أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 22

الموضوع: الطفل

  1. #1
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 1,003
    المواضيع : 52
    الردود : 1003
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي الطفل

    نال منه الضيق كل منال ، زوجته التي لا ترضى أبداً جعلت أيامه نكداَ وليس بيده إلا الاستسلام، أهله الذين يلقون كل مسئوليات الدنيا فوق رأسه حطموا آماله ولا يستطيع أن يرفض، رئيسه الظالم في العمل جعل حياته جحيماً وليس بقدرته إلا الطاعة، الناس بنميمتهم وأنانيتهم حولوا أحلامه إلى كوابيس وكيف يغيرهم، حتى الشارع لم يعد يطيق السير فيه من الضجيج والصخب وهكذا حال الدنيا.
    فر بنفسه ، أغلق باب الحجرة والنوافذ وفتح التلفاز وراح - وبجواره ابنه الصغير- يرى ويسمع الأخبار ،أنباء الدمار والخراب والقتل في فلسطين ولبنان والعراق وأفغانستان والشيشان تحتل دائما الخبر الأول، كان ينظر ويتابع وعيناه جامدتان
    سأله ابنه: هل يمكن أن نهزم أعداءنا ياأبي ؟
    التفت إليه وأجابه بصوت خافت: نعم يابني .. نعم
    سأله ابنه مرة ثانية: كيف ياأبي ؟ كيف؟
    قال: بالإرادة يابني.. بالإرادة.
    صمت كلاهما لفترة ليست بالقصيرة حتى قطع الصمت سؤال ابنه:
    ما معنى إرادة ياأبي؟

  2. #2

  3. #3
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 1,003
    المواضيع : 52
    الردود : 1003
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    الأخت الفاضلة حوراء
    شكري الكبير لتواجدك الكريم هنا وكذلك لتواجدك في كل مكان بواحتك عين ساهرة لا تغفل كما أرى . أردت في الأقصوصة إلقاء الضوء على ثقافة الخنوع والقهر التي نشأت وتربت عليها الشعوب العربية فى الخمسين سنة الماضية مرغمة حتى صار الاستسلام لأى واقع هو رد الفعل السائد. هنا يجيب الأب فاقد الإرادة على سؤال ابنه ، ذلك الإبن الذي يرى أبيه خانعاَ خاضعاَ فى كل نواحي حياته ولم يسمع منه من قبل كلمة الإراده أو يعرف لها معنى. إنها دعوة لأن نعلم أبناءنا ثقافة أخرى غير ثقافة الخضوع التي فرضت علينا فرضاَ حتى نغير واقعاَ جعل حياة جيلنا على ما هي عليه من مهانة وأن نتعلم من أولئك البواسل الذين يفرضون إرادتهم على أعتى قوى البغي فى التاريخ.
    تحياتي وتقديري

  4. #4
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,799
    المواضيع : 128
    الردود : 1799
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    مررت هنا لأسجل إعجابي بالشخصية المتزنة التي أراها دائماً تكتب بيديك أيها البحتري الرائع.. نعم أنا أراك الرجل الصامت الذي إذا تكلم أوجز، وإذا تكلم أصاب الغاية..
    نعم ..
    شكرا ً لك على هذه الإضافة الجميلة

  5. #5
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2006
    المشاركات : 357
    المواضيع : 1
    الردود : 357
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    البحتري الارادة اصبحت لاتفهم في زمننا هذا لانها لم تدرس ولانها لم تورث
    تحياتي وتقديري

    العراقي

  6. #6
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    المشاركات : 5,436
    المواضيع : 115
    الردود : 5436
    المعدل اليومي : 0.94

    افتراضي

    نعم أخي ، قد وعيت هذا .

    و لكني لا أراها ثقافة ينبغي تعاطيها ، و منهجية يجب تدرسيها ؛ بل أراها القدوة التي نفتقد ؛ فإذا كان هذا الأب قدوة صالحة لثقافة " قديمة " كانت تقول لنا : الأب عماد الأسرة و القوام فيها ، و كانت تقول لنا : أن الأب لا يقبل وصاية الآخر عليه أو على أبنائه تحقيقاً لا تنظيراً ، و ممارسة واقعية لا أبيات شعر مسطرة ... .

    نفتقد القدوة الصالحة في بيوتنا ، فكان الذل حليفنا ، و ما زلت أرى و سأرى أن الرجال متى ما كانوا رجالاً في بيوتهم كانوا رجالاً في أوطانهم ، و متى ما كانوا أعزة أباة كانت أرضهم كذلك ، و متى ما نصروا الله نصرهم الله .

    الضعف أخي فينا راسخ ... راسخ ، و كذا قبول الظلم و الرضا به .. بل و التبرير لواقع الخنوع للظالمين بات السائد .

    أسفي و الله كبير على أسر المسلمين لا يقل أبداً عن أسفي و حزني على حال أهلنا في كل أرض مغتصبة .


    الاغتصاب يبدأ بمغبون راضٍ حتى ينتهي بالأرض و العرض .

    تقديري .

  7. #7
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 1,003
    المواضيع : 52
    الردود : 1003
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة على سالم الصالحي
    مررت هنا لأسجل إعجابي بالشخصية المتزنة التي أراها دائماً تكتب بيديك أيها البحتري الرائع.. نعم أنا أراك الرجل الصامت الذي إذا تكلم أوجز، وإذا تكلم أصاب الغاية..
    نعم ..
    شكرا ً لك على هذه الإضافة الجميلة
    أخي الحبيب الأديب أحمد حسن
    دائماَ أراك متذوقاَ مفكراَ مجاملاَ
    اشتقت لروائع ما تكتب باسمك الحقيقي الذي ينتمي لأسرة من الأدباء لهم كل الحب والتقدير بالواحة
    تحياتي ومودتي

  8. #8
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 1,003
    المواضيع : 52
    الردود : 1003
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منهل العراقي
    البحتري الارادة اصبحت لاتفهم في زمننا هذا لانها لم تدرس ولانها لم تورث
    تحياتي وتقديري

    العراقي
    نعم منهل العراقي لم تدرس ولكننا نستطيع تعلمها من جديد وتوريثها أيضاَ
    لدينا القدوة في هؤلاء الصامدين أمام أعتى ترسانة أسلحة في العالم ويفرضون كلمتهم.
    أنا على يقين أن جيلنا الذي اكتوى بالهزائم والإذلال سيرى قريبا أيام الانتصار والعزة
    (وتلك الأيام نداولها بين الناس)
    تحياتي وتقديري

  9. #9
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 1,003
    المواضيع : 52
    الردود : 1003
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حوراء آل بورنو
    نعم أخي ، قد وعيت هذا .

    و لكني لا أراها ثقافة ينبغي تعاطيها ، و منهجية يجب تدرسيها ؛ بل أراها القدوة التي نفتقد ؛ فإذا كان هذا الأب قدوة صالحة لثقافة " قديمة " كانت تقول لنا : الأب عماد الأسرة و القوام فيها ، و كانت تقول لنا : أن الأب لا يقبل وصاية الآخر عليه أو على أبنائه تحقيقاً لا تنظيراً ، و ممارسة واقعية لا أبيات شعر مسطرة ... .

    نفتقد القدوة الصالحة في بيوتنا ، فكان الذل حليفنا ، و ما زلت أرى و سأرى أن الرجال متى ما كانوا رجالاً في بيوتهم كانوا رجالاً في أوطانهم ، و متى ما كانوا أعزة أباة كانت أرضهم كذلك ، و متى ما نصروا الله نصرهم الله .

    الضعف أخي فينا راسخ ... راسخ ، و كذا قبول الظلم و الرضا به .. بل و التبرير لواقع الخنوع للظالمين بات السائد .

    أسفي و الله كبير على أسر المسلمين لا يقل أبداً عن أسفي و حزني على حال أهلنا في كل أرض مغتصبة .


    الاغتصاب يبدأ بمغبون راضٍ حتى ينتهي بالأرض و العرض .

    تقديري .
    أتفق معك تماما فيما ذهبت إليه ، ليت المسلمات يزرعن في أبنائهن الصغار روح القوة والإرادة بدلاَ من (إسمع وأطع ولا تناقش) حتى أصبح رجال الأمة (يسمعون ويطيعون ولا يناقشون). البداية تكون في مدرسة الأم التي بيدها أن تصنع أبطالاَ أو ذيولاَ. عنوان الأقصوصة هو (الطفل) فكل من هو منزوع الإرادة يستوي هو والطفل ، فالأب هنا بإرادته المنزوعة طفل مثل ابنه.
    بارك الله في فكرك الناضج ووعيك المتقد
    تقديري

  10. #10
    الصورة الرمزية حسام القاضي أديب قاص
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : مصر+الكويت
    العمر : 58
    المشاركات : 2,151
    المواضيع : 73
    الردود : 2151
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    الأخ الفاضل / البحتري

    تحياتي

    " أغلق باب الحجرة والنوافذ وفتح التلفاز ........."
    هذا هو حال المتكلم عن الإرادة !!
    هذا الخاضع للزوجة ، والأهل ، ورئيسه في العمل ، والجيران ، بل والناس جميعاً ..
    يتحدث عن الإرادة بصوت " خافت " وكأنه يخشى ان يسمعه أحد .. يخشي ان تسمعه الجدران قبل أي شيء ....
    تلك هي الطامة الكبرى أجيال ( شعوب ) فقدت الأهلية ، وتربت على الخوف والسلبية والخنوع حتى صار الحديث .. مجرد الحديث عن الإرادة عملاً شاقاً ومرعباً يتطلب التستر خلف الجدران والنوافذ والأبواب ..
    هنا لم تعد الإرادة سلاحاً وإنما صارت هدفاً ،أو على الأحرى حلماً !!!!


    فاقد الشيء لا يعطيه .

    تقبل تقديري واحترامي .
    حسام القاضي
    أديب .. أحياناً

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الطفل الداعية
    بواسطة عبلة محمد زقزوق في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 23-11-2005, 12:30 PM
  2. الطفل ذلك المعجزة - من مشاهداتي ومفارقات الحياة -
    بواسطة بلال الزين في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 28-10-2005, 08:53 PM
  3. غذاء الطفل في مرحلة ما قبل المدرسة
    بواسطة ياسمين في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-11-2003, 02:23 PM
  4. حقوق الطفل
    بواسطة شامة بنفسجية في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 21-09-2003, 02:26 AM
  5. شرود وسرحان الطفل
    بواسطة روح في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 27-04-2003, 02:14 AM