أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 28

الموضوع: يازهرةَ الجلنّار

  1. #1
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.74

    افتراضي يازهرةَ الجلنّار

    بسـم الله الرحمـن الرحيـم


    رسالــة إليكِ

    تحيـة قطفتُها من قلبي...

    ..يسـرى.. يازهرةَ الجلنّار،

    وصلتْ رسالتُكِ تضوعُ بـكِ، وجدتُها على مكتبي صباحاً، وقد حملتْها إليّ نسماتُ البحـر الرقيقة، أتعلمين؟ حالما رشفتْ روحي حروفَ خطابكِ رشفا، هرولتُ إلى حديقة الحلم، لأقطف لكِ زهرةَ بنفسج زرعتُها بيدي، زرعتُها منذ صرتُ طالبةً بمدرسة الحلـم، طالبةً لاتقنع بمادون النجوم، أتعلّمُ لغة الحلم وقواعدها، نحوَها وأوزانها، كي لايتهمني أساتذتي بأن أحلامي موغلة في أخطاءِ الشجن النحوية والعروضية..وأنا أخاف على حلمي من أن يكونَ عليـلا...
    يسرى، ضعي يدكِ بيدي، وتعاليْ ندخل مملكةَ البحـر العاشق، نناجيه ونحدّثُه، وسيخبـركِ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    سيخبركِ عن زمانٍ انعزل بذاكرته، يقلّمُها من أوجاع السنين، ليزرعها بحقول القمح ذاكرةً أخرى..سيخبـركِ عن حلم بِعُمـر قلبيْنـا، عن عهودٍ لاتُنقَـض ولاتُـداس، منذ طرّزَها الوفاءُ بروحه.. سيخبـركِ عن أسرارنا وحكايانا..لكن انسيْ ذاكرةَ الخوف على الشاطئ! وبلّلي قلبَكِ بابتسامةٍ تكبـركِ، ليصيرَ الغروبُ وطنـاً لّلقـاء..وليحرسنا البحـرُ من جراحٍ مشتّتة على كفي وكفِّك..
    يسرى، ماكانت الطبيـعةُ وماكانتْ كل لوحاتها النابضة بالإحساس والحنان صادفةً عنكِ كلما استجرتِ بها، بلْ كانت تطرق بابَ قلبكِ دوماً لتشاطركِ البوح، لتغسلَ كل مخاوفك الصغرى والكبرى، كانت تفعل ذلك خفيةً.. لتحرسكِ سرا من أعين الرقباء، من أعداء الحلم والإحساس..أيتها المرهفة حسّاً، الجميلة روحاً، متى أغلَقَتِ الطبيعةُ شرفاتها في وجه العاشقين؟ متى أوصدتْ بوحها أو سافرتْ بحقائبه بعيداً عن أحبابها؟؟ إنها وهجُ القلوب، زهرةُ الحنان التي تتحدّى قسوةَ العالم، حبيبةُ الحبر والأوراق، توأمُ الأرواح وعطرُها ورسولها...
    يسرى، هاهو البحـرُ قد نهض من دفتر مذكراته، منهكَ القلب والذاكرة، هاهو قد فتح لنا بواباتِ بوحه على مصراعيها، هاهو قد شقّ خدوده بدمعتيْن ساخنتيْن..هما كلّ ماأخفاه عناّ، هاهو ثوبُه اللازوردي مبتلٌّ بحبّـات الشوق، فقد كان بانتظارنا منذ كانت عقاربُ قلبه تشيرُ إلى منتصف الحلم، هاهو يدغدغَ أقدامنا برقيق همسه، وينقش حنّاءَ حبه على شغافِ روحَيْنـا.. فكيف بعد هذا كله، لاتهيم الطبيعـةُ بكل عشاقها عشقـا؟؟؟
    سنسافر إلى الحلم ومعه، بمراكبِ الطبيعـة، كلما طال ليلُ الغربة، كلما أحدقتْ بنا المخاوف والأحزان، كلما تاقتْ نفوسنا لشموعٍ لايطفئها المطر..دعينا نكمـل معه الطريق، نكمل حياكة آمالنا، زماننا الأبيض بياضَ الثلج، النقي نقاءَ المطر..سأعترفُ لكِ بسرّ، ويقيني أنكِ ستزرعينه بحدائق قلبكِ كي ينبتَ سرّاً، سأعترفُ لكِ.. بأنني نبتتُ على ضفاف الصمت الزلال، فعدتُ من الخزامى أحملُ بحراً وجرحاً، وقد اختفتْ بي جراحُ الشعراء، ولكنني ماغادرتُ كتابَ الحلم يوماً..سأعترف لكِ، بأنني كلما تركتُ زماني ومكاني خلفي وهرعتُ إليه، أُسْتَـرَقُ مني..سأعترفُ لكِ، بأنّني أجمعُ كل الأزمنة والأمكنة وأسرارها، وأجمع لغاتِ الجرح كلها، أضعها بين يديه ليغسلها، فقدْ يخافه زمنُ الخوف ويرحــل..وقد يغادرنا الملحُ قبلَ أن يكمل عمره الثاني..
    يسرى، ربما أطلتُ عليكِ الليلة، ولكنها الروح تأبـى الرقادَ وهمسُ النجوم يدغدغها، والشوقُ للقمرالراحل الغائب يفتّتُهـا، وزخّاتُ المطر تختارها لتكون عروسَ البـوح ...
    سنكون على موعدٍ آخر، ربما حين يهطلُ الحلم ساعةَ المغيب، أو حينَ يعود إلينا القنديلُ مُضاءً بأحلامه، أو حين تغادر القلوبُ كلها مرافئ القسوة، لتستقبل بحفاوةٍ كلّ العابرين إلى زمنِ الزنبـق، بلا خوفٍ أوأحزان..
    ومرة أخرى يبتلّ الورقُ بالزائـرة العنيدة!! وكأن قدَرَ كل خطابٍ يرتّبني بين حروفه، أن يصلَ مبتلاًّ لكل أحبابي!!...لكنني وضعتُ لكِ الوردَ في معطف الحروف، وزرعتُ لكِ بكل سطرٍ شجيراتِ تُوتٍ وحلم..
    وختاماً، أبلّغكِ تحايا النجمة الأولى التي لم تغادرني للآن، بالرغم من وصايا جدتها..أبلّغُكِ تحايا البحر الذي مازال ينقشنا على نبضه متحديا قوانينَ مملكته، وتحايا زهرة البنفسج المتكئة على قلمي، أما يمامتي البيضاء، فهي تنتظر أن أعدّ لها طعامَ الإفطار حناناً، كي تقوم من كسلها وتطبعَ على قلبي شكلَ الصباح..وستبعثني إليكِ قريبا لنبحث معاً عن زمنٍ ضـاع...أما القمر، فحينما يعود، أعدكِ أن نجلس إليه معاً، كيْ نعتـرفَ مرة أخرى...


  2. #2
    الصورة الرمزية عادل العاني مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    المشاركات : 7,573
    المواضيع : 190
    الردود : 7573
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي

    المبدعة أسماء
    وما كلماتك إلا الضماد لكل الجراح ...
    وما نبضك إلا بذور الأمل التي انتشرت في نفوس كثيرة ...
    وما زلنا نرقب أوان نموها وتفتحها عن ورود وأزهار.

    تقبلي تحياتي , وباقات الورد لك ولمن كتبت لها الرسالة.

  3. #3

  4. #4
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    المشاركات : 3,416
    المواضيع : 107
    الردود : 3416
    المعدل اليومي : 0.66

    افتراضي

    توغلت ... بسفن الحرف في أعماق عباراتك

    فغرقت كل حروفي

    ولم يبقى لي سوا حرفين ثالثهما الله .

    بارك الله في جميل أسلوبك ، ورقيق مشاعرك ، وطيب أناملك فيما تسطرين بيننا

    جميلة الحرف أ / أسماء حرمة الله
    ولصديقة حرفك في رسالتك ( زهرة الجلنار ) يسرى

  5. #5
    الصورة الرمزية زاهية شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,258
    المواضيع : 574
    الردود : 10258
    المعدل اليومي : 1.82

    افتراضي

    وأنا بانتظار الجميع أنصت بدهشة وشغف
    لما ترسله الحروف من هدايا رائعة
    سيخلدها التاريخ فخراً بما تحمله
    من إبداع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    :NJ:
    أختكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بنت البحر
    حسبي اللهُ ونعم الوكيل

  6. #6
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 33
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.97

    افتراضي


    أيتها الاميرة أسماء:

    اهدي لكـ باقة محمله

    بأريج الياسمين لروحكـ الطاهره

    ولا يسعني هنا ،سوى تقديم

    إعجابي بحروفكـ الرائعة..

    أسماء : كم أنت رائعة ،سأنتظر بوحك دائما بشوق كبير

    دمت أميرة الحروف

  7. #7
    الصورة الرمزية يسرى علي آل فنه شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2004
    الدولة : سلطنة عمان
    المشاركات : 2,428
    المواضيع : 109
    الردود : 2428
    المعدل اليومي : 0.43

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مساؤك الورد يا أسماء ، وعاطرة الأنفاس أيامكِ السعيدة بكِ

    يطيب لي أن أخبركِ بأنه قد وصلني ترف حنانك أخيتي الغالية ، ورسم لي رهافة قلبك في كل حرف ونقطة حرف ازدانت بها رسالتكِ الندية 00، وأحسست بدفء يديكِ حينما أغمضتُ عيني ، وتركت للبحر فرصة أن يقترب مني بلا وجل ، ونظرتُ بعين المُحبِ المشتاقِ إليه .

    أتعلمين لماذا؟!!

    لأنني رأيتُ قلبك البحرُ يا أسماء ، ولهذا تركت للحديث أن يعُبرَ من قلبي إلى قلبكِ بدون مقدمات التعارف المعتادة ،وبدون إشارات الحيرة الناطقة (من أين أبدأ؟!) و(كيف أبدأ؟!)
    واستبقتُ خطى لهفتي حتى أصل بمعيتك إلى حلمٍ يرينا في ذاتهِ زماناً يهبنا من نفسهِ مانشاء ، فنطيل لحظة الفرح ،ونجتاز به ماعداها، زمانٌ يرانا كما نحب ونراه كما يُحب، زمانٌ يألفنا ونألفه، نُسعده بنا ونَسعدُ به، زمان يحاكي معنى تلك الحياة التي لا تملنا ولا نملها 00وتمنيت أيضاً أن يرسم لنا حلماً نرى فيه أمكنةً لا تشبه بعضها ،وكل مكان يحاكي الجنة وهي مزدانة أنهاراً لا تخطر على قلب ، وظلاً لا ينتهي أبداً ،ونسائم لا تكل من نشر أريج عطر زهرها هنا وهناك ، لكنني فجأةً أفقتُُ على عبارةٍ كُتب عليها (عفواً انتهى وقت الحلم )
    فعدت إلى وعيي قبل أن يسكنني حلم يقظتي ، ويجذبني إلى حُلمٍ يغمض الزمان عينيه ويتركني أرحل بروحي عن المكان فلا أدري أين أنا

    وعلى أي حالٍ يا أسماء تأكدت بأنَّ استراحة القلب والروح في صفحات الحياة الفانية لا تكون إلا في مدن الحلم الجميل، وكنت على يقين ولازلت بأن الصحو يرسم له حديث النفس ألف زوبعة تؤرجحنا يمنةً ويسرة ، وتعلو وتهبط بنا، وتقض مضجع الراحة التي نرجو، لكنها في ذات الوقت تجدد إيماننا بأن الحياة بحلوها ومرها حين تناوش قلوبنا، تجعلنا على تنور الصبر، فنصبر فلا يغرنا الفرح، ونصبر فلا يضرنا الترح، ونصبر حتى يمجد الصبر صبرنا

    غاليتي الجميلة الندية

    أنا لا أريد أن أقف بكِ على بوابة الشجن وُأطلعكِ على سجلات الزمن ؛ كل ما افعله هو أنني أطرق قلبكِ بما يطرق قلبي لتشاركيني لحظة الحلم ولحظة الصحو، وأجمع في روحي كل النسائم التي تحمل لي بعض أنفاسك العطرة
    أما الطبيعة فلعلني لاأظلمها حين أقول بأنها نداء الجمال للأرواح الجميلة ، وهي صرخة الحزن والخوف لكل من أغلق قلبه ولم يقرأ آيات الله فيها، وهي كما أراها - يا أسماء- ما هي إلا مرآة تحاكي ما في قلوبنا ، وبفمها يشدو الجمال (كن جميلاً ترى الوجود جميلا)
    ولهذا ليس غريباً على قلبٍ جميل كقلبك أن يحبها ويحاورها ،وليس غريباً على قلبي أن يرى ذلك غاية الأنس بها
    وأؤكد لكِ بأن من يتوغل في فهم معاني سطورك يؤمنُ بأنّ من يهب الصدق ينعم بمعناه ، ومن يهب الفكر ينعم بتجلياته ، ومن يهب الحب ينعم بدفئه ونوره ويرقى لجنةٍ تنتظره بفارغ الصبر، وتلهج بالدعاء له في كل نبضة قلب، وتشاطره الأمل في حلمه ووعيه.

    ختاما أشكركِ أخيتي الكريمة على استضافتك لي في مساحات قلبك الجميل وشكراً للجمال الذي هو أنتِ

    واقبلي محبتي في الله لكِ .

    ****************
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

  8. #8
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.74

    افتراضي تحية ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحيـة قطفتُها من شجر النارنج

    الأخ العزيـز عـادل،

    ماذا أقول إزاء كلماتك النقية نقاءَ روحك؟ كلما مررتَ بشرفةِ حرفي الفقير، يُزهر المطـر، وتستقبل الأزهار فصلَ هطولها...
    دمتَ لنـا..وشكرا على باقات الورد ..
    لكَ مني خالص التحايا والتقديـر والامتنان
    وألف باقة من الورد والمطـر

  9. #9
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.74

    افتراضي تحية ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحيـة مكتوبة بأريج الياسميـن

    أستاذي العزيز د. سلطـان،

    وماكان الملفُ ليستقبلَ بوحَ أقلامنا إلاّ حين فتحتَ شرفتَه الرائعـة، بارك الله فيك..
    دمتَ لنا ...
    لكَ مني خالص التحايا والتقديـر والامتنان
    وألف باقة من الورد والمطـر

  10. #10
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.74

    افتراضي تحيـة ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحيـة مكتوبة بنبض القلب

    الغاليـة عبلـة،

    وبارك الله فيك أختاه، أشكركِ على كلماتك الرقيقة رقة مشاعرك وروحك، وعلى حضورك الوارف..
    دمتِ لنا..
    ولكِ مني خالص التحايا والتقديـر والامتنان
    وألف باقة من الورد والمطـر

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة