أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: محكمة السهل

  1. #1
    الصورة الرمزية أبو القاسم شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرية لا مشكلة
    المشاركات : 1,073
    المواضيع : 175
    الردود : 1073
    المعدل اليومي : 0.17

    Lightbulb محكمة السهل

    ذات يوم ، استيقظ الغزال متأخراً ، فلحق بأهله الذين هم يبحثون عن الطعام ، لكنه قرر أن يكون منفرداً لوحده في الصحراء ، وما أن لبث بالأكل إلا وقد جاء الذئب متسكعاً ، فهو ليس جائع ولكن يريد أن يتسلى ، فقال : مرحباً أيها الظبي الجميل .

    استنفر الغزال وقال : ماذا تريد يا بشع المنظر ؟

    ضحك الذئب وقال ساخراً : أني جائع اليوم وأريد أن آكل العشب الذي أنت تأكله .

    رد الغزال : قل بالضبط ماذا تريد وإلا نطحتك .

    الذئب : أنت يا رشيق ؟ هاهاها ، أنت لا تستطيع نطح الثعلب حتى تنطحني ، ولكن سأبتعد عنك بشرط . فهل تقبل ؟

    الظبي : ما هو شرطك ؟

    قال : أن تصبح صديقي .

    قال الظبي : لا وألف ألف لا .

    الذئب : أنت حر لن انصرف وسأظل أتبعك .

    وكان النمر يرقب هذه الأحداث عن قرب وهما لا يشعران به ، فانصرف الذئب وهو سعيد بإغاظة الغزال حتى وإن لم يأكله ..

    فانتهز النمر الفرصة وانقض على الظبي واكله كما يأكل الفيل الثمرة ، وقد رأته السحلية فذهب لتخبر الحيوانات لولا أن تصدى لها الآكل وهددها قائلاً : أيتها السحلية إن فضحتيني قتلتك ولكن قولي أن الذئب هو من أكل الغزال .

    خافت السحلية على نفسها وفعلت ما أُمرت به واتهمت المسكين زوراً بأوامر النمر الظالم ، بل زادت عليها أحداثاً لم تتم بالأصل .

    فاجتمع قطيع الغزلان على الذئب وهمت بضربه حتى الموت ، فأتوا به وامسكوه أمام بقية الحيوانات بما فيهم النمر السحلية ، فضُرب المظلوم حتى مات ألماً لأنه لم يستطع الدفاع عن نفسه .

    يا لك من مسكين أيها الذئب ، تسليت تسلية بريئة ، وأُعدمت إعدام المجرمين ، والظالمون يمشون فرحين في الأرض ، وأن الله تعالى فوق الخلائق مطلع عليها .

    وهنا السحلية لم تصبر على الهم الذي أصابها من تعذيب ضميرها لها وأرادت الاعتراف فمنعها النمر الشرير ، فماتت غماً وهماً ، ولكن وضعت علامات تدل على القاتل الحقيقي .

    يا تُرى ماذا صنعت ؟

    قبل موتها انطلت إلى مسرح الجريمة ( المكان الذي قبض النمر على السحلية ) فنقشت على التراب صورة الغزال والذي أكله .

    فرأى الصورة حمار الوحش فلم يصدق فطار سراعاً إلى قطيع الظباء ليخبرهم بالحقيقة ، فانفجرت الغزلان حزناً وغضباً ، وأرادت الانتقام من النمر الذي خدعها ، كيف يكون ذلك ؟

    فرسمت خطة للإيقاع بالمجرم وهي أن يأتي غزال إلى نفس المكان الذي أُلتهم فيه السابق ثم ينتظر حتى يحضر المجرم فتنقض الغزلان عليه ، وفعلاً لم يلبث إلى قليلاً حتى جاء وقفز على الطًعم ، وهذه فرصة الظباء لقتل النمر فهاجمته دفعة واحدة بقرونها وحوافرها فقتلوه أخيراً وأراحت الصحراء منه .

    وأعلنت للحيوانات أنهم قضوا على آكل الغزال وتبرئة الذئب من التهمة لكن بعد سقوط الفأس على الرأس ودم الذئب انتقمت له الغزلان الحزينة على قتله .

    [HR]
    إن الذئب مضرب الأمثال في البراءة أليس كذلك ؟

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  2. #2

  3. #3
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : (بيتنا بطحاء مكه)
    المشاركات : 1,808
    المواضيع : 128
    الردود : 1808
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخى الكريم ابو القاسم----------------ماجمل هذه القصه قسم استمتعت بقرائتها


    لك روح جميله بصياغة القصص ذات غايه مهمه


    رعاك الله وسدد خطاك


    فى انتظار قصه اخري


    اطيب تحياتى الاخويه

المواضيع المتشابهه

  1. محكمة الرماد
    بواسطة زينب وليد في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-12-2007, 08:02 PM
  2. قضية مرفوعة إلى محكمة النقض * الزمن *
    بواسطة فدوى أحمد التكموتي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-06-2007, 01:27 PM
  3. محكمة الشعب العربى
    بواسطة لحظة صدق في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 18-11-2004, 01:49 PM
  4. جدار الخوف والهزيمة- رسالتنا الى محكمة لاهاي
    بواسطة رمضان عمر في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-03-2004, 03:31 AM