أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: عندي سؤال .....!

  1. #1
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي عندي سؤال .....!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أول الموضوعات التي سنثبتها هي ما انتهينا إليه سابقا ويكون ذلك بفتح هذه الزاوية لأسئلتكم واستفساراتكم فيما يتعلق بشعر التفعيلة وسنثبت هذه الزاوية لكي يتاح المجال للجميع الوصول إليها .
    إذا تصفَّحتَ ديوانيْ لتقرأني
    وجدت شعرَ المعالي َ جلَّ ديواني

  2. #2
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 46
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    حسنا استاذي
    سابدا انا باأسئلة المعتادة و التي تدور دوما في خلد الكثيرين

    - ما هو شعر التفعيلة ؟؟ و فيما يختلف عن العمودي ؟؟ و هل هو للنثر أقرب ؟؟
    - ما هي قواعد القافية في شعر التفعيلة ؟؟
    - ما هي التفعيلات الشهيرة لهذا النوع من الشعر ؟؟ وهل نعتبر أنه ابدل البحور بتشكيلات بديلة في الشعر العمودي ؟؟
    - هل شعر التفعيلة من الأشكال التجديدية في الشعر؟ أم انه من الاشكال التي عرفت قديما ؟؟

    هذه هي البداية استاذي و ستتوالى أسئلتي ان سمحت لتلميذك عله يتعلم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    حين ترى غروب الشمس ..تدثر جيدا فقد بدأ صقيع الليل!

  3. #3
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أهلا بك دوما أيها الأندلسي ودوما لديك عدد من الأسئلة بيد أنا سنجيب عن سؤال واحد كل مرة بالمختصر المفيد حتى نترك المجال لباقي أسئلة الأخوة فلا تكثر أيها الجميل .

    1-شعر التفعيلة :-
    شعر اعتمد وحدة التفعيلة في بناء السطر الشعري بدلا من وحدة البيت والتوزيع القديم للتفعيلات .
    بذلك هو قام اساسا على بحور فيها تفعيلة واحدة سميت بالبحور الصافية وتاليا أمكن استخدام وحدة تفعيلتين معا من البحور الممزوجة التي تتألف من نوعين من التفعيلات على أن يتم تكرارهما ومعاملتهما كوحدة واحدة على أن تكون القفلة بأبسطهما في نهاية السطر.

    هذا طبعا من حيث البناء الموسيقي

    ويختلف عن شعر العمود بالضبط كما يمكنك أن تفهم انه لا يتعامل مع وحدة البيت ولا مع توزيع الخليل للتفعيلات من حيث العدد ولا يعطي بالا كبيرا لقافية واحدة في نهاية كل سطر بل تتنوع وتتعدد وفق أنظمة ذوقية وفنية ويسمح بالتدوير على التفعيلة وليس فقط على البيت والمعنى ويركز على مجازات اللغة والرموز والبناء القصصي والدرامي ولا تفلح فيه الخطابية ولا المباشرة والزحافات فيه وأنواع التفعيلات ترد دون قوانين العمود ولكن بقوانين جديدة وتسمى التشكيلات ويحكمها نظريات ايقاعية ايضا مختلفة عما للعمود وهذه ابرز الاختلافات.

    لا ليس أقرب للنثر ولا علاقة بين شعر التفعيلة والنثر إلا من جهة واحدة هي استخدام كليهما للغة.

    2- القافية في شعر التفعيلة :

    هناك قافية أو على الأكثر اثنتان مركزيتان تردان بين الأسطر على امتداد السطور في القصيدة وتسمى المركزية وبينها قواف ثانوية ترد حرة بين الأسطر وعلى أي حال يحكم الهيكل ذلك، فالهيكل الموزع إلى فقرات وهو الهيكل المقسّم يحتمل لكل فقرة قافية مركزية وأخر ثانويات أما الهيكل المنسدل وهو غير المقسم فتلزمه كله من اول القصيدة حتى نهايتها قانون واحد لمركزية واحدة وأخر ثانويات على امتداد الهيكل .

    3- أشهرها تفعيلة المتدارك والمتقارب والكامل والرمل والهزج والرجز .
    لا هو لم يبدل البحور بل استفاد منها وأخذ منها توزيع تفعيلاتها بدل ان تكون بمصراعين حسب قانون البيت إلى السطر الواحد ويفضَّل أن يبقى العدد الإجمالي لتغعيلات السطر بما هو في أصل البحر .

    يعني مثلا أقصى عدد لتفعيلات البيت من الكامل 6 تفعيلات من متفاعلن ولذا فالسطر يجب أن لا يزيد عن 6 منها أو من صورها أي تشكيلاتها . بينما مثلا في الهزج أقصى عدد هو 4 من مفاعيلن والأفضل أن لا يزيد أي سطر في القصيدة عن 4 منها أو صورها أي تشكيلاتها إلا في حالات الضرورة وإذا لم تتم التفعيلة في السطر يلجأ إلى التدوير .

    وهناك من يشترط أن تنتهي تفعيلة السطر أو القفل بإحدى التشكيلات وليس كل مرة تشكيلة أخرى وارى فيه نوع من التقييد والقواعد المتزمتة فمثلا إذا كان النص على بحر الكامل وانتهى سطر اول بمتفاعلن يكون انتهاء جميع السطور بهذه التشكيلة ولا يجب أن ينتهي سطر ما بتشكيلة "مستفعلن " مثلا وهي ذاتها" مْتفاعلن" التشكيلة الأخرى لها.

    4- نعم التفعيلة وقوانينها ونظامها من التجديد في الشعر العربي الذي لم يعرف إلا نمط واحد جرى عليه يوما تجديد في موضوعة القوافي سابقا بحيث تغيرت في كل بيت وسموه المرسل ولكن ضمن نفس قوانين وضوابط العمود البنائية والموسيقية وهنا الامر مختلف تماما في البناء والموسيقى .

    وأول ظهور قصائد هذا اللون كان في الثلاثينيات من القرن السابق بينما الظهور الرسمي والدعوة له على يد نازك الملائكة عقب قصيدتها الشهيرة الكوليرا في نهاية الاربعينيات.

  4. #4
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,488
    المواضيع : 1090
    الردود : 40488
    المعدل اليومي : 6.29

    افتراضي

    أخي الحبيب أيمن:

    أبارك لك هذا الجهد وأشكره لك.

    أحببت أن أشارككم الحوار استئناساً برأيكم ...

    سمعتكم تتحدثون غير مرة عن قصيدة السطر وقصيدة النثر فما هما وما الفرق بينهما وبين قصيدة التفعيلة وقصيدة الشعر؟؟

    أعلم أن سؤالي قصير وإجابته طويلة فاحتمل أخاك. نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    تحياتي وودي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    مرحبا بالأخ الحبيب سمير
    ونحتفي بك وبسؤالك الجميل ويسعدنا حضورك المنعش دوما.
    وبارك الله بك وإنما نقوم على ما نحاول من واجب.
    حقا سؤالك ستكون إجابته طويلة إلا إن اختصرناها إلى ما يفيد الاصطلاح وبالتالي ستكون في ظني أكثر فائدة .

    وجوابها كالتالي :

    قصيدة السطر الشعري : هي ذاتها قصيدة التفعيلة واصطلح بعضهم عليها بالشعر الحر وآخرون بالشعر الحديث وغيرهم بالشعر المعاصر يوم كانت أحدث الأشكال الشعرية ، وإنما نحب ونؤثر تسميتها بقصيدة السطر الشعري لأن الشعر من حيث البناء يقوم على اللغة وهو مشترك في كل الأصناف وعلى الوزن الذي تكفله التفعيلة وهو مشترك أيضا في كل الأصناف( عدا قصيدة النثر) ، وحيث أن فرق البناء الوحيد بين قصيدة العمود وقصيدة السطر هو أن أولها يكتب على مصراعين محددين كما هو معلوم من شكل الكتابة ويقوم على هذا الشكل المصطلح عليه بيتا بينما قصيدة السطر الشعري تكتب على شكل سطور وهذه هي صيغتها المنظورة رأينا أن يكون استخدام هذا المسمى أكثر للدقة .

    والواقع أن قصيدة العمود وقصيدة السطر كما هو معلوم تحتوي التفعيلة كل منهما فلماذا نسمي واحدة دون الأخرى قصيدة (التفعيلة ) ؟ لذا فمن الأفضل تسمية الشكل الأول أي العمود بقصيدة (البيت ) والثانية بقصيدة (السطر ) وكما تعلمون فإن العمود والعمودي نسبة له لم يوصف بها الشعر إلا إذا توفرت في شعر الأقدمين صفات محددة أو في شعر البيت تاليا كما حددتها كتب الموروث فليس كل شعر قائم على وحدة البيت عمودا وهذه كانت من باب التعميم سابقا مع أنها كانت حقيقة مصطلحا مخصصا لصفات إن توفرت في قصيدة البيت الشعري وهي سبعة شروط جمعها المرزوقي في مقدمة الحماسة يمكن الرجوع لها حتى لا نطيل أكثر .

    حسنا بعد ان اتضح مفهوم قصيدة السطر الشعري والتي كما اسلفنا هي ذاتها قصيدة التفعيلة نأتي إلى النمط الأحدث وهو ما يسمى بقصيدة النثر .

    قصيدة النثر prose gasida : هي ما قام على فكرة نثر الشعر بحيث يستغنى بالموسيقى الداخلية والناشئة عن التراكيب اللغوية وإيحاءاتها الدلالية الصورية عن الوزن المعلوم الصوتي والمستند إلى التفعيلات وتكتب على شكل سطور أو حتى حرف في كل سطر للكلمة الواحدة أحيانا فهي قصيدة بصرية كما يرى أصحابها وبالتالي لا تحتفل إلا بالفكرة وكثيرا ما يكتنفها الغموض وقد عاد بعضهم إلى المناداة بضرورة الحفاظ على قافية في نهاية أسطرها لتعويض الخلل الناشيء من إهمال الوزن والتفعيلات.

    أما إطلاق التسمية عليها قصيدة وشعرا فجاء من اعتبار أن الشعر إنما يقوم على إطار لغوي وحامل موسيقي للصور التي هي أساس الشعر وما يميزه عن النثر العادي أو النثر الفني وبما أن البناء القائم يحتوي عنصرا من عناصر الشعر وهي الصور فقد سوَّغ أصحاب الفكرة لهم أن يطلقوا عليها اسم قصيدة ولنا أخ هو الباحث محمد الصوَّاف كان قد اقترح تسميتها بالنثعيرة لأنها أقرب إلى النثر من الشعر وكنا أيضا اقترحنا أن ندعو هذا الشكل الأدبي بالمنسوقة أو النسيقة لأنها أقرب إلى نسق من شعر أو نثر وبالتالي تصبح لونا جديدا مثلما أصبحت الرواية لونا جديدا على القصص والنثر وهو في ظني أفضل الحلول لطرحها في مواصفات خاصة بها فلا تكون على قاعدة الشعر ولا قاعدة النثر بحيث تصبح لها سماتها الخاصة ولا زالت حقيقة هي في طور التجريب .

    وإطلاق شعر وقصيدة على السطر له ما يبرره نظرا لامتلاك قصيدة السطر شروط الشعر الأساس من وزن ولغة وصور بينما قصيدة النثر تفتقد إلى الوزن وهو عامل أساس في الشعر ولا أعتقد أن الوزن أو الموسيقى الداخلية كما يرى منظرو هذا اللون تعوِّض أو تسمح بتدارك هذا الخلل الناتج عن فقدان الوزن الأصيل ولذا نراهم لجأوا مؤخرا إلى اعادة القافية .


    وقد عرفنا الشعر في محاولتنا فقلنا كل نص نشأ عن نبض شعوري في قالب لغوي وموسيقي سليم وحرَّك خيالا في المتلقي وإلا جدوا له اسما آخر.

    مع تحياتي المحبة نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jun 2003
    العمر : 43
    المشاركات : 407
    المواضيع : 29
    الردود : 407
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي


    السلام عليكم ..

    أفادنا كثيرا ً ماذكرتَ فبارك الله جهدك أخي الكريم وأستاذي ( أيمن ) ..

    يعني مثلا أقصى عدد لتفعيلات البيت من الكامل 6 تفعيلات من متفاعلن ولذا فالسطر يجب أن لا يزيد عن 6 منها أو من صورها أي تشكيلاتها . بينما مثلا في الهزج أقصى عدد هو 4 من مفاعيلن والأفضل أن لا يزيد أي سطر في القصيدة عن 4 منها أو صورها أي تشكيلاتها إلا في حالات الضرورة وإذا لم تتم التفعيلة في السطر يلجأ إلى التدوير .
    حسنا ً .. هل مِن أمر يحدّد لنا السطر ونهايته ؟؟
    يعني هل من الممكن أن أنقل بعض الكلمات للسطر التالي للحفاظ على الالتزام بعدد التفعيلات حتى ولو أدى هذا إلى تشتت المعنى بين عدّة سطور ؟؟




    شكر الله لك ماتقدمه ..

    تحياتي لك ..



  7. #7
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    أهلا بالمتذوق
    نعم على قاعدة نازك الأساس وجب الوقوف عند حد التفعيلات ولو حدث ما وصفت وعليك حل ذلك بالتدوير إلى الأسطر التالية.

    أما أنا فأرى إكمال الأسطر حتى لو تجاوزت العدد في مثل هذه الحالة وهذه إحدى حالات الضرورة التي أنهيت بها القاعدة أعلاه.

    تحياتي

  8. #8
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Oct 2003
    الدولة : آفان
    العمر : 36
    المشاركات : 50
    المواضيع : 11
    الردود : 50
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    استاذي
    انا احد المتذوقين والمحبين للشعر ولكن تنقصني الدراسة
    حيث اني مادرست الا الاعدادية

    والباقي تذوقته عن طريق القراءة

    وانا اكتب ...ولا ادري ان كانت كتابتي شعرا او نثر ا
    ولكن لي بعض التجارب الشعرية (المقبولة )
    اما عن الذي اركز في كتاباتي عليه لا اعلم ان مان شعرا اونثرا اوماذا؟

    حدثيـنـي الأن إنــي أسمـعـك ....
    وقـد فهـمـت رغــي الشـجـرْ ....
    وأصبـحـت متـحـدثـاً رائـعــا....
    مــع الـتـرابِ ورذاذ الضـبـابِ ....
    ومــــــع الــقــمـــر ْ .....
    تعلمـت كــلَ أبجـديـة تسـافـر ....
    بـيـن الـريـح , فــوق الغـيـمِ ....
    فـــي أعـمــاقَ الـضـجــرْ ....
    فهمت معنى الصمـت فـي عينيـك ....
    ومعنـاه مزروعـاً فــي صـخـرْ ...
    اتقنت لعبة الحروف التـي أظناهـا ....
    سـواد الليـل ... ومشـاق السفـرْ ...
    وعرفت أن البحرَ ليس عميقا حينمـا ...
    أكـتـب فـيـك مـــا نـــدرْ ....
    وأن النـهـار لاضــوء فـيــه ....
    وأن الــــشــــمــــس .....
    نجمـة محسوبـة عـلـى الــدررْ....
    وأن الزهر مشروع رائحـة كريهـه ...
    حين تتعرى يـداك صـوب الزهـرْ ....
    وأن الجمـال كلمـة لامعنـى لهـا ....
    والشـعـر مـنـسـوج الـهــدرْ ...
    وأن الـمـراعــي تـتـصـحـر ....
    ويصفرُ لونُ العشبِ مع هطول المطرْ ....
    تـعـلــمــت يـالــيــلــى ...
    لغـة الاخشـاب وعيـدان القصـب ....
    ورأيـت مــالا يــراه البـصـرْ ....
    لمـسـت عـذوبــة الحـنـظـل ....
    ولـذة الفـراق وأحـزان النـظـرْ .....
    فـي كـل حـوار أجريـه مدمجـاً ...
    بيـن الـرمـال وبـيـن الحـجـرْ ...
    تعلمـت كـيـف يتـيـه الـحـزنُ ...
    فــي سيـجـار ( الـشــروت )....
    ويسهـر باكـيـا حـتـى السـحـرْ ...
    فحدثينـي بكـل لـغـات الخـلـق ....
    صهيلاً او هديلاً .... لاتينياً او عبريـاً ..
    أو كـمـا تـحـدثـت مُـضــرْ .....
    أو بهديرِ الماء إنـي أفهـم مايصبـو ...
    إلـيــه الـمــاء إن هــــدرْ ....
    اهذي فأني ملك الهذيان كمـا قـرأتِ ...
    وكـمــا قـلـمــي أقــــرْ ....
    فحين تنطق ليلـى تتجمـع الحـواس ....
    زمــــــراً ..زمــــــرْ .....
    فكلمينـي حدثينـي ولا تتركـي لـي ...
    بيـن أنـفـاس الحـديـث أثــرْ .....


    وهذه احدى كتاباتي

    وارجو ان تعلمني ما يخفى عني
    وان تنقد هذه الكلمات
    لان الكل يمدحها وانا لا ارى فيها مايستحق
    ولكن وجدت فيكم الاستاذ
    ((وخيركم من تعلم العلم وعلمه ))

    اخوك الاصغر نيزك

  9. #9
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 46
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    حسنا اخونا الجميل (النيزك)

    نظرا لان استاذنا ايمن يغيب كثيرا ربما لنهفو قليلا لبعض من ماء الاشتياق اليه فاسمح لي بأن امر هنا سريعا لحين وصول استاذنا أيمن ,,,

    كما أرى فهي محاولة جيدة جدا صيغت فيها المعاني بتسلسل جميل ولكن ينقصها الانسياب الموسيقي المصاحب للشعر , فكما تعلم يا صديقي ان للشعر وزنا هو ما يعطيه هذه الموسيقى الايقاعية عند الالقاء والقراءة , اتيت هنا أنت بنصف المطلوب وهو المعنى وقدرة الصياغة والتعبير الصادق وهو ما جعل فعلا لكلماتك معنا جميلا والدليل هذا الاعجاب من اصدقائك والمقربين بكلماتك وبقى النصف الاخر الا وهو الموسيقى ,

    لكي تتعلم موسيقى الشعر - وانا احدثك من تجربة شخصية مارستها في هذا المنتدى - فلتبدأ اولا بالقراءة الكثيرة ويا حبذا لو مارست الالقاء منفردا لقصائد الشعر التي تعجبك ( اللهم الا اذا كان صوتك جميلا ولن يسبب ازعاجا نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ) , بهذه الطريقة ستعرف ماذا أعني بالموسيقى , في نفس الوقت عليك بالالتحاق بمدرسة العروض لتتعلم فن الكتابة الشعرية وموسيقى الكلمات ممثلة في البحور والتفعيلات وهي مفتوحة هنا وتدار من استاذ علامة في فنها وفي الشعر عموما وهو الاستاذ خشان , عليك ايضا بالاستماع جيدا لنقد قراء المنتدى وان يكون صدرك متسعا واهم من ذلك الصبر على الكتابة نظرا لاحساسك في اول الامر عند تطبيق ما تعلمته ببعض القيود وعدم القدرة على الانطلاق كما تعودت , مما سيشعرك قليلا بالاحباط لكن ابدا لا تتوقف

    نهاية اتمنى لك التوفيق وستجدنا جميعا في هذا المنتدى بجانبك ,

  10. #10
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Oct 2003
    الدولة : آفان
    العمر : 36
    المشاركات : 50
    المواضيع : 11
    الردود : 50
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    سيدي لم آتي هنا الا لاتعلم

    ومشكور عزيزي ولكنك لم تجبني على سؤالي
    انا الحمد لله اصيغ الشعر وانظمه ولكن انا لااتحدث عن الشعر العمودي
    فلدي اشعاري باوزان الخليل

    ولكن ياسيدي اريد ان اعرف مانوع مثل هذه الكلمات

    فوالله انا في حيرة من امري هل تسمى خاطرة ام تسمى الشعر الحر

    واشكرك جزيل الشكر ولن اضرب بكلامك عرض الحائط بل ساحاول تعلم مااجهله
    في فن العروض

    والف الف تحية شكر وتقدير

    ولي اطراء اريد ان اقوله لك
    انت من افضل الشعراء هنا بالنسبة لي وانا احرص على قراءة كتاباتك


    شكرا استاذي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. قصيدة ( عندي سؤال .. ؟! ) لـمروان المزيني
    بواسطة مروان المزيني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 24-07-2013, 12:24 AM
  2. عندي الكثير لأفعله - قصيدة
    بواسطة ياسر في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 20-04-2005, 03:30 PM
  3. وتبقين عندي ...
    بواسطة الأندلسي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 27-11-2004, 02:43 PM
  4. مشكله متأزمه عندي أرجو من الفاهمين الحل
    بواسطة اديب ناجي في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-04-2003, 01:56 AM