أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: تفسير...

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : عمّان -- الأردن
    العمر : 34
    المشاركات : 1,119
    المواضيع : 37
    الردود : 1119
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي تفسير...


    في لحظات متماوجة التفكير ... مؤلمة الارهاق ، مجدولة الفصاحة ،أرى
    شروخ عميقة تحتل من الجسد المنتصف
    وتستنزف من البدن عاصفة ومرتقب......
    وكأننا حين نلوم الحياة
    لا نلوم إلا انفسنا !!!!
    وكأننا نستجدي من معقل الليث كرم حاتم !!!!

    النفس الإنسانية نفس طمّاعة
    لا تكتفي من ( هات )
    ولا تنتهي من ( خذ )
    وتراقب من بعيد ، عيون تنظر الخير فلا تجد إلا كوكباً احمراً من دماء
    وكأننا اشترينا عبوديتنا على مقاصل الذنب
    وكأن الحرية باتت مطلباً غير شرعياً لأجساد هوت إلى قعر النار ولم تحترق لكنها تألمت !!!!

    في كثير من الأحايين أستنفذ البصيرة علّها تسعفني حقيقة ما كان وما سيكون
    لكنني أعود خائب الرجا ، فالدنياغرائب
    طاحون هي لا تشبع
    ورحى تدور فلا تقنع
    ونحن بين أسنان الرحى نُطحن دقيقاً وننثر دون عناءفي ليل سرمدي تفيق على أبوابه مطامع الذئاب
    وتموت أوداج خراف دون عناء أو ربما دون طموح يستجدي الرجاء !!!!!

    أصادق نفسي تارة علّها توصلني لحقيقة ذاتيتنا
    فأكتشف مدى الخنوع الذي تعانيه نفسي والخوف المطمور بين تربة أجفاني
    ورماد عجيب يستولي على عينيّ ويقتل بقايا المقاومة في ذاتيتي المعاندة
    فـ أصبح دون هدف ، وبلا ضمير يقول ( لا ) وقت الضرورة ،،،

    هل صارت النفس معزولة من أسلحة الدفاع الربانية ؟؟؟
    حتى مع ذاتها تخاف التفكير بالمحظور
    خطوط حمراء
    خطوط حمراء
    خطوط حمراء
    خطوط حمراء


    كرهتُ اللون الأحمر منذ الأزل والآن أكرهه أكثر وأكثر
    رغم أنني أجيد الكتابة به !!!
    ربما نحتاج لوقفة طويلة لـ نتراضى ونتصالح مع أنفسنا ، فدعوى السلام لا تبدأ بالكون مع نفوس تحارب ذاتها وتقتل الخير في قلبها !!!

    أحياناً أفيق صباحاً فأرى الكون باسماً فأظن الخير يعم
    وفي أحايين كثيرة أفيق على كدر جهنمي يستبيح كل ما لدي من أشرعة الإنطلاق فأظن اللعنة السماوية حلّت على الأرض

    أفكر ، كيف يكون الكون إن مسخنا قروداً ؟؟؟
    ولمَ لا ، قرود تشبع غريزة الجسد وليس لها من العقل باطن ولا جوهر ؟؟
    أليست هذه الحقيقة ؟؟؟ قرود محسنة !!! وربما ديدان أرضية تجوب الأرض بحثاً عن طحلب الحياة لكنها لا تجد إلا أوكسجيناً تتنفسه من خلال الجلد !!!!!

    فقط ، حالة من الجنون الجهنمي احتار معها قلمي هذا المساء
    جنون يفرض نفسه على حصوني المنيع /المتاخمة
    فأنهار دون اختيار أمام اول عارض طارئ يستحث الخطى نحو الهاوية
    هاوية سحيقة لا أدركها ولا تدركني
    هاوية أكرهها وتكرهني
    جئنا مكرهين في حياة امتلأت بـ العقد الفلسفية ، والومضات الإسفلتية ، والأضواء العمياء المرهقة للبصر
    أحاول البحث من جديد عن عقدة تنسيني ما تركت العقد الماضية من جراح ، وكأنني تعودت أن انسى جراحي بطريقة جرح جديد ، ربما صرنا كلنا ( نحن البشر ) نسير على هذا الدرب
    فالوجه الضاحك لا يذكرنا إلا بوجه مهرج حزين ، ملأ الألوان والأصباغ على محياه فـ ظهر ضاحكاً يرسم البسمة في كلّ الكون وهو حزين يتألم بل يتقهقر ألماً

    أرض كل من فيها مهرجين
    أرض كل من عليها فنان في التمثيل المسرحي المخادع على بعض
    أرض كل من فيها يحاول أن يضحك غيره وهو يبكي
    حقاً عجبي!!

    ويبقى الرجاء بغد يحمل جرحاً ينسينا جرح الأمس
    هكذا هي الدنيا
    وتلك هي لعبة الحياة


    عجبي
    عجبي
    عجبي



    حمزة محمد الهندي
    حين َتُمطِرُ بِغزَارَةٍ ... تَجتَاحُنِيْ ... تِلك َ' القَشْعَريرَةُ ' شَوْقا ً إليك ِ!!

  2. #2
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Apr 2007
    المشاركات : 31
    المواضيع : 7
    الردود : 31
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    وكأنني تعودت أن أنسى جراحي بطريقة جرح جديد


    ربما صرنا كلنا ( نحن البشر ) نسير على هذا الدرب



    أستاذي المحترم / حمزة محمد الهندي ..


    ما ذكرته أعلاه .. كان في فاهِ ربما .. قبل أن يخلق بفكرنا .. ويولد من نوايانا ..


    ما لحيلهْ ..


    ليس لنا إلا الأمنيات .. فلم الرجاء بمزيد من الجراح .. لنعلِّلْ النفسَ بــِـــ لَعلَّ في غدٍ


    لحظاتٍ تسكن تلك الجراح .. !!


    فما هي إلا أمنياتٌ من متجر الأحلام .. !!

  3. #3
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي

    حمزة محمد الهندي سلام الله عليك

    لو أصرينا على معرفة كل أشكال لعبة الحياة.. فقد نجد جوابا يمكنه أن يغير حياتنا وإلى الأبد..
    ولو أن حقيقة النفس تخاطب كل أحد فينا قائلة :
    "أنا لا أريد معرفة أنك صادق فيما تقوله وتفعله أم لا..
    بل أريد معرفة إن كنت تستطيع احتمال ثقل الاتهام في موقف لا يمكنك أن تخون فيه روحك.."


    هنا لا أدري كم منا يستطيع البقاء أمامها ليجيب وبكل ثبات !!!

    فمتى نتمكن من فهم حقيقة أجسادنا التي تسمع وتتكلم وترى وتفعل كل شيء ولا شيء.. ولا تجد في كل هذا شيئا منقّصا لما فيها من محاسن..!!

    دمت بخير سيدي..
    سنبقي أنفسا يا عز ترنو***** وترقب خيط فجرك في انبثاق
    فلـم نفقـد دعـاء بعد فينا***** يــخــبــرنا بـأن الخيــر باقــي

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : عمّان -- الأردن
    العمر : 34
    المشاركات : 1,119
    المواضيع : 37
    الردود : 1119
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عذبة الروح مشاهدة المشاركة
    وكأنني تعودت أن أنسى جراحي بطريقة جرح جديد
    ربما صرنا كلنا ( نحن البشر ) نسير على هذا الدرب
    أستاذي المحترم / حمزة محمد الهندي ..
    ما ذكرته أعلاه .. كان في فاهِ ربما .. قبل أن يخلق بفكرنا .. ويولد من نوايانا ..
    ما لحيلهْ ..
    ليس لنا إلا الأمنيات .. فلم الرجاء بمزيد من الجراح .. لنعلِّلْ النفسَ بــِـــ لَعلَّ في غدٍ
    لحظاتٍ تسكن تلك الجراح .. !!
    فما هي إلا أمنياتٌ من متجر الأحلام .. !!


    عذبة الروح.......

    أولا أتأسف خجلاً لتغيبي القهري ... الذي له ظروف قد ألمت بي

    أمنياتنا حلقة ندور فيها ... لنتعلف بأسبال الأمل علّ وعسى أن نأتي بثمر

    هذا نحن وهذا هم علامات استفهام تناقش نفسها في بؤرة ألم

    قد ننسى وقد نتناسى أن الكلاب أصبحت أليفة وووووو

    ها نحن نلوح في الأفق بفجر جديد


    حمزة وقطعة من القمر لكِ

  5. #5
    أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : عمّان -- الأردن
    العمر : 34
    المشاركات : 1,119
    المواضيع : 37
    الردود : 1119
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابيه أمال مشاهدة المشاركة
    حمزة محمد الهندي سلام الله عليك
    لو أصرينا على معرفة كل أشكال لعبة الحياة.. فقد نجد جوابا يمكنه أن يغير حياتنا وإلى الأبد..
    ولو أن حقيقة النفس تخاطب كل أحد فينا قائلة :
    "أنا لا أريد معرفة أنك صادق فيما تقوله وتفعله أم لا..
    بل أريد معرفة إن كنت تستطيع احتمال ثقل الاتهام في موقف لا يمكنك أن تخون فيه روحك.."

    هنا لا أدري كم منا يستطيع البقاء أمامها ليجيب وبكل ثبات !!!
    فمتى نتمكن من فهم حقيقة أجسادنا التي تسمع وتتكلم وترى وتفعل كل شيء ولا شيء.. ولا تجد في كل هذا شيئا منقّصا لما فيها من محاسن..!!
    دمت بخير سيدي..


    الفاضلة / أمال.....

    (أصادق نفسي تارة علّها توصلني لحقيقة ذاتيتنا
    فأكتشف مدى الخنوع الذي تعانيه نفسي والخوف المطمور بين تربة أجفاني
    ورماد عجيب يستولي على عينيّ ويقتل بقايا المقاومة في ذاتيتي المعاندة
    فـ أصبح دون هدف ، وبلا ضمير يقول ( لا ) وقت الضرورة ،،،

    آملا ألا تكون َ هكذا


    احترامي وقطعة من الحقيقة

المواضيع المتشابهه

  1. إغاثة اللهفان في تفسير أي القرآن
    بواسطة عدنان أحمد البحيصي في المنتدى مُنتَدَى الشَّهِيدِ عَدْنَان البحَيصٍي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 15-03-2008, 12:48 PM
  2. تفسير سورة النبأ "دراسة قرآنية موضوعية"
    بواسطة عدنان أحمد البحيصي في المنتدى مُنتَدَى الشَّهِيدِ عَدْنَان البحَيصٍي
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 23-11-2005, 10:27 AM
  3. هل هناك تفسير علمي لهذه الظواهر؟؟؟!!!!
    بواسطة عدنان أحمد البحيصي في المنتدى مُنتَدَى الشَّهِيدِ عَدْنَان البحَيصٍي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 16-08-2005, 08:47 PM
  4. منتخب الكلام في تفسير الأحلام
    بواسطة أبو القاسم في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 03-05-2005, 10:29 AM
  5. الدرس الأول (( تفسير ))
    بواسطة الاسطورة في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 03-06-2004, 08:50 AM