أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 26

الموضوع: افتقدتكِ في لحظة توسلي إليك !!

  1. #1
    قلم فعال الصورة الرمزية نورا القحطاني
    تاريخ التسجيل : Nov 2005
    الدولة : لنــــدن
    المشاركات : 2,077
    المواضيع : 71
    الردود : 2077
    المعدل اليومي : 0.47

    Post افتقدتكِ في لحظة توسلي إليك !!


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    "
    "
    كم أنت محظوظة أيتها الأنثى ..وكم هي جميلة دموعك تلك !
    يا الهي....
    أشعر أنني بحاجة للبكاء ..أريد أن أحزن ...أريد أن أعاني ..لأصارع آهاتي
    لا أعرف لماذا لم أستطع فعل ذلك ؟
    و..لماذا لم تخني دموعي وأحزاني هذه المرة بالذات ؟وهي التي تخونني دائما
    وتكشف ستار الحنايا في اغلب المواقف العاطفية.
    ..آآه ..الآن آمنت بحالة ..تلبد المشاعر ..!!
    غيوم تحجب نفسي عن مشاعري ..!
    وأنت يا قلب تحرك وبعثر مشاعرك ..فانا أشعر بغربة عجيبة... بيني وبين نفسي
    لا تتركني في حالتي الغريبة هذه !
    لله أنتِ أيتها .. الدموع .. افتقدتكِ في لحظة توسلي إليكِ
    وابتعدتِ عندما اشتقت لك .
    "
    "
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    *
    *
    *
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    تحية ورد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    أديبة وقاصة الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 2.31

    افتراضي



    نـ ـ ـ ـوارة
    حقا
    كيف حين نستجدي الدموع تتمنع
    كيف حين نحتاج الحزن يأبى علينا
    كم استجديت الدموع وعاندتني
    كم توسلت للقلب الذي ارتدى ثوب القسوة
    كم بحثت داخل نفسي عن الحزن فما وجدته
    ليس تبلد مشاعر لكنها وعي أن لا شيء يستحق
    نصك مفعم بالأنوثة حقا
    كم أحسستك في هذه الكلمات
    حالة اللا شعور حين تنتابنا
    وكأنا خواء
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  3. #3
    أديبة الصورة الرمزية سحر الليالي
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 31
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 2.29

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    كيف الصباح بنهكة حروفك يا نور
    ثمة نبض وخفقة ضوء هنا
    وحبات مطر رقيق تبللنا

    رائعة يا نورا بحق
    لك حبي وألف باقة ورد

  4. #4
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    المشاركات : 396
    المواضيع : 3
    الردود : 396
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    الاخت نورا/

    وأنت يا قلب تحرك وبعثر مشاعرك ..فانا أشعر بغربة عجيبة... بيني وبين نفسي
    لا تتركني في حالتي الغريبة هذه !


    كم هي رائعة هذه الكلمات وكم هي بليغة

    سلمت يداك

    مودتي

  5. #5
    قلم فعال الصورة الرمزية منى محمود حسان
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 1,584
    المواضيع : 163
    الردود : 1584
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    ما أروع حروفك نورا وما أجمل رقتك البالغة

    حقاً انت صاحبة الذوق الرقيق ، والكلمات المعبرة

    قرأت بصدق معزوفتك للمشاعر التى تحرك كل الأحاسيس بلا ارادة

    دمت بكل الخير والود

    والنجاح والتألق الدائمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    شاعرة الصورة الرمزية أسماء حرمة الله
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.86

    افتراضي تحية ورد

    سلام اللـه عليك ورحمته وبركاتـه

    تحيـة قطفتُها من قلبي


    نـورا،

    قرأتُ نصّـكِ أمسِ، ولم تستطعْ رعشةُ قلبي أن تكتبَ مع حبْري المنهـك شيئـاً !
    تنشّقتُ إحساسَـكِ، تصاعدَ مع زفيرِ الدمعة .. نصُّكِ صرخـةٌ شطرَت القلب إلى نصفيـن !

    موعدُنا مع الدموع لايعرفُـه غيرُهـا، هو موعدٌ يخضع لمدّ الأزمـة وجزْرهـا، ويتشكّل كلَّ مرة بطريقةٍ مختلفة، مرةً يهمي قطْراً، ومرةً يهمي صمتاً، وكلاهما مُرّ ! مع أنّ الدموع تكون أحياناً قطْراً، يطفئ جذوة الألـم، أو مرهماً يعالجُ بعضَ آثارِه !

    لاتنسيْ يانورا أن تحضري معكِ حقائبَـكِ، سأنتظركِ تحت شجرةِ الأفق، حين تشير الساعةُ إلى منتصف الحلـم، فموعدنا مع الشمس قد اقترب، لكن احذري أن تتقفّـى آثاركِ وآثاري الدموع !


    نوّراة الواحة .. هي أوقاتٌ لامناصَ لنا منها، فطيبي نفساً، ستمـرّ ! ستغيب بإذن ربّي
    لكِ عميقُ محبّتي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف طاقة من الورد والندى

  7. #7
    قلم نشيط الصورة الرمزية خلود داود أحمد
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    الدولة : أمتطي شعاعا
    المشاركات : 384
    المواضيع : 29
    الردود : 384
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي


    الأديبة نورا القحطاني..

    عبرت عن لحظة حرجة ، نتوق إلى دمع يغسل عنا ركام آلام وأحزان..

    رائعة كلماتك أيتها الحبيبة !

    محبتي وأشواقي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الشكر العميق للحبيبة نورا القحطاني على التصميم

  8. #8
    قلم فعال الصورة الرمزية مروة عبدالله
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    المشاركات : 3,215
    المواضيع : 74
    الردود : 3215
    المعدل اليومي : 0.80

    افتراضي

    يبدو ان كل الناس فى ضياع

    فبعد ان احسست انى الوحيدة الدامع

    وجدت دموع العاشقين كثيره

    لما الغدر والخداع لا يجب ان نسئل

    نجرح ويجب ان نضحك

    اختى العزيزه تقبلى وجودى هنا

    أختك

    مرمر

  9. #9
    قلم فعال الصورة الرمزية مينا عبد الله
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    الدولة : حيث تكون روحي
    العمر : 36
    المشاركات : 2,091
    المواضيع : 110
    الردود : 2091
    المعدل اليومي : 0.49

    افتراضي

    العزيزة نورا ..
    جميلة جدا .. ورقيقة كلماتك
    ووصفك لحالة الغربة مع النفس .. مؤلمة
    كلنا نشعر بها ..
    لكنك اجدت في نقلها

    مودتي واحترامي

    ميـــــــــنا
    أنفاسي خطواتي نحو الممات .. و ربما تبقى لي ذكريات .. هكذا علمتني الحياة

  10. #10
    أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : عمّان -- الأردن
    العمر : 32
    المشاركات : 1,118
    المواضيع : 36
    الردود : 1118
    المعدل اليومي : 0.26

    افتراضي

    نورا............

    تكاثفت سحب السماء ...وبدأ ضوء الشمس الخافت يتضاءل... لبدلفَ لنا مطرٌ دامع!..... عجباً لهذا المطر!!

    وشرع الأفق الرمادي يلملم بقايا الأشعة التائهة العليلة من بين طيات الغيوم المدلهمة وأتت إمرأتي الناصعة ...

    ضيفة الشتاء الأبيض باسطةً جدائلها السمراء على هضاب مسالمة...

    وأخذت الريح العاتية تصفر هنا وهناك بغرور يسري قشعريرة في النفوس...
    ( بالله عليكَ يا دمعي حدثهم أكثر)


    احترامي

    حمزة الهندي
    حين َتُمطِرُ بِغزَارَةٍ ... تَجتَاحُنِيْ ... تِلك َ' القَشْعَريرَةُ ' شَوْقا ً إليك ِ!!

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ما افتقدتك
    بواسطة محمد بوكريم في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 20-11-2011, 02:32 PM
  2. توسلي بالحبيب لربه من فراش المرض بعمان ،، للشاعر: عبد الرحيم محمود
    بواسطة عبد الرحيم محمود في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-12-2006, 12:53 PM
  3. اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ
    بواسطة نعيمه الهاشمي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 10:04 PM
  4. "هَمسَةٌ فِي أُذنِك..."
    بواسطة hedaya في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-10-2004, 10:35 PM
  5. إليك .. إليك قدمتُ اعتذاري
    بواسطة د.جمال مرسي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 06-06-2004, 06:53 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة