أحدث المشاركات
صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 63

الموضوع: لمّا أتيت

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.74

    افتراضي لمّا أتيت

    لمّا أتيت

    قبل أن ألتقي بك كانت الرياح تهب كما تشتهيها السفن ، ولما أتيت وركبت مركبي وغصت معي في أعماق البحر ، وقرأت وجهك ، ورأيت الحيرة ترتسم على وجنتيك تغير كل شيء ولم أعد متأكدة أن مركبتي تسير في مسارها الصحيح ، ولم أعد أعرف أتجاهها .. هزني وغيرني حبك .. مسح الدمع من عيني فتركت الحزن وهجرت التمرد ، وغيرت حتى أسلوب حياتي ولهجة كلامي واستبدلت كلمات الهجر التي رردها لساني طويلاً بعبارات أخرى هي في كل حالاتها .. حب .. حنان .
    وأصبحت لأجلك أنتظر رجوعي إلى حيث أنت مع أنني لم أبتعد عنك سوى لحظة خروجي من عندك ، ولأجلك وحدك أقطع المسافات بحثاً عن سبيل يوصلني إليك .. يقربني منك .. وفي ساعات الليل الطويلة تنسى عيناي طعم النوم فتخشى الجفون السهر ويغادرها النعاس ، ولا أعلم كيف لجسد ضعيف مثل جسدي أن يتحمل كل هذا العبء؟ ولا أدري كيف يقاوم تعباً يستبد به؟ كلما ألتقينا ، وكلما تركتك وكلما تكلمتَ لحظة أو سكتَ، وكلما باغتّني بنظرة وأخفيت أخرى ، وكلما باغتت ذهني لحظة حلوة معك ، وكلما أدني شوقي لأبتسامتك ولنظرة عينيك .. نلتقي وكأننا للتو تعارفنا ويمضي الوقت بنا كأنه لم يجمعنا .. ونفترق كأننا لم نلتقي أبداً.. متاهة نعيشها وظلمات نتوه فيها ودوامة هو حبنا ندور في تياره أنا وأنت ، أنت وأنا .. يا أنا حتى هجرنا الفرح ونسينا الأبتسامة وأبتلينا بتشريع .. وقانون الظروف والتحجر .. فأصبح الحب ظرفاً متحجراً واللقاء عتاباً ودمعاً ..!



    22-12-1996

  2. #2
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 61
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.68

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوتيار تمر مشاهدة المشاركة
    لمّا أتيت
    قبل أن ألتقي بك كانت الرياح تهب كما تشتهيها السفن ، ولما أتيت وركبت مركبي وغصت معي في أعماق البحر ، وقرأت وجهك ، ورأيت الحيرة ترتسم على وجنتيك تغير كل شيء ولم أعد متأكدة أن مركبتي تسير في مسارها الصحيح ، ولم أعد أعرف أتجاهها .. هزني وغيرني حبك .. مسح الدمع من عيني فتركت الحزن وهجرت التمرد ، وغيرت حتى أسلوب حياتي ولهجة كلامي واستبدلت كلمات الهجر التي رردها لساني طويلاً بعبارات أخرى هي في كل حالاتها .. حب .. حنان .
    وأصبحت لأجلك أنتظر رجوعي إلى حيث أنت مع أنني لم أبتعد عنك سوى لحظة خروجي من عندك ، ولأجلك وحدك أقطع المسافات بحثاً عن سبيل يوصلني إليك .. يقربني منك .. وفي ساعات الليل الطويلة تنسى عيناي طعم النوم فتخشى الجفون السهر ويغادرها النعاس ، ولا أعلم كيف لجسد ضعيف مثل جسدي أن يتحمل كل هذا العبء؟ ولا أدري كيف يقاوم تعباً يستبد به؟ كلما ألتقينا ، وكلما تركتك وكلما تكلمتَ لحظة أو سكتَ، وكلما باغتّني بنظرة وأخفيت أخرى ، وكلما باغتت ذهني لحظة حلوة معك ، وكلما أدني شوقي لأبتسامتك ولنظرة عينيك .. نلتقي وكأننا للتو تعارفنا ويمضي الوقت بنا كأنه لم يجمعنا .. ونفترق كأننا لم نلتقي أبداً.. متاهة نعيشها وظلمات نتوه فيها ودوامة هو حبنا ندور في تياره أنا وأنت ، أنت وأنا .. يا أنا حتى هجرنا الفرح ونسينا الأبتسامة وأبتلينا بتشريع .. وقانون الظروف والتحجر .. فأصبح الحب ظرفاً متحجراً واللقاء عتاباً ودمعاً ..!
    22-12-1996
    =======

    أخي المفكر الأديب: جوتيار

    أتيت يحدوني أمل باقتناص
    تبخر الأمل وتهت في متاهة النص ، ووقعت في دوامته.
    أحاول الخروج والابتعاد قليلا ربما لتكون الرؤية أوضح
    ربما أدركت :
    من منا الـ"أنا" ومن الـ "أنت" ؟
    وأين هي بوصلة اتجاه المسار الصحيح؟
    وأيَّ الكلمات نستعملها وتستعملنا؟
    وأيَّ المسافات نقطعها وتقطعنا؟
    وأيَّ الساعات نقضيها وتقضي علينا؟

    وكأن الصدى مايزال يردد حيرة إيليا أبي مضي :

    أأنا السّائر في الدّرب أم الدّرب يسير ؟



    أخي جوتيار






    لك تحياتي


    مصطفى
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ولريشة الغالية أهداب الشكر الجميل

  3. #3
    الصورة الرمزية زين عبدالله قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    المشاركات : 544
    المواضيع : 40
    الردود : 544
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    تحيرنا الأسئلة وتحلق بنا في متاهات واسعة

    وقد لا نجد لها جواب

    وربما يحمل لنا الغد ما كنا نسأل عنه اليوم

    عزيزي جوتيار رائع وجميل ما قرأته
    اسجل اعجابي بنصك
    لك أعذب تحية
    [نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.88

    افتراضي

    مسارات الريح تتغير ، وعلينا أن نوجه أشرعتنا مع اتجاه مسيرها ، والإبحار عكس التيار ، مشقة ولكن من الممكن أن ينجح إن كان البحار قادرا متمكنا من مركبه وساريته ...
    هو إما استسلام .. وإما تحدي .......
    ولنا الخيار ..


    جو ..
    كعاتك ، لك فلسفة خاصة حتى بالألم ..
    شكرا على وقت ممتع قضيته على متصفحك .

    لك الود .......
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  5. #5
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 510
    المواضيع : 6
    الردود : 510
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    جو/

    كعادتك تغوص في اعماق الانثى لتخرج لنا لوحة هي ممزوجة بالوان تخلقها الانثى مع نفسها.


    حبي لك
    مار

  6. #6
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 53
    المشاركات : 12,546
    المواضيع : 378
    الردود : 12546
    المعدل اليومي : 2.29

    افتراضي

    .. ونفترق كأننا لم نلتقي أبداً.. متاهة نعيشها وظلمات نتوه فيها ودوامة هو حبنا ندور في تياره أنا وأنت ، أنت وأنا ..


    ومضات

    وتصحر الروح ... قاتل

    \

    نص مؤثث للغربة
    الإنسان : موقف

  7. #7
    الصورة الرمزية د. محمد حسن السمان شاعر وناقد
    تاريخ التسجيل : Aug 2005
    المشاركات : 4,318
    المواضيع : 59
    الردود : 4318
    المعدل اليومي : 0.79

    افتراضي

    سلام الـلـه عليكم
    الاخ الفاضل الاديب والمفكر جوتيــار تمر

    لعلي عندما اقرأ نصا , للأديب والمفكر جوتيار تمر , اترك كل شيء , واحاول ان أخلّص ذهني , من أي موضوع يشغله , وابتعد عن كل ما يمكن ان يشتت تفكيري , ويبعدني عن التركيز , وهذه المرة , احتاجني الأمر , ان اسكت جهاز التلفزيون الى جواري , على الرغم من أنني لااعتقد أنني اتابعه , وانما اعتدت ان اترك البّث , والصوت والصورة , وكأنها عادة وتعود , اوربما اسئناسا , وجدتني هذه المرة , امام سبك وصياغة , رسمتها ريشة فنّان مرهف الشعور والاحاسيس , حمّل كل ضربة أو لمسة , قطعة من قلب , أو نبضة من شريان أو وريد , في فلسفة عفوية فطرية الطابع .
    تقبل محبتي وتقديري

    اخوكم
    السمان

  8. #8
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    المشاركات : 167
    المواضيع : 22
    الردود : 167
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    جو العزيز

    نصحتنى بالابتاعد عن المرأة

    واليوم اجدك لا تملك مسار السفن
    بوجود الانثى تختلف الاتجاهات
    وتنحرف البوصلة
    لتأخذك الدوّامات

    أنصحك بما نصحتنى انت به



    محبتى وتقديرى واعجابى

  9. #9
    الصورة الرمزية محمد المختار زادني شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : المملكة المغربية
    المشاركات : 1,230
    المواضيع : 143
    الردود : 1230
    المعدل اليومي : 0.23

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوتيار تمر مشاهدة المشاركة
    ...وأصبحت لأجلك أنتظر رجوعي إلى حيث أنت مع أنني لم أبتعد عنك سوى لحظة خروجي من عندك ، ولأجلك وحدك أقطع المسافات بحثاً عن سبيل يوصلني إليك ..
    .. نلتقي وكأننا للتو تعارفنا ويمضي الوقت بنا كأنه لم يجمعنا .. ونفترق كأننا لم نلتقي أبداً.. متاهة نعيشها وظلمات نتوه فيها ودوامة هو حبنا ندور في تياره أنا وأنت ، أنت وأنا .. يا أنا حتى هجرنا الفرح ونسينا الأبتسامة وأبتلينا بتشريع .. وقانون الظروف والتحجر .. فأصبح الحب ظرفاً متحجراً واللقاء عتاباً ودمعاً ..!
    22-12-1996
    محنة النفس الحساسة ...
    تنسى الفرح ، متى داهمها سيل الأحزان ...
    خروج من جنة الحب إلى نار الشوق والحنين...

    بورك قلمك أيتها الرائعة

    أتمنى أن أقرأ رائعتك هاته لأشرب من قراحها العذب، من معاني عبارات حملها فكرك أكثر من معنى ...

    دمت متألقة

  10. #10
    الصورة الرمزية عماد عنانى على قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2006
    المشاركات : 744
    المواضيع : 20
    الردود : 744
    المعدل اليومي : 0.14

    افتراضي

    فأصبح الحب ظرفاً متحجراً واللقاء عتاباً ودمعاً ..!
    أعلم بأننا لا نصنع الظروف ... نرتمى فيها وتأخذنا إلى عكس أتجاه مشاعرنا ... و مهما حاولنا الفرار والبحث عن مهرب ... تصبح الحقيقة أمر واقع

    جو

    صنعت من الحرف متاهات مشيت فيها

    أراها تأخذني معها لعالم واسع في فلسفته

    بإحساس شاعر يحمل قلماً يسلب القلب والروح

    دمت بود أيها النقى

صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مـن أيـن أتيتِ ...
    بواسطة هشام عزاس في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16-03-2008, 06:58 PM
  2. أتيت اليوم مشتاقا
    بواسطة السيد عبد الرازق في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 11-11-2007, 12:08 AM
  3. أتيت ُ وفي نفسي مشاعر سكرانا ....
    بواسطة محمد الأمين سعيدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 18-02-2006, 09:10 PM
  4. أتيتُ بابِـــــكَ !
    بواسطة جمال حمدان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-04-2003, 10:44 PM