المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : واذا المكارم لم تدروجها..



حيدرة الحاج
12-10-2016, 01:00 PM
لمْلمْ جراحيؚ صدؘّ عنّي حرْقتي ****كفْكفْ دموع الوهْم سارقﹶ بسْمتيؚ
بلّغْ سرايـؘا الوصْل فيكؘ رحيلنا *** فقدؚ انْقضتْ روحي بطعْنةؚ غفْوتي
درؘجؘ العتابُ على الفؤادﹺ فلم يزلْ ***دمْعـًا ثخينـًا لايغادرُ وجْنتي
حوْلي عجافُ مشاعرٍ لا ترْعوي*** تلْقي برمْضاء الجفاء محبّتي
تلْك (الأيامُ)السنين تـُداولـﹶتْ في نصْحنا ***لاعذْر يـُخْفى معْلمـًا لحقيقةﹺ
إنّ المشاعر إنْ تعارضؘ دفْقها *** حبـًّا وكرْهـًا لنْ تهمؘّ برجْعة ؚ
إتْبعْ فؤادك ظالمي ولْترْتحلْ **** فالعار قدْ ملك الرّقابﹶ بتـُهْمة
واجْلبْ على عصمؚ الصوائتؚ جمْلةً *** لا تبْقﹺ منها صحْبةً بمعيّتي
لا تحْقرنؘّ إذا علوْت منـﹶابرًا **** أتْباع فكْرٍ للْوشايةؚ ممْقتٍ
وإذا المكارم لمْ تدرْوجْهـًا لنا ***فالْويل كلّ الويْلؚ منْك بليّتي
فيكؘ المروؤةُ تسْتطيرُ تصنّـُعـًا **** عجبٌ لكبْرٍ فيكﹶ بعْد مذلـّةؚ
أضحى لراعي الدّار ذئْبُ حراسةٍ *** والأهْل عوْنٌ للْعمالةؚ بالّتي
غزتؚ الرذيلةُ نهْج فكْرٍ تائهٍ *** فتراهُ منْ هوْلٍ نديمؘ معرؘّةؚ
بجفانؚ بتْرولٍ يـُساوﹶمُ أمْننا ***وبأزْهدؚ الأثمانؚ لا منْ قلـّة ؚ
صرْنا كمنْ أعْيا الأطبّةؘ داؤُهُ **** وأُبيكُ يلعنُ بعضـﹶهُ في شرْعتي
زبـُرًا تـُقـؚطّعؘ بيننا شرْعٌ لنا **** فكْرٌ يُـكادُ له بطمْس هويـّة
نبْكي الإمامةؚ في مآتمؚ حـُوزؚنا ***ونسبُّ أخْيارًا بشأْنؚ سقيفةؚ
نشْدو الخلافةؘ في دواعشؚ فكْرنا *** ونقيمُ شرعﹶ الله دونﹶ محجـّةؚ
إنْ تسألو شعْري الدليلؘ أجابكم ****تلْكمْ حكايةُ يعْربٍ منْ وجْهتي

محمد ذيب سليمان
12-10-2016, 01:11 PM
سلمت ايها الحبيب
نص كسابقيه يحمل اوجاع الامة ويبثها بالوان عدة
نعم صدقت .. حال الامة لا يسر عدوا ولا صديقا ونحن
لا نزال نحمل السيوف لبعضنا
هنا
تلْك الأيامُ تـُداولـﹶتْ في نصْحنا
بها خلل عروضي الأصل في الياء مشددة وبالتشديد يظهر الخلل
تنوب عنها " السنين "
تلْك السنين تـُداولـتْ في نصْحنا
ولك ان تختار ما يناسب اكثر
مودتي

رياض شلال المحمدي
12-10-2016, 02:24 PM
تلْك السنين تـُداولَتْ في نصْحنا ... لاعذْر يـُخْفى معْلمـًا لحقيقةﹺ
إنّ المشاعر إنْ تعارض دفْقها ... حبـًّا وكرْهـًا لن تهيم برجْعة
......
إنْ تسألوا شعْري الدليل أجابكم ... تلْكمْ حكايةُ يعْربٍ منْ وجْهتي
......
ونعْم الوجهة والشعور النابع من صميم الفؤاد ، شكرًا لتائيّة الكامل
وما جاد الخيال من العتاب والجراحات ، دمت بخير وعافية ، محبتي .

عبده فايز الزبيدي
12-10-2016, 04:32 PM
جميلة من شاعر جميل.
بوركت أخي الكريم

حيدرة الحاج
12-10-2016, 05:40 PM
سلمت ايها الحبيب
نص كسابقيه يحمل اوجاع الامة ويبثها بالوان عدة
نعم صدقت .. حال الامة لا يسر عدوا ولا صديقا ونحن
لا نزال نحمل السيوف لبعضنا
هنا
تلْك الأيامُ تـُداولـﹶتْ في نصْحنا
بها خلل عروضي الأصل في الياء مشددة وبالتشديد يظهر الخلل
تنوب عنها " السنين "
تلْك السنين تـُداولـتْ في نصْحنا
ولك ان تختار ما يناسب اكثر
مودتي

لقلبك الود ولك الشكر والدعاء بالتوفيق والفوز بكل خير استاذي محمد ذيب
لوجودك بيم كلماتي طعم خاص وحضور متميز دائما تحاياي ياغالي:0014:

حيدرة الحاج
12-10-2016, 07:37 PM
تلْك السنين تـُداولَتْ في نصْحنا ... لاعذْر يـُخْفى معْلمـًا لحقيقةﹺ
إنّ المشاعر إنْ تعارض دفْقها ... حبـًّا وكرْهـًا لن تهيم برجْعة
......
إنْ تسألوا شعْري الدليل أجابكم ... تلْكمْ حكايةُ يعْربٍ منْ وجْهتي
......
ونعْم الوجهة والشعور النابع من صميم الفؤاد ، شكرًا لتائيّة الكامل
وما جاد الخيال من العتاب والجراحات ، دمت بخير وعافية ، محبتي .


بارك الله فيك استاذي شلال وشكرا على مداخلاتك القيمة ونصائحك الثمينة فهي بمثابة هدايا في طبق من ذهب وانا جد ممتن لك استاذي
شرفني مرورك كما هو الشان دائما واسعدني استحسانك لما نسجت من معان تحايا اليك ايها الشاعر الميفاء

حيدرة الحاج
12-10-2016, 10:57 PM
جميلة من شاعر جميل.
بوركت أخي الكريم



وحضورك اجمل سيدي الاستاذ الشاعر عبده فايز الزبيدي طبت وطاب مقامك
لك الود والورد وكل المحبة :0014::0014::noc::noc:

حيدرة الحاج
13-10-2016, 02:48 PM
القصيدة معدلة
لمْلمْ جراحيؚ صدؘّ عنّي حرْقتي ****كفْكفْ دموع الوهْم سارقﹶ بسْمتيؚ
بلّغْ سرايـؘا الوصْل فيكؘ نوائحي *** فقدؚ انْقضتْ روحي بطعْنةؚ غفْوتي
درؘجؘ العتابُ على الفؤادﹺ فلم يزلْ ***دمْعـًا ثخينـًا لايغادرُ وجْنتي
حوْلي عجافُ مشاعرٍ لا ترْعوي*** تلْقي برمْضاء الجفاء محبّتي
تلْك الأيامُ تـُداولـﹶتْ في نصْحنا ***لاعذْر يـُخْفى معْلمـًا لحقيقةﹺ
إنّ المشاعر إنْ تعارضؘ دفْقها *** حبـًّا وكرْهـًا لنْ تهيم برجْعة ؚ
اتْبعْ فؤادك ظالمي ولْترْتحلْ **** فالعار قدْ ملك الرّقابﹶ بتـُهْمة
واجْلبْ على عصمؚ الصوائتؚ جمْلةً *** لا تبْقﹺ منها صحْبةً بمعيّتي
لا تحْقرنؘّ إذا علوْت منـﹶابرًا **** أتْباع فكْرٍ للْوشايةؚ ممْقتٍ
وإذا المكارم لمْ تدرْوجْهـًا لنا ***فالْويل كلّ الويْلؚ منْك بليّتي
فيكؘ المروؤةُ تسْتطيرُ تصنّـُعـًا **** عجبٌ لكبْرٍ فيكﹶ بعْد مذلـّةؚ
أضحى لراعي الدّار ذئْبُ حراسةٍ *** والأهْل عوْنٌ للْعمالةؚ بالّتي
غزتؚ الرذيلةُ نهْج فكْرٍ تائهٍ *** فتراهُ منْ هوْلٍ نديمؘ معرؘّةؚ
بجفانؚ بتْرولٍ يـُساوﹶمُ أمْننا ***وبأزْهدؚ الأثمانؚ لا منْ قلـّة ؚ
صرْنا كمنْ أعْيا الأطبّةؘ داؤُهُ **** وأُبيكُ يلعنُ بعضـﹶهُ في شرْعتي
زبـُرًا تـُقـؚطّعؘ بيننا شرْعٌ لنا **** فكْرٌ يُـكادُ له بطمْس هويـّة
نبْكي الإمامةؚ في مآتمؚ حـُوزؚنا ***ونسبُّ أخْيارًا بشأْنؚ سقيفةؚ
نشْدوا الخلافةؘ في دواعشؚ فكْرنا *** ونقيمُ شرعﹶ الله دونﹶ محجـّةؚ
إنْ تسألو شعْري الدليلؘ أجابكم ****تلْكمْ حكايةُ يعْربٍ منْ وجْهتي

محمد حمود الحميري
13-10-2016, 08:15 PM
قصيدة سامية المحمول محلقة متألقة .
شكرًا أخي حيدره .

حيدرة الحاج
13-10-2016, 10:43 PM
قصيدة سامية المحمول محلقة متألقة .
شكرًا أخي حيدره .



لقلبك عيون الحب ولشخصك ورود الامتنان واطايب الصفات سعيد بمرورك صديقي واستاذي الغالي محمود:noc:

غلام الله بن صالح
14-10-2016, 11:07 AM
أجدت في عرض الفكرة بلغة جميلة بهية
دمت شاعرا مبدعا
مودتي وتقديري

لبنى علي
14-10-2016, 11:18 AM
كنتُ هنا فكانت لا بد من تحيَّة ربيعيَّة .. فدمتَ وخير الخير أيها الفاضل الكريم حيدرة الحاج ..

حيدرة الحاج
15-10-2016, 12:02 AM
أجدت في عرض الفكرة بلغة جميلة بهية
دمت شاعرا مبدعا
مودتي وتقديري




لك الود والفرح وحسن الثناء على كرم المرور وحفاوة الاستقبال وجزالة التعقيب استاذي غلام
تحية لك شاعرنا ودمت بالف خير

حيدرة الحاج
15-10-2016, 02:30 PM
كنتُ هنا فكانت لا بد من تحيَّة ربيعيَّة .. فدمتَ وخير الخير أيها الفاضل الكريم حيدرة الحاج ..


ولك اطايب الذكر ومشارف العرفان على المرور والتحية وصدق البيان شاعرتنا فلا عدمنا طلتك البهية وحرفك الماتع