أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: ولقد كتبتك في الشغاف حبيبة

  1. #1
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : فلسطين
    المشاركات : 547
    المواضيع : 112
    الردود : 547
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي ولقد كتبتك في الشغاف حبيبة

    هذه القصيدة رغم أنها ليست جديدة إلا أنني أنشرها لأن أخا عزيزا طلب

    قراءتها ولأنها القصيدة التي عارضها أخي سمير بقصيدته ( عذبة النسمات )
    نادى الفؤاد بحالك الظلمات والعين تذرف حارق الدمعات
    آه حبيب القلب ساكن مهجتي فتك الغرام بنا بغير أناة
    لكن عزاء القلب أنك حاضر لا يحتويك تغيب عن ذاتي
    ما غبت مذ بدأ الغرام سعيره عن خافق متواتر الضربات
    مذ همت فيك محبة وتعشقا وغرست في روض الهوى شجراتي
    ورأيت حبك في الفؤاد محاسنا تزداد وهجا مشرق اللذات
    تغزو الفؤاد تزيد في هيمانه بأميرة الغادات والفلوات
    تاج الحرائر منذ كانت لم تزل فوق الرؤوس حلولها الهامات
    تاج الحرائر كلهن حبيبتي هي درة علوية الجلوات
    فجمالها في الأرض عز نظيره فوق العقائل فوق كل فتاة
    كم ألهمتني الشعر عند حضورها وتدفق الإلهام في الغيبات
    فاق السوالف روعة وغزارة وغدا الشواهد في سطور ثقات
    ما عابه إلا الجهول لجهله وقصير باع أو خبيث الذات
    شعري الذي نظم البلاغة لؤلؤا والطعم شهد خالط الفلذات
    أيعيب شعري إذ حوى شهدالحيا إلا السقيم هوًى وذو الغايات
    يا سائلي عنها تجيبك أحرفي فهي التي ملكت جميع حياتي
    وأرى الحياة بغيرها كجهنم وجهنم بحضورها جناتي
    بدء الحكاية أحرف وقصائد نسجت بخيط الحب والبسمات
    وتتابعت حتى استحالت واقعا للحب يستعلي على الشبهات
    جمع الهوى العذري قلبينا وما زلنا أسيريه بلا إفلات
    طهر المحبة قد حوته بقلبها حاشا تميل لفاحش أو تاتي
    حاشا سوى الغزل البريء بشعرها تلقاه منتشرا على الورقات
    فهي الأصيلة منبتا وخلائقا والحب جمَّعنا بلا ميقات
    نشكو الصبابة ما خلونا والجوى ونبث حر الشوق في الأبيات
    ونطوف في أفق الخيال نغوص في بحر الجمال وموطن الصفوات
    ونعود والأبيات تفضح سرنا طيرين متفقين في الأصوات
    هذي التي هام الفؤاد بحبها وتغلغلت في الروح والشغفات
    كم ليلة غزت الكواكب لوعتي وتدفقت وسط الدجى أناتي
    وأظل في سهر لعل خيالها يأتي إلي فتنقضي غماتي
    أو عل صوتا في الظلام يزورني منها فتركض للقا بسماتي
    أرنو الى نجم السماء مسائلا كيف الحبيب الان في العتمات
    أتراه مثلي يشتكي ألم الجوى وتصدُّ جمرات الهوى الغفوات
    أم زاره نوم الخلائق فهو في بحر من الأحلام والسبحات
    فيجيبني ودموعه نهر جرى متدفق الآهات والحسرات
    إن الحبيب ولا أزيدك خبرة حُرمَ المنام وهدأة الرقدات
    والسهد حالفه وقام حياله حرسا يصد النوم والراحات
    سلب الغرام نضاره وأحاله شبحا يلوح بأعظم نخرات
    قد كان وردا في الرياض منورا يزهو على أزهاره العبقات
    كم قد تضوع بالعطور وجال في ميت الزهور فرده لحياة
    كم قد تلألأ بالمحاسن فانتشت جل الرياض أزاهرا نضرات
    وإذا تبسم فالدنى أضواؤها سالت على الافاق مبتسمات
    وإذا تكلم فالفضاء عنادل تتخير الألحان والرقصات
    وإذا يُـلوِّح فالغصون تخالها ضُمَّتْ الى الأجذاع منتكسات
    وإذا خطا هتف الرضى مستعطفا مستهديا مسترضي الخطوات
    وإذا تلفت فالجآذر سارعت تستطلع الإشراق في اللفتات
    وإذا رنا أخزى المها فتسابقت نحو الكناس خجولة عجلات
    وإذا بكى حُرق الجوى فأنينه يدع الصخور الصلد شبه فتات
    وإذا دعا فدعاؤه لحن السما مستعذب الايقاع والهمسات
    باسم الحبيب دعاؤه وهتافه قد قام كالبندول في الساعات
    واليوم قد فتك الغرام بجسمه والعشق غيَّر زهرة الوجنات
    وأحال حلو العيش وجبة حنظل وأفاض غصات على غصات
    وتراه يمضي موقـنا بمصيره كيقينه بالبعث للأموات
    وكلامه حِكَمٌ تفرد لفظها وبيانها المنظور في الحالات
    قدر المحب الصبر للميقات من غير ما جزع لدى الأزمات
    حتى ولو شرب المرارة والضنى لا بد يصبر خاضعا بثبات
    قدر المحب على القلوب محكم يغشى ذوي الإيمان مثل عصاة
    قدر المحب مقدر من خالق ترنو له الألباب بالطاعات
    هذا حبيبك قد ذوى في عشقه وأراك تشبهه بذي العلات
    فأصيح والظلماء تكتم صرختي نفسي الفداء لسيد السادات
    نفسي الفداء حبيبة عُـلقتها والحال منا محكم الحلقات
    نفسي الفداء حبيبة توجتها فوق الوجود مليكة الملكات
    نفسي الفداء حبيبة مَـلَّـكتها عرش الفؤاد وسعدها غاياتي
    نفسي الفداء حبيبة أوفت لنا بالعهد رغم تتابع الشدات
    نفسي الفداء حبيبة أهدت الى قلبي المحبة واحتوت نفثاتي
    نفسي الفداء حبيبة وهبت وما بخلت على المحبوب بالقربات
    نفسي الفداء حبيبة في حبها نافت على الماضي وما هو آتي
    نفسي الفداء حبيبة في صبرها مثلا شرودا خالد الآيات
    نفسي الفدا نفسي الفدا نفسي الفدا يا نعمة الرحمن ذي البركات
    ناديتني يا سيد الشعراء يا لبيك سيدة العلا مولاتي
    وسألت كيف أرى حضورك جملة فغرقت في التفكير بالحضرات
    وصحوت بعد لحيظة وتسلسلت شهدية الكلمات والفقرات
    كل الفصول مشت إليك شهورها ضمتك كالأيام في السنوات
    وتعاقبت لبيان حسنك كلها وجلتك كالأزهار في الشرفات
    والجو يضحك ثغره مما يرى من كثرة الأشكال في الغيمات
    عجزت تحاكي الحسن رغم دراية بالحسن والإبداع في الرسمات
    حارت وقد لاح الجمال لعينها وترنحت في الحال كالثملات
    وتطايرت عن أفقها في لحظة وهوت على الأرجاء منتثرات
    وسقت بذورا للحياة سرت بها عاشت من السريان منكسفات
    أنا يا حبيبة لو علمت فإنني بك أبصرَتْ عيني الجنى ونجاتي
    واذا سالت أراك دون تغيب بالروح لا بالعين والنظرات
    وأراك في الفجر الضحوك ضياءه فتسير في مسرى الضيا ضحكاتي
    وببسمة الأطفال في عدواتهم في الحي في الساحات في الطرقات
    وأراك في ألق الضحى وصفائه روح الصفاء تمازجت بصفاتي
    وأراك في لحن الطيور وشدوها لحنا فريد العزف والنغمات
    يملا عروق القلب بالسحر الذي يدع الفؤاد مخالط النشوات
    وبميلة الأغصان داعبها الهوا فتمايلت طربا لدى الهبات
    وأراك في حرِّ الظهيرة واحة تطفي غليل الروح بالنسمات
    عصرا أراك وفي الأصيل جماله ومع الغروب فتبتدي غرباتي
    وأراك في الغسق المجلل أفقنا طيفا بهي الخطر والوقفات
    وأراك ما سطع الظلام مزركِشا جسد السماء بأنجم زهرات
    فوق النجوم محاسنا ما شابهت حسنا ولا نسبت الى الشبهات
    والشهب من نور المحاسن زلزلت عن عرشها وهوين محترقات
    كم طفت أروقة النجوم مسائلا هل مر طيفك يجتلي وقفاتي
    وسألت كل مُغرب ومُشرق تحت السماء فهام من مأساتي
    وجعلت من وجه الكواكب دفترا وملأت باسمك أسطر الصفحات
    وأزور عبقر كل آن باحثا عما يفيك حبيبتي وَرَشاتي
    أجني المعاني في جمالك جملة وتخط حسن جمالها ريشاتي
    فتغار من حسن يصاغ بريشة وتفيض في تصويره فرشاتي
    حتى إذا نفد الجناء وجدتني يممت عبقر مضعفا زوراتي
    ولأن حسنك لا يحاط بوصفه كثرت لوادي عبقر رحلاتي
    ولأنني ألقاك حاضرة ولا يد للغياب عليك يا مرآتي
    إني أراك بكل خلق درة تجلو محاسن فيه مستترات
    فيفيض وجه الخلق بالحسن الذي أظهرتِه لمَّا رنت لحظاتي
    وعلى وجوه الضارعين لربهم نورا يفيض تقى على القسمات
    في الذكر في التسبيح زان موحدا متقربا لله بالسجدات
    وأراك ما شطح الفؤاد عن الهدى وأنا أقابل خالقي بصلاتي
    فأعيد للصلوات غِـبَّ أدائها من خوف يرفض خالقي صلواتي
    سبحانك اللهم واغفر زلتي يا غافر السهوات والزلات
    واقبل إلهي طاعتي واجعل لنا أجرًا فانك عالمٌ سهواتي
    والقلب أنت خلقته بمشيئة ووعدت مغفرة لذي الهفوات
    وأنا المقرُّ بما علمتَ وما جرى وأنا الفقير لواسع الرحمات
    أدعوك ربي للحبيبة قبلما أدعو لنفسي فاستجب دعواتي
    آثرتها ربي بخالص دعوة في البدء من رمضان ذي النفحات
    أن تجعل الأفراح ملء حياتها وتثيبها العلياء والدرجات
    وتنيلها حبا تكابد وجده وتعجل اللقيا مع الفرحات
    قد أشهَدتْك على الوفاء بحبها وشهدتَ ربي العهد في الظلمات
    قد كنت ثالثنا بساعة عهدنا يا حاضرا ما غاب عن خلجاتي
    يا حب يستعر الفؤاد تحسرا فارفق بقلب غاب في الحسرات
    يرنو إليك مسائلا متوسلا أن تقتل الغيبات بالغبَّات
    كم قد دعاك وما سمعت دعاءه يا من غيابك حارق اللفحات
    ما حيلتي والشوق يلهب أضلعي من حرِّه امتنعت به سكتاتي
    والصمت في المرسال زاد مواجعي من أعدم المرسال بالإسكات
    ناداك قلب قد ملكت زمامه أو ما سمعت نداء ذي الأنات
    قد ضاق صدري بالبعاد فهل أرى صبح اللقاء بأجمل الغادات
    أم أن امالي بقرب وصالها حلم سيبقى غائبا لوفاتي
    الكل حولي عن هزالي سائل متسائل ومراقب حركاتي
    قالوا نراك شحبت بعد نضارة ونرى الذبول موثق الخطوات
    يتساءلون عن اعتزال عارض قد لفني بخيوطه النكرات
    قد أنكروني إذ رأوا ما نابني واستنكروا ما حل في عزماتي
    أين النشاط تساءلوا في دهشة وهدير شعر طاف في الندوات
    لو يعلمون بمضمر جوف الحشا كانوا وقد عز الأساة أساتي
    لكنهم جهلوا ورب أذية أسبابها في الجهل لا اللفظات
    أقضي النهار شريد فكر حائرا ومع الظلام أغوص في السبحات
    كم سائل يرجو حلول مسائل في النحو والتصريف والأبيات
    يأتي ويرجع لا يحوز إجابة كانت ترافقه بلا علات
    ولكم أبيت على الطوى مستوحشا وتعاف نفسي الأكل في اليقظات
    فإذا خطرتِ طردتِ قارصة الحشا فجميع فتكتها لدى غفواتي
    ولأن طيفك لا يغيب ويختفي حار الجميع بمضمر العلات
    ويزيد في عللي جيوش عواذل صبت علي الحقد والنقمات
    رامت منازلتي وقد أغريتها فسحقتها وجعلتها ملهاتي
    يا حب لا تخش العواذل انهم دنس على دنس وشر ذوات
    يرجون فرقتنا وموتة حبنا ولذاك تلقاهم بكل قناة
    قد أشربوا اللؤم الأخس فشأنهم كالرقط عدت أخبث الحيات
    ولقد رأيتَ فعالهم وعقلتَها ورأيتَ ضربي الروس لا الذنبات
    وتركتُهم جزرالنقائص عامدا والله كان العون في الضربات
    حفروا لنا حفرا فعادت لحدهم ورأيتَ حالتهم لدى السقطات
    وعلمتُ أنك يا حبيبة لبوة أنعم وأكرم خيرة اللبوات
    أثلجتِ صدري اذ فريتِ كبيرهم وتركتِه يشكو لظى الطعنات
    لا فرق حبي ان طعنتِ بحربة قلب اللئيم فخرَّ أو لكمات
    أو كنت قد أرديته بقذيفة شهدية الإنتاج والفتكات
    وملأت نفسي بالفخار لأنني يا قرة العين التقيت بذاتي
    أنت الحبيبة والرفيقة والصديـ قة والعقيلة زينة الفتيات
    عيشي بدونك غمة مربدة والبعد عنك التيه في الغابات
    وازداد غمي يا حبيبة اننا شطران مفترقان كالذرات
    شطر على أرض الحجاز وشطره فوق الجليل ينوء في الغمرات
    أستعجل الايام وهي بطيئة لأجيء طيرا فارقبي طلاتي
    وتلفعي بالصبر وارضي بالذي خط القضاء لنا من الصفحات
    لا تجزعي يا حب ان طال النوى اني عقدت العزم قلت سآتي
    لكنه القدر المسطر فوقنا وله خضوع الروح والنبضات
    ما لي يد بصروفه لكنني أدعو الإله حبيبتي ومناتي
    أن لا يطيل بعادنا وفراقنا ويحقق الدعوات للأشتات
    ليعود للشطر الحزين قسيمه وتُضمُّ وحدات الى وحدات
    وأعانق المحبوب دون تهيب وتجود شهدي العمر بالقبلات
    تحنو علي حنو مرضعة على طفل حديث العهد فوق حياة
    وتزقني زق الحمامة إلفها في ظل وارفة على دفعات
    في الحضن أحملها وألثم ثغرها والعين والخدين والجبهات
    وأطوِّف الدنيا برفقة مهجتي والسعد جنيٌ طيب الثمرات
    في كل فجر يا حبيبة وردنا نهر الفدا ومنابع الثورات
    نروي ظمانا للتحرر نستقي لغد يهل بخير حريات
    ماء الكرامة لا يشاب بذلة فيضا لدى الغدوات والروحات
    نستلهم الأمجاد من أجدادنا وندك فوق القدس شر غزاة
    وأراك يا شهدي بغير هوادة تصلين وجه الكفر بالجمرات
    وحجارة السجيل يا شهدي فذي أفعالها أقوى من الطلقات
    ترمينها حمما بوجه جنودهم وتفور كالبركان في الثكنات
    وأنا بجنبك لا تفل عزيمتي حجري يحفزني الى ثاراتي
    فالأرض أرضي والبلاد بلادنا من مبدأ الأزمان والحقبات
    ما جاز يعمر فوق أرضي غاصب أو جاز تخمد في الوغى صولاتي
    أسرى إليها المصطفى أكرم به صلى المليك عليه خير صلاة
    إسراؤه ربط الحرام وكعبة بالمسجد الأقصى مع الروضات
    فتوحدت أرض الحجاز وأرضنا أكرم بأغلى وحدة وحداة
    كم زينت وجه الزمان وأشرقت في بأسها مرفوعة الرايات
    ولسوف ترجع عن قريب شمسها ونرى العروش تخر في الرجعات
    ويهل فجر النصر فوق ربوعنا والمسجد الأقصى مع الربوات
    وتعود قافلة الحضارة والهدى ويسود شرع الله لا الدولات
    يا شهد يا حب الفؤاد وشوقه يا روح مشتاق طغت عبراتي
    حاولت كتم الدمع من حرق الجوى لكن عصا وانساب من حدقاتي
    في كل حرف يا حبيبة دمعة شهدت نزيف الشوق واللوعات
    في كل حرف يا حبيبة شهقة تشكو إليك تلهب الزفرات
    ماذا أقول وكيف أشرح لوعتي ماذا أقول وشاهدي أبياتي
    فأنا المتيم في هواك وغايتي فجر الوصال يحل في ساحاتي
    وأنا المحب حملت حبك راضيا حتى الممات فحمله مرضاتي
    وأنا حضنت الشوق وهو حرائق حتى استباح لهيبه حرقاتي
    وأنا سأبقى في هواك مرددا أنت الحبيبة أنت يا مشكاتي
    ويظل عهدي قائما لوفائه لا مستحيل أميرتي بحياتي
    فالمستحيل مع الإرادة كذبة ومع التواكل باسق السرحات
    صبرا حبيب القلب قد قرب اللقا وأرى له في الأفق خير سمات
    كالشمس قبل شروقها ينبي بها وهج الصباح يفيض في الحارات
    والزهر في أكمامه وكمونه هتف الندى فاستجلب النحلات
    يا شهد يا شهدا شهدت بأنه جني الجنان وسائغ الشربات
    سأظل أشدو في هواك قصائدي وأظل أرسل في الدجى قبلاتي
    وأظل أهتف باسمك الأغلى على قلبي وأجعله أحب سماتي
    ولقد كتبتك في الشغاف حبيبة وأميرة أبدية الحلات
    وسلي الجهاز لدي فاسمك وحده مفتاحه وبداية الكبسات
    يا شهد فانتظري قدومي وابسمي والله عوني قاضي الحاجات
    أرسلت دعوة عارف إحسانه وإغاثة الملهوف في الأزمات
    وعلمت أن الله أكرم مكرم عبدا رجاه ، ألح في الطلبات
    فهو المجيب إذا يشاء تفضلا يا رب دعوة صادق الإخبات
    هذي الحبيبة في الحجاز حلولها وأنا كما تدري بقيدي العاتي
    فادن اللقاء تكرما يا خالقي يا خير مسؤول لذي الرغبات
    عجل فكاكي واللقاء وفرحتي يا خالق الأجساد والنسمات
    كم قد وقفت بباب عطفك خاشعا وسألتك الإنعام في سجداتي
    وسألتك المحبوب تدني وصله ويجيئني بعد النوى كقطاة
    ورضيت يا ربي قضاءك مؤمنا فاجعله يرضى بالقضاء كذاتي
    فهو المنى فوق الدنى يا ربنا فاكتبه لي في العيش قبل وفاة
    واجعل فراش الحب بعد فراقنا مهدا لقلبينا مدى الأوقات
    وانعم علينا بالرضى وتولنا واسبغ علينا وافر النعمات
    والطف بنا فيما جرى يا منزل الـ قرآن والإنجيل والتوراة
    يا رب أنت ولينا ووكيلنا ومجيرناالمنجي من النزوات
    أنعمت بالإسلام نورا هاديا صوب الجنان وواسع الغرفات
    أكرمت بالإيمان كل موحد فهو المكرم صاحب الشامات
    وهو العزيز وكل عز دونه وهو الجليل القدر والقدرات
    فالحمد يا رباه حيث خصصتنا نعما بدت تربو على الخطرات
    والحمد يا رباه حمدا خالصا ما شابه الإشراك في الوجهات
    أنت الكريم وأنت ربي خالقي أنت المجيب بليلة وغداة
    أنت المنجي من كروب جمة أنت المقيل الخلق من عثرات
    أنت الأحق عبادة وتعبدا أنت الأجل سموت عن مثلات
    فالطف بشهدي واحمها واكتب لها فوق الحياة الفوز لا النكسات
    واجعل لها نورا يضيء طريقها واجعل نعيم فؤادها ذكراتي
    واجعلنِيَ اللهم أوفى عاشق لحبيبة خلقتْ مدى الفترات
    واجعل إلهي في الجنان خلودنا بعد الحياة مخلَّد الحيوات
    يا رب قد أحسنت بدء وجودنا فاختم بإحسان مع الحسنات
    ** القصيدة بلغت 230 بيتا

  2. #2
    الصورة الرمزية د. ندى إدريس شاعرة
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : سعادتي .. حيث أعتزل البشر فإن لم يكن بد .. فليكن بسطاء البشر ..هناك أجد الإنسانية في أصدق معانيها
    المشاركات : 519
    المواضيع : 69
    الردود : 519
    المعدل اليومي : 0.08

    Thumbs up محمود يحمد مورده!

    مرحبا


    أسعد الله الصباح

    اللـــــــــــــــــه

    محمود حسك يعجبني.. لله درك ماأشعرك!


    ياله من نفس..!


    بورك النفس والمتنفس!


    لاتمنع عنا الغيث.. فشعرك يحي القلوب المجدبة المتعطشة لقطرة جمال!



    احترامي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية جمال حمدان عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    المشاركات : 413
    المواضيع : 116
    الردود : 413
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    أوااااه يا محمود ..لله درك فقد أعدت لي قريحتي ولعلي اسجل هنا بأني قرات هذه وقصيدة الصاعدي وقصيدة استاذنا صالح زيادنة فوجدت (الديون ) قد ثقلت عليَّ والواجب يستحثني في سدادها ..
    فسداد الديون هو التعبير عن شكري لما اقرأه وبما يطربني من حلو القصيد ,,

    ولي عودة هنا وهناك بغذن الله

    ولا فـــــــــضَّ فوك اخي المتالق شعرا

    مع تحيات
    اخوكم / جمال حمدان

  4. #4
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,222
    المواضيع : 1079
    الردود : 40222
    المعدل اليومي : 6.52

    افتراضي

    نعم أخي محمود ....

    إبداعك دائم متجدد وكنا قد كتبنا قصيدتنا المتواضعة عذبة النسمات تقديراً وإكراماً لهذه الرائعة ولصاحبها الشاعر المتألق دوماً ...

    إبداع وجمال ونفس أحسدك عليه ...

    تحياتي وإعجابي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5

  6. #6

  7. #7
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : مصر
    المشاركات : 2,694
    المواضيع : 78
    الردود : 2694
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي باقة مشاعر



    قرأتها

    وكأن الحروف تخترق الحنايا
    وكأن كل حب وغرام العالم قد تجمع
    فى قلبك محمود فنثرته هنا مشاعر

    للرفع

    كى نستمتع بهذه الباقة من المشاعر

    ايها العاشق

    لك تحياتى ,,, وباقة حب وياسمين


  8. #8
    الصورة الرمزية نهى فريد شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    الدولة : بلدي تسكنني
    العمر : 47
    المشاركات : 1,265
    المواضيع : 61
    الردود : 1265
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    أسجل حضوري هنا الآن
    وسأعود لألتهمها لا حقا أستاذ مرعي

    دمت طيبا

    خيزران
    لا شيء هناك

  9. #9
    الصورة الرمزية عبد الوهاب القطب شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2003
    الدولة : الولايات المتحدة
    المشاركات : 3,212
    المواضيع : 122
    الردود : 3212
    المعدل اليومي : 0.53

    افتراضي

    رائعة

    سوف اقراها مرة ثانية وثالثة

    فهي كالاغنية الجميلة

    التي تستمتع بها كلما سمعتها

    مرات ومرات

    تحياتي واعجابي الشديد

    بهذه الملحمة الرائعة

    دام القك اخي محمود

    المخلص

    ابن بيسان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10

المواضيع المتشابهه

  1. الشغافُ اليابسة
    بواسطة عمر ابو غريبة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 03-04-2012, 07:16 AM
  2. كم كتبتكِ
    بواسطة محمد سعيد البريهي في المنتدى مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-10-2010, 10:16 AM
  3. ولقد كتمتك
    بواسطة مولود خلاف في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 14-08-2009, 04:54 PM
  4. كتبتك قصايد
    بواسطة زين عبدالله في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 08-11-2006, 01:34 PM
  5. ولقد ضاع العزف
    بواسطة عدنان أحمد البحيصي في المنتدى مُنتَدَى الشَّهِيدِ عَدْنَان البحَيصٍي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 19-04-2006, 09:26 AM