أحدث المشاركات
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 33

الموضوع: الحرية في قصر

  1. #21
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    المشاركات : 48
    المواضيع : 1
    الردود : 48
    المعدل اليومي : 0.01
    من مواضيعي

      افتراضي

      نص شدني بقوة من ناحية لغته الممتازة حقيقة ثم من ناحية هذه الصور التي تأتي في سياق الكلام بدون تكلف ولا افتعال

      (تلاقوا في نقطة واحدة على غير مُقدر ،إلا أن أحدًا لم يجده ، ساد بينهم الهرج والمرج ... تبادلوا قلة الأدب التي حفَّظهم كبيرُهم سِفرها القديم ، ونقحوه بعهدهم الجديد .
      في خفة الريح تسلل إلى السور عند حدود الظلام ، لا بصيص ضوءٍ في المكان .
      من شجرة إلى شجرة مارس كل خبرات القردة حتى وصل إلى أسوار السطح)

      هنا رأيت ما يشهد لك بالتفوق اللغوي ، أما الرمزية الكثفة في النص فهي وإن دلت على عمق ورؤية إلا أنها زادت عن حدها قليلا حسب وجهة نظري.

      لك التحية

    • #22
      عضو غير مفعل
      تاريخ التسجيل : Dec 2006
      الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
      المشاركات : 1,025
      المواضيع : 36
      الردود : 1025
      المعدل اليومي : 0.21

      افتراضي

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريمة الخاني مشاهدة المشاركة
      اعجبني جدا
      كيفية الدخول الى عالم الاحداث بداية
      والنهاية ببراعة قصصية عالية
      تقديري لقمك الرائع القوي
      أديبتنا : ريمة الخاني ،

      أشكركِ أيتها الرائعة ، التي نسعد بكل ما تقدم من أعمال وردود مكثفة تحمل كل ما تريد إيصاله في يسر وسهولة .

      أديبتنا ،

      كلي احترام وتقدير

      مأمون

    • #23
      الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
      تاريخ التسجيل : Mar 2007
      الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
      المشاركات : 4,218
      المواضيع : 71
      الردود : 4218
      المعدل اليومي : 0.88

      افتراضي

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مأمون المغازي مشاهدة المشاركة
      الحرية في قصر
      بقلم : مأمون المغازي
      ( يا ابن الكااااااالب ) ! كيف فعلتها ؟! ، بهذا يكون الرجال .
      اندفعوا بقوة نحوه يريدون عنقه الثمين ، دخل لُجةِ الظُلمة ، غاصَ فيها ... يعرفُ مسالكَ الحُلكةِ ، ومزالقَ الفرارِ ، أصرَّ أنْ يصلَ إلى هناكَ ، كانوا فرقًا أربعة ، كل فرقة كأنهم زبانيةُ الشيطان ، يشهرون هراواتهم ، تسللوا إلى الظلام ، يهيمون في مساحاته الشاسعة .
      ـ عجيب هذا الأمر .
      ـ كيف يختفي في اللاشيء ؟!
      ـ ( ابن جنية . )
      ـ( جتتي مش خالصة يا بني آدم . )
      وبصفعة مفاجئة ألجمه عن الكلام .
      كانت اشباح الظلام أقوى منهم ، كانت تخيفهم ، تحوم في مخيلاتهم وكأنها في الواقع .
      تلاقوا في نقطة واحدة على غير مُقدر ،إلا أن أحدًا لم يجده ، ساد بينهم الهرج والمرج ... تبادلوا قلة الأدب التي حفَّظهم كبيرُهم سِفرها القديم ، ونقحوه بعهدهم الجديد .
      في خفة الريح تسلل إلى السور عند حدود الظلام ، لا بصيص ضوءٍ في المكان .
      من شجرة إلى شجرة مارس كل خبرات القردة حتى وصل إلى أسوار السطح ، كان ينظر من هناك ، يتفحص ... يتأمل ... يتيه ... يمتدح نفسه ، يلعن جنونه ، يقسم ألف قسم ، يعقد الف اتفاق . تسلل عبر الدرج ينحدر إلى منطقة كأنها بستان من بساتين الجنة . الجداول تنساب في رقة النسيم عبر أسيجة من الزهر تنعكس ظلالها على صفحة الماء مع خيوط الأضواء البيضاء المنبعثة من قناديل معلقة في أغصان شجيرات مثمرة فاكهةً وقناديلاً .
      مازال يبحث عنها ، وقد أقسم أن يجدها ، ووعد بأن تكون ... ، وأن يكون ...
      تجلس عند نافورة إغريقية الطراز مرتكزة على قاعدة حجرية نقشت عليها صور أيزيس وأوزوريس ، وكان حور ـ على غير العادة ـ ينظر إلى فوق ، كانت أفروديت تسكب الماء في طست نقشت فيه أبجديات يحويها رسم حرف ( نون ) . مازال الماء يسمع همسها لسوارها بحزن يتدفق من عينيها شامخًا دونما ذلٍّ .
      لحظة صمت غمرته ، نظر في ساعته ، أدرك أن الوقت يمر مُسريعًا . جلبة وهدوء يتقاسمان مسرح الحراس العائدين بجثة كلب .
      ابتسمت ... مدت يدها ... هجم الحراس ... صمتت الجداول ،والقناديل أغمضت أعينها ... انتشروا في المكان .
      لا شيء غير الأساور ... وجثة كلب .

      أبريل 2007



      سيدى المبدع : مأمون المغازي


      ظلمة ....أشباح ....متسلل...رموز أسطورية....نباح ....سوار..و...و.... ومرور يليه مرور , فأتناثر

      تناثرا ضوئيا بين نجماتك الإبداعية التى تشع متوهجة كشموس صغيرة. لذا ألملم تناثرى وأعود ثانية

      شعاعا يتوارى خجلا بجوار شموسك.



      شذى لفيض إبداعك الذى لا ينضب.

      د. نجلاء طمان
      الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

    • #24
      الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
      تاريخ التسجيل : May 2006
      الدولة : موطن الحزن والفقد
      المشاركات : 9,734
      المواضيع : 296
      الردود : 9734
      المعدل اليومي : 1.92

      افتراضي

      أخي الأديب المبدع / مأمون المغازي ..

      بحق نص حققت فيه إبداع منقطع النظير ، لا تمل قراءته ..
      ولديها حق أختنا الأديبة المتذوقه الناقده / نجلاء طمنان بأن تعجب بهذا النص النص وغيره من نصوصك .

      أسجل إعجابي الشديد بالنص وبالقراءة التي أجرتها د. نجلاء للنص .

      تحيتي .
      //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

    • #25
      الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
      تاريخ التسجيل : May 2006
      الدولة : موطن الحزن والفقد
      المشاركات : 9,734
      المواضيع : 296
      الردود : 9734
      المعدل اليومي : 1.92

      افتراضي

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء شوكت خضر مشاهدة المشاركة
      أخي الأديب المبدع / مأمون المغازي ..
      بحق نص حققت فيه إبداع منقطع النظير ، لا تمل قراءته ..
      ولديها حق أختنا الأديبة المتذوقه الناقده / نجلاء طمنان بأن تعجب بهذا النص النص وغيره من نصوصك .
      أسجل إعجابي الشديد بالنص وبالقراءة التي أجرتها د. نجلاء للنص .
      تحيتي .
      الأخ الفاضل / مأمون المغزي ..

      أولا أسجل إعجابي بحق بأسلوبك الأدبي ، والذي دفعني للعودة أكثر من مرة لنصوصك .
      ثانيا أقدم اعتذاري لك وللأخت / د.نجلاء فردي هنا كان المقصود به نصك هذيان كل يوم ، والذي قامت الأخت نجلاء معمل قراءة رائعة له ، ولعلي لم انتبه أين كتبت النص وقد كنت على ثلاثة نصوص لك في آن واحد ، للتعمق بأسلوبك الأدبي في كل نص .

      تقبل عذري والأخت نجلاء .
      لكما جل احترامي وتقديري .

    • #26
      عضو غير مفعل
      تاريخ التسجيل : Dec 2006
      الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
      المشاركات : 1,025
      المواضيع : 36
      الردود : 1025
      المعدل اليومي : 0.21

      افتراضي

      الأستاذ : حسن راشد ،

      أهلاً بك وبتعليقاتك الثرية ، جميل ما قدمت هنا وما ألمحت إليه .

      كل الشكر لك والاحترام

      مأمون

    • #27
      عضو غير مفعل
      تاريخ التسجيل : Dec 2006
      الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
      المشاركات : 1,025
      المواضيع : 36
      الردود : 1025
      المعدل اليومي : 0.21

      افتراضي

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. نجلاء طمان مشاهدة المشاركة
      سيدى المبدع : مأمون المغازي
      ظلمة ....أشباح ....متسلل...رموز أسطورية....نباح ....سوار..و...و.... ومرور يليه مرور , فأتناثر
      تناثرا ضوئيا بين نجماتك الإبداعية التى تشع متوهجة كشموس صغيرة. لذا ألملم تناثرى وأعود ثانية
      شعاعا يتوارى خجلا بجوار شموسك.
      شذى لفيض إبداعك الذى لا ينضب.
      د. نجلاء طمان
      أديبتنا الناقدة الدكتورة : نجلاء طمان ،

      دائمًا وجودك يحمل الجديد ، وما أجمل لمحاتك الذكية ، وإن عملي ليشرف بمرورك قبلي ، والعمل إذا انطلق من قلم صاحبه كان أهم منه لأنه روح بذاتها له خصوصيته ، وله ما له ، وعليه ما عليه .

      سيدتي ،

      تبقى الأعمل ، ونحن في الرحلة لا نعرف إلى أين يكون المنتهى .

      في انتظار عودتكِ بوعدك .

      لكِ المحبة والاحترام

      مأمون

    • #28
      الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
      تاريخ التسجيل : Jul 2005
      الدولة : نبض الكون
      العمر : 53
      المشاركات : 12,546
      المواضيع : 378
      الردود : 12546
      المعدل اليومي : 2.34

      افتراضي

      اراد القاص هنا الاجادة باستخدام عنصر الدهشة
      فمارس صفع القارىء بضربات موفقة .... تدعوه لقتل الضجر القابع في ذهنيتنا ...

      وتمت هذه الرحلة ...

      يأخذنا من خلالها القاص البارع الى فضاءات لم نحسن الايغال في حدائق بهجتها ....

      ونجحنا معه في مشوار الامتاع والمؤانسة ...

      السؤال الذي تبادر الى ذهني .... ماعلاقة حرف النون ..؟
      هل قصد القاص ان البحر ... هو المستقر ... مستفيدا ً من الاشتقاق اللغوي لهذا الحرف الساحر ؟
      الجواب : الله أعلم


      \
      تقبل بالغ تقديري لادبك الرفيع
      الإنسان : موقف

    • #29
      عضو غير مفعل
      تاريخ التسجيل : Dec 2006
      الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
      المشاركات : 1,025
      المواضيع : 36
      الردود : 1025
      المعدل اليومي : 0.21

      افتراضي

      ( الأخت ) الأديبة وفاء شوكت خضر

      أنتِ أديبة كبيرة ، ولكِ قدرك الرفيع بيننا ، ورأيكِ منتظر دائمًا ، وليس بيننا إلا كل احترام وتقدير ومودة أيتها الأخت الطيبة .

      كوني بيننا كما أنتِ يا صاحبة القلب الكبير ، والعين الساهرة .

      لكِ المحبة من نبعها

      مأمون

    • #30
      عضو غير مفعل
      تاريخ التسجيل : Dec 2006
      الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
      المشاركات : 1,025
      المواضيع : 36
      الردود : 1025
      المعدل اليومي : 0.21

      افتراضي

      أستاذنا المفكر : خليل حلاوجي

      أشكرك لهذا المرور الثري ، وهذا التأمل ، ليس في أعمالي فحسب ، ولكن في كل ما تشرفه بقلمك الناقد ، وفكرك العميق .

      أما النون يا سيدي ، فهي كون كامل ، من حيث الرسم والدلالات ، وافتتاح الكلبات بها ( نكون ) وأما البحر فهي البحر ، وأما النون والسطر فمتعانقان .

      لنتركها يا سيدي تسبح في عالمها حرة بالحرية التي نبحث عنها ونكتب فيها ونرمز لها ما نرمز . فقد استهواني هذا الحرف حتى همت به .

      أديبنا ، خليلنا ،

      محبتي واحترامي

      مأمون

    صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

    المواضيع المتشابهه

    1. أهداء إلى رُسل الحرية في صرخة الحرية / حاصرونا
      بواسطة مقبولة عبد الحليم في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
      مشاركات: 23
      آخر مشاركة: 30-01-2011, 09:39 PM
    2. قصر من الرمال.......
      بواسطة حسنية تدركيت في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
      مشاركات: 21
      آخر مشاركة: 06-07-2006, 11:27 PM
    3. يا أمَّ قصرٍ !!
      بواسطة جمال حمدان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
      مشاركات: 9
      آخر مشاركة: 26-08-2005, 06:46 PM
    4. قصر متنقل !
      بواسطة أبو القاسم في المنتدى الاسْترَاحَةُ
      مشاركات: 5
      آخر مشاركة: 23-04-2005, 10:44 AM