أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: هل تراها تلتقي أرواحنا....إلى روح أمينة قطب

  1. #1
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 116
    المواضيع : 16
    الردود : 116
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي هل تراها تلتقي أرواحنا....إلى روح أمينة قطب

    هل تراها تلتقي أرواحنا ...إلى روح أمينة قطب



    فرق الطغاة بينها و بين رفيق عمرها و سجنوا منه الجسد ....فمات في الأسر...فكتبت قصيدتها:
    هل ترانا نلتقي أم أنها كانت اللقيا على أرضِ السرابِ

    و بعد سنين من الإنتظار رحلت روحها إلى خالقها ، و حان موعد اللقاء





    هل تراها تلتقي أرواحنا
    بعدَ أن ترقى إلى فوق ِ السحاب ِ
    عشت ِ دهراً من بعاد ٍ ظالم ٍ
    فبنى الحزنُ صروحاً من عذاب ِ
    ويح َ قلبي قد حرمتمْ عاشِقاً
    من لِقا أو نظرةٍ أو مِنِْ عتاب ِ
    سَلَبوا منكِ فُؤداً ..ويْلَهمْ
    عندَ مولاهُمُ في يوم ِ الحساب ِ
    مَنْ طَغى في الأرض ِ يلْقى ربَّهُ
    أسودَ الوجهِ مليئاً بارتعاب ِ
    و مضى العمرُ بَطيئاً مؤلماً
    تَسْكُنُ الأيامُ منهُ في اكتئاب ِ
    ذكرياتُ الأمس ِ ولّتْ و انقضتْ
    آنَ وقتُ الوصلِِ ِ منْ بعدِ الغياب ِ
    رحلةُ الغربةِ و الشوقِ ِ انتهتْ
    ما لِمَنْ سافرَ بدٌّ من إياب ِ
    فَلِقاهُ عندَ ربّ عادلٍ
    عَدْ لُهُ سُطِّرَ في أمِّ الكتاب ِ
    و جِنانُ الخلدِ كانتْ موعداً
    للّذي آمَنَ مِنْ غير ِ ارْتياب ِ

  2. #2
    الصورة الرمزية مصطفى الجزار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    الدولة : مصر.
    العمر : 42
    المشاركات : 3,077
    المواضيع : 149
    الردود : 3077
    المعدل اليومي : 0.64

    افتراضي

    أخي مهنّد حجازي

    تحية إعجاب وتقدير لأولى مشاركاتك معنا

    ونرجو منك المزيد والمزيد

    وتحية أخرى لهذه اللقطة الخاصة التي رصدتها بقلمك بين حبيب فارق حبيبه، ثم التقيا بعد طول غياب.

    أنت لم تتطرّق كثيراً لما حول القصة، ولكنك ركّزت فكرك حول فكرة اللقاء بين شتيتين ظنا كل الظن (ألاّ تلاقيا)، ثم جمع الله بينهما.

    أشكرك على هذه المشاركة، وأتمنى لك المزيد من التوفيق.

    دام لنا قلمك.

  3. #3
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    المشاركات : 5,436
    المواضيع : 115
    الردود : 5436
    المعدل اليومي : 0.90

    افتراضي

    نعم ؛ قد فرقوا بين جسديهما و لكن الروح بقيت تلقى الروح ، و الأثير رسول لبوحهما .
    تلك قصة ترسم انتصار الطغيان و لكن إلى حين .. انتصار المغرور بعفو ربه و الجاهل بمبدأ العدالة السماوية .
    لا بأس من فرقة التراب على التراب فإنها إلى زوال كالتراب ، و كل الفرح بالتقائهما عند رب رحيم و عزيز مقتدر .

    رحمهما الله و أسكنهما جنات النعيم ، و أبدلهما عن كل عذاب بقصور لبنها الفضة و التبر .

    حياك ربي .

  4. #4
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 116
    المواضيع : 16
    الردود : 116
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى الجزار مشاهدة المشاركة
    أخي مهنّد حجازي
    تحية إعجاب وتقدير لأولى مشاركاتك معنا
    ونرجو منك المزيد والمزيد
    وتحية أخرى لهذه اللقطة الخاصة التي رصدتها بقلمك بين حبيب فارق حبيبه، ثم التقيا بعد طول غياب.
    أنت لم تتطرّق كثيراً لما حول القصة، ولكنك ركّزت فكرك حول فكرة اللقاء بين شتيتين ظنا كل الظن (ألاّ تلاقيا)، ثم جمع الله بينهما.
    أشكرك على هذه المشاركة، وأتمنى لك المزيد من التوفيق.
    دام لنا قلمك.
    الشاعر الكبير : مصطفى الجزار
    شرفتني بتعليقك اللطيف...
    و الحقيقة - كما لاحظت - أنا مازلت في طور المحاولة ...فأنا حاليا أحاول و أتعلم..
    مما جعلني أتردد في المشاركة هنا لأني أشعر أني متطفل على الشعراء .....
    دمت مبدعا شاعرنا

  5. #5
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 116
    المواضيع : 16
    الردود : 116
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حوراء آل بورنو مشاهدة المشاركة
    نعم ؛ قد فرقوا بين جسديهما و لكن الروح بقيت تلقى الروح ، و الأثير رسول لبوحهما .
    تلك قصة ترسم انتصار الطغيان و لكن إلى حين .. انتصار المغرور بعفو ربه و الجاهل بمبدأ العدالة السماوية .
    لا بأس من فرقة التراب على التراب فإنها إلى زوال كالتراب ، و كل الفرح بالتقائهما عند رب رحيم و عزيز مقتدر .
    رحمهما الله و أسكنهما جنات النعيم ، و أبدلهما عن كل عذاب بقصور لبنها الفضة و التبر .
    حياك ربي .
    شكرا على التعليق الرائع والأضافة العبقة حضرة الأديبة الكبيرة.....شرفت كلماتي المتواضعة...

    بوركت

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد إبراهيم الحريري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 6,296
    المواضيع : 181
    الردود : 6296
    المعدل اليومي : 1.23

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مهند حجازي مشاهدة المشاركة
    هل تراها تلتقي أرواحنا ...إلى روح أمينة قطب
    فرق الطغاة بينها و بين رفيق عمرها و سجنوا منه الجسد ....فمات في الأسر...فكتبت قصيدتها:
    هل ترانا نلتقي أم أنها كانت اللقيا على أرضِ السرابِ

    و بعد سنين من الإنتظار رحلت روحها إلى خالقها ، و حان موعد اللقاء
    هل تراها تلتقي أرواحنا
    بعدَ أن ترقى إلى فوق ِ السحاب ِ
    عشت ِ دهراً من بعاد ٍ ظالم ٍ
    فبنى الحزنُ صروحاً من عذاب ِ
    ويح َ قلبي قد حرمتمْ عاشِقاً
    من لِقا أو نظرةٍ أو مِنِْ عتاب ِ
    سَلَبوا منكِ فُؤداً ..ويْلَهمْ
    عندَ مولاهُمُ في يوم ِ الحساب ِ
    مَنْ طَغى في الأرض ِ يلْقى ربَّهُ
    أسودَ الوجهِ مليئاً بارتعاب ِ
    و مضى العمرُ بَطيئاً مؤلماً
    تَسْكُنُ الأيامُ منهُ في اكتئاب ِ
    ذكرياتُ الأمس ِ ولّتْ و انقضتْ
    آنَ وقتُ الوصلِِ ِ منْ بعدِ الغياب ِ
    رحلةُ الغربةِ و الشوقِ ِ انتهتْ
    ما لِمَنْ سافرَ بدٌّ من إياب ِ
    فَلِقاهُ عندَ ربّ عادلٍ
    عَدْ لُهُ سُطِّرَ في أمِّ الكتاب ِ
    و جِنانُ الخلدِ كانتْ موعداً
    للّذي آمَنَ مِنْ غير ِ ارْتياب ِ
    الأخ مهند حجازي ، تحية طيبة
    لن ترى أحبابنا قبل الحساب
    غير طيف السهد في مهد التراب
    وتراءى كوكب الشوق هوى
    بعد طول السير في عمق الذهاب
    جفت الأغصان من بعد النوى
    وتيباس الجذع من قفر السحاب
    فاسكبي يا مزنة اللطف هنا
    فوق قبر ناهز الطهر رباب
    ـــــــــــــــــــــــــ ــــ
    تحياتي أخي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.35

    افتراضي

    الله ما اجمل قصيدتك
    فعلا مؤثرة
    تحياتي لك

  8. #8
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 116
    المواضيع : 16
    الردود : 116
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد إبراهيم الحريري مشاهدة المشاركة
    الأخ مهند حجازي ، تحية طيبة
    لن ترى أحبابنا قبل الحساب
    غير طيف السهد في مهد التراب
    وتراءى كوكب الشوق هوى
    بعد طول السير في عمق الذهاب
    جفت الأغصان من بعد النوى
    وتيباس الجذع من قفر السحاب
    فاسكبي يا مزنة اللطف هنا
    فوق قبر ناهز الطهر رباب
    ـــــــــــــــــــــــــ ــــ
    تحياتي أخي
    الشاعر الأديب الأستاذ محمد إبراهيم الحريري :
    لك الشكر الجزيل على مرورك هنا ، و على رفعك لقدر كلماتي البسيطة بردك بهذه الأبيات الرائعة...
    لك كل التحية...و المحبة

  9. #9
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 116
    المواضيع : 16
    الردود : 116
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نور سمحان مشاهدة المشاركة
    الله ما اجمل قصيدتك
    فعلا مؤثرة
    تحياتي لك
    الأخت الفاضلة : لك كل الشكر على هذا الإطراء ....
    و دمت بخير....تحياتي

المواضيع المتشابهه

  1. أرواحنا في روحكم
    بواسطة الطنطاوي الحسيني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 12-01-2009, 04:32 PM
  2. أرواحنا للحبيب ـ صلى الله عليه وسلم
    بواسطة الشريف عبد الله آل جازان في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 22-03-2006, 12:26 AM
  3. أمينة المفتي _قصة خيانة_
    بواسطة عدنان أحمد البحيصي في المنتدى مُنتَدَى الشَّهِيدِ عَدْنَان البحَيصٍي
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 21-09-2005, 09:14 AM
  4. عندما تستيقظ صباحا فلا تراها
    بواسطة ميرفت شرقاوي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 25-12-2004, 01:10 AM
  5. عندما تستيقظ صباحا فلا تراها
    بواسطة ميرفت شرقاوي في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 24-12-2004, 03:17 PM