أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: نداء الى الاموات

  1. #1
    الصورة الرمزية محمد سوالمة قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : رفح
    العمر : 65
    المشاركات : 488
    المواضيع : 188
    الردود : 488
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي نداء الى الاموات

    أيها المسلمون: في نشوة النصر والظفر قال السلطان بايزيد: "إنه سيفتح ايطاليا ويُطعم حصانه الشعير في مذبح القديس بطرس برومة"! تلك هي مقولة خليفة المسلمين في بعض عصور المسلمين، وليس في أفضلها، عندما انتقم من نصارى شبه جزيرة إيبيريا (الأندلس) بعد أن استنجد به بقايا المسلمين هناك واستنصروه لرفع الظلم عنهم في رسالة طويلة حملت بعض معاناتهم، ومما جاء فيها:

    بأندلسٍ بالغرب في أرض غربةْ سلام عليكمْ من عبيد تخلفوا
    وبحر عميق ذو ظلام ولجةْ أحاط بهمْ بحر من الردم زاخر
    مصاب عظيم يا لها من مصيبةْ سلام عليكمْ من عبيد أصابهمْ
    شيوخهمُ بالنتف من بعد عزةْ سلام عليكمْ من شيوخ تمزقتْ
    على جملة الأعلاج من بعدة سُترةْ سلام عليكمْ من وجوه تكشفتْ
    يسوقهمُ اللباط قهراً لخلوةْ سلام عليكمْ من بنات عواتق
    على أكل خِنزير ولحم جيفةْ سلام عليكمْ من عجائزَ أُكرهتْ

    كانت هذه الأبيات جزءاً من رسالة الاستنصار المطولة، والتي بعث بها المسلمون في الأندلس، كما وردت في كتاب الدولة العثمانية، لعلي بن محمد الصلابي. وكان السلطان بايزيد يعاني من العوائق التي تمنعه من إرسال المجاهدين، بالإضافة إلى مشكلة النزاع على العرش مع الأمير جم، وما أثار ذلك من مشاكل مع البابوية في روما وبعض الدول الأوروبية، وهجوم البولنديين على مولدافيا، والحروب في ترانسلفانيا والمجر والبندقية، وتكوين التحالف الصليبي الجديد ضد الدولة العثمانية من البابا جويلس الثاني وجمهورية البندقية والمجر وفرنسا، وما أسفر عنه هذا التحالف من توجيه القوة العثمانية لتلك المناطق. ومع ذلك قام السلطان بايزيد بتقديم المساعدة، وتهادن مع السلطان المملوكي الأشرف لتوحيد الجهود من أجل مساعدة غرناطة، ووقعا اتفاقاً بموجبه يرسل السلطان بايزيد أسطولاً على سواحل صقلية باعتبارها تابعة لمملكة أسبانيا، وأن يجهز السلطان المملوكي حملات أخرى من ناحية إفريقيا. وبالفعل أرسل السلطان بايزيد أسطولاً عثمانياً تحول إلى الشواطئ الأسبانية، وقد أعطى قيادته إلى كمال رايس الذي أدخل الفزع والخوف والرعب في الأساطيل النصرانية في أواخر القرن الخامس عشر، كما شجع السلطان بايزيد المجاهدين في البحر بإبداء اهتمامه وعطفه عليهم، وكان المجاهدون العثمانيون قد بدأوا في التحرك لنجدة إخوانهم المسلمين، وفي نفس الوقت كانوا يغنمون الكثير من الغنائم السهلة الحصول من النصارى، كذلك وصل عدد كبير من هؤلاء المجاهدين المسلمين أثناء تشييد الأسطول العثماني، ودخلوا في خدمته. بعد ذلك أخذ العثمانيون يستخدمون قوتهم البحرية الجدية في غرب المتوسط بتشجيع من هؤلاء المجاهدين, وهذا الذي كان في وسع السلطان بايزيد الثاني فعله.

    أيها المسلمون: هذا بعض ما فعله أجدادكم قبل خمسة قرون في النصارى الذين أعدوا مائة خطة صليبية للإجهاز على الدولة الإسلامية العثمانية، كما ذكر أمير البيان شكيب أرسلان في تعليقات على كتاب حاضر العالم الإسلامي، أن الأتراك العثمانيين واجهوا على مدى فترة حكمهم مائةَ خطة صليبيةً للإجهاز على الدولة العثمانية، وكان أولُ حلف صليبي قام به البيزنطيون في عام 700 هجري، وفق 1301م لمحاربة عثمان بن أرطغرل، وكانت نهاية تلك الحملات هدم الخلافة العثمانية بمعاونة العميل الخائن كمال أتاتورك.

    أيها المسلمون: لا تستغربوا إذن من رشوة أميركا لتركيا بستة وعشرين مليار دولار مقابل السماح لها باستخدام أراضيها لشن الهجوم على العراق، ولا تعجبوا من المرتشي الكبير في باكستان الذي قدم إخوانَه حلفاءَ الأمس من الطالبان قرباناً على مذبح الأميركان، ولا تهولنكم خيانةُ حكام دويلات الضرار العربية والأعجمية لقضية فلسطين، وتواطؤهم مع الأميركان على ضرب العراق، فما هي إلا أدوار رسمت، ومؤامرات دبرت، ومهمات أسندت، واليومَ قد جاء وقت تنفيذها. سلسلة طويلة من المكر والغدر، بدأها القوميون الأتراك والعرب بالتعاون مع الإنجليز الكفار، هدموا بها الخلافة الإسلامية، واستدبروا عهد الدين، واستقبلوا عهد الإلحاد, وختمها حكام المسلمين بالتعاون مع أميركا في غزو العراق. فماذا جنى دعاة هدم الخلافة لأنفسهم ولشعوبهم؟ بل ماذا أورثوا أبناءهم وأحفادهم؟ لقد كانوا بحق شرَّ خلف لخير سلف، فقد ورثوا الخلافة من أجدادهم فأسقطوها، وورثوا أبناءهم وأحفادهم دويلات الضرار فأسقطتهم في أتون الخيانة والعمالة والنذالة والهزيمة، ورثوا الدين الذي رفع الله به أجدادَهم مقاماً عليّاً في الدنيا والآخرة، وورَّثوا أبناءَهم وأحفادَهم علمانيةً ابتدعوها، هوت بهم أسفل سافلين. قم يا مصطفى كمال، وأنت أبعد ما تكون عن الاصطفاء والكمال، قم من مرقدك الخبيث وانظر ماذا جلبته خيانتُك وأمُّ جرائمك على أبناء شعبك وباقي أمتك! قم يا أيها الشريف، وأنت أبعد ما تكون عن الشرف، قم من مرقدك الخبيث وانظر ماذا فعل تآمرُك بأبنائك الذين هم من صلبك وباقي العرب من أمتك، بعد أن تآمرت على إمامك المبايع، لقد وُعدت بامبراطورية عربية تملكها من المحيط إلى الخليج، ثم أمسيت في منفاك القبرصي، وأصبح أبناؤك ألعوبة في أيدي الصليبيين واليهود! نكثت العهد فجازاك الله من جنس عملك! قوموا أيها الكماليون وأيها الاتحاديون لتروا ماذا حل بنا جراء فساد دينكم وتدبيركم! قم يا علي عبد الرازق، لترى ضرورة الخلافة التي لم تكن يوماً ترى لها ضرورة! كم نفتقدها اليوم بعد حالة الشلل التي أصابت حكامنا. قوموا يا دعاة الجامعة العربية وانظروا هذا الجسدَ الهزيل الذي لا يدفع عن نفسه ذباباً سياسياً، أو بعوضاً اقتصادياً، ولا يستطيع حل خلاف عربي واحد بين جارين عربيين ولو عُمِّرَ ألف سنة! قوموا يا دعاة الجامعة الإسلامية لتروا دويلات منظمة المؤتمر الإسلامي تقف اليوم كشواهد القبور، لا في العير ولا في النفير! قم يا طه حسين ويا سلامة موسى، يا من كنتم ترون أن مصر جزءٌ من أوروبا وليست جزءاً من آسيا، وأن سبيل النهضة هو أن نسير في طريق الأوروبيين، وأن الأزهر القديم لا يفهم الوطنية الحديثة! قم يا قاسم أمين وانظر ماذا حققت المرأة المسلمة بسفورها وخلع جلباب حيائها والتفريط بعرضها! قومي يا صفية زغلول ويا هدى شعراوي وانظرن ماذا فعلتن بنساء المسلمين، وكم كشفتما من عوراتهن المستورة، وكم منهن تعرضن للاغتصاب، وكم منهن فقدن أمومتهن! قم يا جمال الدين الأفغاني ويا محمد عبده لتروا كيف تطور الإسلام بما يناسب البيئة كما زعمتم، فالبيئة القذرة اليوم قد احتوت الإسلام والمسلمين معاً! قم يا عبد العزيز فهمي لترى ماذا حل باللغة العربية الفصحى التي كنت معولاً من معاول هدمها، بل وطالبت كتابتها بالأحرف اللاتينية! ورحمك الله يا مصطفى صبري، يا صاحب النكير على منكري النعمة من الدين والخلافة والأمة، رحمك الله وأنت تبين فساد دين الكماليين، وعصبيتهم للجنس التركي، وعداءهم للإسلام، وصلتهم باليهود، وتواطؤهم مع الإنجليز. أيها المسلمون: لا تعجبوا من ندائي للأموات، إنه فعلاً نداءٌ للأموات، ولكني أرجو منه استجابةَ الأحياء.
    أيها المسلمون: إن في التاريخ لعبرة، وفي استذكاره فائدة وفكرة، فالله سبحانه وتعالى يقول ]لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبَابِ مَا كَانَ حَدِيثاً يُفْتَرَى وَلَكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلِّ شَيْءٍ وَهُدىً وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ[. ونحن نعيش في هذه الأيام قرب حلول ذكرى هدم الخلافة حسب التقويم الميلادي، وقرب حلول ذكرى الهجرة النبوية حسب التقويم الهجري، فإنه يجدر بنا أن نقف عند المحطات البارزة في أحداث الهجرة المباركة التي أفضت إلى قيام دولة الإسلام الأولى، وأن نقف عند المحطات البارزة في أحداث الغدر والخيانة التي أودت بحياة دولة الخلافة الإسلامية العثمانية، فنأخذ العبرة من تلكم الأحداث جميعاً، فنعيد تفعيل ما يلزم لإعادة بناء الخلافة، وإقامتها ثانية راشدة على منهاج النبوة من جديد، والتمسك بما يقرب إليها من قول أو عمل، وفي نفس الوقت نفتح النار بقوة وبلا هوادة، على جميع الأعمال والشخصيات والأفكار التي ساهمت في نقض هذا البناء وهدمه، وأن نحذر أنفسنا وجميع المسلمين من كل ما يقرب إليها من قول أو عمل. بل نحشد ما وسعنا من طاقات المسلمين كي نهدم دويلات الضرار التي قامت على أنقاض الخلافة الإسلامية في بلاد العالم الإسلامي، وننسف حكامها في اليم نسفاً، فالشر الذي أصابنا منهم مستطير، والجهل والفقر والظلم الذي جلبوه علينا يفوق كل وصف وتقرير، وغضب الله الذي حل بنا وسخطه يتجاوزان كل حجم وتقدير، والخير الذي حجبوه عنا - قاتلهم الله - خير عميم وكثير.

    أخرج ابن ماجة بسنده عن ‏ ‏أبي هريرة ‏قال: قال رسول الله ‏r: "‏حَدٌّ ‏ ‏يُعْمَلُ بِهِ في الأَرْضِ خَيْرٌ لأَهْلِ الأَرْضِ مِنْ أَنْ يُمْطَرُوا أَرْبَعِينَ صَبَاحًا".

    أيها المسلمون: انظروا كم أصاب بلادنا من الخير العميم جراء ثلاثة أو أربعة أيام من المطر، فما بالكم بالخير الذي يعم الأرض جميعاً جراء مطر أربعين يوماً كأيامنا التي خلت! لا شك أن الأرقام تعجز عن رصده وإحصائه. فكيف إذا عرفتم أن إقامة حد واحد في الأرض خير لأهلها جميعاً من أن يمطروا أربعين صباحاً؟ من يقيم الحدود غير الخلافة؟ ومن يقاتل الأعداء بقدرة غير الخلافة؟ ومن يُتقى به من شر الأوغاد غير الخلافة؟ ومن يحمل الإسلام رسالة إلى العالم أجمع غير الخلافة؟ ومن يقتص من الظالم للمظلوم غير الخلافة؟ ومن يحرس الدين غير الخلافة؟ فاعملوا لإقامتها أيها المسلمون لعلكم تفلحون. فاللهم عجل بقيامها، واجعلنا من العاملين المخلصين لإقامتها، اللهم فرج همنا، ونفس كربنا، واقض الدين عنا وعن المسلمين. ربنا أفرغ علينا صبراً وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين .
    [motr]من اراد الله به خيرا فقهه في الدين[/motr]

  2. #2
    الصورة الرمزية عدنان أحمد البحيصي شهيد العدوان على غزة 2008/12/27
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : بلد الرباط (فلسطين)
    العمر : 37
    المشاركات : 6,717
    المواضيع : 686
    الردود : 6717
    المعدل اليومي : 1.06

    افتراضي

    اخي الكريم محمد الفاتح
    تعجبني مواضيعك جدا ويعجبني منك ذلك الحرص على الأمة فبارك الله فيك
    نعم أخي لقد ناديت الأموات كي يستجيب الاحياء ولكن الظاهر أن الأحياء هم الأموات في هذا العصر عصر الاستسلام والخنوع
    ليس من مات فاستراح بميت....ولكن الميت ميت الأحياء
    اخي الكريم تقبل فائق أحترامي

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد سوالمة قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : رفح
    العمر : 65
    المشاركات : 488
    المواضيع : 188
    الردود : 488
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا

    بسم الله اللرحمن الرحيم

    اشكرك اخي على هذه الثقة واسال الله ان يكون ما نقوم به من عمل في ميزان حسناتنا .

    اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا انك انت العليم الحكيم

  4. #4
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,488
    المواضيع : 1090
    الردود : 40488
    المعدل اليومي : 6.29

    افتراضي

    لقد أسمهت لو ناديت حياً ***** ولكن لا حياة لمن تنادي

    نعم أخي محمد هو نداء للأموات ونرجو الله أن يعيد إليهم حياتهم التي لا تكون إلا بعودتهم إلى صراطه المستقيم وشرعه القويم.


    دمت للخير منبراً


    تحياتي وودي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

المواضيع المتشابهه

  1. فرح الاموات عندما يزورهم ابناؤهم .
    بواسطة عبدالله علي باسودان في المنتدى الحِوَارُ المَعْرِفِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-03-2017, 09:48 AM
  2. نداء الحرية || مع الشاعرة الرائعة نداء غريب ~
    بواسطة براءة الجودي في المنتدى لِقَاءَاتُ الوَاحَةِ
    مشاركات: 63
    آخر مشاركة: 14-09-2013, 03:20 AM
  3. صرخة في عالم الاموات
    بواسطة عادل عبدالوهاب ابوالمقداد في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 03-07-2012, 12:18 PM
  4. نداء للمعنيين والجادين .. نداء هام جدا
    بواسطة لاجيء فلسطيني في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-08-2003, 05:49 PM
  5. نداء الى قلوب المسلمين....!!!
    بواسطة ابو دعاء في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 30-07-2003, 09:02 AM