أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: أذرع الكآبة .....

  1. #1
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    المشاركات : 113
    المواضيع : 25
    الردود : 113
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي أذرع الكآبة .....

    أذرع الكآبة


    في تلك الساعة في بلدي، وقد جفت الضروع، وصرخت الأطفال،وبكت الأمهات ،وقهرت الشيوخ، وكبل الشباب، أطل يثرثر بفجر في وسائل الإعلام، واعداً بالنماء والخير والازدهار ، فوقعت الشاء كعادتها في سكرة الآمال ،واستعذبت الوعود ، فكان أن طربت الثعالب والذئاب وتناكحت ، فقد وقعت الفريسة في الفخ بسهولة، وكانت الظنون تظن أن في الأمر بعض صعوبة هذه المرة .
    ******
    عم صابر الذي كنت أعطف عليه من وقت لآخر، لم تنطلي عليه الوعود ، حين لمحني مستاءً وقد هممت أن أصرخ وألعن ، اقترب مني في عجالة وهمس في أذني : " وراك مخبر أمن دولة" فسكت وخرست ولم أنبس، بعد عام استوقفني ذاك المخبر وقال لي دون مقدمات : يا أستاذ عبده " عم صابر هو الآخر مرشد لأمن الدولة"، ثم تركني وانصرف.
    واجهت عم صابر بالخبر قال وقد بدت نواجذه لغير تبسم :" يا أستاذ عبده أنا بحبك متخلنيش أقلب عليك "
    **********
    كانت أذرع الكآبة قد التفت حول عنقي وتشابكت، ولم أعد قادراً على التنفس ، فنصحني صديقي أن اذهب لطبيب نفسي ، وقال ضاحكا :ً " إما المعتقل أو المصحة ولا ثالث لهما "، فضحكت حتى ظننت بنفسي الجنون .
    *******
    أنصت لي الطبيب متمعناً في شكواي، وعلى وجهه ابتسامة نقاء، من آن لآخر يومئ برأسه أن أكمل ، وحين فرغت من حديثي قال بود : الآن إلى غرفة " تفريغ الكبت" ، اصطحبني إلى غرفة واسعة رحبة، مقسمة إلى قسمين ، يفصلهما حاجز زجاجي غير قابل للكسر ، يتخلله فتحات دائرية ، أمام كل فتحة من الفتحات كرسي ورف ممتد ، عليه عدد لا يحصى من الكؤوس ، والأكواب الزجاجية، ذات الألوان المبهجة، قال وقد لاحظ ما على وجهي من علامات التعجب: إن البركان الذي في أعماقك سيحرقك ، أطلق الحمم الثائرة من صدرك ، انفجر ، حطم ما شئت من هذه الأكواب، اقذفها بقوة من تلك الفتحات التي أمامك ، تلفظ بما شئت من الشتائم واللعنات ، صب جام غضبك على من شئت، لا تلتفت فلن يتتبعك أحد، وحين تشعر بالراحة العميقة تملأ صدرك، غادر العيادة من هذا الباب دون أن تلتفت لأحد ،لم يعطني فرصة للتعليق، وغادر الغرفة، لا أذكر على وجه الدقة كم كأس كسر؟، و كم لعنة حلت؟كم من الوقت استغرقت ؟ لكني حين فتحت الباب لأغادر باغتني عم صابر وزميله وقالا: اركب والزم الصمت ،فركبت ولزمت الصمت .

  2. #2
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 34
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    الفاضل "أسامه يس":

    قصة تعني الكثير....

    سلمتـ ودمت بألق

    تقبل خالص تقديري وباقة ورد

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.78

    افتراضي

    العزيز اسامة...
    يعيدا عن فنية النص وسرديته المتقنة بلاشك..اجدني اقف امام نص/قاص/ قد ابدع في استغلال المساحة الذاتية النفسية التي اشتغل عليها من حيث مرر من خلالها الكثير من الامور التي تخرج من دائرة الخاص/ الى العام/ ويمكن ان تعمم بشكل لايختلف عليه اثنان..النص يتجاوز التحليلات القيمية / النمطية ويحاول قدر الامكان سبر اغوار دفينة تقترن بالجانب السيكولوجي للشخصية وهو ما اكسب النص تميزا ملفتا للغاية.. بحيث ان التعامل السيكولوجي والتحليل السيكولوجي للشخصية اعطى للنص صورة وشكل خاص..بعيد عن التموج وقريب من الوضوح.. وقد وجدت في النهاية التي انتهى بها النص ..قوة تضيف الى النص ككل بحيث ترك الباب مفتوحا على مصراعيه امام المتلقي لطرح المزيد من الاسئلة..في ذاته..عن محيطه..وعن نفسه..وعن من حوله.

    دمت بخير
    محبتي لك
    جوتيار

  4. #4
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    المشاركات : 113
    المواضيع : 25
    الردود : 113
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحر الليالي مشاهدة المشاركة
    الفاضل "أسامه يس":
    قصة تعني الكثير....
    سلمتـ ودمت بألق
    تقبل خالص تقديري وباقة ورد

    أختي الكريمة/ سحر الليالي
    تشريفكم هو ما يعني الكثير نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ...أدام الله علي مروركم الكريم ...
    دمت بكل ود ..
    خالص تحياتي ..

  5. #5
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    المشاركات : 113
    المواضيع : 25
    الردود : 113
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوتيار تمر مشاهدة المشاركة
    العزيز اسامة...
    يعيدا عن فنية النص وسرديته المتقنة بلاشك..اجدني اقف امام نص/قاص/ قد ابدع في استغلال المساحة الذاتية النفسية التي اشتغل عليها من حيث مرر من خلالها الكثير من الامور التي تخرج من دائرة الخاص/ الى العام/ ويمكن ان تعمم بشكل لايختلف عليه اثنان..النص يتجاوز التحليلات القيمية / النمطية ويحاول قدر الامكان سبر اغوار دفينة تقترن بالجانب السيكولوجي للشخصية وهو ما اكسب النص تميزا ملفتا للغاية.. بحيث ان التعامل السيكولوجي والتحليل السيكولوجي للشخصية اعطى للنص صورة وشكل خاص..بعيد عن التموج وقريب من الوضوح.. وقد وجدت في النهاية التي انتهى بها النص ..قوة تضيف الى النص ككل بحيث ترك الباب مفتوحا على مصراعيه امام المتلقي لطرح المزيد من الاسئلة..في ذاته..عن محيطه..وعن نفسه..وعن من حوله.
    دمت بخير
    محبتي لك
    جوتيار
    اخي الكريم/ جوتيار تمر
    دائما ما أجد فيكم تمكن في الرؤية وعمق في فهم النص ... مما يزيد العمل قيمة ...
    فجزاكم الله خيراً
    شكرا على اطرائكم الكريم في حقي ...
    دمت بكل ود ...
    خالص تحياتي ...

المواضيع المتشابهه

  1. طائر الكآبة
    بواسطة سلوى سعد في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 10-10-2017, 04:34 PM
  2. أذرعُ النَّخيل
    بواسطة رياض شلال المحمدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 31-05-2017, 12:54 PM
  3. سر الكآبة
    بواسطة أحمد محمد عراقى في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 30-08-2015, 12:20 AM
  4. أرصفة الكآبة
    بواسطة ريبر أحمد في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 17-06-2014, 12:34 AM