أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 25

الموضوع: وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.

  1. #1
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    في هجعة من هجعات الليل الساكنة …
    وعتمته بدات على وجه الأرض طاغية ..
    وفوق سطح منزلنا …
    درات عيناي في فضاءات السماء الصافية
    يمنة …
    ويسرة....
    شمالاً ....
    وجنوباً...
    القمر في تلك الليلة قد اكتمل ...
    وشعاعه في كبد السماء قد أطل..
    نظرت إليه كعادتي
    أمعن النظر فيه؛ لعلي أجد إلى سر جماله مُدّخلا ً؟
    أو سببا في محبة الملا يين … الملاييين …. الملايين إليه.
    وهفوهم إلى جانبيه.
    وحينها
    يرتد بصري إليّ كسيرا ً
    إلا أنه يظل يحمل له من الحب كثيرا
    أيها القمر طالما شكيت إليك,قريبةً كنت منك أو بعيدة..
    إليك أشكو بَثِّي وحَزنِي .
    ولطالما أطلت السهر والسمر؛ للقراءة في مرآة وجهك, فضلا عن خباياه,الذي امتلأ ظاهره قبل باطنة بتلك الهالات الرمادية اللون.
    أتخيل فيك صور من أحب- كغيري- .
    لأني دائما أرى في همسك......
    ولمسك- إن استطعت أن أصل ذات مساء إلى غرة جبينك الطاهر-.
    وحتى في جرسك الصامت
    جمالا>
    وشعورا.
    لا يضاهيه ولا ما يعدله .
    , وإن كان حقيقة ملموسة, فضلاً أن يكون مَحضُ خيال .
    قمري:
    أجد فيك انعكاسا لمظاهر أنوثتي على الرغم من ذكوريتك التامة .
    قمري :
    وقمر الملايين.... الملايين منذ آلف السنين.
    أتصدق أني ساعتها استيقن –ولا يقين غيره في تلك اللحظة غيره –من أنك لا ترى في تلك اللحظة سواي, ولا تخاطب إلا إياي .
    وإن كانت حولك الملايين البشرية ,والجموع الإنسانية.
    وقبل أن يغشاني سلطان الوقت وسيفه, الذي أجده مضى من دون إحساس به.
    فمفقودة –أي الوقت- معك خير مفقود,
    و موجوده بدونك -أيها البدر- النار ذات الوقود .
    وقبل الوداع الذي سيعقبه لقاء في أنصاف الشهور المقبلة.
    حيث لا يستحيل عليك ممنوع.
    ولم ولن تعرف يوما الخضوع.
    فأنت السامق
    الشاهق.
    تنبهت الآن -أيها العزيز- من أنك لم ُتسرّ إليّ.
    بل أنا التي أسررت إليك, واستودعت فيك ما استودعت.
    فأنت الكريم الذي لا يرد .
    وحليم صدر لا يصد .
    جود مفتوح .
    وخير مشاع.
    لكنني لا أعلم لماذا أشعر بل متأكدة من أنك أنت الذي أسررت إليّ كما أسررت إليك .
    حقاً
    فجوابك الصامت البليغ
    المنحدر من شعاعك الساقط على حراء قلبي
    لأرُجع بعض ذلك الشعاع المُـتساقط قولا ,أرده إليك.
    كالعاشق يرى في ألحاظ حبيبته بالنظرة الواحدة ما في نفسها وما في نفسه كما ذكر أستاذي الكبير الرافعي.
    وسأظل أردد حتى الوسن:
    وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.
    وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.
    وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فلنغتم أوقاتنا بسماع القران :http://quran.muslim-web.com/

  2. #2
    الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
    المشاركات : 4,218
    المواضيع : 71
    الردود : 4218
    المعدل اليومي : 0.87

    افتراضي

    سمو العزيزة

    كم نظرت للقمر!

    ورأيت وجهه

    وجه انسان يتأوه

    لم يتجمل القمر لى يوما

    مع أنه يتجمل لغيرى

    سعيدة أنه تجمل لك.



    شذى الوردة

    يضىء أيامك

    مع قمرك المضىء


    د. نجلاء طمان
    الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    المشاركات : 396
    المواضيع : 3
    الردود : 396
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    لاباس اذا ان ننتظر القمر كل ليلة لعلنا نرى وجهه الذي طال غيابه عنا


    نص قوي

    مودتي

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.74

    افتراضي

    سمو..
    لغتك دائما اجدها سامية...
    وما حديثك القمري هذا الا دليل اخر اضفه على ما املكه من قراءات سابقة لك لتؤكد مقولتي فيك..
    سمو في الروح..
    سمو في اللغة..
    سمو في الكلمة والمعنى..
    القمر هذا لم يلهمك فقط..
    ولم يكن لك فقط ذاك الملجا الذي تسرين انت او حتى هو اليه باسراركما..
    لقد كان منذ البدء ملهما للكثيرين..
    ولقد استحضرني كتاب قرأته للرافعي بعنوان حديث القمر وهو كتاب ليتك تجدينه وتقرأينه لتري كيف اصبح القمر ملهما الى حد صناعة كتاب فيه..!
    القمر بضيائه ينبوع يتفجر في الانفس ، فيخلق في الذات الانسانية الف الف معنى، فتلهف الذات وكأنى الظمئ واللهفة بها قد بلغت الري وتندي الماء كبده.
    واستمعي لهذه الترنيمة الرافعية: لعمري ايها القمر اني لاشكو اليك بثي وحزني، واناجيك بالاحلام النفس الانسانية،وانك لتجيبني الجواب الصامت البليغ فتطرح اشعتك في قلبي
    آخذ من بعضها قولا وارحع اليك بعضها قولا، كالعاشق يرى في الحاظ حبيبته بالنظرة الواحدة ما في نفسه وما في نفسها.

    ايها الرائعة...
    اعذريني لاني حلقت خارج السرب..
    لكن دائما اقولها..احب هذا التحليق..
    محبتي لك
    جوتيار

  5. #5
    الصورة الرمزية محمد إبراهيم الحريري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 6,296
    المواضيع : 181
    الردود : 6296
    المعدل اليومي : 1.20

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمو الكعبي مشاهدة المشاركة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    في هجعة من هجعات الليل الساكنة …
    وعتمته بدات على وجه الأرض طاغية ..
    وفوق سطح منزلنا …
    درات عيناي في فضاءات السماء الصافية
    يمنة …
    ويسرة....
    شمالاً ....
    وجنوباً...
    القمر في تلك الليلة قد اكتمل ...
    وشعاعه في كبد السماء قد أطل..
    نظرت إليه كعادتي
    أمعن النظر فيه؛ لعلي أجد إلى سر جماله مُدّخلا ً؟
    أو سببا في محبة الملا يين … الملاييين …. الملايين إليه.
    وهفوهم إلى جانبيه.
    وحينها
    يرتد بصري إليّ كسيرا ً
    إلا أنه يظل يحمل له من الحب كثيرا
    أيها القمر طالما شكيت إليك,قريبةً كنت منك أو بعيدة..
    إليك أشكو بَثِّي وحَزنِي .
    ولطالما أطلت السهر والسمر؛ للقراءة في مرآة وجهك, فضلا عن خباياه,الذي امتلأ ظاهره قبل باطنة بتلك الهالات الرمادية اللون.
    أتخيل فيك صور من أحب- كغيري- .
    لأني دائما أرى في همسك......
    ولمسك- إن استطعت أن أصل ذات مساء إلى غرة جبينك الطاهر-.
    وحتى في جرسك الصامت
    جمالا>
    وشعورا.
    لا يضاهيه ولا ما يعدله .
    , وإن كان حقيقة ملموسة, فضلاً أن يكون مَحضُ خيال .
    قمري:
    أجد فيك انعكاسا لمظاهر أنوثتي على الرغم من ذكوريتك التامة .
    قمري :
    وقمر الملايين.... الملايين منذ آلف السنين.
    أتصدق أني ساعتها استيقن –ولا يقين غيره في تلك اللحظة غيره –من أنك لا ترى في تلك اللحظة سواي, ولا تخاطب إلا إياي .
    وإن كانت حولك الملايين البشرية ,والجموع الإنسانية.
    وقبل أن يغشاني سلطان الوقت وسيفه, الذي أجده مضى من دون إحساس به.
    فمفقودة –أي الوقت- معك خير مفقود,
    و موجوده بدونك -أيها البدر- النار ذات الوقود .
    وقبل الوداع الذي سيعقبه لقاء في أنصاف الشهور المقبلة.
    حيث لا يستحيل عليك ممنوع.
    ولم ولن تعرف يوما الخضوع.
    فأنت السامق
    الشاهق.
    تنبهت الآن -أيها العزيز- من أنك لم ُتسرّ إليّ.
    بل أنا التي أسررت إليك, واستودعت فيك ما استودعت.
    فأنت الكريم الذي لا يرد .
    وحليم صدر لا يصد .
    جود مفتوح .
    وخير مشاع.
    لكنني لا أعلم لماذا أشعر بل متأكدة من أنك أنت الذي أسررت إليّ كما أسررت إليك .
    حقاً
    فجوابك الصامت البليغ
    المنحدر من شعاعك الساقط على حراء قلبي
    لأرُجع بعض ذلك الشعاع المُـتساقط قولا ,أرده إليك.
    كالعاشق يرى في ألحاظ حبيبته بالنظرة الواحدة ما في نفسها وما في نفسه كما ذكر أستاذي الكبير الرافعي.
    وسأظل أردد حتى الوسن:
    وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.
    وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.
    وأسرّ القمر ُ إليّ ذات ليلة.
    سمو النور أسعدني بذات الليلة اتنحرت على موال أشجاني
    رباب النوح واختلطت بماء الحسرة الصغرى دموع من لظى البان
    وألقت رحل موالي على قيثارة الشكوى بنيات لوجداني
    فماذا قلت يا بثن
    وكيف بدأت يا وسن
    وميسان هل اغتالت براءة وجهك الممروع من أصداء عنواني
    نديات من الذكرى ؟
    فلما أقبلت صكت وجوه النور وأنقلبت على أزهار ميدان
    تعالي يا ندى الترياق من صنبور ذاكرتي
    من تلفيق أخباري
    من طياتها تتر ى
    سلاف الوثبة الحيرى
    على أنساق أحباري
    سطورا ما بها شكوى
    سوى رسم لوجه سامق البدر
    كأن الله زينه بنجم الخضر
    ملتفع بورد الفرحة الأخرى
    ــــــــ
    سمو ابنتي الغالية
    تقبلي هذايان أبيك
    فقد ضرب النسيان بسيفه هانة تفكيره
    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية عتيق بن راشد الفلاسي أحمد الفلاسي
    شاعر وناثر

    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 1,453
    المواضيع : 69
    الردود : 1453
    المعدل اليومي : 0.27

    افتراضي

    ولم لا يسر وأنت تسترسلين واصفة كاسترسال أشعته الذهبية على جيد النخيل..
    قرأت كثيرا عن السمو لكن لم أر سموا كهذا.

  7. #7
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.88

    افتراضي

    سمو الكعبي ..

    سيبقى القمر قبلة العاشقين ، و ونيس الساهرين ، ونور الليالي الظلماء ..
    رغم أنا قد عرفنا أنه كوكب بارد ، لا دفئ فيه ولا حياة ، ولكنه رغم التنائي قريب .
    نتوهم بأنه يسِّر إلينا بما تتوق إليه أنفسنا ، ونحن من يسَّ له بأسرارنا لتعود إلينا مع ذلك النور المنبثق منه ، وكأنه السحر ، لنقتبس منه الأمل ، فصمته .. يجعله الصديق الكاتم السر ، والرقيب الذي يفضح .

    مناجاة جميلة .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  8. #8
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. نجلاء طمان مشاهدة المشاركة
    سمو العزيزة
    كم نظرت للقمر!
    ورأيت وجهه
    وجه انسان يتأوه
    لم يتجمل القمر لى يوما
    مع أنه يتجمل لغيرى
    سعيدة أنه تجمل لك.. نجلاء طمان

    أتعرفبين عدم تجمله لك??
    لأنه رأى فيك صورته الغائبة
    فاكتفى واكتسى
    عزيزتي د/ نجلاء
    مرورك على إسراري ألق وبريق
    تمده جذوة من بهائك
    نور للبهجة أنت

    ود و ورد
    د

  9. #9
    الصورة الرمزية د. سلطان الحريري أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2003
    الدولة : الكويت
    العمر : 55
    المشاركات : 2,954
    المواضيع : 132
    الردود : 2954
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    قرأت يوما في دفاتر نازك الملائكة المنسية قولها:
    ولِمَ النهار
    ينسى بأن مدامعا حرّى غِزار
    تأبى التألق في الجفون المثخنة
    وتود لو هبط الستار
    ....
    نعم إنه ستار الليل الذي يهبط على أيامنا الحالمة ، فنناجي القمر ويناجينا ، ونرعاه ويرعانا ، ويصبح القمر يتحدث من ذواتنا لا من ذاته..
    وقرأت لها أيضا :
    قد سئمت الواقع المر المملا ولقد عدت خيالا مضمحلا
    فاتركيني بخيالي أتسلى آه كاد اليأس يعروني لولا
    أنني لذت بأحلام السماء وتخيرت خيال الشعراء

    نعمم إنها اللحظة الفاصلة بين واقعنا ، وهروبنا إلى واقع آخر أكثر بهاء وجمالا ، ربما لا يكون إلا في خيال الأدباء والشعراء ، ولكنه بالتأكيد هو الذي يرقى بنا وبمشاعرنا.
    أعجبني قمرك أيتها الفاضلة .
    لك خالص الود والتقدير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مادلين يوحنا مشاهدة المشاركة
    لاباس اذا ان ننتظر القمر كل ليلة لعلنا نرى وجهه الذي طال غيابه عنا
    نص قوي
    مودتي

    الرائعة مادلين


    ولماذا؟ ننتظره وهو في شغاف قلوبنا

    مرورك أسعدني

    لك كل ماتمنيت

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ليلة من ألف ليلة و ليلة
    بواسطة المختار محمد الدرعي في المنتدى الأَدَبُ السَّاخِرُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-09-2015, 08:46 PM
  2. وأسرّ إلي القمــر (بين أحمد الفلاسي و سـمـو الكـعبـي)
    بواسطة سمو الكعبي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 80
    آخر مشاركة: 23-11-2012, 11:12 PM
  3. & أساسيات في البناء لمجتمعات مسلمة وأسر مؤمنة &
    بواسطة خوله بدر في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-12-2005, 03:03 PM
  4. فلسطيني في قلبه جراحه ....ّّّ
    بواسطة خوله بدر في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 02-12-2005, 01:16 PM