المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أتعَبَني حُبُكِ.....



سعيد ماضى ابوالعزائم
11-10-2016, 07:29 AM
من ديوان ( أميرة الحب عام 2005)


أتعـبنى حُـبُك ِ...

أتعـبَنى حُبُك ِ يا إمـرأةً تـتباهى سِحـراً و جمالا
تنـتزعُ الصـبرَ بأعماقى تزرُعنى شـوقاً و وِصـالا

تُبـحرُ فى اعماقِ فـؤادى تسـكُنُ فى حـدقاتِ العين ْ
وأنا من لهـفة أشـواقى لا أدرى كيـفَ و لا أيـن ْ

اطلقـتُ شِـراعَ محبتها من بوصـلةَ حـبٍ و اماني
وأنا مـازلت باشـواقى فى بحـرٍ للحبِ أُعـاني

يا سيدتى مهلاً مهلا سوف نعيشُ لقاءً أبـدا
وستفرحُ نجماتُ الحُبِ وسيبقى هوانا لى عهدا

لكنِّي لـن أنسى يومـاً عينيكِ و الفتنةُ فيـها
عيناكِ وآهٍ من سِحرٍ يجـذبُني كيـما أُلاقـيها

بين يديكِ القمرُ يكـون فرِحـاً دوماً و هو سعيد
وأرى الشمس هناك ضياءً حالَ غروبٍ وهى تُعيد

يا سـيدتى داءُ الحـبِ لـمعةُ غّـدرٍ بإستـهواء
وشفاهٌ تهمس فى سِحرٍ نغَـمٌ فـيهِ مَكـرُ نسـاء

فلـمَ الحُبُ يظَلُ بقلبى ولما الغـدرُ يكـونُ أميرا
ولـمَ المكرُ وذلك َ قَدَرٌ ولم َ الجنةُ تبـقى سعيرا

إنى أُبرىءُ ساحة حبى أُعـلِـنُ أن بحُـبكِ ذنـبى
وسأرحلُ سيدتى سريعا فطريقُـك مـا كـان بدربى

عادل العاني
11-10-2016, 12:23 PM
نبض غزلي رقيق وجميل

ولوحات شاعرية مؤثرة تتدفق أشجانا وغراما.

وبعض ما استوقفني هنا :

1- القصيدة عمودية على الخبب ( فعلن فعلن فعلن فعلن ... فعلن فعلن فعلن فعلن) لكن الأبيات جاءت كل بيت بقافية , وهذا غير معتمد في الشعر العمودي , وكان يمكن أن تكتب على شاكلة الشعر التفعيلي.

2- خروج عن الوزن في بعض الأبيات أو الأشطر ( الضرب ) :

تُبـحرُ فى اعماقِ فـؤادى ... تسـكُنُ فى حـدقاتِ العين ْ

فاعلُ فعْلن فاعلُ فعْلن ... فاعلُ فاعلُ فعْلن فاعْ

اطلقـتُ شِـراعَ محبتها ... من بوصـلةَ حـبٍ و اماني

فعْلن فعِلن فعِلن فعِلن ... فعْلن ( صلة حبْ ) فاعلُ فعْلن

وستفرحُ نجماتُ الحُبِ ... وسيبقى هوانا لى عهدا
فعلن فعلن فعْلن فا ع ... فعلن ( قى هوا ) فعْلن فعلن

لكنِّي لـن أنسى يومـاً ... عينيكِ و الفتنةُ فيـها لا يستقيم الوزن إلا بإشباع الخفض في كاف عينيك وهذا لا يجوز.

عيناكِ وآهٍ من سِحرٍ ... يجـذبُني كيـما أُلاقـيها لا يستقيم الوزن إلا بحذف ألف ( كيما ) وهذا لايجوز

بين يديكِ القمرُ يكـو ... ن فرِحـاً دوماً و هو سعيد توالي خمسة حروف متحركة , كما في الشطر الثاني ... وهذا لايجوز في الشعر العربي

يا سـيدتى داءُ الحـبِ ...لـمعةُ غّـدرٍ بإستـهواء لا يستقيم الوزن إلا بإشباع الخفض في عروض الشطر الأول وهذا لايجوز

وشفاهٌ تهمس فى سِحرٍ ... نغَـمٌ فـيهِ مَكـرُ نسـاء ( نغماً ) مفعول به منصوب

فلـمَ الحُبُ يظَلُ بقلبى ... ولما الغـدرُ يكـونُ أميرا ( ولمَ الغدرُ )

ولـمَ المكرُ وذلك َ قَدَرٌ ... ولم َ الجنةُ تبـقى سعيرا
توالي خمسة حروف متحركة في الشطر الأول أما في الشطر الثاني فلا يستقيم الوزن إلا بقطه الألف المقصورة من ( تبقى ) وهذا لايجوز

وسأرحلُ سيدتى سريعا... فطريقُـك مـا كـان بدربى

عروض الشطر الأول ( فعولن )

واسمح لي أخي بسؤال ... قدمت للقصيدة على أنها من ديوان صدر في عام 2005 , لكن ألا يفترض بالديوان أن يراجع لغويا ونحويا وعروضيا ؟

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

ثناء صالح
11-10-2016, 07:56 PM
السلام عليكم
القصيدة جميلة في تدفقها العاطفي . وهي أقرب إلى شعر التفعيلة وإن التزمت بثماني تفعيلات كما هو الأمر في بيت الخبب العمودي .
لقد كانت ملاحظات الأستاذ الكريم عادل العاني دقيقة وفي مكانها .
إلا ما يتعلق بعدد المتحركات الجائز في الشعر العربي. فإيقاع الخبب خلافا للبحور الخليلية يقبل تعاقب خمسة متحركات أو أكثر دون شرط أو قيد في تعاقبها.
مع التقدير

سعيد ماضى ابوالعزائم
12-10-2016, 01:15 AM
السلام عليكم
القصيدة جميلة في تدفقها العاطفي . وهي أقرب إلى شعر التفعيلة وإن التزمت بثماني تفعيلات كما هو الأمر في بيت الخبب العمودي .
لقد كانت ملاحظات الأستاذ الكريم عادل العاني دقيقة وفي مكانها .
إلا ما يتعلق بعدد المتحركات الجائز في الشعر العربي. فإيقاع الخبب خلافا للبحور الخليلية يقبل تعاقب خمسة متحركات أو أكثر دون شرط أو قيد في تعاقبها.
مع التقدير

الشكر موصول دائما وان شاء الله القادم اجمل وللجميع جميل الامتنان
سعيد ماضى ابوالعزائم