أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18

الموضوع: أضواء في ليل جنين

  1. #1
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي أضواء في ليل جنين

    أضواء في ليل جنين
    (1)
    - نفذت رصاصات الرجال
    كان لعبارته دوي القنبلة في الوجوه الصارمة المتحفزة …
    كصاعقة هبطت على الرؤوس فتجهمت واستحال لونها أحمر كلون الدم الذي يلوث الموجودات … ولأن الظلام كان يغطي كل شيء من حولهم فلم يكن بالإمكان رؤية القشعريرة التي زحفت فوق جلودهم … أو الذهول الذي سيطر على حواسهم ، أو الألم الذي تبدى في محياهم ..
    تنحنح أحد الرجال قاطعاً الصمت المطبق على المكان ، وقال :-
    - أنا تبقت معي رصاصتان .
    وقال آخر :-
    - أنا تبقت معي ثلاث رصاصات ..
    وقال القائد :-
    - وأنا رصاصة واحدة
    أما باقي الرجال فقد صمتوا ووضعوا سلاحهم جانباً ..
    دار (أبو الهيثم) بنظره في وجوه الرجال وقال :-
    - ثقتي بالله تخبرني أننا لمنتصرون ..
    قال أحدهم في تردد :-
    - لقد نفذ الطعام .
    - تعودنا طعم العلقم وأحببنا مذاق الزعتر واستسغنا طعم مياه الأمطار ، يمكننا أن نصمد أكثر.
    قال آخر :-
    - نفذت رصاصاتنا .
    قال (أبو الهيثم) :-
    - لكن عزيمتنا لم تنفذ بعد ، وإيماننا لم ينفذ بعد ، وثقتنا بالله لن تنفذ أبداً .ليس المهم أن نخرجهم ، يكفي أن نعيقهم قليلاً ، أن نخيفهم فلا ينالوا من المخيم إلا فوق جثثنا ..
    أخبركم يا رجال أننا بإذن الله لمنتصرون .
    وكأن لعبارته وقع السحر على نفوسهم ..فقد دبت الحياة في الأجساد المنهكة ..
    واستحال اليأس أملاً ..فاعتدل الرجال ، لملموا أسمالهم وسلاحهم وانطلقوا نحو الرصاص الذي يزأر في الخارج .
    (2)
    عند أطراف المخيم كانت الدبابات في كل مكان ، تحيط البيوت وتطوقها وتوجه مدافعها نحو المنازل التي انهارت وفوق بقاياها تزحف جرافاتهم ..
    صرخات النساء والأطفال تمزق سكون الليل …
    أطفال فقدوا آباءهم في خضم المعركة ... نساءٍ وجدن أنفسهن دون مأوى أو لباسٍ يقيهن برودة الشتاء .
    وبين الأطفال الملتاعين مضى يشق طريقه (هيثم ) ..
    عيناه الصغيرتان تدوران في أرجاء المكان .. يعبر فوق مظاريف الرصاص الفارغة فتؤلمه قدماه الحافيتان ، لكنه لا يتأوه … عيناه تعلقت بامرأة جلست في ناصية الشارع …فاندفع يجري …يعبر المسافة بينهما ركضاً يهتف من أعماقه :-
    - أمي ….
    لكن المرأة ترفع رأسها الذي لوثته الدماء فيقف (هيثم)
    يطرق رأسه ويبتعد …
    ذهبت أمك يا (هيثم) ….
    ذهبت ولن تعود …
    انهار فوقها المنزل اثر قصفه …
    والموتى لا يعودون يا (هيثم) …
    الطيبون منهم للجنات يذهبون ..
    تذكر كلمات والده فعصف القهر بكيانه .. والغضب بعروقه ..
    لكنه عرف أين يذهب فانطلق يسابق ظله يعدو نحو مصير مجهول ..
    (3)
    في مكمنهم … ربض الرجال ينتظرون … خلف البيوت المنهارة انتشروا ، تسلحوا بالأسلحة البيضاء وبالهراوات وبما تبقى من رصاصاتٍ أخيرة .
    مال أحد الرجال على (أبو الهيثم) وقال :-
    - اقتربوا كثيراً فبعد دقائق قليلة ستدخل الحارة وحداتهم الخاصة .. فلا تستطيع الدبابات التوغل في هذا الحطام ..
    وأشار بيده غالى البيوت المهدمة التي سدت الطريق إلى الحارة ..
    قال (أبو الهيثم) في ألم :
    - هذه آخر الحصون المتبقية يجب أن نوقفهم وإلا خسرنا كل شيء .
    قال الرجل :-
    - أنت قلتها وعلمتها لنا أبا الهيثم .. سننتصر بإذن الله .
    قال (أبو الهيثم) :-
    - فقط أطلب منكم أن تتركوا لي قائدهم رصاصتي الأخيرة سأفرغها في رأسه .
    قال الرجل :-
    - لك هذا أبا الهيثم .
    أطلق أحد الرجال صيحة مميزة فصمتوا جميعاً .. وربضوا يراقبون القوة الخاصة التي أخذت تنتشر في المكان وجنودها يتلفتون حولهم ، ويرتجفون .
    همس (أبو الهيثم) :-
    - رصاصتي الأولى ستكون إشارة البدء .
    صوب بندقيته القديمة نحو الجنود وركز فوهتها نحو رأس قائد الوحدة ، وداعبت أصابعه الزناد ، لكن صرخة من أحد الجنود أوقفته ، إذ استدار الجنود نحو الجهة المقابلة وصوبوا أسلحتهم نحو طفلٍ صغيرٍ ظهر من بين بقايا منزل مواجه .
    كان الطفل يقترب ببطيء وذراعاه ترتفعان فوق رأسه .. والجنود تتوتر أيديهم فوق أسلحتهم .
    صرخ الجنود في الطفل فصاح في فزع :-
    - أنا …..أنا أعرف معلومات عن قائد المقاومة .
    تمتم أحد الجنود :-
    - أبو الهيثم
    سرت همهمته بين الجنود وانتشر اسم أبو الهيثم حتى وصل إلى القائد الذي صاح في الطفل:-
    - هل تعرف مكان أبو الهيثم …
    أومأ الطفل برأسه إيجابا أن نعم …
    فقال القائد :-
    - اقترب يا فتى .
    اقترب الطفل حتى أصبح أمامه …
    فقال القائد :-
    - لماذا تبلغ عن مكانه .
    - حتى تمنحوني بعض الطعام فلم أعرف طعم الأكل منذ ثلاثة أيام وقد نفذ الطعام والمؤن .
    قال القائد :-
    - أحسنت يا فتى ، ماذا تعرف عن أبو الهيثم .
    قال الفتى وقد أطلت الجنة من عينيه :
    - أنه أبي .
    وبسرعة البرق هبطت يده لتضغط زراً في حزامه … فانقض الانفجار عليهم ليضيء عتمة الليل البهيم .
    ظهر الرجال من مكامنهم … وصاح أحدهم بصوتٍ كالرعد :-
    - سبقك ولدك يا أبا الهيثم .
    رفع أبو الهيثم سلاحه عالياً .. غير آبه بالطائرات التي تحلق فوقه استعداداً لقصفهم .
    ألقى نظرة أخيرة على أشلاء ولده التي اختلطت بأشلاء المحتلين …
    وصرخ بكل مشاعره المعتملة في صدره :-
    - انتصرنا يا رجال .
    وظل المخيم يردد صيحته حتى الآن
    ********************************


    ابوفارس
    يناير 2004
    أموتُ أقاومْ

  2. #2
    الصورة الرمزية عدنان أحمد البحيصي شهيد العدوان على غزة 2008/12/27
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : بلد الرباط (فلسطين)
    العمر : 37
    المشاركات : 6,717
    المواضيع : 686
    الردود : 6717
    المعدل اليومي : 1.07

    افتراضي

    الأستاذ أحمد عيسى

    أقشعر بدني وأنا أقرأ لك هذه ، كلمات القائد وإقدام الأبن وعزم الرجال

    بوركت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2006
    المشاركات : 434
    المواضيع : 27
    الردود : 434
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    نعم المخيم جنين
    ونعم الرجال والأطفال والنساء
    أهل جنين
    كلنا شاهد على الحداث
    تحية عطرة
    قصة من أدب المقاومة والحرب التى تختلط فيها المشاعر وتقدم لوحة هى من صميم العمل المقاوم
    وهذا دور الأدب الذى يجب أن يقدم ، يشحذ الهمم ، ويجعل الموت مقدما على الحياة
    هؤلاء الأطفال هم الذين يصنعون التاريخ
    لوحة فنية رائعة ...لكنها مليئة بالشجن الذى سور أيامنا
    تحياتى
    رسول الله أسألك الشفاعة = وقربا منك يا نهر الوداعة

  4. #4
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    أحمد عيسى ..

    استمر ، فكلمات المديح لن تفيك حقك .. أدب المقاومة ، سيخلد تاريخ المجاهدين ، ومخيم جنين ما هو إلا عرين أشبال سيكون النصر حليفهم .

    تحيتي لك وطاقة ورد أطوق بها عنقك ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  5. #5
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان أحمد البحيصي مشاهدة المشاركة
    الأستاذ أحمد عيسى
    أقشعر بدني وأنا أقرأ لك هذه ، كلمات القائد وإقدام الأبن وعزم الرجال
    بوركت
    الأخ العزيز : عدنان
    أشكر لك مرورك وتأثرك بها انما يدل على انتمائك وروعة شعورك

    دمت بخير

  6. #6
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود الديدامونى مشاهدة المشاركة
    نعم المخيم جنين
    ونعم الرجال والأطفال والنساء
    أهل جنين
    كلنا شاهد على الحداث
    تحية عطرة
    قصة من أدب المقاومة والحرب التى تختلط فيها المشاعر وتقدم لوحة هى من صميم العمل المقاوم
    وهذا دور الأدب الذى يجب أن يقدم ، يشحذ الهمم ، ويجعل الموت مقدما على الحياة
    هؤلاء الأطفال هم الذين يصنعون التاريخ
    لوحة فنية رائعة ...لكنها مليئة بالشجن الذى سور أيامنا
    تحياتى
    أخي الفاضل الأستاذ : محمود الديداموني
    جميل مرورك ، وقراءتك للعمل ...
    واجبنا أخي محمود أن نخلد ما نرى بأعيننا ، أن نحفر قصص الأبطال على دفتر الشمس
    تلك مهمتنا ونحن أبناء الوطن الذي يموت في اليوم ألف مرة
    لكنه باق ويصحو كل يوم
    بعزيمة أقوى


    دمت بخير

  7. #7
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
    المشاركات : 1,025
    المواضيع : 36
    الردود : 1025
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    أيها الفاضل

    ماذا تنتظر منا ؟!

    أحسنت الوصف وأجدت إيراد الحكاية ، إنها حكاية شعب ، أراك تخلد وتوثق للمقاومة ، لقد عشت معك الحكاية بكل تفصيلاتها ، أشعر وكأني أقرأ سيرة المقاومة بأسلوب مشوق ، لم يأت التشويق بقصد منكِ ، وإنما أتى من دواخلنا ، ونحن قطعة من الأشلاء ، وبعض من روح هيثم ، لقد طوفت بنا تطواف العارف النابه حتى أوصلتنا لمجرى الدمع المنهمر في دواخلنا .

    والآن ؛ ماذا تنتظر ؟!

    لن نمدحك ، ولكن نستزيدك

    لك المحبة والاحترام

    مأمون

  8. #8
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء شوكت خضر مشاهدة المشاركة
    أحمد عيسى ..
    استمر ، فكلمات المديح لن تفيك حقك .. أدب المقاومة ، سيخلد تاريخ المجاهدين ، ومخيم جنين ما هو إلا عرين أشبال سيكون النصر حليفهم .
    تحيتي لك وطاقة ورد أطوق بها عنقك ..
    أختي الفاضلة : وفاء شوكت
    وما فائدتنا لو لم نكتب ما نرى ، ونسمع ، ونحفظ قصص الأبطال من الضياع ، مثل من ضاع
    تحيه اختي لمرورك الجميل

    ودمت بخير

  9. #9
    الصورة الرمزية نزهة الحاج محمد قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Jan 2009
    الدولة : دمشق
    المشاركات : 199
    المواضيع : 16
    الردود : 199
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    مخيم جنين .
    شهداء جنين .
    ذاكرة جنين .
    تشهد الماضي الحزين .
    تعيد صور المظلومين .
    في غزة ..
    فى الخليل ..
    جنين ..
    مأساة لم يطبب عليها أحد .
    وصيحات لم تصل أذان المنقذين .
    لتضيع الأنات ..
    بين الأسوار وفتك المجرمين ..
    جنين .
    لم ننصفك حين كنت تتألمين ..
    وتصارعين ..
    وتتأوهين ..
    ببعض من رصاصات كنت تقاتلين ..
    محشوة بالدم بالجسد بآهات السنين ..
    إغتالوك وطمسوا جرح دفين ..
    ماذا ينفعنا الحنين ؟؟
    جنين جنين .
    هل طاب جرحك ؟
    أم ما زلت تنزفين ؟؟


    أخي لكلماتك وقع حزين ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    أدب المقاومة ، سلاح يجب أنْ نستغله ولأبعد حدود .
    نجحت هنا ، وفي قصصك عن بطولات أهلنا في غزة .
    هو الشعب المقاوم ، وها هي بطولاته تنسخ نفسها بنفسها لتدلّ على مدى التلاحم والتواصل بين أبناء الشعب الواحد ، ولتؤكد حقيقة مفادها أنّ المقاومة ستبقى الدرع الحقيقي لحفظ حقوقنا من الضياع والنسيان .
    أخي أحمد عيسى
    شكرًا لك .
    تقديري واحترامي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ليل المسافات ...ليل مديد -شعر حسين علي الهنداوي
    بواسطة حسين علي الهنداوي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 08-05-2016, 05:20 PM
  2. مشهد جنين..والموقف المهين !
    بواسطة عبدالعزيز العزاز في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 08-03-2008, 05:31 PM
  3. جنين الحرف
    بواسطة حنان الزريعي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 22-06-2006, 08:50 PM
  4. (( مأساة جنين )) مصافحة أولى ...
    بواسطة صالح سعيد الهنيدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-05-2005, 10:20 PM