أحدث المشاركات
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 25

الموضوع: رحلات حول العالم

  1. #11
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    صور لمدينة قويلين

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    **********

    صور المعبد السماوي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #12
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    أخي العزيز خليل :

    شكرا لك أخي ومرورك هو الأروع

    شكرا لك حد الورد

    وتقبل خالص إحترامي وتقديري وألف باقة ياسمين


    -------------------------------


    أخي الفاضل د.محمد عصام:

    شكرا لك أخي على مرورك الذي سعدت به ،وشكرا على إضافتك

    ولكن الصور لم تظهر لي ...مع هذا ألف شكرلك

    دمت بخير

    ----------------------------

    وسيكون هناك المزيد من الرحلات إن شاء الله كنا بخير نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #13
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    الرحلة الرابعة

    لبــنـان


    بيروت بوتقة العالم القديم و الثقافة و الحرية. لبنان أرض جبران و الأرز العتيق
    يقسم لبنان جغرافياً ومناخياًُ الى 4 مناطق هي : السهول الساحلية ، سلسلة جبال لبنان الشرقية ، وادي البقاع وسلسلة جبال لبنان الغربية.

    إنّ سلسلة جبال لبنان الشرقية عبارة عن جبال قاحلة تفصل بين السفح الشرقي لوادي البقاع وحدود لبنان الشرقية مع سوريا.
    يعتبر وادي البقاع، بحكم موقعه وطبيعته الجغرافية المميّزة، المنطقة الزراعية الأولى في لبنان. ويُعتبر اضافة الى ذلكً موقعاً أثرياً بإمتياز.
    كما نجد في هذه المنطقة تشمخ بعلبك التي بناها الفينيقيون لعبادة بعل ، إله الشمس فسميت مدينة الشمس باسمه.
    ولعل الأهمية الزراعية التي اكتسبتها هذه المنطقة هي التي حثّت الرومان على بناء أكبر 3 معابد رومانية فيها : معبد جوبيتر، معبد باخوس ومعبد فينوس , وقد استغرقت عملية البناء ما يزيد عن مئتي عام.

    يطل الساحل اللبناني على البحر الابيض المتوسط ويمتاز بمناخ معتدل صيفاً وشتاءً , وهذا ما يجعله مقصدا للسـياح ومركزا مهما لنشاطات رياضية ومؤتمرات اقليمية ودولية ، أو غيرها من الخيارات.
    في لبنان ..... يمكنك في الصيف الإسترخاء على رمال الشاطئ الذهبية أو بين الصخور , أو التوجّه الى المنحدرات الجبلية لتمارس الهواية التي تحب .

    دع روح المغامرة وحب المعرفة يقودان خطاك لتسبر أغوار أهمّ المناطق الساحلية مثل صور وجبيل , وتغرق خيالك في رمال التاريخ الغابر , بينما تمارس رياضة المشي بين الآثار والأطلال الفينيقية القريبة نسبياً من منطقة الشوف الواقعة سلسلة جبال لبنان الغربية .

    تحتضن هذه السلسلة أنهاراً غزيرة ومغاور غامضة كانت في الماضي مأوى المضطهدين الهاربين من الظلم وتنتظر اليوم من يكشف طبقات تاريخها . ترتفع في هذه السلسلة ايضا "القرنة السوداء" , التي هي أعلى قمة في لبنان , اذ يبلغ ارتفاعها
    (3090 متر) .

    وفي فصل الشتاء ، ترتدي الطبيعة ثوبها الأبيض حين تستفيق الثلوج من سُـباتها العميق لتهطل فتغطّي القمم والسفوح معلنة استعدادها لاستقبال المتزلجين والزائرين , واضعة في خدمتهم أجمل الفنادق والمنتجعات طول موسم التزلج الذي يمتد من كانون الاول حتى نيسان (ديسمبر- ابريل) .


    إضافة الى ذلك ، تقع في سلسلة جبال لبنان الغربية أيضاً محميات الأرز التي هي عبارة عن غابات أرز تمتد أمام ناظريك لتملأك سعادةً وسلاما لا متناهيين .
    وينطق التاريخ بحقائق ان خشب الأرز إستخدم في بناء أهمّ الأماكن المقدسة في المنطقة، لا بل في العالم بما في ذلك معبد سليمان , وقبّة الصخرة في القدس .

    فطبيعته تزهو بألف لونٍ ولون وسماؤه تُغرق في سحرها العيون وجباله تشمخ الى الأعالي وبحره يحوي كنوزاً عذراء تنتظر من من يكشف النقاب عنها ...
    أغدق الخالق على لبنان سيولاً من النِعم فجعله مميزاً بطبيعته الساحرة التي تسلب الألباب وتحبس الأنفاس. وها هو لبنان اليوم يقدّم نفسه لكل من يحب الجمال وينشد المغامرة وتحدّي الجسد الإنساني وقوّة الطبيعة
    .
    من الأماكن السياحية فيها :مغارة جعيتا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    بعلبك

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الروشه

    -تل فريك حيث التحليق الي أعالي السحاب
    - بيت الدين

    قلعة موسى

    - والمتاحف :

    متحف الشمع

    متحف المشاهير

    متحف جبران

    متحف الصابون

    والأماكن الترفيهية :
    حبتور لاند

    جونيه

    جبيل

    قاديشيا

    بحمدون

    والأروع فالوغا

    حمانا

    زحله

    الشبانيه حيث يطل على وادي لامارتين

  4. #14
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    الرحلة الخامسة :
    ســــــــــــــــوريا :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نادرة هي البلاد التي فيها ألوان من التنوع كما في الأرض السورية . فالجولة فيها نزهة عبر أنواع شتى من حضارات , ومناظر , وألوان , وأزياء , ومعالم . خطوة بعد خطوة تتتابع أمام عينيك آثار الحضارات العظيمة التي ازدهرت على ثراها . تاريخ الإنسانية كله وعلى مدى عشرة آلاف عام , يتلخص أمامك خلال ساعة أو بضع ساعة وفي مساحة صغيرة لاتتجاوز بضعة أمتار . يكفيك أن تكون في سوق دمشق قرب الجامع الأموي لترى بنظرة واحدة كيف يجتمع التاريخ أمام عينيك : فهذه العبارة الإسلامية الرائعة تقوم على حجارة من معبد آرامي قديم , ويحاذيها قوس روماني مرفوع على أعمدة ضخمة , وتلوح الى جانبها بقايا من زخارف بيزنطية وقباب أيوبية ومملوكية وعثمانية , وما أن يرتد نظرك الى السوق حتى تجدك مرة أخرى في الزمن الحاضر حيث تدور تحت الأقواس المعقودة والزخارف حركة البيع والشراء لآخر مبتكرات العصر الحديث
    نعم إنه سحر التجوال في المدن السورية الذي يأخذك الى الأمس مرة ويردك الى اليوم مرات فلا تملك إلا أن تستسلم لهذه الرحلة الأسطورية التي تنوس بك بين الزمانين : ماكان وزمان هو الآن

    واذا ماتركت المدن وانطلقت في الربوع السورية صعوداً في الجبال والتلال وهبوطاً في الوديان والمنحدرات والسهول فإن سمفونية اللون والتنوع تبدأ أمامك ولا تنتهي . فهي تسحرك بتغييرها المستمر كلما أمعنت في السفر على أرضها . هنا أيضاً ساعة واحدة في السيارة تكفي لتأخذك من حقول القمح والقطن الى كروم العنب ومزارع الزيتون , الى واحات النخيل والرمان , الى مروج الدفلى والأقحوان , الى بساتين المشمش والخوخ والتفاح , الى غابات الصنوبر والزعتر البري والزيزفون الصاعدة الى ذرى الجبال البنفسجية , الى الشاطىء حيث الرمال النظيفة الناعمة تعانق لازورد البحر وأمواجه البيضاء أميالاً بعد أميال , الى بوادي الصحراء الذهبية التي ما يأتي الربيع حتى تغمرها الزهور البرية الضاحكة ذات الألوان .
    وحيثما أوغلت في الأرض السورية الطيبة ترى كل ماابتدعه الإنسان عبر القرون لحرث الأرض وإروائها : فهنا محاريث الزمن القديم , وهنا الجرارات الحديثة , وهنا النواعير الخشبية الضخمة التي لا تزال تدور وتدور وترفغ الماء الى الأرض العطشى منذ مئات السنين , وهنا القنوات والرشاشات , وهنا السدود المتناثرة في كل مكان لتزيد من مساحة الأرض المزروعة وتجعلها جنات وقطوفاً دانية وأثماراً

    أما أثواب أهل الريف فلا تقل إشراقاً وتنوع وتطاريز عن إشراق وتطاريز الأرض التي هم فيها , فهي ألوان ورسوم وزهور وبهجة للناظرين , وتكاد تندمج بالمنظر الذي عليه يتحركون ويختلط عليك الأمر فلا تعرف أين ينتهي رداء ريفية صبية وأين يبدأ حقلها , فهما صنوان في الزهر واللون والزركشات .
    والقرى التي تتناثرعلى امتداد رحلتك في ربوع سورية تتميز كل واحدة منها هي الأخرى بطابع خاص سواء كانت تنام وادعة في حضن جبل , أو تشرف على وادي أخضر أوتختبىء في بساتين مثمرة ظليلة . اللون المييز تراه في طراز بيوتها , في أشكال سقوفها وشبابيكها , في لباس أهلها وفي جلسات سمرهم وغنائهم وأصناف طعامهم وفي بقايا الآثار الباهرة التي يعيشون في أفيائها وبين حناياها .
    إن هذا التنوع في الألوان والأشكال هو الذي يضيف , كما الى الثوب الرائع , الجمال لهذه الأرض والأصالة لشعبها المضياف الذي يتميز بلده بأنه : وحدة في تنوع وتنوع في وحدة .
    هذه هي إذن سورية التي كانت أبد الدهر جسراً يصل بين الحضارات والثقافات والتي لايزال أهلها يبدعون وينتجون كما كان أجدادهم ولا يزالون يفتحون أبوابهم وقلوبهم لزائر سورية مثلما فتحوها من قبل لكل ألوان الحضارة والفن على امتداد العصور لأنهم يؤمنون بأن امتزاج الثقافات على أرضهم هو الذي خلق هذه الحضارات العظيمة التي نعيش في عطائها حتى اليوم .
    وإذا ماحالفك الحظ وأتيح لك , وأنت في سورية , أن تشهد واحداً من مهرجانات تدمر أو بصرى الفنية التي تقام على مسرحيهما كل عام لأدركت كيف تتعانق هذه الثقافات وكيف يمتزج جمال وتناسق أعمدة وأقواس الزمن القديم بجمال وتناسق الموسيقى والغناء الآتية من أرجاء العالم : شرقه وغربه .
    في سورية ستكون كل لحظة من لحظات زيارتك لها هي لحظة اكتشاف ودهشة مستمرين لكل ماتقدمه أرضها من فن وثقافة وحضارة وجمال , كما ستكون لحظات استمتاع بكلمة الترحيب الدائمة الجميلة التي يقولها لك أهلهاحيثماحللت:أهلاً ومرحباً بك في سورية

    الجولة السياحية في دمشق :


    الصعب جداً حصر وتعداد جميع الأماكن والمعالم الهامة التي يجب أن يراها الزائر في العاصمة السورية , فدمشق تكاد كلها متحفاً حياً لجميع حقب التاريخ التي مرت عليها خلال آلاف السنين . لذلك سنوجز أهم المعالم السياحية في المدينة بقسميها القديم ( والذي هو داخل السور ) والحديث ( خارج السور ) .
    أهم معالم دمشق القديمة
    -سور وأبواب دمشق
    -الجـامع الأموي

    - قصر العظم
    -قلعة دمشق
    -الأسواق :
    أسواق دمشق القديمة ذات السقوف لكل منها نكهة تستطيع أن تميزها وأنت مغمض العينين , وبينما أنت تنساب في عتمتها الحانية وسط أريج عطورها وبهارها وتتناثر ألوان البضائع على مداخل حوانيتها تظنك دخلت الى عالم الأساطير حيث السندباد والمهرة من تجار الحكايات , وأشهر هذه الأسواق :

    سوق الحميدية

    سوق مدحت باشا ( أو السوق الطويل

    سوق الحرير

    أهم معالم دمشق الحديثة ( خارج السور ):

    المتحف الوطني


    التكية السليمانية :

    متحف مدينة دمشق التاريخي :

    منطقة الصالحية

    أهم المواقع السياحية ومناطق الاصطياف والنزهات في ريف دمشق
    المواقع السياحية :


    معلولا :
    تقع هذه القرية الشهيرة على بعد 56 كم عن دمشق وعلى ارتفاع 1500 م . بيوتها معلقة أو محفورة في صخر الجبل كما قي خلية النحل . فيها ديران قديمان : دير مار سركيس ودير مار تقلا , وأهلها لايزالون يتحدثون باللغة الآرامية التي كان يتكلم بها السيد المسيح . ويتحدث أيضاً بهذه اللغة أهل قريتين مجاورتين هما جبعدين ونجعا . وتعني كلمة معلولا < المدخل > بالآرامية .
    صيدنايا :تقع على مسافة 30 كم من دمشق وتقوم على تلة عالية غنية بالكروم وببساتين الزيتون . فيها دير شهير أنشىء في عام 547 م تكريساً للسيدة العذراء , فكلمة صيدنايا وأصلها السرياني ( صيدا- نايا ) تعني < سيدتنا > .وتحتوي كنيسة الدير على أيقونة يقال إن مار لوقا رسمها للعذراء , والنذور التي تقدم للدير كثيرة وتأتي من مختلف الطوائف والمذاهب . وقد حفرت على مدخل الكنيسة وصية مسيحية يؤكد على مثلها الدين الإسلامي ويلتزم المسلمون بتطبيقها في مساجدهم : < اخلع نعليك فالأرض التي تطؤها مقدسة > .
    مقام السيدة زينب الصغرى :
    يقع في الضاحية الجنوبية لدمشق على بعد حوالي 10 كم . ويتميز بتزينات مشغولة بالفضة والذهب وبالقيشاني والزجاج المعشق وبالثريات الفاخرة , ويحج اليه كل يوم مئات من الناس يأتون من مختلف الأقطار للتبرك بقدسية السيدة صاحبة المقام حفيدة النبي عليه الصلاة ة والسلام وابنة الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه .
    مناطق الاصطياف والمنتزهات
    الزبداني :من أجمل المصايف السورية . تقع على بعد 45 كم شمالي غربي دمشق وترتفع ( 1175 ) م عن سطح البحر.
    وهي تشرف على سهل الزبداني الخصب حيث بساتين الأشجار المثمرة والخضار الشهيرة بفاكهتها الذيذة مثل التفاح والكرز والخوخ والدراق والإجاص . كما يشتهر سهل الزبداني بأن فيه ( نبع بردى ) الذي يروي دمشق وغوطتها . وعند النبع مقاصف جميلة وبحيرة صافية المياه تجوب فيها زوارق النزهة .الهواء في الزبداني منعش والمناظر خلابة ولذلك يهرع سكان دمشق الى هذا المصيف الجميل والقريب في أيام الصيف الحارة للتمتع بجوه اللطيف , ولهذا كثرت الفنادق والمطاعم والمقاهي والمنتزهات في السهل وعلى السفوح الخضراء وعلى ضفاف النهر .
    كما أن الكثيرين من سكان دمشق يفضلون مصيفاً أكثر علواً من الزبداني هو بلودان التي ترتفع على الذرى المشرفة على سهل وقرية الزبداني ( 1500 م فوق سطح البحر ) .هواء بلودان أكثر برودة ومنظر السهل منها غاية في الجمال وبخاصة عند مغيب الشمس وراء الجبال البعيدة والأفق .
    وهنا أيضاً تكثر الفنادق والمطاعم والمقاهي وأشهرها ( فندق بلودان الكبير ) الذي تطل شرفاته غلى سهل الزبداني بأكمله .
    وفي المرتفعات بين الزبداني وبلودان نجد قرية ( بقين ) ذات النبع الشهير الذي تتدفق مياهه المعدنية العذبة من جوف الجبل . ومن المألوف دائماً أن يتوقف الغادون والرائحون على طريق زبداني - بلودان عند مخرج هذه المياه الصحية المتدفقة بغزارة ليشربوا منها أو ليملأوا مايحملون من زجاجات و أوعية من أجل أن يطيلوا ما أمكن وهم في سفرهم تمتعهم بمذاقها . وقد أصبحت مياه بقين نظراً لمنافعها الصحية العميمة تعبأ بطريقة حديثة في زجاجات تباع في البقاليات والمطاعم والفنادق وأصبح لها شهرتها الواسعة في أكثر الأقطار العربية .
    أما المنتزهات القريبة من دمشق فكثيرة ومتنوعة الجمال والمناظر منها منتزهات الغوطة الغربية في وادي بردى الممتد ن سهل الزبداني حتى مشارف العاصمة . ونجد في هذا الوادي الأخضر القرى الجميلة المختبئة في ظلال أشجار الحور والصفصاف على ضفتي بردى الذي تترقرق مياهه وتتغلغل بين المقاهي والطاعم والغياض فتنعش المتنزهين فيها ببرودتها وطراوة نسمائها وإيقاع انسيابها .

    وأهم هذه المنتزهات : عين الفيجة , عين الخضرة , بسيمة , الأشرفية , الهامة , الربوة . كما أن الغوطة الشرقية
    ( التي يقع في أطرافها مطار دمشق الدولي ) تشتهر بساتينها ورياضها الغناء التي تكثر فيها أشجار المشمش والدراق والتفاح والإجاص التي ماإن يأتي الربيع حتى تجعل من الغوطة جنة بيضاء من الزهر والعطر فيهرع اليها سكان دمشق للتمتع بمناظرها والتنعم بريّاها والتنزه في أفيائها وحناياها ومقاصفها .كما أن قرب دمشق الى الشمال تقع قريتان مرتفعتان : ( التل ) و ( منين ) ( 1300 م فوق سطح البحر ) وتشتهران بالهواء اللطيف والمياه العذبة والمقاصف الجميلة . والمعروف أن الخليفة المأمون جرّ من عين ( منين ) قناة الى معسكره بدير مران في سفح قاسيون .
    وهناك قرية ( عرنة ) الواقعة في حضن جبل الشيخ على ارتفاع 1400 م وعلى بعد 52 كم من دمشق والتي تشتهر بينابيعها الكثيرة التي تربو على الثلاثمائة وتتجمع مياهها لتشكل نهر الأعوج , كما تشتهر أيضاً بفاكهتها الذيذة ولا سيما الفريز والتفاح والدراق والكرز.

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    يتبع ...

  5. #15
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    المواقع السياحية في المحافظات الجنوبية
    بصرى ( محافظة درعا )


    في سهل حوران على بعد 145 كم جنوبي دمشق . وهي مدينة قديمة جداً أتت على ذكرها ألواح تحوتمس الثالث وأخناتون في القرن الرابع عشر قبل الميلاد . كانت أولى مدن الأنباط في القرن الثاني قبل الميلاد وكان اسمها ( بوحورا)
    أما في العهد الهلنستي فأصبحت تحمل اسم ( بوسترا ) . وقد اهتم بها الرومان فيما بعد وجعلوها أيام ( تراجان ) عاصمة ولاية الجزيرة العربية عام 106 قبل الميلاد وأطلقوا عليها اسم( نياتراجانابوسترا ) .

    وفي بصرى توجد أقدم مآذن الإسلامية ذات الشكل المربع . وقد ظلت محطة هامة للحجاج المسلمين وهم في طريقهم الى مكة وبقيت مزدهرة حتى القرن السابع عشر .
    وأهم معالم بصرى مسرحها الروماني الشهير الذي يعود للقرن الثاني الميلادي ويعتبر من أكمل وأجمل المسارح الرومانية المعروفة وتتسع مدرجاته لخمسة عشر ألف متفرج . يبلغ طول المسرح 45 متراً وعمقه 8 أمتار ويقام عليه كل عام مهرجان بصرى الفني حيث تقدم الفرق المحلية والعربية والعالمية عروضها المسرحية والموسيقية والغنائية في إطار مهيب من الأعمدة والأقواس الضخمة .
    ولا يزال في المدينة نفسها العديد من الآثار الرومانية وبقايا من كنيسة بحيرا التي ترقى للعهد البيزنطي , كما أن فيها مسجداً هو مسجد ( المبرك ) الذي بركت في موقعه الناقة التي كان يمتطيها الرسول محمد عليه الصلاة والسلام . أما مسجد عمر أو العروس فهو الوحيد بين الجوامع المبنية في فجر الإسلام المحتفظ بطرازه البدائي ويرجع تاريخه للقرن السابع الميلادي .
    وفي بصرى قلعة إسلامية هامة تعود للعهد الأيوبي والمملوكي وتضم في أحد أبراجها المحيطة بالمسرح متحفاً يضم جناحاً للآثار وآخر للتقاليد الشعبية .
    كما توجد في المدينة :
    بقايا الأسوار ( وهي نبطية )
    قوس النصر ( روماني من القرن الثالث الميلادي ) .
    الحمامات ( رومانية وتعود للقرن الثالث الميلادي ) .
    البركة ( أيوبية ) .
    معبد نبطي يعود للقرن الأول الميلادي .
    الكاتدرائية ( بزنطية من القرن الرابع الميلادي )


    ************

    شهبا ( محافظة السويداء )

    تقع في جبل العرب على بعد 90 كم جنوبي شرق دمشق بين البساتين والكروم . وتشتهر بأنها مسقط رأس الأمبراطور الروماني العربي السوري فيليب الذي حكم روما بين 244 و 249 م , ولذلك سميت المدينة في العهد الروماني( فيليبو بو ليس ) تكريماً له , وقد عني بها عنليةفائقة خلال حكمه إذ نظمها على الطريقة الرومانية في تخطيط المدن وأقام فيها القصور والمعابد وأقواس النصر والحمامات كما أقام فيها مسرحاً وسوراً يحيط بها من كل جهاتها وكان يريد أن يجعل منها روما ثانية .
    و أهم ما يشاهده الزائر في متحف شهبا اليوم مجموعة لوحات الفسيفساء الكبيرة التي ترمز الى الأساطير الإغريقية القديمة , فمنها مايمثل إله الكرمة ( ديونيزوس ) , وكذلك ربة الحب والجمال ( افروديت ) , والشاعر الموسيقي الأسطوري ( أورفيه ) , والفصول الأربعة . وهناك مجموعة أخرى من لوحات فسيفساء شهيا نقلت الى متحف دمشق الوطني .
    كما توجد في المدينة بقايا معبد المدينة ( فيليبون ) وبعض حماماتها وأجزاء من سورها ومن أبوابه الأربعة وآثار الشارعين المتقاطعين والقناة الرومانية .

    صلخد ( محافظة السويداء ) :

    تبعد 28 كم جنوبي السويداء و 20 كم شرق بصرى وتتميز بهوائها العليل وسهولها الفسيحة . ومن أهم آثارها :
    - القلعة التي تقوم على تل بركاني وقد بناها الأنباط وجددها الأيوبيين والمماليك الذين زودوها بالأبراج
    - مئذنة المسجد الأيوبي القائمة في ساحة البلدة .
    - آثار قبور أيوبية وحجارة مكتوبة بالخط العربي .
    تل شهاب ( محافظة درعا ) :
    تشتهر بشلالاتها التي تنحدر على وادي خالد ومن أهم الآثار فيها سورها .

    قنوات ( محافظة السويداء ) :
    تقع قنوات على بعد 7 كم شرقي السويداء . كانت مدينة هامة جداً وبخاصة أيام الرومان الذين جعلوها منذ العام 60 قبل الميلاد واحدة من المدن العشر ( ديكابوليس ) وهو ائتلاف كان يجمع عدداً من المدن التجارية كانت دمشق على رأسها .وهذه الأهمية تفسر انتشار آثارها وتبعثرها والتي تعتبر أعظم آثار منطقة جبل العرب وأغناها زخرفة .وموقع قنوات يزيد من جمال آثارها فهي تمتد في أعلى إحدى القمم وتتناثر في سفح وادٍ غني بالأشجار والبساتين والحقول والمروج .وأهم مايرى الزائر فيها اليوم مجموعة أعمدة كانت جزءاً من معبد لإله الشمس ( هيليوس ) شيد في القرن الثاني , وهناك أيضاً معبد مبني بالبازلت المزخرف في العهد نفسه وهو معبد ( زيوس ) وقد بقيت منه ستة أعمدة جميلة . وفي الضفة اليمنى من الوادي توجد بقايا مسرح قاعة موسيقية ( أوديون ).

    السويداء ( مركز المحافظة ) :
    تقع على بعد 90 كم جنوبي شرق دمشق وتشتهر بهوائها العليل الجاف وبمحاصيلها الوافرة والتي أهمها العنب . وترتفع ( 1100 م ) عن سطح البحر واسمها القديم أيام الأنباط كان ( سوادا ) أي السوداء الصغيرة لأن المدينة بنيت بالحجارة البركانية السوداء , أما الرومان الذين جعلوها في القرن الثالث واحدة من أهم مدن ولاية الجزيرة فأطلقوا عليها اسم ( ديونيزياس ) لأنها بلد الخبز الشهي . آثارها كثيرة ولكن مبعثرة البقايا . وقد جمعت أهم آثار السويداء في متحفها الممتاز الذي يضم مجموعة رائعة من الفسيفساء , اكتشفت عام 1962 والتي يمثل أحد مشاهدها ( ارتميس ) ربة الصيد خارجة من الحمام وقد أحاطت بها حورياتها وهي لوحة رومانية من القرن السادس , وهناك مشهد مولد ( فينوس ) وعرس ( تيتيس ) . أما التماثيل المنحوتة في البازلت القاسي فتمتزج فيها التأثيرات العربية النبطية واليونانية والرومانية والبيزنطية . وفي المدينة آثار معبد روماني من القرن الثالث محاط برواق على أعمدة كونتية .

  6. #16
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    المحافظات الغربية - الوسطى
    حمص , حماة , طرطوس , اللاذقية , ادلب
    حمص


    *حمص:

    *حماه


    * تدمر

    في القلب من بادية الشام ومن الرمال الصفراء الممتدة بعيداً حتى الأفق تبزغ فجأة أمام عينيك واحة نادرة المثال :
    واحة نخيل وأعمدة فتخلب لبّك كما خلبت من قبل عقول كل من رأوها ولاتزال .إنها عروس الصحراء السورية : تدمر , صاحبة الأمجاد التي تدل عليها الآثار المذهلة التي تنتصب شاهقة مهيبة لتروي الكثير عن عظمتها وأصالتها وعن كل الملاحم التي كانت هي وأهلها وملكتها الشهيرة زنوبيا أبرز أبطالها .الواحة قديمة التاريخ تقوم عند نبع ماء حار اسمه ( أفقا ) , وقد ورد ذكرها في أحد الرقم الآشورية التي تعود للقرن العشرين قبل الميلاد

    في أوابد هذه المدينة الشهيرة وفي منحوتاتها وزخارفها وأعمدتها الضخمة وأقواسها المهيبة . وأهم الأمكنة في منطقة الآثار هي : معبد بل , قوس النصر , المسرح , الآغوار , الحمامات , الشارع الطويل , مجلس الشيوخ . كما لابد من زيارة المدافن الموجودة في ظاهر المدينة . ويستطيع الزائر أن يتمتع بإطلالة بانورامية على الآثار والبلدة وبساتينها والصحراء إذا ماصعد الى الهضبة التي تقوم عليها قلعة فخر الدين المعني ( من القرن 17 ) . أما متحف تدمر فهو غني بمنجزات الفن التدمري عبر العصور من منحوتات وفسيفساء ومصنوعات ذهبية وبرونزية وفخارية , كما يضم مشاهد حية من الحياة والفلكلور الشعبي في تدمر والبادية .ومن أهم مافي تدمر أيضاً نبع ( أفقا ) القريب من فندق ميريديان , فهو أصل الحياة لهذه الواحة التدمرية الشهيرة . فمياهه المعدنية الكبريتية بالإضافة الى أنها تروي بساتين تدمر منذ الزمن القديم لها ( حسب تقرير طبي فرنسي رسمي ) خصائص علاجية بالغة الأهمية بالنسبة لأمراض الجلد والكبد والصدر والتهاب المفاصل وحالات فقر الدم كما أنها منشطة للهضم وللدورة الدموية وتضفي على البشرة نعومة فائقة .

    ********
    الساحل السوري

    من أجل التبسيط فقط نقول إن منطقة الساحل السوري تتألف من شواطئ طويلة ومن جبال خضراء , فهذه الجبال المغطاة بالغابات و الأحراش تزنر الشواطئ وتنحدر تلالها وسفوحها نحو البحر حتى تلامس مياهه بأشجار صنوبرها وسنديانها , فلا يعرف المرء أين ينتهي الجبل و أين يبدأ البحر .
    ويتكرر هذا المشهد و يتناوب على طول الشاطئ السوري من رأس البسيط شمالاً حتى طرطوس جنوباً . أما الجبال فتتناثر على ذراها و هضابها قرى الاصطياف الجميلة ذات الهواء المنعش و المناظر الخلابة , بالإضافة إلى العديد من الأماكن التاريخية و القلاع القديمة الشهيرة .

    وأهم الشواطئ في سوريا هي اللاذقية:

    ميناء سورية الرئيسي على البحر الأبيض المتوسط ( 186كم جنوب غربي حلب ) . كانت منذ أقدم العصور مرفأً هاماً وهي إحدى خمس مدن أنشأها ( سلوقس نيكاتور ) في القرن الثاني قبل الميلاد وأطلق عليها اسم والدته ( لاوديسيا ).
    ولكن بقايا القرون الماضية قليلة في المدينة ذاتها , ولم يبق إلا جزء من صرح روماني كبير – في جنوبها – يرقى إلى سبتيموس سيفيروس ( أربعة أعمدة وقوس ) . وهناك مبنى عثماني جميل كان يطلق عليه اسم ( خان الدخان ) و تحول اليوم إلى واحد من أهم المتاحف السورية .
    وبالإضافة إلى أهمية المدينة الاقتصادية كرئة حيوية لسورية , فإن اللاذقية تلعب دوراً سياحياً ممتازاً ونشيطاً فهي منتجع خلاب للنزهة و الاستجمام و السباحة كما تعتبر منطلقاً للرحلات عبر سورسة الساحلية سواء على الشواطئ أو في الجبال الخضراء التي تزنر الشاطئ السوري
    ولا بد أن نشير إلى أن قرب اللاذقية ( 16كم شمالاً ) نجد واحداً من أهم المواقع التاريخية شهرة في العالم - هوموقع
    ( رأس الشمرة ) حيث كانت تقوم مملكة ( أوغاريت ) التي كان لها عصرها الذهبي في الإدارة والثقافة والدبلوماسية والقانون والدين والاقتصاد مابين القرن 16 و 13 قبل الميلاد وهي التي قدمت للبشرية ابتكارها المعجز < الأبجدية الأولى في العالم > . فقد أتاحت للإنسان أن يثبت أفكاره وينقلها الى الآخرين بأبسط الرموز - أي أنها أتاحت له أن يكتب.
    وهذه الأبجدية الأوغارتية التي تدين لها بالوجود اللغات الغربية منقوشة على إصبع صغير من الطين المجفف محفوظ أصله في المتحف الوطني بدمشق , ولكن يمكن اقتناء نسخة عن هذه الرائعة في الموقع نفسه حيث بقايا مملكة أوغاريت التي تعرض متاحف اللاذقية ودمشق وحلب وطرطوس الكنوز التي اكتشفت فيها من تماثيل وحلي ووثائق .كما أن هناك بلدة ( جبلة ) الساحلية التي تقع على بعد 28 كم جنوبي اللاذقية وهي مرفأ قديم وتضم مسرحاً رومانياً هاماً كان يتسع لسبعة آلاف متفرج .ويقع بالقرب من جبلة ( تل سوكاس ) الذي عثر فيه على آثار قديمة حفظت في المتحف الوطني بدمشق وفي متحف طرطوس .

    بانياس

    تقع على بعد 55 كم جنوبي اللاذقية , وهي مرفأ فينيقي قديم , وكانت تعرف أيام اليونان باسم ( بالانيا ) وكانت تشتهر بساتينها ورياضها الكثيرة وبتصدير الخشب . أما اليوم فقد تحولت شهرة مرفئها الاقتصادية الى كونه مصباً مهماً لخطوط النفط . إلا أن مسحة الجمال الطبيعي في المدينة لاتزال واضحة في الحدائق المتغلغلة بين بيوتها البيضاء وفي بساتين الليمون القريبة منها وكذلك في شاطئها الرملي الذي يتصل بشواطىء طرطوس جنوباً . أما التلال الخضراء العالية التي تبدو وراء المدينة فتعلو إحدى قممها قلعة ( المرقب ) المهيبة الضخمة التي تبدو من بعيد وقد لفتها غلالة رمادية زرقاء فتزيد من سحرها وجلالها .

    طرطوس

    ثاني أهم المرافىء السورية على البحر المتوسط ( 90 كم جنوبي اللاذقية ) . كان اسمها ( انطرادوس ) أيام الفينيقيين وأصبحت ( طرطوزا ) في العهد البيزنطي . وجعل منها رجال الغزو الصليبي قاعدة حربية هامة ومرفأً رئيسياً للتموين , ولهذا أقيمت فيها قلعة وأسوار وأبراج حصينة . وقد استعاد صلاح الدين المدينة عام 1188 عام , وفي مرحلة لاحقة تم الاستيلاء على برجها الرئيسي الحصين بعدما لاذت حاميته بالفرار عبر بابه السري المتصل بسرداب يؤدي مباشرة الى البحر . ولايزال هذا الباب مرئياً حتى اليوم في قاعدة البرج . من هذه العهود لايزال في المدينة بقايا من أقواس وأسوار وأبراج فتذكرنا هي والأزقة الضيقة التي تتغلغل فيما بينها بما كانت عليه طرطوس في القرون الوسطى . ولكن الآبدة الهامة التي لاتزال تقف بشموخ ورشاقة هي ( كاتدرائية طرطوس ) التي أصبحت متحفاً للمدينة يضم مجموعة كبيرة من آثار العهود والحضارات السورية المختلفة . أما شاطىء طرطوس فهو امتداد جنوبي جميل للساحل السوري برماله الناعمة والشاليهات والفنادق والمطاعم البحرية التي تتناثر عليه .

    يتبع ...

  7. #17
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    مدن وقرى الاصطياف والمواقع التاريخية:


    كثيرة هي مناطق الاصطياف التي تتناثر في الجبال الساحلية الخضراء . ومهما اختلفت مواقعها فإنها تتصف بسهولة الوصول اليها , وبجودة مناخها , وبالهواء المنعش الذي ينسيك أنك في قلب الصيف , وبالفنادق والمطاعم الجبيلة النظيفة , والمشاهد الخلابة التي تحيط بك من كل جانب : فهناك الغابات وبساتين الزيتون والزهور البرية التي تمور بها المروج التي تمتد على مدى نظرك تلالاً بعد تلال , وهنا البيوت الصغيرة الوادعة المتناثرة في الأفياء على الهضاب والمنحدرات , وهنا قد تلوح لك من بين أشجار الصنوبر مساحة زرقاء بعيدة - إنه البحر الذي تشرف عليه الآن من علٍ.. من هذه الذرى العالية الخضراء بعد أن تكون قد تركته قبل أقل من ساعة .
    ولنعد بعضاً من أهم أماكن الاصطياف في جبال وهضاب الساحل :

    صلنفة
    تقع على بعد 50 كم شرقي اللاذقية , وعلى ارتفاع 1200 م عن سطح البحر . هواؤها منعش عليل ومناظر خلابة وفاكهتها لا أطيب ولا أشهى , وفيها عدد من الفنادق الجميلة .[url]

    كسب :تقع على بعد 65 كم شمالي اللاذقية وسط غابات جبل الأقرع وعلى ارتفاع 800 م عن البحر الذي يرى منها .
    والطريق الصاعدة اليها هي من أجمل طرقات سورية إذ أنها تتغلغل متعرجة بين أحراش الصنوبر ومروج الزهور البرية وبساتين الزيتون والتبغ والتفاح والغار وكل منعطف فيها يجعلك في مشهد ريفي أحلى من سابقه الى أن تجد نفسك في قلب الغابة السورية الشهيرة < الفرلق > حيثتتعانق الأشجار والأغصان بكثافة تكاد تحجب السماء .

    الدريكيش :تقع على بعد 29 كم عن مدينة طرطوس وتعلو سفحاً تكسيه أوراق الزيتون ولها إطلالة جميلة على البحر . جاءت شهرتها من مياهه الصحية العذبة التي تجلب الكثير من المصطافين الراغبين بالانتفاع من فوائدها الطبية العميمة . وفيعا العديد من الفنادق والمنتزهات .

    مصياف :تقع على بعد 50 كم شرقي بانياس , وعلى ارتفاع 400 م عن سطح البحر وهواؤها عليل ومناظرها جميلة , وفيها قلعة عربية هامة وقد احتلها الصليبيون عام 1103 ولكن سرعان ماحررها المقاتلون العرب المسلمون عام 1140 . والقلعة محاطة ببساتين التين والرمان والتوت واللوز .

    وادي العيون :
    مصيف جميل قرب مصياف فيه العديد من الينابيع الصغيرة ومن الفنادق والمنتزهات الجميلة .

    صافيتا :تقع على بعد 10 كم جنوبي الدريكيش , و35 كم شرقي طرطوس , وعلى ارتفاع 380 كم عن سطح البحر . ذات مناظر خلابة إذ تحيط بها تلال الزيتون والأزهار من كل جانب .
    وتقوم البلدة ببيوتها البيضاء ذات السقوف القرميدية على موقع قلعة قديمة كانت تسمى أيام الغزوات الصليبية ( كاستل بلان ) والتي لم يبقى منها إلا إحد أبراجها الضخمة الذي يرتفع 28 م والذي يضم كنيسة لاتزال تقام فيها الشعائر حتى اليوم .
    وهناك عدة مواقع أثرية قريبة من صافيتا :

    حصن سليمان :

    ( على بعد 25 كم ) ويعود تاريخه الى القرن الثاني قبل الميلاد عندما أقام فيه أهل جزيرة أرواد القدماء معبداً لبعل وعشتروت . وتوجد بالقرب من الحصن بقايا آثار رومانية .

    قلعة العريمة :
    ( على بعد 15 كم الى الجنوب الغربي) , وكانت نقطة متقدمة لقلعة صافيتا وقلعة الحصن , ولم يبقى منها سوى برجين .

    قلعة يحمور :
    ( على بعد 20 كم الى الغرب ) , ولم يبقى منها سوى برجها المرتفع 15 متراً وسور جميل بطول 34 م .كما هناك مصيف ( مشتى الحلو) القريب من صافيتا الذي يتميز بلطف مناخه ومناظره الجميلة .

    قلعة الحصن
    أشهر قلاع القرون الوسطى في العالم . وهي تقع على بعد 65 كم غربي حمص و75 كم جنوب شرق طرطوس , وترتفع 650 متراً عن سطح البحر . تتحكم القلعة في الممر الاستراتيجي المسمى فجوة حمص بوادي العاصي , إذ كان من يسيطر على هذه الفجوة يتمكن من التحكم بسورية كلها لأنه يعزل داخل البلاد عن واجهتها البحرية , ولذلك أقامتها الدويلات الصليبية كنقطة الأساس في سلسلة القلاع الساحلية الأخرى .
    تحكي هذه القلعة تاريخ قرنين من نزاع ضار ودام , فهي بحجمها ومنعتها وكمال بنيانها وعنف المعارك التي استهدفت السيطرة عليها خير تجسيد لعصر بكامله كان الصراع فيه على أشده بين غزاة غرباء أرواد الإبقاء على مستعمرات أقاموها بعيداً في غير بلادهم وبين جيوش عربية إسلامية استبسلت لاسترجاع أرضها وحقوقها . واستمر هذا الصراع حول القلعة الى أن تمكن السلطان ( بيبرس ) عام 1271 من الاستيلاء عليها بطريقة عسكرية فذة وخلال شهر واحد فقط.شيدت القلعة على أنقاض حصن كردي قديم ( ومن هنا جاء اسمها عند الفرنجة < كراك > أو أن الكلمة هي تحريف لكلمة قلعة ) . وهي تغطي مساحة 3 هيكتارات من الأرض ولها 13 برجاً ضخماً وتضم العديد من الصالات والمهاجع والمستودعات والصهاريج والممرات والجسور والاسطبلات . ولاتزال روعة هندستها وهيبتها بادية واضحة . ولقد كانت من السعة بحيث كانت تأوي حامية لاتقل عن ألفي مقاتل مع خيولهم ولديهم من المؤن في مخازن القلعة مايكفيهم للبقاء داخلها خمس سنوات كاملة .

    قلعة صلاح الدين
    تقع على بعد 35 كم شرقي اللاذقية وترتفع 410 م عن سطح البحر .كانت تعتبر من أكثر حصون الغزو الصليبي مناعة وكانت توصف دائماً بأنها القلعة التي لاتقهر . فهندستها هي من أروع الهندسات العسكرية وأشدها فعالية , وهي قائمة على نتوء صخري شاهق ذو منحدرات عمودية وتحميها خنادق طبيعية عميقة ووعرة . إلا أن نقطة الضعف الوحيدة التي وجدها مهندسوها حينذاك كانت تتمثل في اتصال هذا النتوء بالهضبة المجاورة فقرروا فصلها عنه وقامو بعمل فريد من نوعه من أجل توفير الحماية التامة للقلعة وذلك عن طريق حفر خندق كبير وعميق في الصخر بطول 156 متراً وبعرض 18 متراً , وبالطبع فقد تم وقتئذ حفر هذه الكتلة الصخرية الهائلة بالأيدي . وأُبقيت من هذه الكتلة وفي وسط الخندق مسلة صخرية نحيفة ليستند على ذروتها جسر متحرك يصل مابين الهضبة وباب القلعة عند اللزوم , ومتى رفع الجسر عزلت القلعة تماماً عما حولها .ورغم هذه المناعة الهائلة فقد تمكن البطل صلاح الدين من انتزاع القلعة خلال يوم واحد عام 1188 , وكان الاستيلاء عليها نموذجاً واحداً للعبقرية والاستبسال . وحتى عام 1965 لم يكن الوصول الى القلعة ممكناً إلا مشياً على الأقدام , أما اليوم فأصبح للزوار طريق جيدة توصلهم اليها بسهولة بعد إيقاف سياراتهم في قاع الخندق العجيب

  8. #18

  9. #19

  10. #20
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    قلعة سمعان العمودي حلب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    منحوتات حجرية عين دارة

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    جسر دير الزور
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نواعير حماه المشهورة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    آثار افاميا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    منطقة الغاب افاميا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. حول العالم فى 200 يوم . لأنيس منصور .
    بواسطة بهاء كامل في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 25-07-2006, 01:54 AM
  2. حول العالم
    بواسطة الضبابية في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 29-07-2005, 05:06 PM
  3. ترجمة لقصيدة"خمس رحلات في عينيها" للمبدع صالح زيادنه
    بواسطة عبد الوهاب القطب في المنتدى الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 19-10-2004, 12:43 AM
  4. حول العالم - اهداء إلى كل مسافر ومغترب وباق في أرضه
    بواسطة أبو القاسم في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 19-05-2004, 08:05 AM
  5. موسم رحلات الزعماء العرب لواشنطن وشارون
    بواسطة نعيمه الهاشمي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-05-2004, 10:16 PM