرجو مراجعنها وتعديلها:

سيفْضح قادم الأيام رؤًى

قد ضاق ذرْعًا بصاحبه

ويخْبرُ الظّلْمﹶ موْعده القدرُ

إلى متى والنّفوس تـُحْتظر
تحتضر

عادل العاني
04-10-2016, 10:39 PM
رائعة بشعرها وشاعريتها

أجدت وأحسنت النبض فيها ورسمت لوحات معبّرة رائعة

وأعتقد أن هذين البيتين يحتاجان لمراجعة:

سيفْضح قادم الأيام رؤًى ***رمتْ يدًا للفساد فانْتظروا

الشطر الأول فيه خروج عن الوزن

قد ضاق ذرْعًا بصاحبه ***قلْبٌ نما فى فضائه كدرُ

الشطر الأول فيه خروج عن الوزن

وهذا اعتمد على قراءتي ... وقد يكون لشاعرنا رأي آخر

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

حيدرة الحاج
04-10-2016, 11:15 PM
اخوتي السلام عليكم وشكرا لمن مر من هنا وترك اثرا جميلا للعجلة معي قصة حب ازلي فهي لا تفارقني في جل اشعاري وقصائدي التي كتبت ....
ففي كل مرة تسلبني التركيز وتكسب الرهان لكن بفضل الله هناك اساتذة بالمرصاد يترصدونها ويكشوفون مواطن العور فلهم منا جزيل الشكر ودوام الصحة والعافية
وبناءا على ملاحظة الاستاذين الكريمين هذه هي القصيدة معدلة في حلة جديدة ...
تفوحُ منْهمْ وليس يرْدؘعها *** مشاعرٌ بالأ حْقاد تسْتعرُ
وتصْطلي في الحضيضؚ منْزلةً *** كفى بها أنؘّ خلْفها سقرُ
سيكْشفُ الدهْر ما ادّعوْا كذبـًا ***ويقْتفي سواد الدّجى قمرُ
ويرْسم الحق قبْحﹶ منْعتهمْ *** فينْطقُ المسْتورؘ الذي قبرُوا
سيقْتفي قادم الأيام رؤًى ***رمتْ يدًا للفساد فانْتظروا
مكائدٌ للرّدى بواطنهم ***على حطامٍ مآلـُهُ حـﹶسـﹶرُ
بقبْضةؚ الحزْنؚ صار معْتكفي *** ومنبري قصيد به عبرُ
إلى متى والنّفوس تـُحْتضر *** يا دﹺفـؘر الفكْرؚ إنـّنا بشرُ
وقد يضيق ذرْعًا بصاحبه ***قلْبٌ نما فى فضائه كدرُ
مضى بأحْلامﹶ عيشه أسفٌ *** ولمْ يعـُدْ للْمنى به أثرُ
في لـُججؚ الموْتؚ يرْتجي نفسـًا*** فينْتهي قافلاً بهؚ الخطرُ
فكمْ جرى دمْعـُنا على دمنٍ *** وكمْ تعاطى دما ءؘنا عفـﹶر ُ
ننالُ بالْبطْش سوءؘ منْزلةً***ما وسـؚعتْ كنْهﹶ قدْرها زبـُرُ
ومنْ وراءؚ الحصارؚ أفْئدةٌ *** تغطّ في نوْحها وتنْفطـؚر
لسطْوةؚ الظّلْم بيْننا أجلٌ ***إلى متى يا أخي سننْتظر
نسائمُ النّصْر لا مهبّ لها ***على نفوسٍ يـﹶطالـُها خورُ
سيفْقهُ الثّائرون لهْجتـنا ****ويخْبرُ الظّلْمﹶ موْعدا قدرُ
كرامتي يا قصيدُ أحْسبـُها*** عروبةً ولكنّها غـررُ
سئمْتُ وضْعًا غدﹶا يُعاتبني ** *ورقؘّ ليّﹶ الجمادُ والشّجرُ
أضعْتُ في موْطنؚ الردى أملاً***ولي بهؚ منْ عروبتي وطرُ
فهلْ إلى ملاذٍ بلا نكدٍ ***في آجل الدّ هر يُبْحرُ العُمـُرُ؟؟؟

حيدرة الحاج
05-10-2016, 12:53 AM
راقت لي ، دمت بألق
تحيتي أيها الأنيق


وانت الجميل بحضورك وبحرفك السامق الذي ينعشني كلما هبت رياحك تجاهي
فبارك الله فيك اخي وأذهب حزنك
:0014:

فاتن دراوشة
05-10-2016, 06:32 AM
قصيدة شامخة أبيّة النّبض

وعسانا نجد ما أضعناه من أمل

سيكون الغد أفضل إن شاء الله

دمت بهيّ الحرف والرّوح أخي

حيدرة الحاج
05-10-2016, 03:19 PM
بوركت وما حملت حرفك من معان جميلة
لقلبك السلام


ولقلبك الفرح استاذي محمد ذيب وشكرا على ما أوليتنيه من كرم تعليق وحفاوة:0014::0014: