ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين **************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
أطلب عضويتك اليوم كلمة د. سمير العمري في انطلاقة الاتحاد حصاد جديد من سنابل الواحة سارع بالانتساب للاتحاد العالمي للإبداع ديوان حب في اليمن عدد جديد من مجلة الواحة الثقافية القطاف الثاني من خمائل الواحة
رَمَضَانُ أقْبَلَ فازدهتْ أنْواءُ [ الكاتب : عبده فايز الزبيدي - المشارك : محمد محمود صقر - ]       »     التدريب على القتال [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : رافت ابوطالب - ]       »     أغنية العيد-قصة قصيرة [ الكاتب : أحمد العكيدي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     اللعب بالرمال [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : رافت ابوطالب - ]       »     عين الكاميرا [ الكاتب : احمد المعطي - المشارك : احمد المعطي - ]       »     الْمَقامَةُ الْحُسَيْنِيَّةُ [ الكاتب : محمود العيسوي - المشارك : محمود العيسوي - ]       »     معاناةُ أُمٍّ [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : عبده فايز الزبيدي - ]       »     التحدّي [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     فصلُ الخِطاب [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     تأمل ناسك [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > مدونات الأعضاء > مدونة الشاعر عمار الزريقي
تقييم هذا المقال

أبحث الآن يائساً عن ضياعي

أرسل "أبحث الآن يائساً عن ضياعي" إلى Digg أرسل "أبحث الآن يائساً عن ضياعي" إلى del.icio.us أرسل "أبحث الآن يائساً عن ضياعي" إلى StumbleUpon أرسل "أبحث الآن يائساً عن ضياعي" إلى Google
اضيفت بتاريخ 30-04-2011 الساعه 12:58 AM بواسطة عمار الزريقي


أبحث الآن يائساً عن ضياعي


ربع قرنٍ وما تقدمت شبرا
في طريقي ولا تعلّمتُ أمرا
كلما جُزْتُ حفرةً عدتُ فيها
من جديدٍ أو جِئتُ أخرى وأخرى

يا صديقَيَّ يغفر الله أمري
ما اقْتَرَفْتُ بساحة الحب وزرا
ها أنا عدت من جديدٍ ولكن
بعد أن عشت في القصيّين عمرا
هكذا جئت شاعراً ليس إلا ...
أنتهي حيث أبدأ العدّ صِفْرا
ما تكلّفتُ ذاك فلتعذروني
لست كالتابعين نصباً وجرّا
إنما جئت والقصائد حولي
من ذئاب المديح تجفل ذعرا
أكتم النار في ضلوعي وأتلو
سُوَر الحب والأمانيّ شعرا
فإذا اهتز للقصيدة طرسي
فالمعاني من خمرة الحب سكرى

لست أستمطر الرياح انتفاعاً
لا ولا من أشعة الشمس عطرا
إنما الشعر نشوتي واحتراقي
مستهامٌ به ولم أقض وَطْرا
لست أستعطف الغيوم لتهمي
فلدي السماء تمطر نصرا
في كئوسي يغلي نبيذ القوافي
فأغني وأشرب الشعر خمرا
يسكر الناسَ حين أنشد شعري
ذا بريقٍ يشع نوراً وسحرا
إن بيتا مؤبجداً من لساني
يذهل الجن والخلائق طُرَّا
هم يجيئون ثَيِّبات القوافي
وأنا أدخل القصيدة بكرا
هاهنا تقرب المسافات طوعاً
وجدوب الرمال تنبت تبرا

سادة الشعر فاعلموا أنني قد
خضت بحر القصيد سبعين مترا
وانتقيت من لؤلؤات المعاني
صدفاً باليمين بيضا وخضرا
إنما عدت مثخنا بالحكايا
حاملاً في دمي فنوناً وجمرا

أسرد الآن قصتي باختصارٍ
ولساني يكاد يُطْبِقُ عسرا
أسرد الآن قصتي ودموعي
من عيون الفؤاد تنساب نهرا
بين هذي السطور ماتت حروفي
يوم جرّبتُ كيف أكتب شعرا
وانبرى الحزن في دمي يتغنى
فسطوري تمور بالحزن مورا

أيها الراقصون فوق جراحي
لم تحيطوا بقصّتي بَعْدُ خُبْرا
قصتي تلك قبل عشرين عاما
بدء ما كنت عنه أسلفت ذكرا
يوم سافرتُ في طريقٍ طويلٍ
فيه ما زالت المسافات تترى
خطوتي فيه مَحْوَرَتْ دوراني
حول هذا الضياع طوعا وقسرا
بعثر الريح كل حلمي وغابت
أمنياتي فصرت أضيق صدرا
عجباً لي تمرداً واشتياقاً
واعترافاً بما جنيت وفقرا
إنما بعد فيض بحر اصطباري
صرت أعيا بذلك الحال صبرا
أبحث الآن يائساً عن ضياعي
في سجلات شاعرٍ مات قهرا
وأرى أن موقعي في المرايا
آيلٌ للسقوط سِرّاً وجهرا

فاعذروني إذا مللتم حديثي
أو ذهلتم لقصتي قلت عذرا
فالمعالي إن لم نصلها ركوباً
أتراها تُنال بالسعي سيرا؟!
واغفروا لي تلعثمي في خطابي
وإليكم سلام قلبي ... وشكرا

أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 3882 التعليقات 0
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة