ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
متى الأقصى يعانقه أخوه [ الكاتب : ميسر العقاد - المشارك : ميسر العقاد - ]       »     حنين [ الكاتب : محمد محمود صقر - المشارك : عبد السلام دغمش - ]       »     عند ضفة حزني [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. وسيم ناصر - ]       »     فلسطين [ الكاتب : عبدالسلام حسين المحمدي - المشارك : عبدالسلام حسين المحمدي - ]       »     أنا [ الكاتب : أحمد بن محمد عطية - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     الفؤاد الكوثري [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     غريب [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     طبعُ الزمان [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ومنكم نستفيد : [ الكاتب : بندر العمري - المشارك : ثناء صالح - ]       »     لو نذرت بسوس ناقتها [ الكاتب : مصطفى السنجاري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > مدونات الأعضاء > حسن محمد طواشي
تقييم هذا المقال

مشاهد من ثورة الكرامة

أرسل "مشاهد من ثورة الكرامة" إلى Digg أرسل "مشاهد من ثورة الكرامة" إلى del.icio.us أرسل "مشاهد من ثورة الكرامة" إلى StumbleUpon أرسل "مشاهد من ثورة الكرامة" إلى Google
اضيفت بتاريخ 29-05-2012 الساعه 02:03 AM بواسطة حسن محمد طواشي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن محمد طواشي مشاهدة المشاركة
مشاهد من ثورة الكرامة

المشهد الأول

الأعزل
1
سقطت ذراعي
لم أفكر حينها أُحنى و ألتقط الشهيدة
هي فكرةٌ أولى وليدة
إن العدو أمامنا
و أنا أرى الفردوس تدعوني
فأركض إثرها
هي طلقةٌ أخرى و تختتم القصيدة
سقطت ذراعي كيف أحنى حينها
و أذا حنيت ترى ذراعي ساستعيدة؟
2
لن أنحني تعباً وقد رفع النداء
لن أنحني خوفاً
و دون الله مرجعهُ الفناء
مما المخاف .. من الممات ؟
وهو يأتينا بآلاف الطرق
مادام للعزْ درباً و وجهةً
فيها ترام
إليه روحي تنطلق
بدمي أشق رداء إذلالي وأبتكر الشهيد
لن أترك التاريخ يصفعني
و أنسى الكبرياء
لن أنحني ابداً إلا إن انحنت السماء
3
ركْب السماء النازلين أراهمُ
ركْب السماء
في كُفهم كفنٌ و ماء
سدد سلاحك نحو صدري
طلقةٌ أخرى و أسبقهم إلي
زد في دمي شرفاً أيا هذا الشقي
الآن حقق لي الولادة
الله ما أحلى الشهادة
أذ أصبحت عن الملائك
غسلنا فعل العبادة
الله ما أحلى الشهادة
4
يا أيها المندسْ فوق سطوح قومٍ ميتين
قد بت تقسمنا الانين
فينا الانين عبارةً
عن لحضة الضوء التي
يرقى الشهيد إلى هناك
وأنت يعصرك الانين من الهلاك
يا أيها المندسْ فوق سطوح قومٍ ميتين
أدري بأن الخوف يسكنكم
و يدفعكم إلى قتل البنين
لكنما سيفاً يقوم على رقاب الؤمنين
لابد يحنى ساعةً
هو مثلنا يطلُ الردى
يشقى و يأكله الصدى
لا تكترث
هي كلمةٌ أخرى و تنساني السنين
لن أنحني لن أنحني أبدا
إلا إن انحنت السماء
وعندها لن أنحني

المشهد الثاني

الحسناء الصغيرة

لا تقترب لا تقترب لعبــي
أرجوك كن في وحدتي كأبي
لك عمرهُ الزاهي و قوتــهُ
قسمات وجهك رسمهُ العربي
ما ينفع التنكيل بي وانــــا
جسدٌ ضعيف الفعل مضطربي
قد أضعف الخبـاز نضرتهُ
حتـــى توارى شبه منتصـــبِ
دعني لهذا الجوع يقتلني
ذرني و واري الموت فـي طلبـي
النقم مني لا يصل جثثــاً
وليس يسكت شارع الغـــــضبِ
لم يبقَ لي غير الدمى حرساً
بهمُ أرُد جـــــور مغتــــصــــبِ
فأبـي الذي أودى الحمام بهِ
للعــــز للفردوس في حلــــبِ
ودعتهُ دمعاً يشق فمـــــــي
مـا ذنب من أذكوه كالحطــــبِ
أمــــــاه كــم نــاديتـها ألمـا
در الصدى أولى يجيـب أبــــي
هي ذي يغطي الدم غرفتها
أبـداً تقـاوم عـاري النســــــبِ
و تقدم الشبيح خطوتـــــهُ
صاحت بأعلى الصوت وا لعبي
واستـل مديتـهُ فـحولهــا
أربـاً علـى أربٍ علـى أربــــــي
و أعلن المسعور نصرتـهُ
فـي طفلةٍ بيضــاء كالسحـــــبِ
هل أقفل الحكام غيرتهـــم
لأراهـمُ جمحـوا بــلا سبــــــــبِ
أم أنهم وا خيبتاه غــــــدو
فرســان بالأقلام والخطـــــــبِ
هذي المشاهد كلها نقشت
فــي أعيـن التاريــخ باللهــــــبِ
ساءلت نفسي هل أتى زمنٌ
يغدو بـه العربــي كالخشــــــبِ

شعر: حسن طوشي
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 3400 التعليقات 0
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة