المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مكبول



عبدالستارالنعيمي
11-10-2016, 10:53 PM
مكبول







يا إلهي، هاكَ ذلِّي =عدتُ مكبولَ الخَطيئاتْ
واهدِني يا خيرَ هَادٍ = لستُ أهدى مِن نُحَيلاتْ
هذهِ روحي تُنادِي: =إنَّني بينَ مَتاهاتْ
إنَّها إذ تدَّعي العِلـ =ـمَ اختفَتْ تحتَ حِجاباتْ
شأنُها شأنُ فَراشٍ =جهلَتْ كيَّ الذُّبالاتْ
أيها الجاهلُ، هلاَّ =تجهلُ اللذةَ في الذاتْ؟
فلِمَ العلمُ بعيدٌ =عنكَ إلا في الملذَّاتْ؟!
هل ذكرتَ الخالقَ الأعـ =ـظَمَ علماً في المجرَّاتْ؟
كيف تنسى ربَّ كونٍ =لستَ فيه غيرَ ذرَّاتْ؟
أنتَ أدنى من علوّ الـ=ريحِ إن هبتْ نسيماتْ
أنتَ أوهى من خيوط الـ=عنكبوت الرخويات
ما بلغت العلم كالـنحـ=ل الذي يبني الخلياتْ
ثمَّ ما يعبأُ ربِّي =بكَ لولا الابتِهالاتْ
فاتقِ النار بتسبيـ =ـحٍ وترتيلٍ لآياتْ
كلما صليتَ فرضاً =بوضوءٍ خمسَ مَرَّاتْ.

غاندي يوسف سعد
12-10-2016, 02:01 AM
مجزوء الرمل البديع.. سلم البنان والبيان...
ربما لوابتدأ البيت الثاني بحرف الفاء(فاهدني) أو بدونه (إهدني ) لكان
أكثر رشاقة وارتباط لغوي ومعنوي مع البيت الأول...
الماجد الأثيل القدير عبد الستار النعيمي مودتي
وكل تقديري.

عبد السلام دغمش
12-10-2016, 02:43 AM
شاعرنا المعطاء

بارك الله في هذه الأنفاس، وهي تذكرة للنفس المقصرة .

سررت بالمرور والتزود من فيض الابداع .

تحيتي .

عادل العاني
12-10-2016, 11:40 AM
بارك الله فيك

أجدت وأحسنت الشعر والمشاعر الإيمانية ...

وجزاك الله خيرا على هذا النصح.


تحياتي وتقديري

محمد ذيب سليمان
12-10-2016, 01:37 PM
بوركت ايها الحبيب وما حملت
حروفك من معان جميلة دالة
لقلبك الفرح

رياض شلال المحمدي
12-10-2016, 02:15 PM
ناجيت ، وتناصحت ، فأوفيت وكفيت ، وليس ينسى من هو ومن ربُّه
إلا غافل أو متغافل أو هالك ، بوركت مشاعر الفؤاد الطيبة على طريق الحب
والحياة الخالدة ، دمت بخير ورفعة .

محمد حمود الحميري
12-10-2016, 07:30 PM
ما شاء الله
عندما تكون الكلمات نابعة من القلب فإنها
تصل إلى القلوب مباشرة .
أسأل الله أن يجعلني ممن ينتفع بالذكرى ،
وأن يبارك فيك وفي قلمك العزيز .
تقديري

حيدرة الحاج
12-10-2016, 07:40 PM
مكبول







يا إلهي، هاكَ ذلِّي =عدتُ مكبولَ الخَطيئاتْ
واهدِني يا خيرَ هَادٍ = لستُ أهدى مِن نُحَيلاتْ
هذهِ روحي تُنادِي: =إنَّني بينَ مَتاهاتْ
إنَّها إذ تدَّعي العِلـ =ـمَ اختفَتْ تحتَ حِجاباتْ
شأنُها شأنُ فَراشٍ =جهلَتْ كيَّ الذُّبالاتْ
أيها الجاهلُ، هلاَّ =تجهلُ اللذةَ في الذاتْ؟
فلِمَ العلمُ بعيدٌ =عنكَ إلا في الملذَّاتْ؟!
هل ذكرتَ الخالقَ الأعـ =ـظَمَ علماً في المجرَّاتْ؟
كيف تنسى ربَّ كونٍ =لستَ فيه غيرَ ذرَّاتْ؟
أنتَ أدنى من علوّ الـ=ريحِ إن هبتْ نسيماتْ
أنتَ أوهى من خيوط الـ=عنكبوت الرخويات
ما بلغت العلم كالـنحـ=ل الذي يبني الخلياتْ
ثمَّ ما يعبأُ ربِّي =بكَ لولا الابتِهالاتْ
فاتقِ النار بتسبيـ =ـحٍ وترتيلٍ لآياتْ
كلما صليتَ فرضاً =بوضوءٍ خمسَ مَرَّاتْ.






جميلة هي معزوفتك سيدي واستاذي الشاعر عبد الستار على مجزوء الرمل ولم كن اعلم من قبل ان لهذا البحر موسيقى عذبة كهذه التي سمعت هنا وقرات من عندكم
سلم اللسان والبيان يا فنان تحياتي التي تعلم قدرها:nj::nj:

السعيد شويل
12-10-2016, 11:46 PM
************
أخى عبد الستار النعيمى
قصيدة سامقة وشامخة وفائقة الروعة .. كنت فيها داعياً ومعلماً وناصحاً .. جزاكم الله كل خير .
....
هناك كلمة لم تروق لى وهى : " هاك ذلى " لأن المؤمن عزيز ولايكون بذليل أبدا ( مهما اعتراه من بلاء وشقاء )
.....
بارككم الله وأسعدكم فى الدنيا والآخرة

عبدالستارالنعيمي
13-10-2016, 01:34 AM
مجزوء الرمل البديع.. سلم البنان والبيان...
ربما لوابتدأ البيت الثاني بحرف الفاء(فاهدني) أو بدونه (إهدني ) لكان
أكثر رشاقة وارتباط لغوي ومعنوي مع البيت الأول...
الماجد الأثيل القدير عبد الستار النعيمي مودتي
وكل تقديري.



الأستاذ غاندي يوسف سعد

سلمت وغنمت أخي الحبيب على كلمات الندية وتصويبك القويم
تحيتي مع الود والتقدير

عبدالستارالنعيمي
13-10-2016, 01:37 AM
شاعرنا المعطاء

بارك الله في هذه الأنفاس، وهي تذكرة للنفس المقصرة .

سررت بالمرور والتزود من فيض الابداع .

تحيتي .



الأستاذ عبدالسلام دغمش

بوركت أخي الحبيب ومرحبا بك وبحرفك الندي الذي نشر المسك حول النص
تحيتي لك مع الود والتقدير

لبنى علي
14-10-2016, 11:27 AM
دمتَ من الخير إليه قيثارة نبضٍ وأزاهير شفافيَّة أيُّها الفاضل الكريم عبدالستار النعيمي ..

عبدالستارالنعيمي
14-10-2016, 09:08 PM
بارك الله فيك

أجدت وأحسنت الشعر والمشاعر الإيمانية ...

وجزاك الله خيرا على هذا النصح.


تحياتي وتقديري




الأستاذ عادل العاني

شكرا لك أخي الحبيب وما نثرتها من زهور بديعة حول النص
تحيتي لك مع التقدير

عبدالستارالنعيمي
14-10-2016, 09:10 PM
بوركت ايها الحبيب وما حملت
حروفك من معان جميلة دالة
لقلبك الفرح





الأستاذ محمد ذيب سليمان

بارك الله بك أخي الحبيب وجزاك خيرا ثم لك من أخيك تحية ود
وتقدير

عبدالستارالنعيمي
14-10-2016, 09:40 PM
ناجيت ، وتناصحت ، فأوفيت وكفيت ، وليس ينسى من هو ومن ربُّه
إلا غافل أو متغافل أو هالك ، بوركت مشاعر الفؤاد الطيبة على طريق الحب
والحياة الخالدة ، دمت بخير ورفعة .




الأستاذ رياض شلال المحمدي

بوركت أخي المكرم على إطرائك وحرف إنشائك ولا حرمناك أخا منافحا عن دينه وأدبه الجم
تحيتي مع الود

عبدالستارالنعيمي
14-10-2016, 09:43 PM
ما شاء الله
عندما تكون الكلمات نابعة من القلب فإنها
تصل إلى القلوب مباشرة .
أسأل الله أن يجعلني ممن ينتفع بالذكرى ،
وأن يبارك فيك وفي قلمك العزيز .
تقديري



الأستاذ محمد حمود الحميري

بارك الله بك أيها الأخ الكريم ودعاء مقبول بإذن الله تعالى
مع الود والتقدير

عبدالستارالنعيمي
14-10-2016, 09:46 PM
جميلة هي معزوفتك سيدي واستاذي الشاعر عبد الستار على مجزوء الرمل ولم كن اعلم من قبل ان لهذا البحر موسيقى عذبة كهذه التي سمعت هنا وقرات من عندكم
سلم اللسان والبيان يا فنان تحياتي التي تعلم قدرها:nj::nj:



الأستاذ حيدرة الحاج

شكرا لك أخي الشاعر الكريم على كل حرفت نثرته حول النص إنما نثرت الزهور اليانعة حوله
دمت أخا أوده ولا حرمنا طلتك الجميلة
مع التقدير

عبدالستارالنعيمي
14-10-2016, 09:55 PM
لسعيد شويل;1079831]************
أخى عبد الستار النعيمى
قصيدة سامقة وشامخة وفائقة الروعة .. كنت فيها داعياً ومعلماً وناصحاً .. جزاكم الله كل خير .

الأستاذ لسعيد شويل
بارك الله بك أخي الكريم وجزاك عنا خيرا ولا حرمناك أخا مساندا
مع الود والتقدير

...
.
هناك كلمة لم تروق لى وهى : " هاك ذلى " لأن المؤمن عزيز ولايكون بذليل أبدا ( مهما اعتراه من بلاء وشقاء )
.....
بارككم الله وأسعدكم فى الدنيا والآخرة

أخي الكريم أشكر لك هذه الملاحظة؛لكنني قلت(يا إلهي هاك ذلي)أي مذلتي لله وهذا ما جاء في كلام ابن القيم: (إنَّ مقام العبودية هو بتكميل مقام الذل والانقياد، وأكمل الخلق عبودية أكملهم ذلاً للّه وانقياداً وطاعة، ذليل لمولاه الحق بكل وجه من وجوه الذل، فهو ذليل لقهره، ذليل لربوبيته فيه وتصرفه، وذليل لإحسانه إليه وإنعامه عليه)
ومَنْ كانت هذه هي حاله وجدته وقَّافاً عند حدود الله، مقبلاً على طاعته، ملتزماً بأمره ونهيه، فثمرة الذل: أن لا يتقدم بين يدي الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم -، مهتدياً بقوله سبحانه وتعالى: ﴿ وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَن يَكُونَ لَهُمُ الخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ ﴾

السعيد شويل
17-10-2016, 12:08 AM
[QUOTE=ا

الأستاذ لسعيد شويل
بارك الله بك أخي الكريم وجزاك عنا خيرا ولا حرمناك أخا مساندا
مع الود والتقدير
...
أخي الكريم أشكر لك هذه الملاحظة؛لكنني قلت(يا إلهي هاك ذلي)أي مذلتي لله وهذا ما جاء في كلام ابن القيم: (إنَّ مقام العبودية هو بتكميل مقام الذل والانقياد، وأكمل الخلق عبودية أكملهم ذلاً للّه وانقياداً وطاعة، ذليل لمولاه الحق بكل وجه من وجوه الذل، فهو ذليل لقهره، ذليل لربوبيته فيه وتصرفه، وذليل لإحسانه إليه وإنعامه عليه)
ومَنْ كانت هذه هي حاله وجدته وقَّافاً عند حدود الله، مقبلاً على طاعته، ملتزماً بأمره ونهيه، فثمرة الذل: أن لا يتقدم بين يدي الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم -، مهتدياً بقوله سبحانه وتعالى: ﴿ وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَن يَكُونَ لَهُمُ الخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ ﴾

****
جئت بالحق أخى عبد الستار النعيمى
لكم خالص تحياتى وأغلى وأرق الأمنيات والدعوات الصالحة
****

ثناء صالح
17-10-2016, 12:36 AM
هـذهِ روحــي تُـنـادِي:
إنَّـنـي بـيـنَ مَـتـاهـاتْ
إنَّهـا إذ تـدَّعـي الـعِـلـ
مَ اختفَتْ تحـتَ حِجابـاتْ
شأنُـهـا شــأنُ فَــراشٍ
جهلَـتْ كــيَّ الـذُّبـالاتْ
أيـهـا الجـاهـلُ، هـــلاَّ
تجهلُ اللذةَ في الذاتْ؟
فـلِــمَ الـعـلـمُ بـعـيـدٌ
عنكَ إلا في الملـذَّاتْ؟!
هل ذكرتَ الخالـقَ الأعـ
ظَمَ علماً في المجرَّاتْ؟
كيـف تنسـى ربَّ كـونٍ
لستَ فيـه غيـرَ ذرَّاتْ؟
السلام عليكم
الأستاذ الشاعر الكبير عبد الستار النعيمي
تقترب من الكنه. وتلمس بأصابع رهافتك السر .
مسست بأبياتك المعاني المغلفة. وكشفتها بلغة شفيفة مكثفة . فبلورت الحقيقة بذكاء . ونثرت عليها ذرات الضياء.
أمتعني ما قرأت هنا وزادني إعجابا بلمسات إبداعك في الشعر
دمت في خير وحبور
ودام لك الشعر والإبداع
مع التحية والتقدير

فاتن دراوشة
17-10-2016, 04:24 AM
بورك حرفك النّابض بالإيمان

جعلها الله في ميزان عملك الصّالح

دام إبداعك أخي

عبده فايز الزبيدي
17-10-2016, 05:49 PM
إيمانية جميلة من شاعر كبير
لافض فوك.

غلام الله بن صالح
17-10-2016, 05:57 PM
قصيدة إيمانية رائعة
دمت شاعرا مبدعا
مودتي وتقديري

خالد صبر سالم
17-10-2016, 07:24 PM
مواعظ ونصائح ايمانية اثابك الله عليها
شاعرنا الاخ الاستاذ عبد الستار
طابت لك هذه الانفاس العطرة
محبتي وتحيتي

د. سمير العمري
21-10-2016, 01:20 AM
جميل هذا الشعر ونبيل هذا الشعور من قلب أخ كريم وشاعر قدير وإنسان نبيل.

لا فض فوك وجعله الله في ميزان حسناتك!

تقديري

عبدالستارالنعيمي
21-10-2016, 09:48 AM
دمتَ من الخير إليه قيثارة نبضٍ وأزاهير شفافيَّة أيُّها الفاضل الكريم عبدالستار النعيمي ..



الأستاذة لبنى علي

شكرا لك أخيتي الشاعرة الفضلى على كريم حرفكم ومداد عطركم
تحيتي مع التقدير

عبدالستارالنعيمي
21-10-2016, 09:51 AM
هـذهِ روحــي تُـنـادِي:
إنَّـنـي بـيـنَ مَـتـاهـاتْ
إنَّهـا إذ تـدَّعـي الـعِـلـ
مَ اختفَتْ تحـتَ حِجابـاتْ
شأنُـهـا شــأنُ فَــراشٍ
جهلَـتْ كــيَّ الـذُّبـالاتْ
أيـهـا الجـاهـلُ، هـــلاَّ
تجهلُ اللذةَ في الذاتْ؟
فـلِــمَ الـعـلـمُ بـعـيـدٌ
عنكَ إلا في الملـذَّاتْ؟!
هل ذكرتَ الخالـقَ الأعـ
ظَمَ علماً في المجرَّاتْ؟
كيـف تنسـى ربَّ كـونٍ
لستَ فيـه غيـرَ ذرَّاتْ؟
السلام عليكم
الأستاذ الشاعر الكبير عبد الستار النعيمي
تقترب من الكنه. وتلمس بأصابع رهافتك السر .
مسست بأبياتك المعاني المغلفة. وكشفتها بلغة شفيفة مكثفة . فبلورت الحقيقة بذكاء . ونثرت عليها ذرات الضياء.
أمتعني ما قرأت هنا وزادني إعجابا بلمسات إبداعك في الشعر
دمت في خير وحبور
ودام لك الشعر والإبداع
مع التحية والتقدير


الأستاذة ثناء صالح\

أكرمك الله أخيتي المكرمة وزادك فضلا من لدن إحسانه ثم لك مني أزكى تحياتي الأخوية
مع الشكر والتقدير

عبدالستارالنعيمي
23-10-2016, 09:04 PM
بورك حرفك النّابض بالإيمان

جعلها الله في ميزان عملك الصّالح

دام إبداعك أخي




الأستاذة فاتن دراوشة

بارك الله بك أخيتي المكرمة ولك وافر الشكر على مرورك المميز
مع التقدير

عبدالستارالنعيمي
23-10-2016, 09:06 PM
إيمانية جميلة من شاعر كبير
لافض فوك.






الأستاذ عبده فايز الزبيدي

شكرا لك أيها الأخ الكريم ودمت أخا أوده
مع التقدير

عبدالستارالنعيمي
23-10-2016, 09:07 PM
قصيدة إيمانية رائعة
دمت شاعرا مبدعا
مودتي وتقديري




الأستاذ غلام الله بن صالح

بوركت أخي الحبيب وقد أمطرت النص بوابل من الزهور الندية
تحيتي وتقديري

عبدالستارالنعيمي
23-10-2016, 09:09 PM
مواعظ ونصائح ايمانية اثابك الله عليها
شاعرنا الاخ الاستاذ عبد الستار
طابت لك هذه الانفاس العطرة
محبتي وتحيتي




الأستاذ خالد صبر سالم

أكرمك الله وأثابك أخي الحبيب ولك مني أزكى تحياتي
مع التقدير