أحدث المشاركات
صفحة 23 من 23 الأولىالأولى ... 1314151617181920212223
النتائج 221 إلى 229 من 229

الموضوع: البدء في مراسم إعلان نتائج مسابقة رابطة الواحة وتوزيع الجوائز

  1. #221
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 52
    المشاركات : 12,542
    المواضيع : 378
    الردود : 12542
    المعدل اليومي : 2.40

    افتراضي

    الف مبروك لجميع الاخوة والاخوات الفائزين ... بكل انواع الادب ...



    وكل عام والجميع بخير ... ومسابقة بهذا الزهو وهذه الرفعة ...


    تحية خاصة لأخي واستاذي الدكتور سمير العمري على الجهد الكبير ... ولكل القائمين على هذا العمل الفريد ...


    تحياتي ومحبتي للجميع
    الإنسان : موقف

  2. #222
    الصورة الرمزية د. محمد حسن السمان مستشار المدير العام للشؤون الإدارية
    شاعر وناقد

    تاريخ التسجيل : Aug 2005
    المشاركات : 4,318
    المواضيع : 59
    الردود : 4318
    المعدل اليومي : 0.83

    افتراضي

    سلام الـلـه عليكم
    الاخ الفاضل الاديب مجدي محمود جعفر

    لوحات رائعة , نسجت باتقان , وبحرفية عالية , ذكية الافكار , تتصدى لمسائل مهمة , استغرقت في قراءتها , حتى كدت انسى نفسي , بقيت في المتصفح , اعيد قراءة اللوحات .
    ابارك لك الفوز , ابارك للواحة المباركة , ابارك لاخوتك واخواتك في الواحة المباركة , ابارك لنفسي .

    اخوكم
    السمان


    شاركونا الفرح في المهرجان الادبي الاول للواحة


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #223
    الصورة الرمزية د. محمد حسن السمان مستشار المدير العام للشؤون الإدارية
    شاعر وناقد

    تاريخ التسجيل : Aug 2005
    المشاركات : 4,318
    المواضيع : 59
    الردود : 4318
    المعدل اليومي : 0.83

    افتراضي

    سلام الـلـه عليكم
    الاخت الفاضلة الاديبة نور الجندلي

    ان الادب بخير , قلت هذا بعفوية وانا اقرأ , خاطرتك الادبية , ذات الافكار القوية الراقية , شعرت بمدى مهارة القلم , وزخم اللغة , وليس هذا بغريب عليك , ايتها الاديبة , فانت من اعلام الواحة المباركة .
    ابارك لك الفوز , ابارك للواحة المباركة , ابارك لنفسي .

    اخوكم
    السمان


    شاركونا الفرح في المهرجان الادبي الاول للواحة


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #224

  5. #225
    الصورة الرمزية محمد إبراهيم الحريري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 6,296
    المواضيع : 181
    الردود : 6296
    المعدل اليومي : 1.26

    افتراضي

    الأخ الدكتور سلطان الحريري
    تحية
    سعدتي ليست حروفا أعلنها أخي الكريم أصلا السامق فرعا و خلقا ، بل قلوب تجمعت باستفتاء على الهواء تعلن الاتفاق على مرشح وحيد نال جائزة السمو وهو حب الواحة ولاء لها وتقديرا لمن يقوم على خدمتها فكرا وكلمة صدق وما كان هذا ليكون لولا إخلاصكم بعمل يرضي السجايا ويميز النوايا طهرا والقا
    وكنت في مقدمة الركب أخي مع أحبيتنا الدكتور سمير والدكتور السمان والأخ أبو أحمد وبقية هم فئء الود وظلال المحبة
    أشكركم لا استثني مكم أحدا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #226
    الصورة الرمزية موسى نجيب موسى قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 72
    المواضيع : 33
    الردود : 72
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي شكرا لكم تهنئتكم الحارة

    شكرا للجميع من مهنئين وفائزين واود ان الفت نظر الجميع بان هناك خطأ بسيط حدث من الإدارة باسمى فأنا اسمى
    موسى نجيب موسى معوض
    وليس نجيب موسى معوض
    فأتمنى من الإدارة تدارك هذا الخطأ واتمنى للجميع دوام التوفيق
    موسى نجيب موسى معوض

  7. #227
    الصورة الرمزية إبراهيم محمد قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Oct 2003
    الدولة : لست أدري
    العمر : 35
    المشاركات : 202
    المواضيع : 22
    الردود : 202
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    مبارك للجميع والتقدير للإدارة على المجهود الذي بذلته

    مع أشواقي التي ليست تموت


    طبيب
    هم يقولون لي -وما أسهل القول- أن أنسى ...
    ولكن كيف أنسى وأثر موتها أراه على وجهي ..
    كلما نظرت في المرآة ؟!!

  8. #228
    الصورة الرمزية شاطئ سلام عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    الدولة : ............................................
    العمر : 37
    المشاركات : 478
    المواضيع : 49
    الردود : 478
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. سمير العمري
    المركز الثاني
    حديث الفجر
    محمد إبراهيم الحريري/سوريا

    أفشى لنا الفجرُ ما أسررتِ للفلقِ من أحرفِ الجرحِ خَطَّتْ لوحةَ الشفقِ
    فيها أضأتِ بزيتِ الجرحِ داجيةً مِنَ السنينَ أظلتنا ولم نُفِقِ
    تَنَاقَلَتْها وميضَ البرقِ معلنةً ـ كلُّ الوكالاتِ ـ قولا غيرَ مُسْتَبَقِ
    أرسلتِها خبرَ الإيمانِ في عجلٍ آياتِ صبرٍ روتْها أعينُ الحِلَقِ
    أتبعتِها من أتونِ الحيف ِغاضبةً سهمَ العتابِ يراشي غِلظةُ الجَوِقِ
    أرسلتِها خبراً مستعجلا غَضَبا من أمَّةٍ تَتَقِي الأمواجَ بالغرقِ
    أسرجتِ بالصبرِ خيلَ التبر فانطلقتْ في عنفوانِ المبادي مهرةُ الوَرِقِ
    للجيلِ دَوَّنَها ذكرى معانـِقةً جيـــدَ الفــَــخَارِ بَنانُِ الغار ِِوالسَّرَقِِ
    فأَطْفَلَ القولُ في سفرِ العنا خُطَباً بَتْراءَ خلطتُها من طِيْنـَةِ النََزَقِ
    وحاورتْكِ نجومُ الليلِ، ما نالها غيرُ الظلامِ يَشي في حلكةِ الغَسَقِ
    فكنتِ أصدقَ تعبيراً وملحمة ً تـُقْرِيْكِ بالجهرِ فخرا سورةُ الفَلقِ
    ها قَدْ رأيتِ رؤوسَ الذلِّ يانعةً فاستوثقي خُطْبَةَ الحَجَّاجِ وانطلِقيِ
    أهديت للجيلِِ غارَ الصدقِ فامتشقي سيفَ التباهي وخُطّْي فِقْرة َ الأفُقِ
    فأنتِ أبلغُ للأجيالِِ من جُمَلٍ تاهتْ مخارجُها في خُطبـَةِ الذَّلِقِ
    وأنتِ أفصحُ من طهرِ الصَّبا أدباً إن شايعَ اللحنَ في تِبْيانِه فَثِقِي
    وأنتِ أكرمُ من مُزنِ الفضا غَدَقَاً والطهرُ منكِ خَلُوفًُ الرعدِ والوَدَقِ
    فحاوري الفخرَ بالأخلاقِِ وانتظِرِي يَحْنِ لكِ الغارُ عزَّا غُرةَ السَّبَقِ
    مساؤُكِ الخيرُ يا فخراً لأمتِنا من بسمةِ الشمسِ ناغتْها لمى الحَبَقِ
    أنتِ العصِيَّةُ عن دمعٍ وفتنتِهِ وعن ضَلالِ صِحافِ الجُبْنِ والفَرَقِ
    إني أراكِ على مهر الفدا – قسما- فجراً يُطهِّرُ ليلَ الذلِّ بالبُلُقِ
    فكيف لا ترتدينَ المجدَ أوسمةً وتتركينا عُراةً في سُدى الطرقِ
    وكيف باسمِكِ لا يشدو بعالمِنا لحنُ الخلودِ على قِيثارةِ الأَلَقِ
    وتُصْبحينَ سلامَ الصبحِ رافلةٌ ألحانُهُ بصُداحِ ساحرِ الفلَقِ
    ما عابَكِ الطبعُ أو خانَتْكِ تربيةٌ بين ائتلاق الجوى أو عبسةِ الحَنَِقِ
    رعاكِ للصبرِ نَسْرٌ بينَ أَضْلُعِه ِ قلبٌ يخالفُ رأيَ الساقطِ الخَرِقِ
    أنتِ الأميرةٌ ثوبَ الغارِ ، فصَّلَهُ للخلدِ مجدُكِ من اِسْتَبْرَقِ الخُلُقِ
    فقاومي بِبَنانِ الرأي ِشِرذِمَةً بُلْهُ المبادئِ تغزو حانةَ العرقِ
    هُوْجُ الكؤوسِ علا أشداقَ خيبتِهم خمرُ الرذيلةَ من مستنقع الشِّققِ
    أنتِ السليلةُ أمجاداً وشائجُها بالجِّدِّ موصولةُ الأنسابِ والوُثُقِ
    بلَّغْتِ أسمى رسالاتٍ بها نهضتْ أجيالُ اقرأ بمعنى سورةِ العلقِ
    دَعِي عروبةَ أشباهِ الرجالِ لهمْ واستمسكي بسروجِ الضُّمَّرٍِِ البُلُقِ
    غدا تدورُ رحيِّاتُ القصاصِ بهم أينَ المَفَرُّ ونيرُ الجبنِ في العُنُقِ؟
    ضَلَّتْ مبادئُهم فُسْقَاً وتِيْهَ ضَنى في صَحْصَحَانِ الخَنا من سطوةِ الشَّبَقِ
    كأنهم حُمُرٌ في مَهْمَهٍ هربَتْ خوفاً لِتَنْجُوَ من إيماءةِ الوشَقِ
    وما ذكَرْتُ حميرَ الدَّوِّ هاربةً من بَرثنِ الذلِّ صُغْرَ الشأنِ في المِزَقِ
    لكنَّهُ مثلُ القرآنِ يُسْعِفُنا صونَ الفصيحةِ من مُستَغرب ٍ بَلِقِ
    لم يبقَ للعهدِ إلا صِبْيَةٌٌ نهضتْ أسْدَاً تُزاوجُ بين السيفِ والدَّرَقِِ
    واستنهضتْ هِمَمَ الأحجـارِ يُســــعـفُهـا سـِجِّيْلُ طائـــِرِهَا فـي ســاحةِ الطّــَلِقِ
    جاءتْ على صهواتِ الثأرِ غائرةً ترمي الجنودَ حصاةَ القدحِ والقَلقِ
    طيراً أبابيلَ تُملي جيشَ أبرهةٍ غِلاً تَمَنْطَقَ بالسِّجِّيلِ والصَّعِقِ
    أينَ الكماةُ ؟ أفي أوكارِهِمْ قَبَعُوا واستمرأوا الشَّجْبَ بالأقلامِ والورقِ
    ساقتْهُمُو كوندليزا رغمَ آنُفِهِمْ سَوْقَ العبيدِ على طوَّافةِ الرَّبَقِ
    حتى وِثَاقُ العنا ظنُّوا حبائلَهُ جُبْنَاًـ فتائلُهُ من ليِّنِ السَّرَقِ
    الجبنُ مأكلُهُم ، في الحربِ سوءتُهم مكشوفةٌ لسفاحٍ غيرِ مُسْتَبِقِ
    ثمَّ استحالوا كما الأنعامُ غايتُها رعيُ الغضَى في سهولٍ غضَّةِ النَّبَقِ
    نالوا رضا الغربِ حتى حازَ مفتخِرا رأسُ القضيةِ غاراً بالصَغَار سُقِي
    صالوا بأسلحةٍ صكَّتْ لرؤيتِها وجهَ الغرابةِ ذاتُ الحُسنِ والومَقِ
    مستسلمينَ لأكوابٍٍ وخابيةٍ سكرى المراشفِ تسبي صحوةَ الحَدَق
    أبدوا فحولةََ إقناعٍ، وحجتُهم ِ مقروءةٌ من سطورِ اللحمِ بالمَرَقِ
    وأسكنوا منزلَ الأعرافِ ِ- مُنْتَعِلا ساحَ المبادئِ - رجسأ مـُوحـِلَ الرَّهَقِ
    نُكْصَا على عَقِبيِهِ ارتدَّ في فَزعٍ إبليسُ من قدحٍٍ دارتْ على الطَّبَقِ
    يا أيها الطفلُ مُختالا بِهمتِهِ أَدْرِكْ سِمَالَ رجالٍ ضائعٍ وشَقِي
    ناداهم الغربُ بالأقدامِ فانتعشوا لبيكَ في زُمَرِ ساروا على دُفَقِ
    واستنفروا بِدَدَ الغوغاءِ فاجَأَها ليلا جَحافِلُِ أوباشٍ ـ على حِزَقِ
    جاءوا إلى البيتِ حَجَّا، من طُقُوسِهِمُو تنظيفُ كعبِ حذاءِ العمِّ في النفَقِ
    ثم الطوافٌ ، وسعيٌّ بين أروقةٍ عشراً ، وقد زيَّنوا الآذانَ بالحَلَقِ
    طافوا الوداعَ عراةً قدوةً بأبي جهلٍ على فئتينِ طائعٍٍ , وتقي
    تَحَلْلَوا بعدَ تقصيرٍ وما عَجِلوا في نـَفِرةٍ بل أعادوها على نَسقِ
    أمَّا الأضاحي فبغدادٌ وسيرتُها للبيت نـُسْكُ تمامِ الذلِ والملق
    فُتيا اجتهادِ الثعالي نالها سغبٌ في لحمِ ديكٍ غفا في مشتهى المرق
    أفتتْ لهم كوندليزا أنَّ رجمَهمو إبليسَ إرهابُ فكرٍ بـَيِّنِ الأزَقِ
    أَعْماهُمُو عن طريقِ الفرضِ عَمَّهُمُو فاسترشدوا سُنَنًا مِنْ حُمْرةِ الخِرَقِ
    لذَّتْ لهم بصقة ُ الإذلالِ ،أرجُلهُم ـ يا حظ جلادِها ـ أَبْـلَتْ عُرى الدَّهَق ِ
    أشباهُ موتى فلا جرحٌ يُؤَرِقُهمْ أو مبدأٌ كدليلِ الحسِّ في المُؤَقِ
    أو آهةٌ نرتجي من صوتِها أسفا كي نستبينَ بها مخبوءةَ القَلَقِ
    قالوا تلاقحُ آراءٍ ،وإن فُرِضَتْ كما توافقَ شَنٌ في هوى طَبَقِ
    واستمسكوا بشعاراتٍ مُدَوَّيَةٍ ضْربَا على الطبلِ أو عَزفَا على البُزُقِ
    شادوا قصورَهُمُ من خلطةٍ جُبِلَتْ عـَقْداً من البطشِ في كِفلينِ من سَحُقِ
    مخلوطةٌ في خِوانِ القهرِ بين يَدَيْ فرعونِ قَتْلٍ بدا في هيئةِ اللَّبِقِ
    جدرانُها من مِلاطِ الخوفِ ، ما رفعوا سورَ الضِرارٍ سوى من لُقْمَةِ الُّسوَقِ
    كمثلِ عادٍ بنى أحجارَ سطوتِهِ من حشرجاتِ وهادِ الضيم ِ والعِوَقِ
    باسمِ الضلالةِ خوفَ الأمنِ نُطلقها قوميَّةً بصُراخٍ للسماء رُقِي
    فاستعذبتْ مومس الأفكار صيحتَنا حتى قَضَتْ حجة َ منَّا بلا شَبقِ
    فلا هي اتخذتْ من خدرِها سبباً ترفِي بهِ غيَّها من رثةِ الفَتَقِ
    ولا هي احتكمتْ للفكرِ غاسلةً في سرِها عثراتِ الخُـلْقِ بالفَلقِ
    ولا احترامَ لها من رفقةٍ رَتَمَتْ أوصالَهم بخيوطِ الطيشِ والخَلَقِ
    كذا البغيُّ وإِنْ حَجَّتْ مِنى جَدلا تبدو شآبيب ُ نارِ الفحشِ في المُؤَقِ
    في كلِّ شهرٍ نَمَتْ أيامُه دَرَكاً ذكرى مُخبَّأةٌ في عُقدةِ الرُّفُقِ
    كالمُومِسِ استعرتْ في جوفِها إِحَنٌ فَأخْمَدَتَْها بماءِ آجِنٍ رَنِقِ
    لا تُغْن عن سَغَبِ الأوصالِ أو سِمَنٌ يُرجى بها ، أو تَقِيْ في مِحنةِ الرَّمَقِ
    في شهرِ تَمُّوْزَ عادَ الغيثُ من سُحُبٍ ريَّانةٍ بأنينِ القَحْلِ والمَذِقِ
    وفي حُزيرانَ خمسٌ قد مضينَ لهُ نَصْرٌ تكحَّلَ بالأعداءِ والطِبَقِ
    وفي تشارينَ ردَّ العربُ هيبتَهم مكسُوَّة ًبسرابٍ مقفر ٍخِلَقِ
    وفي مبادئِنا تاريخ نزوتنا مخطوطةٍ في صِحافِ العَفْلَقِ الرَّنِق
    نيسانُ كان ربيعَ الفكرِ ممتطيا مهرُ السموِّ تخطى حفرةَ الزَّلَقِِ
    نالت رحى الغلِّ قمح َالذات واشترطت إنْ لمْ تُجارِ البِلا بالويل ِ تحترقِ
    حطوا على بيدرِِ الأحلامِ ساريةً حمراءَ تدعو الخنا بالجهر أنْ أفقِ
    واستنسخوا من خلايا الأمنِ هيبتَهُمْ واستزرعوا في قُرانا َفْرُعَ الفِرَقِ
    أمَّا بآبٍ فحالٌ لستُ أذكُرُها إلا ويَنْزُفُ من جسمي رِشا العَرقِ
    يحصونَ من ضعفِهم منَّا سرائرَنا كالحقلِ تحرسُهُ فَزَّاعةُ الخِرَقِ
    مثلُ الكلابِ نباحٌ في مضاربهم وفي المعاركِ بالوا ظاهرَ الطُّرُق
    كلُّ اعتذاري عن الأمثالِ أضربها إنْ كان للكلبِ معنى الشعرِ لم يَرُقِ
    أهدوا فلسطين وابتاعوا لنا وطنا أوصالَ خارطةٍ ، حبراً على ورقِ
    يأيها الطفلُ ياعربونَ يَقْظـَتِنا صباحُكَ الفُلُّ يُذْكِي جبهةَ العَبَقِ
    لمْ يَبقَ في الساحِ إلاكُمْ وكوكبةٌ من أعينٍِ كُحِّـلتْ من مرودِ الرَّيَق
    قالوا لكم مات فاجتاحتْ صرامتـَكم ألفاظُ حوقلةٍ موءودةُ الـغَلِق ِ
    فصل الحقيقة بالأفعال مؤتلق ِ عنوانُه من مدادِ الصامدينَ سُقِي
    فانهضْ على كَبِدِ الأحجارِ قابضةٌ كفَّاكَ، يا أملاً يعلو على السُّمُقِ
    واكتبْ قصيدةَ تصفيد ِ لقادتِنا إنَّ العيونَ التي في القلبِ لمْ تُفِقِ
    من يكتس ِ كفن الإذلال ملتحفا برد التخاذل يسكن عتمة النـَّمـَق
    الشاعر المتميز دوما / محمد إبراهيم الحريري

    أهنئك عظيم التهاني

    ونرددها لك بألف مليون مبروك

    توقعتك المركز الأول

    مهما يكن تستحق الفوز

    تقبل تحياتي وودادي

    شاطئ سلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #229

صفحة 23 من 23 الأولىالأولى ... 1314151617181920212223

المواضيع المتشابهه

  1. نتائج المرحلة الثانية من مسابقة درع الواحة الذهبي صيف 2013
    بواسطة إدارة الملتقى في المنتدى حَلَبَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةُ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 22-08-2013, 12:30 AM
  2. أسماء الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقة رابطة الواحة الثقافية وتوزيع الجوائز!
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى مهْرَجَانُ رَابِطَةِ الوَاحَةِ الأَدَبِي الأَوَّلِ 2006
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 20-07-2006, 07:23 AM
  3. إعلان نتائج مسابقة الواحة وتوزيع الجوائز يوم الأربعاء القادم
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى مهْرَجَانُ رَابِطَةِ الوَاحَةِ الأَدَبِي الأَوَّلِ 2006
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 24-05-2006, 07:56 PM
  4. إعلان البدء في مهرجان رابطة الواحة الأدبي الأول
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى مهْرَجَانُ رَابِطَةِ الوَاحَةِ الأَدَبِي الأَوَّلِ 2006
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 22-05-2006, 06:34 AM