أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: عندما تصبح الفكرة جمرة .. والكلمة مرة

  1. #1
    الصورة الرمزية محمد جاد الزغبي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    العمر : 42
    المشاركات : 705
    المواضيع : 83
    الردود : 705
    المعدل اليومي : 0.14

    افتراضي عندما تصبح الفكرة جمرة .. والكلمة مرة

    عندما بدأ الحنين يراودنى للشعر فى الصغر ..
    شدتنى القصائد الغزلية والعاطفية .. بقديمها وحديثها ..,
    ووجدتنى أنهل من بحر شوقي .. ورومانسية ناجى .. وبراعة الأخطل الصغير .. وجرأة نزار ..
    ثم لهثت خلف يزيد بن معاوية .. وقيس ليلى .. والعباس بن الأحنف ..
    ثم .. وماذا بعد ثم .. يا رفاق ..
    مع تفتحى للوعى السياسي ..
    وجدتنى أنسي القديم والجديد .. بل الدنيا كلها وأنا أتأمل زمرة من الشعراء أقسموا ألأ يكتبوا بالأقلام .. بل بالألغام .. لا يسطرون الشعر على الأوراق .. بل على الآفاق ..
    بمعنى أكثر وضوحا .. يكتبون لهيبا .. وينزفون شعرا .. ووتنتحر الكلمات والصور على قوافيهم ..
    هؤلاء الأفذاذ .. شعراء الشهادة كما أسميهم ..
    من وهبوا عقولهم وقلوبهم وعروقهم ودماءهم لأوطانهم ..
    كتبوا بصدق .. فلقوا جزاء صدقهم من دعاة الكذب ومحترفيه ..
    كتبوا للحرية .. فدفعوا الثمن من حريتهم وأمنهم وحياتهم غاليا من أعداء الحق والحرية ..

    هؤلاء الذين كتبوا فأنطقوا الحجر بالبكاء المر تأثرا ..
    وبقيت قلوبنا الغليظة .. لا تبكى ولا تتأثر ..
    هؤلاء .. وأين نحن من هؤلاء ؟!

    أين نحن من .. مظفر النواب .. ومن أحمد مطر .. ومن كمال عبد الحليم .. ومن هاشم الرفاعي
    ومن محمود درويش .. ومن نجيب سرور

    أين مظفر منا اليوم ,,
    ذلك القائل ..

    القدس عروس عروبتكم ..
    فلما أدخلتم كل زناة الليل الى حجرتها ..
    ووقفتم خلف الباب ..
    تستمعون لصرخات بكارتها ..
    وهتفتم .. فيها .. أن تسكت صونا للعرض
    أولاد " ........... "
    أوتسكت مغتصبه ؟!!!!

    أين كمال عبد الحليم ..
    ذلك القائل ..

    أتشنقون زمام الشعب قادته ؟!! ×× وتجعلون من الاعدام .. قانونا
    أتعدلون .. فيأتى عدلكم عجبا ×× من فاته الحبل .. يقضي العمر مسجونا

    أين هاشم الرفاعى ..
    ذلك القائل


    أبتاه .. ان طلع الصباح على الدنى ×× وأضاء نور الشمس كل مكان
    واستقبل العصفور بين غصونه .×× يوما جديدا .. مشرق الألوان
    وسمعت أنغام التفاؤل كرة ×× تجرى على فم بائع الألبان
    وأتى يدق كما تعود بابنا ×× سيدق باب السجن .. جلادان
    وأكون بعد هنية متأرجحا ×× فى الحبل مشدودا الى العيدان

    أين الشاعر القنبلة .. أحمد مطر .. ذلك الممطر باللهب أحرفا وقصيدا ..
    ذلك القائل ..


    سبعون طعنة هنا .. موصوله النزف ..
    تغتال خوف الموت فى الخوف ..
    سميتها قصائدى ..
    وسمها يا قارئي .. حتفي
    وسمنى منتحرا بخنجر الحرف
    لأننى كتبت فى زمن الزيف
    والعيش بالمزمار والدف ..
    كشفت صدرى دفترا ..
    وفوقه كتبت هذا الشعر .. بالسيف ..

    الله الله يا من جئت فى غير زمنك ..

    ويقول ..


    فى مقلب القمامة
    رأيت جثة لها ملامح الأعراب ..
    تجمعت حولها النسور والذئاب ..
    وفوقها علامة ..
    تقول هذه جيفة ..
    كانت تسمى سابقا .. كرامه ..

    ويقول ..


    قرأت فى القرءان ..
    " تبت يدا أبي لهب "
    فأعلنت وسائل الاذعان " أن السكوت من ذهب "
    أحببت فقري .. لم أزل أتلو ..
    " وتب .. ما أغنى عنه ماله وما كسب "
    فصودرت حنجرتى بجرم قلة الأدب
    وصودر القرءان ..
    لأنه حرضنى على الشغب

    فرحم الله من مات منهم فى سبيلنا ونحن نيام ..
    وعفا عن من سالت دماؤه تعذيبا ونهشا من كلاب الـ................
    وغفر لنا ولكم لسانا عبد الصمت من خوفه ..
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    الصورة الرمزية الصباح الخالدي قلم متميز
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    الدولة : InMyHome
    المشاركات : 5,766
    المواضيع : 83
    الردود : 5766
    المعدل اليومي : 1.14

    افتراضي

    اتفق معك في الفكرة الجمرة والكلمة المرة
    وقد نختلف على الأمثلة بوركت
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَما صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهيمَ. إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ.

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد جاد الزغبي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    العمر : 42
    المشاركات : 705
    المواضيع : 83
    الردود : 705
    المعدل اليومي : 0.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصباح
    اتفق معك في الفكرة الجمرة والكلمة المرة
    وقد نختلف على الأمثلة بوركت

    وان كنت لم توضحى مدى الاختلاف ومعناه الذى تهدفين اليه فى الأمثلة ..
    الا أننى أشكر لك المرور والتعليق ..
    شكرا جزيلا

  4. #4
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 52
    المشاركات : 12,542
    المواضيع : 378
    الردود : 12542
    المعدل اليومي : 2.41

    افتراضي

    لأننى كتبت فى زمن الزيف
    والعيش بالمزمار والدف ..
    كشفت صدرى دفترا ..
    وفوقه كتبت هذا الشعر .. بالسيف ..




    هؤلاء الذين كتبوا فأنطقوا الحجر بالبكاء المر تأثرا ..
    وبقيت قلوبنا الغليظة .. لا تبكى ولا تتأثر ..
    هؤلاء .. وأين نحن من هؤلاء ؟!


    وهناك من يكتب بكيده كما فرعون كتب
    أنا ربكم الاعلى


    اليوم نحن ضحايا
    طاغوتية ماكرة
    وعقلانية حائرة

    وأختفاء العقلاء ... صار ظاهرة
    الإنسان : موقف

  5. #5
    الصورة الرمزية محمد الدسوقي قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Feb 2004
    الدولة : doha
    المشاركات : 1,420
    المواضيع : 83
    الردود : 1420
    المعدل اليومي : 0.25

    افتراضي

    "" محمد الزغبي ""

    حرفك يشع من نور الحقيقة ، ويراعك يروي الظمأ ،،

    وها هو أحمد مطر يقول ........



    بِملءِ رغبتي أنا
    ودونَمـا إرهابْ
    أعترِفُ الآنَ لكم بأنّني كذَّأبْ!
    وقَفتُ طول الأشهُرِ المُنصَرِمـهْ
    أخْدَعُكُمْ بالجُمَلِ المُنمنَمـهْ
    وأَدّعي أنّي على صَـوابْ
    وها أنا أبرأُ من ضلالتي
    قولوا معي: إغْفـرْ وَتُبْ
    يا ربُّ يا توّابْ.
    **
    قُلتُ لكُم: إنَّ فَمْي
    في أحرُفي مُذابْ
    لأنَّ كُلَّ كِلْمَةٍ مدفوعَـةُ الحسابْ
    لدى الجِهاتِ الحاكِمـهْ.
    أستَغْفرُ اللهَ .. فما أكذَبني!
    فكُلُّ ما في الأمرِ أنَّ الأنظِمـهْ
    بما أقولُ مغْرَمـهْ
    وأنّها قدْ قبّلتني في فَمي
    فقَطَّعتْ لي شَفَتي
    مِن شِدةِ الإعجابْ!
    **
    أوْهَمْتُكـمْ بأنَّ بعضَ الأنظِمـهْ
    غربيّـةٌ.. لكنّها مُترجَمـهْ
    وأنّها لأَتفَهِ الأسبابْ
    تأتي على دَبّابَةٍ مُطَهّمَـهْ
    فَتنْـشرُ الخَرابْ
    وتجعَلُ الأنـامَ كالدّوابْ
    وتضرِبُ الحِصارَ حولَ الكَلِمـهْ.
    أستَغفرُ اللهَ .. فما أكذَبني!
    فَكُلُّها أنظِمَـةٌ شرْعيّةٌ
    جـاءَ بهـا انتِخَابْ
    وكُلُّها مؤمِنَـةٌ تَحكُمُ بالكتابْ
    وكُلُّها تستنكِرُ الإرهـابْ
    وكُلّها تحترِمُ الرّأيَ
    وليستْ ظالمَهْ
    وكُلّهـا
    معَ الشعوبِ دائمـاً مُنسَجِمـهْ!
    **
    قُلتُ لكُمْ: إنَّ الشّعوبَ المُسلِمهْ
    رغمَ غِنـاها .. مُعْدمَـهْ
    وإنّها بصـوتِها مُكمّـمَهْ
    وإنّهـا تسْجُـدُ للأنصـابْ
    وإنَّ مَنْ يسرِقُها يملِكُ مبنى المَحكَمهْ
    ويملِكُ القُضـاةَ والحُجّـابْ.
    أستغفرُ اللّهَ .. فما أكذَبَني!
    فهاهيَ الأحزابْ
    تبكي لدى أصنامها المُحَطّمـهْ
    وهاهوَ الكرّار يَدحوْ البابْ
    على يَهودِ الدّونِمَـهْ
    وهاهوَ الصِّدّيقُُ يمشي زاهِـداً
    مُقصّـرَ الثيابْ
    وهاهوَ الدِّينُ ِلفَرْطِ يُسْـرِهِ
    قَـدْ احتـوى مُسيلَمـهْ
    فعـادَ بالفتحِ .. بلا مُقاوَمـهْ
    مِن مكّـةَ المُكرّمَـهْ!
    **
    يا ناسُ لا تُصدّقـوا
    فإنّني كذَابْ

    أنني أحبه جدا مع أنصهار حروفه بالنفس ...

    تحياتي الدائمة

المواضيع المتشابهه

  1. القافية .. والكلمة في الصرف والإملاء
    بواسطة فريد البيدق في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-07-2014, 05:31 PM
  2. عندما تصبح الوُحدة وطنا...
    بواسطة ريمة الخاني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 20-08-2011, 01:31 PM
  3. لقاء الواحة/ 5/مصر: وسائل وادوات توصيل الفكر والكلمة
    بواسطة د. فوزى أبو دنيا في المنتدى فَرْعُ جمْهُورِيَّةِ مِصْرَ العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 11-07-2007, 10:06 PM