أحدث المشاركات

٨» بقلم ابن الدين علي » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»» يسرق نفسه» بقلم ابن الدين علي » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»» هناك هناك» بقلم حماد مزيد » آخر مشاركة: حماد مزيد »»»»» أغاني سودانية» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» البرامج» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» برج الدلو» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» أسماء فتيات ومعانيها من القرآن» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» بين الثريا والثري» بقلم سمر أحمد محمد » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مشاهد يومية.... قصص قصيرة جدا» بقلم عمر حماد » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»» بقايا / ق ق ج» بقلم كاملة بدارنه » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»»

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15

الموضوع: كن غطائي

  1. #1
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 230
    المواضيع : 35
    الردود : 230
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي كن غطائي

    كن غطائي...

    كَثُرَت جِراحي...
    لم تَعُدْ تكفي يَداي َ وما وُهِبتُ منَ الأصابِعِ ...
    كي تَشُدَّ على جِراحي .
    - قُم معي ...
    واضغَط جُزيتَ... بما استَطَعتَ ... كَما استَطَعت...
    كفًا .. يدًا ... صدرًا .... ورمشًا
    لا تُعِر دهري اهتمامًا ...
    كن غِطائي...
    والتَحِف جِلدي لنَزفِكَ... وارتِعاشي .
    قانِعًا أني ... وأنَّك .. صاعدَين الى حُدودِ الفَجرِ ...
    من غيرِ احترامٍ للَّذي استَغشى الضَّبابَ ...
    وراحَ يغتالُ الحواني من زُروعي .
    - هيا معي ...
    أنا لم تَعُد تكفي ضُلوعي والحنايا ...
    لاُحتِباسِ الآهِ في صَدرٍ تَلوذُ بِهِ الطفُّولةُ .. والبراءَةُ .. والمحبة ...
    مُشفِقينَ من اختِباءِ الفجرِ عندَ حُدودِ مَبسَمِهِ المغَشّى في دُخانِ الأمنِياتِ...
    تناثَرَت وَجَعًا على شَفَتي ... وأُفقِكَ....
    ناظرَينِ الى حُدودِ الشّوقِ ...
    من غيرِ احترامٍ للَّذي اُمتَشَقَ العَواصِفَ...
    راحَ يَستَعدي عَليًَّ غُبارَها ...وعلى فُروعي .
    - إنهض معي ...
    أنا لم تعُد كَبِدي تُطيقُ حَنينَها الملتاعَ...
    يَعصِرُني ... لِيَبدَأَ بي ... مَعي ...
    سفرًا الى جَسَدي الْمُسَجّى ...
    فَوقَ أمنِيَةٍ تَعَرَّت من خَلاياها ...
    تحاوِلُ أن تجمِّعَني هُناكَ ... على طَريقِكَ ....
    زاحفَينِ الى حُدودِ الصَّمتِ من غَيرِ احترامٍ للَّذي اُفتَعَلَ الصَّواعِقَ...
    كي يُصِمَّ على المدى سمعي وسمعَكَ عن نشيدِ الحبِّ، ينهَضُ في رَبيعي...

  2. #2
    الصورة الرمزية عبد القادر رابحي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    المشاركات : 1,735
    المواضيع : 44
    الردود : 1735
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح أحمد مشاهدة المشاركة
    كن غطائي...
    كَثُرَت جِراحي...
    لم تَعُدْ تكفي يَداي َ وما وُهِبتُ منَ الأصابِعِ ...
    كي تَشُدَّ على جِراحي .
    - قُم معي ...
    واضغَط جُزيتَ... بما استَطَعتَ ... كَما استَطَعت...
    كفًا .. يدًا ... صدرًا .... ورمشًا
    لا تُعِر دهري اهتمامًا ...
    كن غِطائي...
    والتَحِف جِلدي لنَزفِكَ... وارتِعاشي .
    قانِعًا أني ... وأنَّك .. صاعدَين الى حُدودِ الفَجرِ ...
    من غيرِ احترامٍ للَّذي استَغشى الضَّبابَ ...
    وراحَ يغتالُ الحواني من زُروعي .
    - هيا معي ...
    أنا لم تَعُد تكفي ضُلوعي والحنايا ...
    لاُحتِباسِ الآهِ في صَدرٍ تَلوذُ بِهِ الطفُّولةُ .. والبراءَةُ .. والمحبة ...
    مُشفِقينَ من اختِباءِ الفجرِ عندَ حُدودِ مَبسَمِهِ المغَشّى في دُخانِ الأمنِياتِ...
    تناثَرَت وَجَعًا على شَفَتي ... وأُفقِكَ....
    ناظرَينِ الى حُدودِ الشّوقِ ...
    من غيرِ احترامٍ للَّذي اُمتَشَقَ العَواصِفَ...
    راحَ يَستَعدي عَليًَّ غُبارَها ...وعلى فُروعي .
    - إنهض معي ...
    أنا لم تعُد كَبِدي تُطيقُ حَنينَها الملتاعَ...
    يَعصِرُني ... لِيَبدَأَ بي ... مَعي ...
    سفرًا الى جَسَدي الْمُسَجّى ...
    فَوقَ أمنِيَةٍ تَعَرَّت من خَلاياها ...
    تحاوِلُ أن تجمِّعَني هُناكَ ... على طَريقِكَ ....
    زاحفَينِ الى حُدودِ الصَّمتِ من غَيرِ احترامٍ للَّذي اُفتَعَلَ الصَّواعِقَ...
    كي يُصِمَّ على المدى سمعي وسمعَكَ عن نشيدِ الحبِّ، ينهَضُ في رَبيعي...
    الأخ الكريم صالح أحمد
    تحياتي ..
    قصيدة عميقة
    و حزينة..
    تنم عن تجربة عميقة للشاعر مع الكلمة
    و عذاباتها..
    قرأتها..
    و أعدت القراءة..
    تحياتي

    عبد القادر رابحي

  3. #3

  4. #4
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 1,909
    المواضيع : 134
    الردود : 1909
    المعدل اليومي : 0.38

    افتراضي

    أخي الحبيب الشاعر صالح أحمد
    رغم الأسى والحزن الذي يكتنف القصيدة وكيف لا والعراق الجريح تحت جنح الإحتلال
    إلا أنها وصلت إلى القلب
    دمتَ بألق دائم
    خالص تقديري ومحبتي
    أخوك
    محمد سمير السحار
    إلى الشَّامِ أَرْنو بِعيْنٍ وأُرْنو
    إلى القُدْسِ بالشَّامِ فالشَّامُ عَيْني

  5. #5

  6. #6
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 230
    المواضيع : 35
    الردود : 230
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد القادر رابحي مشاهدة المشاركة
    الأخ الكريم صالح أحمد
    تحياتي ..
    قصيدة عميقة
    و حزينة..
    تنم عن تجربة عميقة للشاعر مع الكلمة
    و عذاباتها..
    قرأتها..
    و أعدت القراءة..
    تحياتي
    عبد القادر رابحي
    ::::::::::::::::::::
    أخي الحبيب الطيب عبد القادر رابحي

    شرف عظيم لي سيدي أنك هنا بروحك الطيبة
    وتاج فخار لي أن تروقك كلماتي المتواضعة

    تقبل تحياتي وتقديري أستاذي الكريم

  7. #7
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 230
    المواضيع : 35
    الردود : 230
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عارف عاصي مشاهدة المشاركة
    أخي صالح الأحمد
    جميل لي أن أكون أول معانق هنا
    كتبت الحزن بجمال آسر
    بورك القلب والقلم
    تحاياي
    عارف عاصي
    :::::::::::::
    أخي الحبيب في الله

    أيها الطيب عارف العاصي
    أقدر عاليا تشريفك متصفحي المتواضع
    فشكرا جزيلا لروحك الشامخة
    وتقديري الكبير لكلماتك العذبة التي أنارت متصفحي

    أستاذي الكريم
    لا حرمني الله بركة حضورك
    تحياتي والسلام

  8. #8
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 230
    المواضيع : 35
    الردود : 230
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد سمير السحار مشاهدة المشاركة
    أخي الحبيب الشاعر صالح أحمد
    رغم الأسى والحزن الذي يكتنف القصيدة وكيف لا والعراق الجريح تحت جنح الإحتلال
    إلا أنها وصلت إلى القلب
    دمتَ بألق دائم
    خالص تقديري ومحبتي
    أخوك
    محمد سمير السحار
    :::::::::::::::::
    أخي الطيب وأستاذي الكريم محمد سمير السّحار

    شرف لي أنك هنا بقلبك الكبير وذوقك الرفيع

    أصبت سيدي...
    فالحزن أصبح نغمة قيثاري وأوتاري وحروفي

    لك الشكر والتقدير كما يليق بروعة حضورك

    وتقبل تحياتي ومودتي

  9. #9
    الصورة الرمزية محمد إبراهيم الحريري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 6,296
    المواضيع : 181
    الردود : 6296
    المعدل اليومي : 1.28

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح أحمد مشاهدة المشاركة
    كن غطائي...
    كَثُرَت جِراحي...
    لم تَعُدْ تكفي يَداي َ وما وُهِبتُ منَ الأصابِعِ ...
    كي تَشُدَّ على جِراحي .
    - قُم معي ...
    واضغَط جُزيتَ... بما استَطَعتَ ... كَما استَطَعت...
    كفًا .. يدًا ... صدرًا .... ورمشًا
    لا تُعِر دهري اهتمامًا ...
    كن غِطائي...
    والتَحِف جِلدي لنَزفِكَ... وارتِعاشي .
    قانِعًا أني ... وأنَّك .. صاعدَين الى حُدودِ الفَجرِ ...
    من غيرِ احترامٍ للَّذي استَغشى الضَّبابَ ...
    وراحَ يغتالُ الحواني من زُروعي .
    - هيا معي ...
    أنا لم تَعُد تكفي ضُلوعي والحنايا ...
    لاُحتِباسِ الآهِ في صَدرٍ تَلوذُ بِهِ الطفُّولةُ .. والبراءَةُ .. والمحبة ...
    مُشفِقينَ من اختِباءِ الفجرِ عندَ حُدودِ مَبسَمِهِ المغَشّى في دُخانِ الأمنِياتِ...
    تناثَرَت وَجَعًا على شَفَتي ... وأُفقِكَ....
    ناظرَينِ الى حُدودِ الشّوقِ ...
    من غيرِ احترامٍ للَّذي اُمتَشَقَ العَواصِفَ...
    راحَ يَستَعدي عَليًَّ غُبارَها ...وعلى فُروعي .
    - إنهض معي ...
    أنا لم تعُد كَبِدي تُطيقُ حَنينَها الملتاعَ...
    يَعصِرُني ... لِيَبدَأَ بي ... مَعي ...
    سفرًا الى جَسَدي الْمُسَجّى ...
    فَوقَ أمنِيَةٍ تَعَرَّت من خَلاياها ...
    تحاوِلُ أن تجمِّعَني هُناكَ ... على طَريقِكَ ....
    زاحفَينِ الى حُدودِ الصَّمتِ من غَيرِ احترامٍ للَّذي اُفتَعَلَ الصَّواعِقَ...
    كي يُصِمَّ على المدى سمعي وسمعَكَ عن نشيدِ الحبِّ، ينهَضُ في رَبيعي...
    تحية لك أخي الحبيب أحمد
    شاعرية تملثت بين نبض وحرف ، وبين يقين بما يرى وقدرة على ترجمة الحاضر إلى لغة المشاعر فكانت على طاولة الرؤية قسماته تبسم لكل خيال وتحيك المعاني من ظلال البيان لتأكد على نقل الحياة إلى الحضار بعد أن وصمته الدهور بخواتم الترهل ، ولكن بلمسة قلم من تصور حول الشاعر جهة الرغبة من يشاء من بلاغة ليكون على صراط الحق سائرا بخطى الغاية إلى حيث شاء
    تحيات أخ مر من هنا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    المشاركات : 230
    المواضيع : 35
    الردود : 230
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حوراء آل بورنو مشاهدة المشاركة
    يبدو أيها الفاضل أن الأغطية كلها انكشفت .. فلا غطاء !
    عميق حس الحزن فيها .
    تقديري .
    ::::::::::::::::::::::
    أختي الطيبة الكريمة حوراء آل بورنو

    نعم أختي الطيبة الفاضلة...
    انكشف الغطاء ... ولكن بعد أن قل الحياء.... فلم يعد المكشوفون يخجلون من فعالهم وحقيقتهم!!

    شكرا جزيلا لأنك هنا دائما بروحك الطيبة... وكلماتك الراقية
    تحياتي بحجم قلبك الكبير

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كنْ نبيذي هذا المساء
    بواسطة رفعت زيتون في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 02-09-2013, 05:52 PM
  2. " كُن القائد"
    بواسطة دعاء نور الدين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 16-01-2012, 03:48 PM
  3. كُنْ في غدي
    بواسطة هشام مصطفى في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 29-08-2010, 11:48 PM
  4. كنْ كما شئتَ فإنِّي ..
    بواسطة بندر الصاعدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 18-07-2003, 03:22 PM