المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نجمٌ هوى



بندر الصاعدي
14-04-2003, 03:49 PM
نجمٌ هوى

طفلٌ بدا
من بين أزهارِ الربي
عبِقَ النسيمَ وجالَ يرشفُ بالندى قطرَ الندى
من شقوةٍ في بسمةٍ ضِحْكُ الحياةِ نهارهُ
يجتاحُ آفاقَ السماءِ بلا حدودْ
كالطيرِ يرقى متنَ أجواءِ الفضا
تغريدهُ
ونشيدهُ
ضحكاتهُ
وبكاؤهُ
نبضُ الوجودِ ولحنُ عودِ
ورقصةُ الأمواجِ فوق البحرٍ حينَ الغيثِ يغفو فوقهُ
في زحمةِ الزخّاتِ تجتاحُ البرودْ
وبرقّةٍ تثري العبابَ برودةً لمّا تذوبْ
*****
يمسى وجفنُ الليلِ يرمقُ للكرى
حانَ الحنانُ ليرتمي في حضنِ نومٍ هانئٍ
**
أمّي أعيدي قصةَ العصفورِ من حيثِ اغتدى
ماذا فعلْ ؟
هلّ عاد للفرخِ الحزينْ ؟
في وكنهِ
ماذا أعدَّ لهُ غذا !
**
والأمُّ في سردٍ وهدهدةٍ غفتْ عينُ الصبي
صدحَ الصباحُ فأشرقتْ شمسُ النشاطِ على الجفونْ
وتنفستْ نظراتهُ تروى العيونْ
أينَ الفطورُ وأين أمَّي يا ترى
أمِّي وأمِّي .. أينَ أمِّي يا أبي ؟
أترى على شطِّ الغديرْ !
قلّي أبي
قلّي رجوتكَ يا أبي
أبتي أجبْ
من هؤلاء النّاسِ قلّي مالهم ؟
ولما أتوا في باكرِ اليومِ الجميلْ !
ماذا جرى ؟
وأبوهُ يبسمُ والفؤادُ ممزّقٌ
ماذا يقولُ ! وموتهُ فيما يقولْ
هي لحظةٌ حتَّى أتوا بالنعشِ يسبقُهُ النواحْ
فاهتزَّ قلبُ الطفلِ وارتجفتْ يداهْ
وبكى أبوهُ من الألمْ
فتروَّعَ الطفلُ البريءُ لما جرى
ماذا ؟ أتبكي يا أبي !
صمتٌ على نوحٍ يروِّع رهفهُ
ترك الجميع وراح يبعث أمّهُ
ويناديَ الأشجارَ والوديانُ ترجعُ بالصدى
لحق الأبُ المبتورُ بالطفلِ البريء وضمّهُ
والطفلُ يسألُ أين أمّي
قال قدْ ذهبتْ إلى بلدٍ بعيدِ
ولنْ تعودَ وسوفَ نلحقها إلى تلك البلدْ
والطفلُ ما فهمَ الكلامْ
أخذَ الأبُ المهمومُ يرعى طفلهُ
ينسيهِ أمَّهُ كلّما حنَّ الصبي
مرَّ الزمانُ وبالأمورِ تغيّرتْ أحداثهُ
وازدادَ فهمُ الطفلِ حتّى حانَ أن يدري بما تخُفي القبورِ
وذاتَ يومٍ راقبَ الشفقَ المغرِّبَ بالأسى
فتذكّرَ الماضي وأيّام الصِّبا
فرنا إلى الوادي وأطرقَ في شجنْ
وأنهالَ دمعُ العينِ يغسلُ روحها بعدَ الزمنْ
وكأنَّهُ لرجوعِها يرجو الكفنْ
في حينها
ناحَ اشتياقاً قالَ في صوتٍ مهينْ
***
يا نجمةُ الأفلاكِ قد كنّا سوى
في حضنِ أمِّي ألفُ حبٍّ والهوى
بعدَ الفِراقِ وموتِ أمِّي والنوى
كنتُ الذي من بينكم نجمٌ هوى
***
نجمٌ هوى
نجمٌ هوى
**
*

ايمن اللبدي
15-04-2003, 08:56 AM
رومانسية ودراما قصصية هذه خلطة جميلة فعلا يا بندر وقصيدة محتفية بعناصرها ولك مني تحية ووردة أيضا :0014:

بندر الصاعدي
15-04-2003, 02:26 PM
وصلت التحيّةٌ وتزفّها الوردةُ
أستاذي الحبيب أيمن :
لم أخض متّسعا في شعرالتفعيلة وهذه إحدى قصائدي المعدودة , جميلٌ أن حضيتْ برضاكم .
لكم منّي أجمل التحايا .
دمت بخير
في أمان الله .

معاذ الديري
17-04-2003, 04:47 AM
اجدها رائعة يا بندر
لقد احتفظت بموسيقاها للنهاية وكانت لحنا شجيا على اوتار الفراق.
وكم هو صعب ان نكبر ونحن صغار.

سوى ليست فصيحة وترادفها كلمة معا
كنت نجما هوى بالنصب لانها خبركان.

اعجبني تعبير حان الحنبن تعبير مبتكر.

لك شكري واعجابي.

ياسمين
17-04-2003, 02:08 PM
عرفت الآن سرا كان يشغلنى
سؤالا كان يطوينى وينشرنى
لماذا الحزن يسكننى
لماذا الريح تعصف بى
وتلقينى الى الفلوات تعصرنى
لماذا تنطوى الاضواء من حولى
فأحضن وحدتى وألوذ بالصمت
لماذا كلما بزغت رؤى فرح بأيامى
تصير كشهقة الموت
لماذا الحزن يأكل حلو ايامى
لماذا كل الحانى بلا صوت
عرفت الان سرا كم بجوف الليل أرقنى
لماذا جفت الدمعات فى عينى
فماذا بعد يبكينى ويؤلمنى
سوى ذكرى
لدفء كان يشملنى
يلهمنى
عرفت الآن ياأمى
لماذا كلما رنت بسمعى
اغنيات الأم أبكى لحنى الضائع
واهرب من تهدم ركنى المأمون يأمى
الى الشارع
لابحث فى وجوه الناس عن وجه ألوذ به
فلا وجه ارى فيه
ملامح وجهك الرائع
ولا قلب احس به
رهافة قلبك الوادع
,
,
نجمة من نجوم ابداعاك بندر
هوت هنا فى هذه الصفحة

رائع انت يابندر

لك تحياتى ,,,, وباقة ياسمين

بندر الصاعدي
17-04-2003, 06:53 PM
أهلا عاقد :
نعم ليستْ فصيحة كما ذكرت ويحلّ بديلاً عنها معا أو سويّا وربما أغفلتني القافية .
أمّا :
نجمٌ هوى ليست خبر كان كما أراها لأنّها في جملة صلة الموصول , والذي : أسم موصول مبني على السكون في محل نصب خبر كان . هذا والله أعلم .
الشكر لك أخي عاقد أن تمحص ما يقع بين ناظريك ليرقى الأدبُ بك وأمثالك .
دمت بخير
في أمان الله .

بندر الصاعدي
18-04-2003, 12:58 PM
لابحث فى وجوه الناس عن وجه ألوذ به
فلا وجه ارى فيه
ملامح وجهك الرائع
ولا قلب احس به
رهافة قلبك الوادع

====
الله يا ياسمين كم كنتِ رائعة , أبهجني إحساسكِ هنا تساؤلاتٌ مرهقة بين حيرةٍ وبحثٍ .
لستُ أدري من من سمائهِ يطرّز ذوقنا بالنجوم .
لكِ التحية والتقدير .
في أمان الله .

د. سمير العمري
26-04-2003, 01:53 AM
بندر ....

أذهلتني بهذا الإبداع الذي جمع بين العذوبة والشجن والرقة والقوة والسرد والقصصية ...

قصيدة اكتملت فيها مقومات الإبداع حد الإبهار ...

أحييك ...

الأندلسي
26-04-2003, 11:36 AM
الحبيب بندر الصاعدى ( الصمت الناطق )

الله الله الله
أنطق بها من صميم اجتياح حرفك لصدرى وقلبى , كم اشجتنى و كم سعدت بها, قرأت لك تفعيلة من قبل وأخبرتك انك مميز بها وها أنت تتالق فيها بعذب الحروف و صدقها.. ما أجملك , بربى ان قصيدتك تلك قد أخذت بلبى فلم أزل اقرؤها مرة بعد مرة ولا أمل ... ما أصدقك فيها وما أكثر جمالك الدافئ وتسلسلك العذب الذى أتعلم منه كيف تكون القصيدة بناءا متكامل الارجاء و بستان عذب بزهوره و رياحينه

أكرر اعجابى الشديد بما كتبت وأشد على يدك الا تحرمنا منه المزيد

أخوك : الأندلسي

بندر الصاعدي
01-05-2003, 12:34 AM
أخي وأستاذي الحبيب سمير :
حين يغوص الشاعر في أعماق مشاعرهِ يجد لألئ لم تكن في حسبانهِ
أشكر لك دعمك الدائم .
دمت بخير
في أمان الله .

مي علي
09-05-2003, 03:19 AM
اخي المبدع بندر

رائعتك أكبر من أن تنصفها الكلمات
رائعة بذلك الزخم العاطفي الرابض بين جنباتها

حملتنا بعيدا على أجنحة الشجن


تقبل خالص تحياتي

بندر الصاعدي
14-05-2003, 04:16 PM
أخي الحبيب الأندلسي :
لنا لقاءات ولقاءات بإذن الله في ماسنجر التواصل ولكن الانشغالات ما بين المنتدى والعمل والشعر ووو وكذلك النسيان الرفيق .

إخبارك لي عن يميّز ما نظمتهُ ردّا لكم هو أحد الدوافع للكتابةِ في هذا المجال .

دمت بألف خير أيّها الحبيب .
في أمان المولى .

بندر الصاعدي
24-05-2003, 08:13 PM
أختي الكريمة مي :
قد وصفتها بأقلِ الكلماتِ .
شكراً لإطرائك وتقريضك .

دمتِ بخير .
في أمان الله .

ياسمين
25-09-2003, 01:06 PM
وهل تهوى مثل هذه النجمة من سماء الواحة

تحياتى لهذا الجمال

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

د. محمد الشناوي
26-09-2003, 01:56 AM
أستاذي الرائع "بندر"
حين خاطبتك بلفظة أستاذي قلت(أمّا أنا فأنزلني منزلةً أستحقّها وأجدني أقلَّ بكثير من هذه المنزلة فلا تجاملني)

بل أنت أستاذ وألف أستاذ
فقصيدتك هذه أمتعتني كثيرا, بصورها وأخيلتها, كما أنها أدمت قلبي, فقد شعرت وكأنني أنا الذ يتم لا الطفل.
دعني أنحني لك.
دمت لي بكل الخير.

بندر الصاعدي
30-09-2003, 02:48 PM
أختي الفاضلة ... ياسمين ..

لا تهوي وهي في مجرّةِ ذوقكِ ... لك التحية على رفعا وقد مضتْ

أخي الحبيب .. محمد ..
صدّقني ما كنتُ أستاذاً يوماً وهو كرمُ المتلقّي المقدِّر للمتناولِ ,, ما وصلنا إلى ما نحنُ عليه إلا بتوفيق الله ثمَّ تفاعلِ الأعضاء بالتناصحِ وتبادلِ الآراء والخبراتِ وهي إحدى النقطِ المهمّةِ في تهذيبِ الكلمِ وصقلِ المواهبِ ..

شاكراً لك حسن الظنِّ بي ,, وما ذكرتَ شرفٌ لي أضعهُ وساماً أبدي ..

لك المحبة والتقدير
دمت بخير
في أمان الله

عبد الوهاب القطب
01-10-2003, 08:49 PM
اخي الحبيب

بندر

كم كنت اتألم وانا اقراؤها

فقد نقلتني الى عالم

طفولتي الحزينة الصورة التي

رسخت بذاكرتي هي صورة والدي المرحوم

مسجى على خشبة التغسيل..

رحم الله جميع اموات المسلمين

الله الله الله يا بندر

كم انت معبر وجميل

ورسام ماهر قدير

لك حبي وتحياتي واعجابي اللامحدود

المخلص

ابن بيسان

محمد الحضوري
04-10-2003, 10:42 PM
ياأيها الفنانُ
يا نجمٌ بدا
للعالمين وماهوى
أسكرتني
بعذوبة الشعر الجميل
ونغمة النغم الرفيع
قلبي على نهر ٍ من الكلمات
من نسج الأديب الشاعر الحق الأصيل
فما يزال يغوص في أعماقه
لكنه ماملَّ منه وما ارتوى

قصيدة رائعة ٌ يابندر الصاعدي
من الطراز الأول
تحياتي لك
روض المشاعر