أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: من زعيم معاصر إلى "عمرَ بن ِالخطاب"(رضي الله عنه)

  1. #1
    شاعر
    في ذمة الله
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 58
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي من زعيم معاصر إلى "عمرَ بن ِالخطاب"(رضي الله عنه)

    من زعيم معاصر إلى "عمرَ بن ِالخطاب"(رضي الله عنه)

    شعر: مصطفى عراقي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    "حكمتَ ؛ فعدلتَ ، فأمنتَ ؛ فنمتَ يا عمرُ"
    (رسول كسرى إلى خليفة المسلمين)
    [ALIGN=CENTER]

    يذوبُ اليومُ في دوَّامةِ الضوضاءْ
    وكفُّ الشمسِ تسْحبُ مِنْ يَدَيَّ عَباءةَ الأضواءْ
    وتكشِفُ وجْهَ ما يُخْفيه ريشُ القصْرِ
    تزدحمُ الظُّنونُ على فراش الريحِ
    تَهْوِي بي
    تطاردني أساطيري
    وينشقُّ السكونُ يفجِّرُ الأوْهامَ بُرْكانا
    أهاجرُ في بحارِ الليلِ ظمْآنا
    لماذا؟
    لماذا يهْجرُ النجمُ الشَّفيفُ مدائني ويعربدُ السهرُ ؟
    لماذا بتُّ أفزعُ من وميض النظرة البكمـــاءِ..،
    أسمعُ في رنين الصمت ما قد خبَّأَ القدرُ.
    أمامي ألفُ قنبلةٍ تؤانس وحشتي وتهدهدُ الأشواقَ..،
    حوْلي الجندُ والخفَرُ
    ويرقصُ تحت أقدامي سلاحٌ ظامئٌ يعدو وينتظرُ
    ألملمُهُ من الآفاقْ
    وفي دِهليز قصْري أحدث الآلاتِ
    تنتزعُ الخفايا، تنثرُ الأسرارَ
    تقتحمُ الضمائرَ في ليالٍ ما لها قمرُ
    تحطم باب قلبِ البسمةِ السوداءِ..،
    تُبدي في مرايا الليلِ ما تهذي به الأوراقْ
    تفتشُ بين أنقاض الصدور تقلب الأحداقَ..،
    تحني ظهرَها الكلماتُ والصورُ
    ولكن هل يعود النومُ يا "عُمرُ"؟
    ***
    تغني الريحُ بين يديكْ
    وتحكي عنك أسرابُ الطيورِ ويشرحُ الشجرُ
    وتشكرُ ناقةٌ مهدت أنت لها الطريقَ فلم تقعْ يوما، وولى الخوفُ والخطرُ
    ويأوي النومُ مشتاقا إلى عينيكْ
    فكيْـفَ..،
    كيفَ طويتَ جيش الظنِّ تحت بساطك الممدودِ فوق الرمْلِ..؟
    كيفَ صحبتَ وجه الحلمِ
    كيف أويتَ نجمَ الليلِ
    هل بالعدلِ..؟!
    إني – واسألِ المذياعَ – أعدلُ منكَ.
    هل بالحبّْ؟!
    جموعُ الناسِ تهتفُ لي فهل هتفوا بيومٍ لكْ؟!
    أبالشورى؟!
    فإن الناس زكَّوْني بإجماعٍ إلى الأبدِ
    وساروا في مواكبنا بلا عددِ
    نشيدا ينتشي نغما
    ومدوا في موائدنا عيونَ الحُلْم والأيدي
    وقد ذابت أكفُّهمُ من التصفيقْ
    وأعينهمْ من التحديقْ
    وهذي صورتي تعلو على جدرانهم علما
    وفوق ديارهمْ تشهدْ
    بأني الحاكمُ الأوحدْ
    ***
    فكيفَ يَخونُني نجمٌ؟
    وكيف يُهينني أرقُ؟
    يحاصِرُ قصْرَنا العالي ويخترقُ!
    حصوني لا تصدُّ جيوشه عني
    كأن الموت يبعثه رسولا عنه - قبل قدومه - حتى يروِّعَني
    ***
    يذوب الليل في دوامة الإعياءْ
    وتزحفُ نحو قصري الشمسُ
    ترقصُ حولنا الأبواقْ
    فأنهضُ رافلا بعباءة الأضواءْ
    وأسبحُ في الغناءِ ِ، وموجَزِ الأنباءْ
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ولريشة الغالية أهداب الشكر الجميل

  2. #2
    شاعر الصورة الرمزية محمد إبراهيم الحريري
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 6,296
    المواضيع : 181
    الردود : 6296
    المعدل اليومي : 1.49

    افتراضي

    الأخ الدكتور مصطفى العراقي ـ تحية
    بوعوده كتب الخلود بريشة
    الأخلاق يوم وفوده
    وتسابقت تلل المعاني
    أيها تزهو بغصن عهوده
    زهر النقاء مضمخ بيد الهدى
    من أين مر بجوده
    نقى السطور بذكره
    يا أيها الفاروق متن
    نشيده
    كسرى وبينهما رسول
    شروده
    والنخل يسمو للبيان
    بطهره وشهوده
    للأمن راع رسوله
    متذكرا تاج السقوط
    على ثرى توحيده
    آمنت بالعدل المسور
    بالهدى فأقمت قصر
    وجوده
    ــــــــــــــــــــــ
    تحياتي أخي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    مفكر أديب
    عضو الاتحاد العالمي للإبداع
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 50
    المشاركات : 12,538
    المواضيع : 377
    الردود : 12538
    المعدل اليومي : 2.82

    افتراضي

    فإن الناس زكَّوْني بإجماعٍ إلى الأبدِ

    \

    ولكنه رضي الله عنه لو جاءنا اليوم يقيم فينا عدله السماوي لما شاهد له من رفيق الا من رحم وربي وقليل ماهم

    اليوم وفواجع اليوم وفوازع العدو .... أمر أّمر مما يتصور الحليم فغدى الآن حيرانا

    اليوم اللاهثون الى دراهم ةنسوا عدلك ياعمر وأنسونا إياه

    وصار العدل شيئا ً من خرافات
    الإنسان : موقف

  4. #4
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    المشاركات : 5,436
    المواضيع : 115
    الردود : 5436
    المعدل اليومي : 1.05

    افتراضي

    آه من وجع وضعت أصبعك عليه حتى جعلته يفور !

    ليت بعض غبار نعليه هنا ؛ فلعل الموازين تشتم منه ريح العدالة فتستقيم إبرتها .

    كل تقديري .

  5. #5
    شاعر
    في ذمة الله
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 58
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد إبراهيم الحريري مشاهدة المشاركة
    الأخ الدكتور مصطفى العراقي ـ تحية
    بوعوده كتب الخلود بريشة
    الأخلاق يوم وفوده
    وتسابقت تلل المعاني
    أيها تزهو بغصن عهوده
    زهر النقاء مضمخ بيد الهدى
    من أين مر بجوده
    نقى السطور بذكره
    يا أيها الفاروق متن
    نشيده
    كسرى وبينهما رسول
    شروده
    والنخل يسمو للبيان
    بطهره وشهوده
    للأمن راع رسوله
    متذكرا تاج السقوط
    على ثرى توحيده
    آمنت بالعدل المسور
    بالهدى فأقمت قصر
    وجوده
    ــــــــــــــــــــــ
    تحياتي أخي


    أخانا الكريم وشاعرنا المتألق المتدفق شعرا وفضلا

    ما أسعد قصائدنا إذ تعززها بفيضٍ من شعرك فتربو به

    وما أسعد قلوبنا إذ تسقيها بغيثٍ من فضلك فتهتزُّ شكرا وحبورا



    حفظك الله وأدام لنا شعرك النضير وفضلك الوفير



    مصطفى

  6. #6
    شاعر
    في ذمة الله
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 58
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خليل حلاوجي مشاهدة المشاركة
    فإن الناس زكَّوْني بإجماعٍ إلى الأبدِ
    \
    ولكنه رضي الله عنه لو جاءنا اليوم يقيم فينا عدله السماوي لما شاهد له من رفيق الا من رحم وربي وقليل ماهم
    اليوم وفواجع اليوم وفوازع العدو .... أمر أّمر مما يتصور الحليم فغدى الآن حيرانا
    اليوم اللاهثون الى دراهم ةنسوا عدلك ياعمر وأنسونا إياه
    وصار العدل شيئا ً من خرافات

    أخي الكريم وشاعرنا المبدع


    حقا يا أخي هذا ما يردده الزعيمُ المعاصر هنا مخدوعا مغرورا !

    ولكن يبقى سيدنا عمر رضي الله عنه منارة للعدل الصادق بعيدا عن طنين الزيف والخداع

    وهذا العدل لن يموت إن شاء الله رغم الفواجع والفوازع.


    ودمت يا أخي الفاضل بنعمة من الله وفضل


    وكل عام وأنت بخير وسعادة

    وأعاد الله رمضان على أمتنا وهي تنعم بالعدل والأمن والنصر

  7. #7
    شاعر
    في ذمة الله
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 58
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حوراء آل بورنو مشاهدة المشاركة
    آه من وجع وضعت أصبعك عليه حتى جعلته يفور !
    ليت بعض غبار نعليه هنا ؛ فلعل الموازين تشتم منه ريح العدالة فتستقيم إبرتها .
    كل تقديري .

    أختنا الفاضلة وكاتبتنا الجليلة حوراء

    أحمد الله عز وجل على هذا الحضور الكريم

    وصدقتِ يا أختاه

    وعسى الله أن يمن علينا بمن يعيد لنا بعض سيرته العطرة النضرة، ولا نيأس من روْح الله

    وقد بشرنا المصطفى صلى الله عليه وسلم قائلا:

    "مثل أمتي مثل المطر لا يُدري أوله خير أم آخره".
    (رواه الترمذي وأبو يعلى والدارقطني عن أنس مرفوعا. وقال الحافظ ابن حجر حديث حسن ، وله طرق".)



    ودمت للخير ساعية وللحق داعية


    مصطفى

  8. #8
  9. #9
    شاعر
    في ذمة الله
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 58
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    من زعيم معاصر إلى "عمرَ بن ِالخطاب"(رضي الله عنه)

    شعر: مصطفى عراقي


    ___________________

    "حكمتَ ؛ فعدلتَ ، فأمنتَ ؛ فنمتَ يا عمرُ"
    (رسول كسرى إلى خليفة المسلمين)



    ___________________
    يذوبُ اليومُ في دوَّامةِ الضوضاءْ
    وكفُّ الشمسِ تسْحبُ مِنْ يَدَيَّ عَباءةَ الأضواءْ
    وتكشِفُ وجْهَ ما يُخْفيه ريشُ القصْرِ
    تزدحمُ الظُّنونُ على فراش الريحِ
    تَهْوِي بي
    تطاردني أساطيري
    وينشقُّ السكونُ يفجِّرُ الأوْهامَ بُرْكانا
    أهاجرُ في بحارِ الليلِ ظمْآنا
    لماذا؟
    لماذا يهْجرُ النجمُ الشَّفيفُ مدائني ويعربدُ السهرُ ؟
    لماذا بتُّ أفزعُ من وميض النظرة البكمـــاءِ..،
    أسمعُ في رنين الصمت ما قد خبَّأَ القدرُ.
    أمامي ألفُ قنبلةٍ تؤانس وحشتي وتهدهدُ الأشواقَ..،
    حوْلي الجندُ والخفَرُ
    ويرقصُ تحت أقدامي سلاحٌ ظامئٌ يعدو وينتظرُ
    ألملمُهُ من الآفاقْ
    وفي دِهليز قصْري أحدث الآلاتِ
    تنتزعُ الخفايا، تنثرُ الأسرارَ
    تقتحمُ الضمائرَ في ليالٍ ما لها قمرُ
    تحطم باب قلبِ البسمةِ السوداءِ..،
    تُبدي في مرايا الليلِ ما تهذي به الأوراقْ
    تفتشُ بين أنقاض الصدور تقلب الأحداقَ..،
    تحني ظهرَها الكلماتُ والصورُ
    ولكن هل يعود النومُ يا "عُمرُ"؟
    ***
    تغني الريحُ بين يديكْ
    وتحكي عنك أسرابُ الطيورِ ويشرحُ الشجرُ
    وتشكرُ ناقةٌ مهدت أنت لها الطريقَ فلم تقعْ يوما، وولى الخوفُ والخطرُ
    ويأوي النومُ مشتاقا إلى عينيكْ
    فكيْـفَ..،
    كيفَ طويتَ جيش الظنِّ تحت بساطك الممدودِ فوق الرمْلِ..؟
    كيفَ صحبتَ وجه الحلمِ
    كيف أويتَ نجمَ الليلِ
    هل بالعدلِ..؟!
    إني – واسألِ المذياعَ – أعدلُ منكَ.
    هل بالحبّْ؟!
    جموعُ الناسِ تهتفُ لي فهل هتفوا بيومٍ لكْ؟!
    أبالشورى؟!
    فإن الناس زكَّوْني بإجماعٍ إلى الأبدِ
    وساروا في مواكبنا بلا عددِ
    نشيدا ينتشي نغما
    ومدوا في موائدنا عيونَ الحُلْم والأيدي
    وقد ذابت أكفُّهمُ من التصفيقْ
    وأعينهمْ من التحديقْ
    وهذي صورتي تعلو على جدرانهم علما
    وفوق ديارهمْ تشهدْ
    بأني الحاكمُ الأوحدْ
    ***
    فكيفَ يَخونُني نجمٌ؟
    وكيف يُهينني أرقُ؟
    يحاصِرُ قصْرَنا العالي ويخترقُ!
    حصوني لا تصدُّ جيوشه عني
    كأن الموت يبعثه رسولا عنه - قبل قدومه - حتى يروِّعَني!


    ***


    يذوب الليلُ في دوامة الإعياءْ
    وتزحفُ نحو قصري الشمسُ
    ترقصُ حولنا الأبواقْ
    فأنهضُ رافلا بعباءة الأضواءْ
    وأسبحُ في الغناءِ ِ، وموجَزِ الأنباءْ

  10. #10
    شاعر الصورة الرمزية إكرامي قورة
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : المنصورة-مصر
    العمر : 42
    المشاركات : 1,822
    المواضيع : 75
    الردود : 1822
    المعدل اليومي : 0.43

    افتراضي

    نص آخر أقرؤه لك د. مصطفى

    أكثر روعة وأجمل صورا وأوضح تمكنا

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بعضي هنا وهنا

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. "في أثناء" و"أثناء".. تعارض لجنة "المعجم الوسيط" مع قرار مؤتمر المجمع المصري
    بواسطة فريد البيدق في المنتدى عُلُومٌ وَمَبَاحِثُ لُغَوِيَّةٌ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-09-2010, 06:06 PM
  2. صيغة "افتعل" مطبقة الفاء وداليتها وزائيتها وذاليتها .. ملتقى "الأصوات" و"الصرف"
    بواسطة فريد البيدق في المنتدى عُلُومٌ وَمَبَاحِثُ لُغَوِيَّةٌ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-03-2010, 05:00 PM
  3. مجرد""""كلمة"""""ترفع فيك أو تحطمك........!
    بواسطة أحمد محمد الفوال في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-05-2009, 11:27 AM
  4. لكل الأحبة بالواحة هدية "لعلها تدوم إن شاء الله وتشهد لنا ولكم بالخير عند الله "
    بواسطة حسنية تدركيت في المنتدى فُنُونٌ وَتَّصَامِيمُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-04-2008, 11:52 AM
  5. العسل .. دواء شافي ادخل واكتشف الاعجاز في العسل"" سبحان الله""
    بواسطة ابراهيم اقيد في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-03-2007, 10:38 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة