أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: أنت, ما أنت؟

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 47
    المواضيع : 9
    الردود : 47
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي أنت, ما أنت؟

    أنت, ما أنت؟


    أجمل حب هو الذي يأتيك أثناء بحثك عن شيء آخر"
    أحلام مستغانمي

    ألم نلتق و نحن نبحث عن شيء آخر؟ ألم نلتق صدفة؟
    ألهذا حبك قوي إلى هذا الحد؟
    ألهذا لا أحتمل أن أفكر فيك.. و لا أحتمل أن أنساك؟
    ماذا أفعل؟
    في نهاري.. أنت معي في الطرقات.. ففي كل الأماكن, يسكن عبيرك.. و فيَ منذ ملايين السنيين تستوطنين.
    و في ليلي.. تسكنني جراحي.. و أنت و بعض من بعضي.


    من سمح لك أن تحجزي مكانا في عقلي أكبر آلاف المرات من قدرتي على التفكير؟
    من سمح لك أن تحجزي مكانا في قلبي أكبر آلاف المرات من قدرتي على الاحتمال؟
    من سمح لك أن تخطي.. بأصبعك على جدار القمر؟
    من سمح لك أن تنقشي.. اسمك على جدار القلب.. و في عتمات القدر؟
    من سمح لك أن تسلبيني.. مني؟
    من سمح لك أن تكوني كل الياسمين و الزنبق.. ؟
    من سمح لك أن تكوني ليلي, نهاري.. و كل أحلامي؟
    من سمح لك أن تكوني في كل ما أفعل, و لا أفعل, في كل ما أقول, و لا أقول.. في ذهني.. في قلبي.. و فيَ كلي؟
    من سمح لك أن تعبثي بكل أجزائي.. أن تبعثريني؟
    من سمح لك أن تكوني هوائي.. مائي.. و حبيبتي؟
    من سمح لك بالمغادرة.. بالبقاء بعيدا؟
    بالله عليك قولي لي.. من سمح بكل ذلك؟

    "حُبُّكِ ينمو وحدهُ
    كما الحقولُ تُزْهِرُ
    كما على أبوابنا ..
    ينمو الشقيقُ الأحمرُ
    كما على السفوح ينمو اللوزُ و الصنوبرُ
    كما بقلب الخوخِ يجري السُكَّرُ ..
    حُبُّكِ .. كالهواء يا حبيبتي ..
    يُحيطُ بي
    من حيث لا أدري به ، أو أشعُرُ
    جزيرةٌ حُبُّكِ .. لا يطالها التخيُّلُ
    حلمٌ من الأحلامِ ..
    لا يُحْكَى .. و لا يُفَسَّرُ .."
    نزار قباني

    ما عدَت أحتمل.. حتى الهواء يذكرني بك.
    ليس القادم من الشمال فقط.. و إنما كل الهواء..
    إن تنفستك.. أحترق, و إن منعت نفسي أختنق..
    أنت حلم حلمته.. و ليتني ما حلمته.. حلم يمتد آلاف السنيين.. أذكر منها ثمانية عشر عاما فقط.
    أنت نقش الزمان.. فيَ.. وفي أيامي.. نقشه مؤلم و عتيق.
    أنت نقش المكان على أجفاني.. و نقشٌ على الجفون هو الذاكرة و الذكرى.
    أنت عمرٌ.. بشكل امرأة.. و امرأة بها عمري.
    ماذا أفعل لأنساك.. و هل نسيان النسيان أمر مُحتمل؟
    قولي لي, ماذا أفعل.. لأهواك.. لأقتل حلمي.. لأهجرك و أمضي؟

    الآن اكتمل العدد.. أهلي, أنت و الوطن..
    ثلاثة لا أعيش بغيرها..
    فأمي الحبيبة جل ما أملك.. و أبي الصبور هو عنواني.
    أما وطني, فقد ترعرع فيَ منذ زمن.. و صار واحدا من أضلعي.. صار كياني.
    و أنت.. آه منك أنت, أنت ما أنت؟ أمي, أبي, و أخواني..
    أنت ما أنت؟ وطني.. قيود اليد اليمنى.. أم جذور تمتد في أوصالي؟
    أنت حبيبتي.. وطن في وطني.. و عنوان لكل أفراحي.. و أحزاني.

    بدونك, ما عدت أعرف نفسي..
    بدونك, لا أدري ما أنا.. جسد مسجى, أم روح بلا جسد؟
    بدونك, ما عادت الشمس تشرق في بلادنا.. و لا طل القمر.
    بدونك, ما عاد للحمائم هديل.. و لا للأزهار عبير
    بدونك, غابت حواسي.. و تناثرت بقاياي.. فوق أحلامي
    بدونك, ما عدت أبكي.. ما عدت أضحك.. و لا عاد لي فرحي و لا حزني.
    بدونك, ستبقى الورود نائمة.. و سيبقى العطر بلا رائحة.
    بدونك, لا يحرق الدمع.. لا يخفق القلب.. لا..
    بدونك, ما عاد في الأيام أيام..
    بدونك, سيبقى ليلي مستيقظا.. و أحلامي نائمة.. كالأميرة
    ألم يئن الأوان آنستي, عودي لي.. عودي

    و في الختام..
    اعذروني, فكلما جلست لأعد طبقي الذي وعدت أن أقدمه.. أجدني لا أكتب إلا حروفا ثلاث.. و لا أرسم سوى تلك العينين العميقتين..
    لا أدري هل تقدم بي المرض إلى هذا الحد.. هل تقدم بي الإدمان إلى هذا الحد؟
    جل ما أعرفه, هو أن عالم من أحب ليس كعالمنا.. أخذتني إلى هناك.. و تهت و ما عدت أعرف طريق العودة.. فأعذروني.

    "أكثرُ ما يعذّبني في حُبِّكِ..
    أنني لا أستطيع أن أحبّكِ أكثرْ..
    وأكثرُ ما يضايقني في حواسّي الخمسْ..
    أنها بقيتْ خمساً.. لا أكثَرْ.."
    نزار قباني


    يتبع.. لا أدري ما الذي سيتبع.. أرجو أن تنمو أبجديتي.. لتصبح أكثر من حروف اسمك الثلاث.

    أحمد صالح

    21/4/2007

  2. #2
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    عزيزي احمد:
    ربما هذه المرة الرابعة التي أقرأ فيها هذا النص وما زلت أشعرني متعلقة به لا بل شغوفه بكل حرف فيه
    تعلم الدنيا غريبة
    لا لا بل نحن الغرباء فيها،تصادفنا أمور نظنها خيرا لنا لكننا نتبين بعدها أن الخير هو ما لم نصادفه بعد
    لا أعلم ماذا أقول لك؟؟؟؟
    نصك عميق جدا لا أعمق من العمق ذاته
    أدهشني حقا أدهشني
    سأعود حين أجد حروفي الهاربة مني
    وفقك الله
    تحياتي لك عزيزي

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    المشاركات : 396
    المواضيع : 3
    الردود : 396
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    الصمت في حرم الجمال جمال

    مودتي

  4. #4
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    المشاركات : 1,090
    المواضيع : 142
    الردود : 1090
    المعدل اليومي : 0.23

    افتراضي

    هل أقترح لك شيئاً

    بدون حرفك لم أكن لأتمكن من معانقة نص رائع

  5. #5
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.84

    افتراضي

    العزيز احمد..
    في كل طبق تعده اشعر وانك تسير الى نهاية تريد ان تسطرها اليوم قبل الغد..
    اشعر بانك تريد ان تصرخ وتبوح بشيء هو لك الان..ولكنك تريده ان يصل الى اخر تعرفه انت ولانجهله نحن..
    وكأنك تريد قول ما يقال لكني بلغة اخرى..لغة تتجسد فيها كل معاني ذاتك، وعمقك، وقلبك، وعقلك..
    فتصير لغة امتزجت فيها وبها الروح والعقل والواقع، لتصير بعدها لوحة محاكة بريشة فنان يعي ذاته قبل ذات الاخر..
    انك في كل طبق تجعلني اتوه بين حبك كانسان وحبك كملاك...
    حب ..وطن...وقد تكون هناك حبيبة باسم تحمل حروف ثلاث...
    اذا...ان نجمع الكل في الواحد امر ليس بسهل..
    وان يجمعنا الكل في واحد امر اخر ليس بقليل...

    انت ابقى سامقا
    محبتي لك
    جوتيار

  6. #6
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 47
    المواضيع : 9
    الردود : 47
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    عزيزتي.. نور

    يكفي بالدنيا غرابة.. بأنها تجعلنا غرباء.
    ما باح به قلمي.. ما هو إلا إنسكاب الحبر على الورق.. و إنسكاب عطرها على أيامي.. في روحي و على جفوني.

    مرورك بنثريتي.. و قرآءة حرفي أكثر من مرة أسعدني جدا, فإعجاب كاتبة مثلك بنص ما زال كاتبه يرتعش من البرد أمر يبعث على الدفء..

    إن كان الأفضل ما لم نصادفه بعد, فالأسوء أيضا لم نصادفه بعد.. هكذا هي الحياة.. نصادف فيها من نحب صدفة, نعرج فيها على جراحنا, نلثم هذه الجراح و نمضي.. من جديد.
    نصادف من نحب.. ثم نمضي بقية العمر نتعلم كيف لا نفتقدهم, كيف نخرجهم من شرايننا, كيف نعيش بدونهم, كيف نغادر أجسانا.. و أرواحنا و نتركها لهم, كيف نلثم جراحنا.. و نحن نبتسم, كيف يمر كل يوم دون شوق لألف سنة, كيف نستمتع بصوت غير أصواتهم, كيف نرى الجمال في غير وجوههم.. و عيونهم.

    هي من علمتني كيف أكون عميقا.. كيف أكتب.. و كيف أعشق أيضا.. فالشكر لها.. و إلى الأبد.
    فعندما تعشق إمرأة إستثنائية لا بد و أن تعشقها بطريق أستثائية أيضا.. فسكناها في أظلم زوايا القلب.. حيث لا أحد, حيث لا ضوء إلا ضوء عيناها, و لا عطر إلا عطر إبتسامتها.. لا شيء هناك.. لا زمان و لا مكان.. و لا قوانين.. حتى إغماضة عيني هناك لها.

    إذا مررتي بحروفي التائهة.. الهاربة, فقولي لها.. لن أكف عن عشقها أبدا.. و لن أنساها أبدا.

    محبتي
    أحمد صالح

  7. #7
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 47
    المواضيع : 9
    الردود : 47
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    العزيزة مادلين..

    مرورك يكفي.. كما مرور النسائم يكفي.. كما مرور الحمائم يكفي..
    أشكر لك مرورك.. و الصمت في حرم الجمال جمال.

    محبتي
    أحمد صالح

  8. #8
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 47
    المواضيع : 9
    الردود : 47
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    أخي العزيز أحمد..

    و بدون مرورك بي.. بحرفي لن أتمكن من المضي قدوما.. و لن أحتمل آلام الكتابة.
    مرورك جميل.. و كلماتك رائعة, تبعث فيَ الحنين.. و الكثير من العزيمة.

    سعدت بمرورك.. الف شكر
    إحترامي
    أحمد صالح

  9. #9
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    المشاركات : 47
    المواضيع : 9
    الردود : 47
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    عزيزي جوتيار..

    وقفت طويلا أتأمل كلماتك.. و إبداع تفكيرك.. لنصك رائحة كرائحة الياسمين.. لا يمكن لأحد أن ينكرها.. حتى و لو كان أعمى.
    أنا أعتقد بأن سرقة وردة من الياسمين.. و إهداءها لمن نحب لا يمكن أن تكون خطيئة لأن بياض الياسمين و صفاءه لا يمكن و يمحو تلك الخطيئة.. و ذلك الذنب.
    سأسرق كلماتك.. لأهديها لمن أحب.. سأزين بها بقاياي و أهديها لها.


    أحيانا النهاية تكون قريبة جدا لدرجة أننا لا نراها.. فهي كأحلامنا, عندما نقترب منها تتلاشى إلى أن تصبح حقيقة.
    فهل ستصبح هذه النهاية حقيقة.. لكي نراها؟
    لا أدري..

    ..لا يمكن أن تجد الحب الحقيقي حيث لا يوجد أصلا, و لا يمكن إخفاءه حيث يوجد أصلا.

    أرجو أن نلتقي يوما ما
    محبتي
    أحمد صالح

المواضيع المتشابهه

  1. مَا لَيْسَ لَنْا
    بواسطة أنس إبراهيم في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 19-07-2009, 08:31 PM
  2. مَا العِلْمُ إِلَّا ...
    بواسطة بندر الصاعدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 28-03-2008, 10:04 PM
  3. مَا مِنْ غَرَامٍ
    بواسطة د. عمر جلال الدين هزاع في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 47
    آخر مشاركة: 03-09-2007, 12:06 AM
  4. يا مَا أُحَيْلَى زَمَاناً ...
    بواسطة أحمو الحسن الإحمدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 28-08-2006, 05:07 PM
  5. ( إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لآتٍ وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ )
    بواسطة عبد الرحمن في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-09-2005, 01:59 AM