أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 27

الموضوع: أبتــــــــــــــــــــــ ـاه .... لــمَ؟.

  1. #1
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي أبتــــــــــــــــــــــ ـاه .... لــمَ؟.

    كيف زُينَّ لضميرك يا أبي تَرك يدييّ الصغيرتين فارغتين خاويتين من عطفك وحنانك الغامر؟.
    لطفلة ألفت المبيت على صدرك, واللعب في شعرك, والركوب على كتفيك؛ لتنقلها من جهة إلى جهة, و استلجامها لشعر لحيتك,فتغني لها ما عذُب من ألحان الشوادي وترانيم الحوادي .
    تركتها بعد أن اعتادت نعمة وجودك ,وأمانا في حدودك؛لتفاجأ بنفسها على هاوية بلا سند ,وقارعة لا تحوي عمودا ولا تدا.
    التفت وراءك يا أبي لتجد مُدلَّـلتك ترسم على الطين, وتلعب بالحجر والعود, لتسلي نفسها بالأمل الموعود ساعة عودتك,
    لمَ الصدود؟؟؟.
    وأنت من تُعين القاصي قبل الداني, وتَسمع للبعيد قبل القريب.
    أنت وما أنت إلا فيضٌ من رحمة,ونبعٌ من عطاء, ودوحةٌ عظيمة الأفياء لا تهرم ولا تبلى ,ومثال للشجاعة المرجوة في زمن تهاوى فيه عناتر القوم أمام الجبناء.
    مالك يا أبتاه ترمق ابنتك ؟.
    وهي تبيت على الطوى, وتتضرع من البرد والرعاش, الذي حلّ بها دون أن تحرك ساكنا, وتشعل دفئا؟ .
    أتذكر ياأبتاه كيف كان عِقالك عجلةً ألهو بها, فإذا به اليوم كمجلادٍ فضٍ يضرِبُ ظهري الصغير الهش؟ .
    و كنت يا أبي إذا أصابني خدش هواء فضلا أن يكون خدش خشب أسرعت,بل قفزت وطرت إليّ لتحملني بين ذراعيك, وتطوقني في غُمّرِ حنانيك؛ ليغرق جسدي النحيل بين عرض منكبيك,فلا يُرى إلا أطراف أصابعي ترقص من الألم, وإن شئت قُل من الدلال,الذي هلَّ عليها؛ فتراقصت له , وأنت تمسح على رأسي ,مُبسملاً ومُوحقلاً ونافثا بالمعوذتين ,ومُزيحا عن وجهي خصلات شعري الأسود؛لتطبع قبلة بين عيني.
    تهزني حتى يغلبني النوم, فيذهب الألم, ولا ذَهاب له إلا من فرط دلالك .
    واليوم وأنا التي من صلب ظهرك, ومن حملت عروقها دمك,واشتد ساعدها من خيرك ياربيب الخير,تسمع أنيني فترمقني من بعيد, وإن كنت قريبا,فتعجز عن حملي وقد غدوت أخف من الريشة, فما أقساها من معيشة ؟
    وأنا سموك الذي امتلأ ناظرك به,ودلالك الذي ذابت له جلاميد قلبك,وعلوك الذي نازعت من أجله الرواسي الثقال, حتى غار مني من كان قريبا منك وإليك .
    أتراها العيون باغتتك؟.
    فلا والله لا؛لأنك لست بالهين الذي تُصدِدّهُ العيون ولا باللين الذي تكسره.
    أي أبي أنا قطعة من جسدك سقطت فأسميتها السمو, ومضغة من قلبك نبضت فوضعتها موضع العلو.
    فأدرك ضعفها, وارحم خورها,فلم يعد باقيا من طفلتك إلا عظام قاربت على النخور,وروحا أوشكت على الثبور, فأغث أنفاسك لاأنفاسها -ياأبتاه- قبل أن تختنق, ونبضك قبل أن يقف,فما أسهل خروج روحي الغضة اللينة .
    نعم طفلتك التي لا تزال متعلقة برقبتك تريد أن تقبل هامتك, وتلتحف بحضنك .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فلنغتم أوقاتنا بسماع القران :http://quran.muslim-web.com/

  2. #2
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.96

    افتراضي

    الأديبة الراقية الرقيقة سمو ..

    نص توشح الحزن والألم بأقسى معانيه ..
    ألمني هذا البوح الصادق والذي أحسه وليد اللحظة ، لازال جرحه غضا طريا لم يجف نزفه ..
    تعثرت كثيرا على السطور يا غالية ، وما هذا إلا لانفعال أخاله يزلزل كل جوارحك ..
    تتوه الكلمات مني أمام هذا الحرف الذي زرع الخوف في نفسي وآلمني ..

    أسأل الله أن تكوني بخير ..
    اعذري تلعثم قلمي هنا ..
    فما قرأته صعقني وأذهلني ..

    لك الدعاء بظهر الغيب .
    تحيتي .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  3. #3
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    سمو السامية روحا وحرفا
    آلمني نصك حد العظم
    ليتك تعلمين كم أبكتني حروفك المغروسة بخاصرة السطر
    بوحك كان صادقا لدرجة جعلتني أتأثر لهذا الحد
    كوني بخير
    دعواتي لك
    تقديري وودي

  4. #4
    الصورة الرمزية رنده يوسف قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 450
    المواضيع : 32
    الردود : 450
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    الاديبه الرائعه سمو
    تحية اكبار واجلال لحرفك الذي سما بسموك
    نص حزين يلفه الحنين الى حضن اب حاضر غايب
    لك مودتي

  5. #5
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    معذرة استدرك ما وقع مني من خطأ:
    1- كيف زُينَّ لضميرك يا أبي تَرك يدييّ الصغيرتين فارغة خاوية = فارغتين خاويتين .
    2-عمودا ولا تد= وتدا.
    3-ورائك = وراءك .
    4-فلم يعد باقٍ من طفلتك إلا عظاما قاربت على النخور,وروحا أوشكت على الثبور=" الأفضل أن تكون = فلم يعد باقيا من طفلتك إلا عظام قاربت على النخور وروح أوشكت على الثبور
    5- قبل تختنق= أن تختنق .

  6. #6
    الصورة الرمزية د. عمر جلال الدين هزاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    الدولة : سوريا , دير الزور
    العمر : 46
    المشاركات : 5,078
    المواضيع : 326
    الردود : 5078
    المعدل اليومي : 0.98

    افتراضي

    يا لحزن الحروف
    ويا لقهر عجزي عن الرد
    ,,
    لك دعائي بالمسرات
    بوركت يا سمو الأدب و الفكر
    تحيتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.82

    افتراضي

    سمو .............
    الكلمة هنا اتت حقيقية / مضيئة / خارقة / لانها كلمة لا تخرج من الفم/ ليست صوتا تصدره الحنجرة بل هي خروج الروح الداخلية / اي الداخل الانساني الفردي يكشف نفسه/ الداخل الذي اصبح يعيش حالة من الفقد / فثارت الصور التي تراكمت في اللاشعور / واتخذت موقفاً واحدا تجاه الحدث الفقدي نفسه / فالزمت الشعور على الرضوخ لمطالبها / والتي لم تتعدى سوى ايصال الكلمات هذه اليه / حيث تتوقف عند قدميه كل كلمة اخرى / هذه المعاناة الداخلية / حملت كماً كبيرا من الوجع الانساني / والمشاعر الانسانية تجاه / الاب / وهي رسمت الصورة الانسانية نفسها / جراء اهمال او تقصير من اداء الاخر لواجبه / فكانت الكملمات تعبر بصدق عن الحالة / وتجعل المتلقي يعيشها هو الاخر لان المشهد هذا ليس ببعيد عنه كواقع ملموس / وحدث يجري على مرأى منه / لغتك القوية جاءت معبرة جدا/ والصور هنا ترسخت في ذهن المتلقي / والمناجاة هذه / اصبحت يترددها الالسنة .

    محبتي لك
    جوتيار

  8. #8
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : سيرتـا
    العمر : 41
    المشاركات : 3,843
    المواضيع : 82
    الردود : 3843
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    أي أبي أنا قطعة من جسدك سقطت فأسميتها السمو, ومضغة من قلبك نبضت فوضعتها موضع العلو.

    يا لروعة هذه العبارة و معناها

    أيتها الأديبة الراقية / سمو
    نص يتغلغل الوجدان ... نداء توشح بالحزن و بعض الأسى و أمنية امرأة أن تعود تلك الأيام الخوالي و تمتطي ذراع والدها القوي كأرجوحة ... و تسعد بلهفته و حنانه و تفخر بقوته و عنفوانه
    و كأني بك هنا أيتها السمو تلومين الزمن الذي سرق تلك الأيام و تلك القوة ... و كأنها أحاسيس الطفولة
    استيقظت لحظة واحدة بداخلك و أردت أن تعيشينها مجددا و لكن لم تجدي تلك الصورة و تلك الأحاسيس لتنزف حروفك ألما و حسرة ...
    نص موجع ساده حس انساني رفيع
    دمت بألف خير أيتها السامقة
    اكليل يغلف قلبك
    هشام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء شوكت خضر مشاهدة المشاركة
    الأديبة الراقية الرقيقة سمو ..
    نص توشح الحزن والألم بأقسى معانيه ..
    ألمني هذا البوح الصادق والذي أحسه وليد اللحظة ، لازال جرحه غضا طريا لم يجف نزفه ..
    تعثرت كثيرا على السطور يا غالية ، وما هذا إلا لانفعال أخاله يزلزل كل جوارحك ..
    تتوه الكلمات مني أمام هذا الحرف الذي زرع الخوف في نفسي وآلمني ..
    أسأل الله أن تكوني بخير ..
    اعذري تلعثم قلمي هنا ..
    فما قرأته صعقني وأذهلني ..
    لك الدعاء بظهر الغيب .
    تحيتي .
    الاستاذة وفاء :
    نعم نص تمخض ساعة ألم وخوف من دنيا لا تعرف الرحمة .
    أديبتنا لا تتعثري بل كوني سندا للسمو في المسير .
    تجلة وتقدير لمشاعرك الصادقة .

  10. #10
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نور سمحان مشاهدة المشاركة
    سمو السامية روحا وحرفا
    آلمني نصك حد العظم
    ليتك تعلمين كم أبكتني حروفك المغروسة بخاصرة السطر
    بوحك كان صادقا لدرجة جعلتني أتأثر لهذا الحد
    كوني بخير
    دعواتي لك
    تقديري وودي
    الأديبة نور سمحان :
    ليت بامكان حروفي أن تضحككِ كما أبكتك إلا أن هذا واقع الحال , وهو رمز من رموز الحزن الذي أخذت حروفي ترسم ابعاده .
    كل الود أيتها الفاضلة .

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. لــمَ تحزنـــي ؟
    بواسطة عبدالله عيسى في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 03-03-2015, 12:20 AM