أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 19

الموضوع: يتمطط...!

  1. #1
    الصورة الرمزية يمنى سالم قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2003
    الدولة : يـــوتـــوبيـــــــا
    العمر : 44
    المشاركات : 399
    المواضيع : 20
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي يتمطط...!

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    عالقة في ذاكرة اللامكان، تلاحقها عقارب ساعة مبتورة لا تكمل دورتها الستين، تركض حافيةً...عاريةً، لا يسترها إلا ذكرى وبعض حنين، حتى هذا الجلد الملتصق بها يحاول التمطط؛ ليحتوي جسداً في طور التبدل، البعض يكبر في شرنقة تُخفي عُريّ المراحل، وهي تكبر في زنزانةِ كل جدرانها زجاجية، ترمقها أعين المارة بلا وجل.
    تشتمُ بقايا أحشاءها حين تحترق؛ لتكمل مراسم طقوس سرية علّها تعيد الهدوء لجلدها الذي يحاول التمرد؛ حتى أصابعها العابثة كفت عن العبث، عيناها الشقيتان دفنهما حزنٌ لا ينتهي.
    تورمتْ شفتاها في محاولة يائسة لإعادة تورد كان، وما كان...كان، هذا المكان يلوكها، يجترها، يسحق ما بقي منها؛ ليعيد تشكيل رؤية جديدة وفلسفة عتيقة تؤمن بأن الماضي يتقن صياغة نفسه من جديد.
    يتسقُ الليلُ، يحاول لملمة الضوضاء، يفشل في احتوائها، ينبلجُ الصبحُ يحاول أن يلملم بقايا خرقٍ كانت تستتر بها وأن يرتب شعرها المتناثر، لكنه يفشل، فحتى فروة رأسها تتمطط...!!
    محاولة مجنونة من جلد مجنون يحاول تبديل جسده في توقيت عقيم، لا ينجب سوى الخيبة والقهر...!!
    تعود النساء مساءً، يلملمن بقايا الليل بعطرهن الباذخ الثمين، وملابسهن الفاخرة، وطاقات الورود الموسومة بالإعجاب، وإذ بعطرٍ ذكوري يطغى على ذاكرة العشق المهترئة.
    تعود هي بشمعٍ ذاب من فرط الانتظار، وروائح رخيصة مختلطة برائحةِ الاحتراق، تحمل بعض عقود الياسمين التي سرقتها من سور حديقة الجيران، تعود بكل أسىً تُلقي بجسدها المنهك فوق فراش الشوك، تتلو تعويذة قديمة لئلا يعاودها الوجع، تنتشي من فرط الألم، تُسلم نفسها لتلك الذاكرة المهترئة؛ لتمارس اغتصاب الوقت بكل همجية.
    ما زال جلدها يتمطط، يُعلن احتضار الرضا، يصرخ بصمتٍ، فتتألم هي بصمتٍ، تُرى كم يلزم العمرَ عُمراً لينتهي؟!!
    ليستْ حيةً، وليستْ حشرةً، إنها مجرد بائسة تمطط جلدها، وغُرِسَت في رمالٍ مالحةٍ، كل ذرةٍ فيها تحاول أن تسحب أكبر كمية من ماء الحياة، تريد أن تعيش الحياة كما تستحق، وأن تمارسها ببذخ، ولم يخطر في بالها للحظة أن جلدها يوماً ما قد يتمطط...!!

  2. #2
    الصورة الرمزية سلطان السبهان شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2004
    الدولة : شمال الجزيرة !!
    المشاركات : 3,808
    المواضيع : 145
    الردود : 3808
    المعدل اليومي : 0.66

    افتراضي

    جميل ماقرأت هنا
    وإن كان الرمز لم يترجم بشكل صحيح في ذاكرتي
    لكني والله استمتعت كثيرا
    أنت كاتب رائع
    ما دام أن الموت أقرب من فمي
    فمجرّد استمرار نبضي معجزة .........

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.80

    افتراضي

    يمنى العزيزة..
    اجدك دائما من الذين ينحتون نصوصهم ضمن رؤية محددة وواضحة ..بخوض غمار نصه النثري بكامل وعيه وقدرته على مخاتلة اللغة وبناء المعنى المفتوح وعتق اللغة من أسرها اليومي .. فالكاتب ليس له الا أن يقدم لنا أكثر من نفاثة صدره.. ومن أحاسيسه .. المتدفقة في كلمات موزونة مطربة و عليك أن تسافر و تتجول في كل أنحاء جمال النص.. وتفهم ما تقدر عليه من فهم..و قد تكتشف طُرق لم تطأها قدم فيأخذك سحرُ أدغالها و يُطربك النغم.. فتريحكَ أيّما راحة..وقد تتيه أيضا في عوالم حُـبلى بالظلام.. وقد تتعثر فتحزن و يأخذك احساس بالغربة و الوحشة فتعود إلى موطنك كسيرا...هكذا هي نصوصك يمنى..اتمنى لك دوام الابداع.

    محبتي لك
    جوتيار

  4. #4
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    الدولة : سوريا ..حمص
    العمر : 47
    المشاركات : 1,617
    المواضيع : 37
    الردود : 1617
    المعدل اليومي : 0.34

    افتراضي

    إبداع ..
    لا متناه
    ولغة
    ..............................

  5. #5
    الصورة الرمزية ابن الدين علي قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 360
    المواضيع : 28
    الردود : 360
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    لغة جميلة لكن أصارحك علي قراءتها ثانية و ثالثة كي استوعبها.

  6. #6
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    الله الله
    راااااااائعة بكل معنى الكلمة
    أبدعت صدقا
    تقديري

  7. #7
    الصورة الرمزية زاهية شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,266
    المواضيع : 574
    الردود : 10266
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    أخافتني الصورة حقيقة فارتجف قلبي ولكن أثناء متابعة القراءة همست لي ذاتي بأن يمنى مبدعة تستحق التحية رغم إخافتي بالتمطط صورة وقصة.
    أختك
    بنت البحر
    حسبي اللهُ ونعم الوكيل

  8. #8
    الصورة الرمزية محمد سامي البوهي عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : مصر+ الكويت
    العمر : 42
    المشاركات : 1,087
    المواضيع : 110
    الردود : 1087
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    فوق مساحيق العظام ، تتناثر قطع اللحم ، يمتزج الجلد بعرق القهر ، ينعجن الخليط بين عضلات قلب متمرد ، ينصب الخليط في قالب أنثى ، تتجمد كما الشمع ، ينفخ الحزن فيها من روحه ، فتخرج علينا أنثى منزوعة الجلد ، تبحث عن خلايا بين البشر ، لتزرع داخلها أمل الكساء ...

    القديرة الأديبة يمنى سالم

    كتابتك مرعبة ، حد المتعة ...

    تحيتي لك

  9. #9
    الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
    المشاركات : 4,218
    المواضيع : 71
    الردود : 4218
    المعدل اليومي : 0.90

    افتراضي

    المبدعة : يمنى

    مالى أراك تهرولين وحدك وسط متاهات الذاكرة!, تبعثرك رياح الألم ويعريك شعاع مبتور من ذكريات موجعة.
    تنسلين من أعضائك, تتشتت منك لا تتلملم, يتمرد منك كل مافيك. هلا أطلقت سراح نفسك الحبيسة !, حبيبتى ليس هناك ما يستحق كل هذا الوجع.

    شذى الوردة لحرف تربع عرش الإبداع

    د. نجلاء طمان
    الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

  10. #10
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    المشاركات : 1,090
    المواضيع : 142
    الردود : 1090
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    يُمني

    ربما من نظر للصورة وأستطاع النظر خلف ذاك الجزء الممطوط من جسده
    لشاهد الصوره كامله وأنار عينيه بمشاعر يمني جاسمة أسفل ذاكرتها تحتسي الأحداث رشفة وراء رشفة


    يمني

    لك الود ولأبداعك الشكر
    شكراً جداً

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة