المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سطوة الحرمان



عصام إبراهيم فقيري
23-11-2016, 04:02 PM
http://store1.up-00.com/2016-11/1479910945991.jpg


أَضْحَى عَلَى أَبْوَابِهَا مُلْقَى = يَشْكُو مِنَ الهُونِ الذِي يَلْقَى
تِلْكَ التِي مُنْذُ الِتفَاتَتِهَا الْــــ = أُولَى ذَوَى فِي حُسْنِهَا عِشْقَا
مَا كَانَ يُؤمِنُ بِالهَوَى فَقَضَى = عِقْدَينِ حَتَّى ذَاقَهُ حَقَّا
فَاجْتَاحَهُ طُوفَانُ سَطْوَتِهَا = وَرَأَى جَوَارِحَهُ بِهِ غَرْقَى
وَمَـضَى يُـطَارِدُ طَـيفَهَا وَجِـلًا = يَـخْـشَى الـوُقُـوعَ بِـحُبِّهَا رِقَّـا
يُـخْـفِي الـحَـنِينَ بِـصَدْرِهِ وَبِـهِ = شَـــوقٌ يَــكَـادُ يُـمِـيـتُهُ خَـنْـقَا
لَكِنَّهَا مُذْ أَمْسَكَتْهُ رَمَتْ = سَهْمًا يَزِيدُ جِرَاحَهُ عُمْقًا
حَـتَّـى أَتَـتْـهَا الــرُّوحُ طَـائِـعَةً = لَا تَـسْـتَـطِـيعُ لَأَمْــرِهَــا عَــقَّـا
فَــإِذَا بِــهِ فِــي كُــلِّ جَـارِحَـةٍ = قَـبَـضَتْ عَـلَيهَا يَـطْلُبُ الـرِّفْقَا
وَالآنَ أَصْبَحَ لَا يُرِيدُ سِوَى = وَصْلٍ يَكُونُ مِنَ الأَسَى عِتْقَا
أَوْ أَنْ تُعَجِّلَ قَتْلَهُ فَلَكَم = شَاءَ الوَفَاةَ بِبَابِهَا صِدْقَا

يحيى سليمان
23-11-2016, 04:28 PM
الله الله يا أخي ما أجمل الشعر الرصين وما اجمل أحذ الكامل هنا أستفسر عن العنوان هل اختلط علي أم هو مضاف ومضاف إليه ..

محمد محمد أبو كشك
23-11-2016, 06:27 PM
شاعر محترم نحبه كلنا
وبحر امتعتنا به رغم ضعوبته
وقافية ليست سهلة رايناها هنا ماتعة طيعة في لب فنان

عبد السلام دغمش
23-11-2016, 09:14 PM
طاف الجمال بشعركم رفقا
أمتعتنا بقصيدكم حقّـا .

دمت أيها المبدع .

عادل العاني
23-11-2016, 09:16 PM
نبضت فصدقت ,

وعزفت فأطربت , وحمّلت القوافي كل نبضة مشاعر مؤثرة,

فجاءت هذه الشاعرية المتدفقة بأحلى الأشعار.

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري

حيدرة الحاج
23-11-2016, 10:07 PM
جميل هذا الحرف من شاعر مبدع
تحياي شاعرنا وسلمت يمينك

احمد المعطي
23-11-2016, 11:06 PM
رفقاً به يا سهمها رفقا
...................فلقد أصبْتَ القلْب فانْشقّا
وَسطوتَ حتى كدْتَ تفتقه
..................والرفقُ أنْ لا تبلغَ العُمْقا
للحرْف يرْقصُ خافقي طرَباً
...............ويََكادُ يفقدُ أحرُفي النطْقا

عبدالستارالنعيمي
24-11-2016, 05:54 AM
الأستاذ عصام فقيري

أجدت وأحسنت ركوب الأحذ وما فيه من إيقاعاته المترنمة
دمت مبدعا أيها الشاعر المعطاء وتقبل تحياتي مع الود
والتقدير

محمد محمد أبو كشك
24-11-2016, 07:26 AM
وَرَأَى جَــوَارِحَــهُ بِــــهِ غَــرْقَــى
وَمَضَى يُطَـارِدُ طَيفَهَـا وَجِـلًا
يَخْـشَـى الـوُقُـوعَ بِحُبِّـهَـا رِقَّــا


ومضى يطارد طيفها

سوف تشعر بوميض الطيف متماشي مع الفعل مضى مع ان شاعرنا الحبيب عصام ما قال وميض
ولكن المتلقي شعر بجناس خفي
هنا لا ادري اهي فلسفتي ام ماذا لكن شعر الاستاذ عصام فيه من ذلك كثير
يعني تجد بين السطور عنده معان حلوة كهذا المعنى
رنات جميلة وخبايا حلوة عند الفنان عصام

غلام الله بن صالح
24-11-2016, 06:07 PM
أبدعت وأجدت
دمت رائعا
مودتي وتقديري

هشام الصباح
24-11-2016, 09:59 PM
لا يحتاج المرء الكثير ليدرك انه امام شاعر
مررت فقلت لا ابرح حتى القي التحية على القصيدة وكاتبها
دمت بكل خير

عصام إبراهيم فقيري
25-11-2016, 01:42 AM
الله الله يا أخي ما أجمل الشعر الرصين وما اجمل أحذ الكامل هنا أستفسر عن العنوان هل اختلط علي أم هو مضاف ومضاف إليه ..

شكرا شاعرنا المبدع ، بعض ما عندك أخي الحبيب

نعم هي مضاف ومضاف إليه


محبتي يا صاحبي .

نغم عبد الرحمن
26-11-2016, 02:22 AM
الله الله

قصيدة من العيار الثقيل..:nj:ونفسٌ شعريٌّ طويل!

أمتعت ذائقتي حقا.. ببهاء حرفك وقوة سكبك :011:

لك مني كل الشكر والتقدير أخي الفاضل

ودمت بخير وسلام :os:

محمد نعمان الحكيمي
26-11-2016, 08:46 AM
إبداع بحق !


شكرا لهذا الفرح الذي تغمرنا به من خلال شعرك و جمالك


تحياتي

تفالي عبدالحي
26-11-2016, 08:59 PM
الله الله.
قصيدة جميلة و رائعة.
لعذوبتها قرأتها كم من مرة.
تحياتي لك شاعرنا القدير و دام لك الشعر و الابداع.

د. سمير العمري
27-11-2016, 12:36 AM
قصيدة أخرى من جعبة ساحر شاعر تطرب وتمتع فلا فض فوك!

هي قصيدة تستحق كل تقدير وتقديم ويستحق صاحبها المبدع التصفيق.

للتثبيت

ودام ألقك الزاهر!

تقديري

ناديه محمد الجابي
27-11-2016, 10:32 AM
حرف قوي نابض بالأحاسيس والجمال
بيان قلب ومعان سامية صافية
جميل هو نسجك ونجواك
دمت مبدعا متألقا. :001:

عادل العاني
27-11-2016, 12:17 PM
http://gulfsup.com/do.php?img=3296 (http://gulfsup.com/)




بمناسبة تثبيت القصيدة
هدية بسيطة أرجو أن تروق لكم
تحياتي وتقديري

سمر أحمد محمد
27-11-2016, 01:25 PM
وَمَـضَــى يُـطَــارِدُ طَيـفَـهَـا وَجِـــلًا
يَـخْـشَــى الــوُقُــوعَ بِـحُـبِّـهَـا رِقَّــــا
يُـخْـفِـي الحَـنِـيـنَ بِــصَــدْرِهِ وَبِــــهِ
شَــــــوقٌ يَـــكَـــادُ يُـمِــيــتُــهُ خَــنْــقَـــا

هذا هو حال العاشق شاء او أبا

رائع ما سطرت يمنيك

دمت بألق

ناظم الصرخي
03-12-2016, 05:09 AM
سعدتُ بالتواجد بين ثنايا خميلتك الوارفة العذبة الشجية
سلم بنانك وبيانك
أعطر التحايا

عدنان الشبول
03-12-2016, 09:42 PM
رائعة يا فنّان


دمت جميلا وشاعرا مبدعا

إبراهيم أحمد
04-12-2016, 10:23 PM
جميل جميل هذا النص المفعم بالشعر والموسيقى
مودتي

ثناء صالح
06-12-2016, 07:49 PM
http://store1.up-00.com/2016-11/1479910945991.jpg


أَضْحَى عَلَى أَبْوَابِهَا مُلْقَى = يَشْكُو مِنَ الهُونِ الذِي يَلْقَى
تِلْكَ التِي مُنْذُ الِتفَاتَتِهَا الْــــ = أُولَى ذَوَى فِي حُسْنِهَا عِشْقَا
مَا كَانَ يُؤمِنُ بِالهَوَى فَقَضَى = عِقْدَينِ حَتَّى ذَاقَهُ حَقَّا
فَاجْتَاحَهُ طُوفَانُ سَطْوَتِهَا = وَرَأَى جَوَارِحَهُ بِهِ غَرْقَى
وَمَـضَى يُـطَارِدُ طَـيفَهَا وَجِـلًا = يَـخْـشَى الـوُقُـوعَ بِـحُبِّهَا رِقَّـا
يُـخْـفِي الـحَـنِينَ بِـصَدْرِهِ وَبِـهِ = شَـــوقٌ يَــكَـادُ يُـمِـيـتُهُ خَـنْـقَا
لَكِنَّهَا مُذْ أَمْسَكَتْهُ رَمَتْ = سَهْمًا يَزِيدُ جِرَاحَهُ عُمْقًا
حَـتَّـى أَتَـتْـهَا الــرُّوحُ طَـائِـعَةً = لَا تَـسْـتَـطِـيعُ لَأَمْــرِهَــا عَــقَّـا
فَــإِذَا بِــهِ فِــي كُــلِّ جَـارِحَـةٍ = قَـبَـضَتْ عَـلَيهَا يَـطْلُبُ الـرِّفْقَا
وَالآنَ أَصْبَحَ لَا يُرِيدُ سِوَى = وَصْلٍ يَكُونُ مِنَ الأَسَى عِتْقَا
أَوْ أَنْ تُعَجِّلَ قَتْلَهُ فَلَكَم = شَاءَ الوَفَاةَ بِبَابِهَا صِدْقَا
قصيدة رقيقة عميقة ذات بيان وجمال وشاعرية.
تصف حدث الوقوع في الحب وأثره وتأثيره .
أطربنا الإيقاع .وراق لنا الانسياب الذي أمنه حسن السبك ورصانة التراكيب.
أما الروي القوي فزاد من إظهار قوة العاطفة كونه أضاف إليها الثقة والثبات والاستمرار .
جمال في جمال.
وبورك الشعر ومداده

عارف عاصي
07-12-2016, 09:25 AM
فلكم
شاء الوفاة بابها صدقا



الشاعر الجميل عصام فقيري
ممتع انت أخي

جميلة قصيدتك
غير مملولة
رشيقة منسابة
مفعمة بالرروح

بورك القلب والقلم
تحاياي
عارف عاصي