أحدث المشاركات

لا عروض سوى عروض الخليل» بقلم خشان محمد خشان » آخر مشاركة: خشان محمد خشان »»»»» العلاقة بين الفلسفة والعلم» بقلم نانسى سليم » آخر مشاركة: نانسى سليم »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة السابعة - الخباز.....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة السادسة - مديرة المدرسة .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» جار السوء» بقلم زيد الأنصاري » آخر مشاركة: زيد الأنصاري »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الخامسة - طبيب الأسنان» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الرابعة - المحامي .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الثالثة - المهندس .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الثانية - القاضي .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها يستأذنكم بالدخول ...» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»»

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15

الموضوع: البسمة البلهاء

  1. #1
    شاعر ومفكر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    الدولة : ألمانيا
    العمر : 72
    المشاركات : 254
    المواضيع : 79
    الردود : 254
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي البسمة البلهاء

    صّحا الخّليجُ عَلى الِإعْصـارِ مُضْطَرِبا
    وَزَمْجَرَ الرَّعْدُ في أَجْوائِهِ غَضَبـا
    عَتيـقُ لُؤْلُئِـهِ في البَحْرِ مُخْتَبِـئٌ
    وَفي السَّماءِ أًزيـزٌ مَزَّقَ السُّـحُبا
    وَاسَّـاءَلَ الرَّمْلُ عَنْ جَمْرٍ بِشاطِئِهِ
    وَأًفْزَعَ النَّخْلَ مَرْأى الماءِ مُلْتَهِبـا
    كَأَنَّما الشَّمْسُ أَلْقَتْ فَوْقَـهُ حِمَمـاً
    فَهَلْ نَرى النَّفْطَ فيها أَمْ نَرى الشُّهُبا
    بَلْ ذي القَذائِفُ وَالغيلانُ تُطْلِقُهـا
    تُصْلي الخَليجَ بِأَلْوانِ الرَّدى صَبَبا
    مِنْ طائِراتٍ كَما العُقْبانُ حائِمَـةٍ
    وَمِنْ بَوارِجَ تُهْدي حِقْدَهـا لَهَبـا
    وَالأَهْلُ كَالسَّبْيِ في سِـلْمٍ يُمَزِّقُـهُ
    صُنَّاعُ حَرْبٍ فَلَمْ تَعْرِفْ لَهُمْ حَسَبا
    وَالمالُ في عُهْدَةِ السُّـرَّاقِ مُنْتَهَبٌ
    وَالعَهْدُ أَصْبَحَ في أَعْرافِهِمْ كَذِبـا
    أَهْـلَ الخَليـجِ وُقيتُـمْ كُلَّ نائِبَـةٍ
    وَمِنْ نَبوءَةِ حَـرْبٍ صَوَّرَتْ تَبَـبا
    إِنْ يَقْرِضِ الشِّـعْرُ بِالتَّحْذيرِ قافِيَةً
    فَالخَوْفُ أَنْ تُفْجَعوا أَمْلى بِما كَتَبـا
    أَرى الخَليجَ عَلى الأَخْطارِ مَضْجَعُهُ
    وَالذِّئْبُ إِنْ يَرَ حَمْلاً غافِلاً وَثَبـا
    لا يَطْلُبُ الحُرُّ في الطَّاغوتِ مَكْرُمَةً
    لَوْ كانَ يًمْلِكُهـا لاغْتـالَها وَأَبـى
    وَذا الخَليجُ مَدى الأَيَّـامِ في خَطَرٍ
    ما دامَ رَهْناً لِحِلْفِ الشَّرِّ مُغْتَصَبا
    فَالأَمْنُ أَوْدَتْ بِهِ "الأَحْلافُ" في سَفَهٍ
    وَالعَدْلُ مَزَّقَـهُ أَشْـرارُهُمْ إِرَبا
    فَأَيْنَ ما كانَ في ظِلِّ النَّخيلِ نَدىً
    في كُلِّ نائِبَـةٍ أَمْنٌ لِمَنْ رَغِبـا
    أَيْنَ القَوافِـلُ تَحْدو في مَرابِعِـهِ
    لَمْ تَخْشَ مُجْتَرِئاً أَوْ تَخْشَ مُرْتَهَبا
    وَفي البِحارِ بِأَقْصى الأَرْضِ يَحمِلُها
    هَدْيُ الرِّسالَةِ نوراً يَرْفَعُ الحُجُبا
    فَمَنْ أَجابَ غَدا الإيمانُ مَرْكَبَـهُ
    لِلْفَوْزِ وَعْداً مِنَ الرَّحْمنِ مُكْتَتَبـا
    وَمَنْ أَبى لَمْ يَخَفْ ظُلْماً وَلا عَسَفاً
    فَالعَدْلُ فَرْضٌ وَعَهْدٌ بَدَّدَ الرِّيَبـا
    وَإِنْ تَفَرَّقَ قَـوْمٌ زالَ بَأْسُـهُمُ
    وَمَنْ تَلاقى عَلى التَّوحيدِ ما غُلِبا
    أَهْلَ الخَليجِ أُعَزِّيكُـمْ بِضَيْفِكُـمُ
    نَمْرودُ حَرْبٍ أَتاكُمْ حامِلاً حَطَبا
    لَمْ يَعْرِفِ الدَّهْرُ شَيْطاناً يُشابِهُهُ
    أَوْ يَعْرِفِ الدَّهْرُ إِثْماً مِثْلَما ارْتَكَبا
    فَلُّوجَـةُ العِزِّ لا تَنْسى جَرائِمَـهُ
    وَجْوَنْتَنامـو وِسـامٌ زادَهُ تَغَبـا
    أَبو غَريبٍ تَجَلَّى فـي زِيارَتِـهِ
    وَغاظَ إِبْليسَ أَنْ يَلْقى بِهِ نَسَـبا
    يا زائِراً أَرْضَنا لا مَرْحَبـاً بِدَمٍ
    عَلى يَدَيْكَ وَمِنْ إِجْرامِكَ انْسَكَبا
    نيرو وَهِتْلَرُ وَسْتالينُ لَوْ جُمِعوا
    كانوا كَجُنْدِكَ أَوْ أَتْباعَكَ النُّجُبـا
    في شُرْعَةِ الغابِ صِرْتَ اليَوْمَ ذا قَدَمٍ
    وَلَوْ مَرَرْتَ بِذِئْبِ الغابِ لاجْتَنَبا
    يا صاحِبَ البَسْمَةِ البَلْهاءِ تَرْسُمُها
    جَهْلاً بِحالِكَ أَوْ فَخْراً فَواعَجَبـا
    أَلْحَقْتَ عاراً بِأَمْريكا جَعَلْتَ لَهُ
    كُلَّ الكَبائِرِ في تاريخِها أَرَبـا
    وَأَنْتَ عارٌ عَلى الإِنْسانِ ما بَقِيَتْ
    كَرامَةُ الخَلْقِ مِقْياسـاً وَمُرْتَغَبـا

  2. #2
    الصورة الرمزية أحمد محسن الحديدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    الدولة : المنصورة - مصر
    المشاركات : 218
    المواضيع : 20
    الردود : 218
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي تعليق

    الشاعر نبيل القصيدة مطلعها فيه خلل عروضي ضج الخليج بالأمواج مضطربا مستفعلن مفاعيلن مفاعلتن والقصيدة على البسيط فقل مثل- والرأي لك- ضج الخليج بأمواج به ، اضطربا مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن ضجالخلي جبام واجن بهاض طربا . تحياتي العطرة لك .

  3. #3
    شاعر ومفكر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    الدولة : ألمانيا
    العمر : 72
    المشاركات : 254
    المواضيع : 79
    الردود : 254
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد محسن الحديدي مشاهدة المشاركة
    الشاعر نبيل القصيدة مطلعها فيه خلل عروضي ضج الخليج بالأمواج مضطربا مستفعلن مفاعيلن مفاعلتن والقصيدة على البسيط فقل مثل- والرأي لك- ضج الخليج بأمواج به ، اضطربا مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن ضجالخلي جبام واجن بهاض طربا . تحياتي العطرة لك .
    أخي الفاضل.. أشكرك على التصحيح.. والواقع أن أخاك نبيل ليس بشاعر من مثل من تعرف في هذا الملتقى الراقي، إنما أكتب مقالات (أدعوك لتصفحها إن شئت في موقعي الشخصي مداد القلم) وأصيغ بعضها في شكل شعر.. فإن أخطأت -وما أكثر ما أخطئ- أعتذر لأهل القلم، شاكرا من يصحح، وعادة ما أقضي وقتا طويلا على كتابة بضعة أبيات، أما هذه فكانت ابنة يومها بعد وصول المقصود بها -ولا أزعجكم بذكر اسمه- إلى الخليج، وتسرّعت في نشرها قبل المراجعة.
    أرجو من يملك من المشرفين حق التصحيح أن يصحح الابيات في أصل الموضوع مشكورا، وقد اكتشفت أن شطرا آخر فيه خطأ مشابه: وهذا هو التصحيح:
    الأصل الخاطئ الأول : ضَجَّ الخَليجُ بِالأَمْـواجِ مُضْطَرِبـا
    وأصححه إلى
    صّحا الخّليجُ عَلى الِإعْصـارِ مُضْطَرِبا
    الأصل الخاطئ الثاني وهو شطر البيت الرابع من خاتمة هذه الابيات:
    فَأَنْتَ في شُرْعَةِ الغـابِ ذو قَـدَمٍ
    وأصححه إلى:
    في شُرْعَةِ الغابِ صِرْتَ اليَوْمَ ذا قَدَمٍ
    وأعتذر لك وللجميع، وأكرر شكري على تنبيهك.

  4. #4
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,255
    المواضيع : 1079
    الردود : 40255
    المعدل اليومي : 6.49

    افتراضي


    بل شاعر وأي شاعر!

    أَرى الخَليجَ عَلى الأَخْطارِ مَضْجَعُـهُ
    وَالذِّئْبُ إِنْ يَـرَ حَمْـلاً غافِـلاً وَثَبـا
    لا يَطْلُبُ الحُرُّ في الطَّاغوتِ مَكْرُمَةً
    لَوْ كـانَ يًمْلِكُهـا لاغْتالَهـا وَأَبـى

    لله در شعرك وله متن فكرك!

    للتثبيت تقديرا


    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    شاعر ومفكر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    الدولة : ألمانيا
    العمر : 72
    المشاركات : 254
    المواضيع : 79
    الردود : 254
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    شهادتك أعتز بها أيما اعتزاز.. أخي الفاضل د. سمير، وتثبيتك لهذه الأبيات مكرمة كالمكرمة التي أحظى بها كلما قرأت لك جديدا، فشعركلا أستمتع به فقط بل أصبو إليه في القمة التي وصلت به إليها، فيشجعني على المحاولة بعد الأخرى ولو زحفا.
    أخوك المحب نبيل

  6. #6
    شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2007
    المشاركات : 394
    المواضيع : 32
    الردود : 394
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    وَإِنْ تَفَـرَّقَ قَــوْمٌ زالَ بَأْسُـهُـمُ
    وَمَنْ تَلاقى عَلى التَّوحيدِ مـا غُلِبـا


    أحسنت
    حرف نبيل من نبيل

    لا سبيل إلا بالإعتصام بحبل الله جميعا على التوحيد الخالص

    اللهم انصر الإسلام والمسلمين

  7. #7
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : البحرين
    العمر : 48
    المشاركات : 311
    المواضيع : 22
    الردود : 311
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    المفكر الأديب
    أم الأديب المفكر
    كلاهما لصيق بك
    فقد عهدنا الشعر تجذبه العاطفة أكثر من الفكر

    لكنني أرى هنا تميزا شعريا و فكريا و عاطفيا !

    تستاهل التقدير و فالك البيرق

    محمود آدم

  8. #8
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.97

    افتراضي

    وَإِنْ تَفَـرَّقَ قَــوْمٌ زالَ بَأْسُـهُـمُ
    وَمَنْ تَلاقى عَلى التَّوحيدِ مـا غُلِبـا


    لله درك أخي الفاضل ..
    لا دخل لي بالشعر والأوزان ..
    الفكر وما تثيره القصيدة في النفس من مشاعر تمس واقعه ودواخل نفسه هو ما يجعلها متألقة ..


    لا فض فوك أيها الأديب ..

    تحيتي أخي الكريم .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  9. #9
    الصورة الرمزية عبدالملك الخديدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    الدولة : السعودية
    المشاركات : 3,954
    المواضيع : 158
    الردود : 3954
    المعدل اليومي : 0.79

    افتراضي

    الأخ الشاعر النبيل : نبيل شبيب
    لا فض فوك
    قصيدة رائعة بحق مبنى ومعنى
    بورك فيك ايها الحبيب

    تقبل أجمل التحايا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. البلهاء
    بواسطة ياسر عبدالباقي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16-06-2015, 01:57 AM
  2. وداعـــــــــا .. للقسوة البلهاء !
    بواسطة نور جمال الخضري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 02-02-2006, 12:15 AM
  3. البسمة رسالة حب وصدق وأخلاص ،لغة رقيقة وزاهية الالوان
    بواسطة د.أحمد في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-12-2005, 10:25 AM