ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
فاضت الألسنة وضجت الأقلام [ الكاتب : السعيد شويل - المشارك : بهجت الرشيد - ]       »     مختارات من كتاب (هروبي إلى الحرية "أوراق السجن 1983 ـ 1988") [ الكاتب : بهجت الرشيد - المشارك : بهجت الرشيد - ]       »     دعوة لأهل الفكر والثقافة الراقية [ الكاتب : سعد عطية الساعدي - المشارك : بهجت الرشيد - ]       »     أسباب استرجال الفتيات [ الكاتب : محمد على مؤيد شامل - المشارك : بهجت الرشيد - ]       »     سؤال حيرني [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : رافت ابوطالب - ]       »     لَــوْ [ الكاتب : بشير عبد الماجد بشير - المشارك : بشير عبد الماجد بشير - ]       »     سؤال حول تذكير العدد وتأنيثه [ الكاتب : عبد السلام لشهب - المشارك : نغم عبد الرحمن - ]       »     على أجنحة الأرواح [ الكاتب : عبدالستارالنعيمي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     خروج [ الكاتب : سلوى سعد - المشارك : عبد السلام دغمش - ]       »     سباق الشيطان [ الكاتب : رافت ابوطالب - المشارك : عبد السلام دغمش - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > مدونات الأعضاء > مصطفى السنجاري
تقييم هذا المقال

** صرخة الفراهيدي

أرسل "** صرخة الفراهيدي" إلى Digg أرسل "** صرخة الفراهيدي" إلى del.icio.us أرسل "** صرخة الفراهيدي" إلى StumbleUpon أرسل "** صرخة الفراهيدي" إلى Google
اضيفت بتاريخ 27-12-2010 الساعه 01:57 PM بواسطة مصطفى السنجاري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى السنجاري مشاهدة المشاركة
صرخة الفراهيدي
هذا الخليل الفراهيدي..يهتف بي=أوّاهُ مِنْ عبثِ الأجيالِ في أدبي
يأتون بالجمل الخرقاءِ مُرهَقةً=كَأنَّها زُمَرُ الغَوغاءِ في شَغَبِ
تخلو من الحِكَمِ المُثلى قصائِدُهُم=خُلُوَّ كوخِ فقيرِ..مِن سنا الذَهبِ
وأحسَنُ القَولِ في دُنيا قصائِدِهم=كَسَيِّدٍ -ضّلَّ في البيداءِ- مُغْتَرِبِ
أبكي على الشِّعرِ محزوناً، ومُنْتَحِباً=هَلا يُزيحُ البُكا.. أحزانَ منتَحِبِ
أعَرْتُ -مِن لغَةِ الضادِ -آسْتِغاثّتَها=بالأوفياءِ، منَ النُّقّادِ، في العَرَبِ
من عُصبَةٍ وجدَتْ في الشعرِ ضالّتَها=فَيَمْرَحونَ..وليسَ الجدُّ كاللَّعِبِ
يلهون بالضادِ، سطواً، لا رقيبَ لهم=والدارُ إنْ حُكِمَتْ بالنهبِ تُنتَهَبِ
نثْرٌ..يسَمّــونَهُ شعراً، يُسايِرُهُم=سهلُ القِيادِ ،وسهلُ السّهلِ، والسّبَبِ
أرضٌ رحابَتُها..أغرَتْ قوافلَهم=وقد يتيهُ الفتى في العالمِ الرَّحبِ
وقد يروقُ لنا عِطرٌ بنافِجَةٍ=ولكنِ العطر لا يُغني عن السغَبِ
ولستُ أنكرُ- في هذا- ضرورَتَهُ=لكنَّما الملحُ لا يُضفى إلى العِنَبِ
هَبْ كلُّ ما في جسوم العالمين..له=جدوىً..هلِ القلبُ والشريانُ كالشَّنَبِ
في المكتباتِ..دواوينٌ مُكدَّسَةٌ=وطالما شَحَّ فيها العَرضُ..بالطّلَبِ
فقطرةُ العذْبِ- بَلَّتْ ريقّ شارِبِها-=خيرٌ وأروى..من المُسْتنقَعِ اللُجُبِ
الواجهاتُ عناوينٌ..وأغلِفَةٌ=هلِ الرجولَةُ..في الأثوابِ واللَّقَبِ..؟
انّي فتحت دواويناً لأكثرهم =وجدتُني مُنقِباً..في عالَمٍ خَرِبِ
وما تصَفَّحْتُها..إلا وكنتُ كَمَنْ=يجوبُ في نفَقٍ مستظلِمٍ رَطِبِ
في الحَوْلِ..يصدرُ ديوانينِ خامِلُهم=أيُرْتَقى جَبَلٌ..سيراً على خَبَبِ..؟
فَقُلْ لـ(أمجَدَ)أنَّـى كنتَ واجِدَهُ=النّــارُ أحقَرُها..نارٌ بلا لَهَبِ..!!
يا تَعْسَ ساقِيَةٍ -عرجاءَ- في زمَنٍ=تعجُّ فيه البِحارُ الكَونَ بالصَّخَبِ
ما هكذا الشعرُ ..يامَنْ جِئْتَ مُحْتَطِباً=دقائقُ القشِّ لا تُحصى..منَ الحطَبِ
دَرُّ الحليبِ منَ الأغنامِ نخلُصُهً=وليسَ في ثعلبٍ قطْرٌ لِمُحْتَلِبِ
يا من دُخِلْتَ على الأشعارِ مُــدَّعِياً=الشعرُ حسناءُ..لا قِردٌ بلا ذَنَبِ
أَينَ الغَرابَةُ في ما جئتَ تزعمُهُ..؟=قد يدَّعي خادمٌ حُبَّ آبْنَةَ الجَلَبي..!
لكنَّها للذي..تهواهُ طَيِّعَةٌ=وللذين آدَّعَوا بحرٌ من الصَّعُبِ
نُسِبْتَ للشعرِ ظلماً..أو مُجاملةً=كما تُسَمّى غُيومُ الصّيفِ بالسُّحُبِ
لو كان في الشّعرِ ما في الحربِ من خطُبٍ=ما كان شرواكَ يدنو منه عن كَثَبِ
إنّي خبرْتُكَ إنْ أرهَفْتَ وشوشَةً=في معطفِ الليلِ..لا تغفو من الرُّعُبِ
وثبتَ للشعرِ ما داعٍ دعاكَ لهُ=ولو دُعيتَ لغيرِ الشعرِ لم تَثِبِ
والشعرُ لو كانَ جوداً ..ما أتيتَ بهِ=وأنتَ تقْتُرُ باللاشيْ عن الصّحِبِ
والشعر لو كان ما قد جئتَ أنت بهِ=ما كانَ (مسلمةَ) الكذّابُ..غيرَ نبي
لا أنكرُ الحسنَ في فودَيكَ مُطَّلَعاً=والحسنُ ماكان يوماً ميزَةَ النُّجُبِ
لو يُمنَحُ الخلقُ..خَلقاً قَدْرَ قُدْرَتِهم=ما كنت أنت سوى عودٍ من الغَرَبِ
وحكمةُ الله في الدنيا موازَنَةٌ=وما الجمالُ سوى ثوبٍ على ثَلَبِ
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 4611 التعليقات 0



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة