أحدث المشاركات
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 23

الموضوع: أين الفطيرة - حكاية للأطفال - نزار ب. الزين

  1. #11
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    المشاركات : 3,416
    المواضيع : 107
    الردود : 3416
    المعدل اليومي : 0.78

    افتراضي

    الحمد والشكر أن ما بدا لي من معنى هو نفسه ما أراده كاتبه .
    وبما أن العمل يكون له وضع آخر وهو بين أيدي القارئ .
    لذا أشكر جمال الروح من الاخت الفاضلة إبتسام شاكوش والأخ الفاضل حسام القاضي
    ، فالقصة حقاً كما قالا ما دامت للصغار لابد ان تخاطب عقليتهم الصغيرة وتفكيرهم ،.
    أما مشاعرهم الكبيرة فلها خطاب آخر لابد أن نقدره نحن الكبار وذلك لمرورنا بنفس المشاعر إتجاه من نحب "الكبار " .
    فالكبار كانوا دوماً يظنون منا عدم الإدراك والإستيعاب ولكننا كنا في طفولتنا فياضين المشاعر والأحاسيس .
    لذا من هذا المنطلق فلقد قدم لنا كاتب القصة تلك المشاعر والأحاسيس لهذه الطفلة والتي من يسمع قصتها سيظن بها الكذب والخبث ، وهي بعيدة كل البعد عن تلك الصفات ، بل هي أرقق وأرهف مما يتصور القارئ .
    فلقد آثرت أن تكتم ما يعتريها من خوف وقلق وخاصة عند تجاهلها الرد على الأمير ، وكذا خوفها من خوف أمها وهلعها عندما تعلم أن الأمير طاردها حتى باب بيتها ، فأمها لقلة تفكيرها " بسبب مرضها " ستظن أن الأمير يريد بأبنتها شراً .
    فتلك المشاعر قاسية وعنيفة على صغار السن ، خاصة عندما لا يجدوا من يحتويهم ويطمئنهم ،ورغم ذلك تحملت صغيرتنا تلك الأعباء النفسية رحمة بوالدتها . وإدراكاً منها وملامستها لسوء صحة والدتها .
    لذا أري فتاتنا تتمتع بحكمة وعقلية ومشاعر تؤهلها لتصبح عروس تليق بحاكم .
    أتمنى أن يكون في تحليلي ما يبرر لبطلة قصتنا ما أقدمت عليه في نظر القارئ من كذب ، ولكن الجوهر والمعنى لهذا عظيم .
    تحياتي وتقديري ومزيد الشكر لكاتبنا المبدع / نزار الزين والذي سمح لنا من خلال تلك القصة ان نتحاور ونتعمق في فلسفتة لإقصوصته .
    شكرا أديبنا الرائع .

  2. #12
    أديب الصورة الرمزية نزار ب. الزين
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 85
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبلة محمد زقزوق
    الحمد والشكر أن ما بدا لي من معنى هو نفسه ما أراده كاتبه .
    وبما أن العمل يكون له وضع آخر وهو بين أيدي القارئ .
    لذا أشكر جمال الروح من الاخت الفاضلة إبتسام شاكوش والأخ الفاضل حسام القاضي
    ، فالقصة حقاً كما قالا ما دامت للصغار لابد ان تخاطب عقليتهم الصغيرة وتفكيرهم ،.
    أما مشاعرهم الكبيرة فلها خطاب آخر لابد أن نقدره نحن الكبار وذلك لمرورنا بنفس المشاعر إتجاه من نحب "الكبار " .
    فالكبار كانوا دوماً يظنون منا عدم الإدراك والإستيعاب ولكننا كنا في طفولتنا فياضين المشاعر والأحاسيس .
    لذا من هذا المنطلق فلقد قدم لنا كاتب القصة تلك المشاعر والأحاسيس لهذه الطفلة والتي من يسمع قصتها سيظن بها الكذب والخبث ، وهي بعيدة كل البعد عن تلك الصفات ، بل هي أرقق وأرهف مما يتصور القارئ .
    فلقد آثرت أن تكتم ما يعتريها من خوف وقلق وخاصة عند تجاهلها الرد على الأمير ، وكذا خوفها من خوف أمها وهلعها عندما تعلم أن الأمير طاردها حتى باب بيتها ، فأمها لقلة تفكيرها " بسبب مرضها " ستظن أن الأمير يريد بأبنتها شراً .
    فتلك المشاعر قاسية وعنيفة على صغار السن ، خاصة عندما لا يجدوا من يحتويهم ويطمئنهم ،ورغم ذلك تحملت صغيرتنا تلك الأعباء النفسية رحمة بوالدتها . وإدراكاً منها وملامستها لسوء صحة والدتها .
    لذا أري فتاتنا تتمتع بحكمة وعقلية ومشاعر تؤهلها لتصبح عروس تليق بحاكم .
    أتمنى أن يكون في تحليلي ما يبرر لبطلة قصتنا ما أقدمت عليه في نظر القارئ من كذب ، ولكن الجوهر والمعنى لهذا عظيم .
    تحياتي وتقديري ومزيد الشكر لكاتبنا المبدع / نزار الزين والذي سمح لنا من خلال تلك القصة ان نتحاور ونتعمق في فلسفتة لإقصوصته .
    شكرا أديبنا الرائع .
    =======================
    أختي الفاضلة عبلة
    كما تفضلت ، فليس في نفسية بطلة القصة ، أي خبث أو كذب غير مبرر ، فقد أدركت أن أمها بدأت تخرف و ظهر ذلك منذ بداية القصة عندما كانت تعيد حكاية الجار الذي سدد دينا قديما لوالدها بعد وفاته ، و على العكس تماما اثبتت الفتاة منتهى المثالية في تعاملها مع والدتها في حياتها و في مماتها ، مما كاد يدمر مستقبلها كله .
    الحكاية ليس فيها على الإطلاق ما يضر الأطفال ، فقد كنت أسمعها من عمتي أنا و إخوتي عندما كنا صغارا صغارا ، و لم يتطرق إلى ذهننا أبدا أن الفتاة كانت كاذبة شريرة ، بل اعتبرناها دوما ملاكا لطيفا ، و تعلمنا منها معنى الوفاء البنوي .
    شكرا لك قراءتك المتأنية العادلة أختي عبلة
    و شكرا للأخت ابتسام و الأخ حسام لمشاركتهما في النقاش ، على الرغم من عدم موافقتي على رأيهما .
    دمتم جميعا متألقين
    نزار ب. الزين

    أستشهد فيما يلي رأي السيدة أم كنان من موقع مدينة الصداقة : << قصه جميله جدا و اظنها من القصص التي تعشقها جميع الفتيات الشغوفات بقصص الامير ابن السلطان
    سيدي العزيز: نزار الزين
    القصه رائعه جدا
    وما اجمل ما تحمله من معاني ساميه فهي رغم انها زوجة ابن السلطان أبت ان تتعالى على امها.. وابت ان تكسب زوجها على حساب امها وحتى وهي ميته..
    وهذا هو الوفاء وبر الوالدين..
    ويكفي بأن الفطيره التي صنعتها امها كانت السبب في زواجها من ابن السلطان..
    شكرا لك سيدي العزيز..
    أم كنان

  3. #13
    أديب قاص الصورة الرمزية حسام القاضي
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : مصر+الكويت
    العمر : 56
    المشاركات : 2,147
    المواضيع : 71
    الردود : 2147
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    أستاذنا العزيز جدا / نزار ب. الزين المحترم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    كنت قد آثرت عدم التدخل في هذا النقاش بعد ما شعرت أنه سيتحول إلى جدل ، وخاصة بعد ما أبدت الأخت الفاضلة عبلة رأيها أكثر من مرة .

    أستاذنا أنت تستشهد بقارئة لا نعرفها وربما بل وبالتأكيد لم تلحظ كذبة البنت الأولى بخصوص الفطيرة ، وهذا ما كنا نقصده فما ضرها لو اخبرت أمها أن الكلب أكل الفطيرة ؟ هذه كذبة غير مبررة ، والطفل لن يدخل إلى نفس الكاتب أو البطل ليعلم لماذا كذب ، الطفل يقرأ فقط ماهو أمامه .. وعلينا أن نقدم له هذا .. ابني قرأ القصة وسألني نفس السؤال لماذا كذبت على أمها .. أنا أعود ابني على قول الصدق فالصدق منجي ، والكذب يؤدي إلى خلق جيل جبان لا يتحمل المسؤولية..

    أستاذي العزيز لو أن هذه القصة حصلت على جائزة نوبل ، لما تغير رأيي بل سأظل أسأل نفس السؤال لماذا كذبت ؟
    دمت بكل الخير والود .
    حسام القاضي
    أديب .. أحياناً

  4. #14
    أديب الصورة الرمزية نزار ب. الزين
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 85
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام القاضي
    أستاذنا العزيز جدا / نزار ب. الزين المحترم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كنت قد آثرت عدم التدخل في هذا النقاش بعد ما شعرت أنه سيتحول إلى جدل ، وخاصة بعد ما أبدت الأخت الفاضلة عبلة رأيها أكثر من مرة .
    أستاذنا أنت تستشهد بقارئة لا نعرفها وربما بل وبالتأكيد لم تلحظ كذبة البنت الأولى بخصوص الفطيرة ، وهذا ما كنا نقصده فما ضرها لو اخبرت أمها أن الكلب أكل الفطيرة ؟ هذه كذبة غير مبررة ، والطفل لن يدخل إلى نفس الكاتب أو البطل ليعلم لماذا كذب ، الطفل يقرأ فقط ماهو أمامه .. وعلينا أن نقدم له هذا .. ابني قرأ القصة وسألني نفس السؤال لماذا كذبت على أمها .. أنا أعود ابني على قول الصدق فالصدق منجي ، والكذب يؤدي إلى خلق جيل جبان لا يتحمل المسؤولية..
    أستاذي العزيز لو أن هذه القصة حصلت على جائزة نوبل ، لما تغير رأيي بل سأظل أسأل نفس السؤال لماذا كذبت ؟
    دمت بكل الخير والود .
    =====================
    أخي الحبيب الأستاذ حسام
    أحترم رايك و أقدر مشاركتك في النقاش .
    و لكن أحب أن اؤكد لك ، أنني كنت صغيرا و أنني سمعت الحكاية من عمتي مرارا و لم أشعر إطلاقا أن البنت كذبت لأجل الكذب أو أنها إبنة سيئة .
    أما السيدة التي استشهدت بها ، فهي معروفة جيدا لقراء منتديات مدينة الصداقة .
    أكرر شكري لمشاركتك مؤكدا احترام رأيك و إن كان مخالفا لرأيي .
    نحن نتناقش لما فيه خير أطفالنا و لسنا نتجادل جدلا عقيما .
    دمت كما عهدتك أديبا متألقا
    نزار ب. الزين

  5. #15
    أديب الصورة الرمزية د. سلطان الحريري
    تاريخ التسجيل : Aug 2003
    الدولة : الكويت
    العمر : 52
    المشاركات : 2,955
    المواضيع : 132
    الردود : 2955
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي

    الأخ الحبيب نزار الزين
    الإخوة الأحبة ممن شاركوا في الرأي في القصة :
    أتوجه إليكم بالتحية ، وأرجو أن يستمر هذا الرقي في الطرح في الرأي والرأي الاخر؛ مما يؤذن بجو رائع ندعو الله أن يستمر في واحة الخير.
    أما عن رأيي في القصة فإنه يميل إلى آراء المخالفين ، ولكن ليس بالقدر الذي ينسف الفكرة ، أو ينسف القصة من جذورها ، فالطفل لا يمكن أن يعي ما وراء الأمور ، وإن من الأجدى أن نقدم له الفكرة على طيق واقعي ، بمعنى أن نشير في نهايتها إلى أن الكذب من أجل الوصول إلى هدف معين ، حتى وإن كان هدفه مستحبا أو مستساغا ؛ فإنه لا ينجي فاعله.
    هي قصة حملت أسلوب الحكاية المقربة من الطفل ، والتي تحمل أسلوب التشويق ، ولكن يبقى أن نشير ولو بكلمات إلى هذا البعد الذي أشرت إليه .
    لكاتب القصة الأديب الفاضل نزار الزين حبنا وتقديرنا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #16
    أديب الصورة الرمزية نزار ب. الزين
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 85
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. سلطان الحريري
    الأخ الحبيب نزار الزين
    الإخوة الأحبة ممن شاركوا في الرأي في القصة :
    أتوجه إليكم بالتحية ، وأرجو أن يستمر هذا الرقي في الطرح في الرأي والرأي الاخر؛ مما يؤذن بجو رائع ندعو الله أن يستمر في واحة الخير.
    أما عن رأيي في القصة فإنه يميل إلى آراء المخالفين ، ولكن ليس بالقدر الذي ينسف الفكرة ، أو ينسف القصة من جذورها ، فالطفل لا يمكن أن يعي ما وراء الأمور ، وإن من الأجدى أن نقدم له الفكرة على طيق واقعي ، بمعنى أن نشير في نهايتها إلى أن الكذب من أجل الوصول إلى هدف معين ، حتى وإن كان هدفه مستحبا أو مستساغا ؛ فإنه لا ينجي فاعله.
    هي قصة حملت أسلوب الحكاية المقربة من الطفل ، والتي تحمل أسلوب التشويق ، ولكن يبقى أن نشير ولو بكلمات إلى هذا البعد الذي أشرت إليه .
    لكاتب القصة الأديب الفاضل نزار الزين حبنا وتقديرنا
    =======================
    أخي العزيز الدكتور سلطان
    حضورك أضفى على المناقشة بعدا راقيا فشكرا لك
    النقاش أثرى الحكاية رغم وجود بعض الإختلاف في الرأي ، و هو بلا شك نقاش بناء .
    لقد نقلت الحكاية كما روتها لي و لأخوتي عمتنا رحمها الله ، و كل ما فعلته أنني حولتها إلى الفصحى ، و كما نوهت سابقا ، أنني كنت صغيرا و سمعتها وإخوتي منها مرارا ، و لم يخطر في بالنا أبدا أن الفتاة سيئة أو خبيثة ، بل على العكس تماما ، أحببناها و هللنا لها عندما تزوجت من الأمير و حزنا عندما طردها إلى المطبخ ، و عادت إلينا الفرحة عندما تم الصلح بينهما .
    دمت كما عهدتك رائعا
    نزار ب. الزين

  7. #17
    أديب الصورة الرمزية د. سلطان الحريري
    تاريخ التسجيل : Aug 2003
    الدولة : الكويت
    العمر : 52
    المشاركات : 2,955
    المواضيع : 132
    الردود : 2955
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي

    ودمت أيها النقي الحبيب على سعة صدرك ، فلك أستاذنا خالص حبنا وتقديرنا ، والاختلاف لا يفسد في الود قضية ، بل هو مسعانا إلى الوصول إلى ما نبتغيه فيما نقدمه من أدب سواء لأطفالنا أم لكبارنا..
    دمت كبيرا

  8. #18
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    المشاركات : 3,416
    المواضيع : 107
    الردود : 3416
    المعدل اليومي : 0.78

    افتراضي

    أحبتي
    إخواني وأخواتي وأساتذتي الأفاضل ... تحياتي وتقديري

    أولا وقبل ذي بدء أشكركم جميعا لمساحة التفاهم والقبول للرأي والرأي الآخر .
    ومن هذا المنطلق الرائع للنقاش أتقدم بجزيل الشكر للدكتور والأستاذ والأخ الفاضل / سلطان الحريري
    لأنه تقدم بموجز ما أردت أن أوضحه في الرد في أن " بمعنى أن نشير في نهايتها إلى أن الكذب من أجل الوصول إلى هدف معين ، حتى وإن كان هدفه مستحبا أو مستساغا ؛ فإنه لا ينجي فاعله."
    وهذا واجب من يتولى رعاية الصغار التوجيه والإرشاد فقراءة مثل تلك القصة لن تكون إلا لطفل واعي مدرك لمعنى الكلام ولو جزئياً أي في سن " 9وما فوق " فالقصة تخاطب السن المقبل على سن البلوغ والنضج ، بدليل أن بطلة قصتنا الأمير أقبل على زواجها ، فهي فتاة رشيدة في سن النضوج ، لذا فمعرفة ما يؤلم الأم وما يستوجب التفاعل مع صحتها شئ واضح لنضوج سنها وإقدام الأمير على الزواج منها .
    وواجبنا إتجاه من نقرأ له تلك القصة لمن صغر سنه عن الإدراك والفهم أن نوضح له أنه عندما نمرض أو نتضايق ويضيق صدرنا نحن الكبار لابد أن نجد التفاهم من الصغار ويكون المثل والقدوة تلك الفتاة الرائعة المشاعر .
    ثم بعد أن نتعافي تكون المصارحة وتصحيح ما تعمدوا إخفاؤه ، محبة منهم لنا نحن الكبار وإحتراماً للحالة الصحية والنفسية .
    وكم من قصص تليفزيونية ومسلسلات إذاعية نجد وجوب التوضيح للصغار لم قد يغيب عن إدراكهم فهمه .
    ومع تلك القصة نجد أنه لابد من التوضيح والتمسك بنقاط تعيننا على إثراء مشاعر صغارنا بما يستوجب عليهم القيام به إتجاهنا لحظات المرض والضيق .
    فهناك قصص تخاطب ما دون الخامسة وكذا ما دون العاشرة وحتى سن المراهقة .
    فتلك القصة لها سنها لأنها تخاطب من هم في سن العاشرة دون عناء التوضيح والإيستيضاح منهم لتلك النقاط " من مواربة البطلة لحقيقة ما كان من أمر الفطيرة ، وما غيرها " .
    وذلك لإيماني بأن هناك قصص تخاطب سن دون الآخر .

    وفي النهاية أرجو ألا أكون قد أسهبت دون أن أصل بكم إخواني إلى ما أريد توضيحة ، لم قد وصلني من معنى لقصة أراها جميلة المعاني والقيم ، ولكن سن معين " العاشرة وما فوق " .
    تحياتي وتقديري ومزيد إحترامي للجميع .
    وشكراً

  9. #19
    أديب الصورة الرمزية نزار ب. الزين
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 85
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبلة محمد زقزوق
    أحبتي
    إخواني وأخواتي وأساتذتي الأفاضل ... تحياتي وتقديري

    أولا وقبل ذي بدء أشكركم جميعا لمساحة التفاهم والقبول للرأي والرأي الآخر .
    ومن هذا المنطلق الرائع للنقاش أتقدم بجزيل الشكر للدكتور والأستاذ والأخ الفاضل / سلطان الحريري
    لأنه تقدم بموجز ما أردت أن أوضحه في الرد في أن " بمعنى أن نشير في نهايتها إلى أن الكذب من أجل الوصول إلى هدف معين ، حتى وإن كان هدفه مستحبا أو مستساغا ؛ فإنه لا ينجي فاعله."
    وهذا واجب من يتولى رعاية الصغار التوجيه والإرشاد فقراءة مثل تلك القصة لن تكون إلا لطفل واعي مدرك لمعنى الكلام ولو جزئياً أي في سن " 9وما فوق " فالقصة تخاطب السن المقبل على سن البلوغ والنضج ، بدليل أن بطلة قصتنا الأمير أقبل على زواجها ، فهي فتاة رشيدة في سن النضوج ، لذا فمعرفة ما يؤلم الأم وما يستوجب التفاعل مع صحتها شئ واضح لنضوج سنها وإقدام الأمير على الزواج منها .
    وواجبنا إتجاه من نقرأ له تلك القصة لمن صغر سنه عن الإدراك والفهم أن نوضح له أنه عندما نمرض أو نتضايق ويضيق صدرنا نحن الكبار لابد أن نجد التفاهم من الصغار ويكون المثل والقدوة تلك الفتاة الرائعة المشاعر .
    ثم بعد أن نتعافي تكون المصارحة وتصحيح ما تعمدوا إخفاؤه ، محبة منهم لنا نحن الكبار وإحتراماً للحالة الصحية والنفسية .
    وكم من قصص تليفزيونية ومسلسلات إذاعية نجد وجوب التوضيح للصغار لم قد يغيب عن إدراكهم فهمه .
    ومع تلك القصة نجد أنه لابد من التوضيح والتمسك بنقاط تعيننا على إثراء مشاعر صغارنا بما يستوجب عليهم القيام به إتجاهنا لحظات المرض والضيق .
    فهناك قصص تخاطب ما دون الخامسة وكذا ما دون العاشرة وحتى سن المراهقة .
    فتلك القصة لها سنها لأنها تخاطب من هم في سن العاشرة دون عناء التوضيح والإيستيضاح منهم لتلك النقاط " من مواربة البطلة لحقيقة ما كان من أمر الفطيرة ، وما غيرها " .
    وذلك لإيماني بأن هناك قصص تخاطب سن دون الآخر .

    وفي النهاية أرجو ألا أكون قد أسهبت دون أن أصل بكم إخواني إلى ما أريد توضيحة ، لم قد وصلني من معنى لقصة أراها جميلة المعاني والقيم ، ولكن سن معين " العاشرة وما فوق " .
    تحياتي وتقديري ومزيد إحترامي للجميع .
    وشكراً
    --------------------------
    أختي الفاضلة عبلة
    لا بد أنك خريجة تربية أو علم نفس أو كليهما
    فمداخلتك منذ البداية تشير إلى ذلك ، فهنيئا لنا و لرابطة الواحة بك
    من الصعب أن نقول مثلا : " حكاية للأطفال لما فوق سن العاشرة " هذا الأمر يعود إلى من سيقص الحكاية ؛ أنتظر رأيك بالحكاية التالية و هي ( شجرة في داري )
    أكرر شكري و امتناني
    نزار ب. الزين

  10. #20
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    المشاركات : 3,416
    المواضيع : 107
    الردود : 3416
    المعدل اليومي : 0.78

    افتراضي

    يسعدني ويسعد أهل الرابطة دوماً أستاذي وأخي الفاضل / نزار الزين مصافحة كل عمل أدبي منكم .
    فمعكم وبك نستزيد محبة ونعلو ونرقى بسمو الأفكار وتبادل الآراء فيما بيننا .
    تحياتي وتقديري أستاذي الفاضل .

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. عيد الشكر - حكاية - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 20-04-2014, 01:03 PM
  2. السحر الأسود - حكاية للأطفال - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-09-2012, 06:28 PM
  3. شجرة في داري - حكاية للأطفال - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 28-08-2012, 03:57 AM
  4. رباطة جأش - حكاية للأطفال - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 21-08-2012, 03:09 AM
  5. العصفور المشاكس - حكاية للأطفال
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 16-04-2006, 01:46 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة