أحدث المشاركات
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 36

الموضوع: أَمّــــا "وَرْدُ " !

  1. #1
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.76

    افتراضي أَمّــــا "وَرْدُ " !

    بسـم اللـه الرحمن الرحيـم


    { حتى إذا ما جاؤوها شهد عليهمْ سمعُهمْ وأبصارُهمْ وجلودُهمْ بما كانوا يعملُون * وقالوا لجلودهمْ لم شهدتمْ علينا قالوا أنطقنا اللـهُ الذي أنطقَ كل شيء وهو خلقكمْ أولَّ مرة وإليه تُرجعون* وما كنتم تستترون أن يشهدَ عليكمْ سمعكمْ ولا أبصاركمْ ولا جلودكمْ ولكنْ ظننتمْ أن اللـهَ لا يعلم كثيرًا مما تعملون * } . سورة فصلت



    مدادي الغائب زمنـاً،
    السلامُ عليكَ ورحمةُ اللـهِ تعالى وبركاتـه ، أمّـــا "وَردُ "،
    معذرةً مدادي، لمْ تعتَدْ منّي عِتابـاً على حينِ غِرّة، ولا حديثاً تحتَ جُنْحِ دمعـة، ولكنّهـا لحظـةٌ هربتْ من أعماقي صارخةً فيّ وفيكَ، فكيفَ لي أنْ أكمّمَ فاهـا ؟ ! صبراً عليها وعليّ، ولكَ جزيلُ الوَرْد !
    أخبِرني يا بئـرَ الجراح، كم تبقّى لكَ من أجنحـةٍ كيْ تحطَّ في قلبِ وردةٍ للأبـد ؟ وكمْ يلزمُكَ من نبضي كيْ ترسمَ لوحـة ؟ ولِمَ أشحْتَ بوجهِكَ عنّي، بعدَ أنْ أدرتُ الشراعَ عن ضفةِ النّـدم، وجدّفتُ تجاهَ مدينةُ الأوبـة !؟ أتُراكَ اعتدْتَ أغاريدَ الهوى، وجثوتَ قربَ مدفأةِ الذنوب، فرِحاً بدفءٍ لايزيدُ ضلوعَكَ إلاَّ برْدَ ندَمـ، ودونَ أن تدري !
    أما زلتَ تسكنُ أجمـلَ الغيمِاتِ إيلاماً، وتسافرُ خجِلاً في طوق يمامـة، توزّعُ معهـا رغيفَ الصّبر عليّ وعلى الأهل والأحباب ؟ أما زلتَ تُشرقُ مع الشّمس، في أجمـلِ ثنائيٍّ لم يشهدْ له الأمـلُ مثيلاً ؟ ! أمازلتَ تُشرقُ منّي، تسألـني عمّـا جنتْـهُ – من قبـلُ - عليّ أناملي التي حملتْكَ وهْنـاً ؟! أمازلتَ تطرحُ على أسراب اليمام التي تحرسُ طريقَنـا، أسئلةً عن الولادة والموت وما بينهُمـا ؟ أسئلةً عن كلٍّ حرفٍ وُلِد من رحم معصيـة ؟! عن كلّ حبْـرٍ انسكبَ مُضرَّجاً بخطاياه ؟! يغُضّ الطّرفَ عمّا اقترفتْ خُطـاه ؟!
    أما زالَ النهارُ مِلْكَ يمينـكَ، لا تسرقُـه شِمالُ جراحك ؟ ! أمازالَ الليلُ يرافقُ عصافيرَ بوحكَ، ينفضُ عن أجنحتها الصغيرة بعضَكَ، ويحرسُ بعضكَ الآخرَ ؟! أمازالَت النجومُُ تطرحُ عليكَ أسئلةً لا أجوبـةَ لها ؟ أذكرُ أنّها كانتْ تسألُكَ ذاتَ عتاب، عن : "الإنسـان" ، عن جدوى "الحلـم" في زمنٍ غريب، عن العوالم التي اهترأتْ بقلبِ "وردةٍ"، كان أقصى أحلامها أنْ ترتدي القلوبُ الشّمسَ، وأن يظلّ القمرُ هويّتَها الوحيدة !
    بالنسبة لي، لم أتمكّنْ من الإجابـة عن أسئلتها، لأنّي ببساطـة حملتُ حياتي في صرّةٍ بيضـاء، أسلمتُهـا للـه، فانعتق القلبُ منّي محلّقـا خارجَ حدودي، حيثُ السّفر يحلو، والأمنياتُ تكبرُ، والرّوح تهفو لرائحة الجنّـة !
    يتعثّر قلبي الطليقُ مرةً بأحزانٍ بحجم وطن، ومراتٍ بوردة، ويقفزُ مراتٍ أخرى من غمام إلى نجـمٍ إلى ضحكة طفـل، حتّى يبلغَ جفونَ القمـر الذي ما خانَ عهداً قطُّ، يحاولُ تضميد بعضِ جراح الأرض، يحملَها إلى سفينةٍ الصّبرُ هيكلهـا، والحبُّ للـه وفي اللـه ومع اللـه رُبّانهــا، والخوف والرّجاء رفقاء طريقــ .
    عودتي إليكَ - مدادي - بعد خصامنا الذي طالَ ألفَ ليلةٍ قمريـة، حادَ بروحي مرةً أخرى عن ضفةِ العقلاء، ونحن اكتشفنا منذُ اعتزالنا دنياهمْ آخر مرّة، أنّ العقلاءَ في دنيانا هذه، لا يحبّونَ ولا يحلمونَ ولا ينسكبونَ ولا يبتسمون ولا يبكون، وحينَ أتحدثُ عن الحبّ والحلم والانسكاب والابتسام والبكاء، أتحدّثُ عن نوعٍ آخرَ لا يعرفـه العقلاء، صُنِعَ خصّيصاً من عطرِ بنفسجـةٍ أجهشتْ صدقـاً ..!
    لقد غبنا عن الورق زمناً، وإنْ كانَت الرّوح التي ربطتْنا بحبلٍ سُرّيٍّ واحدٍ، تكتبنا معاً على دفاترها، فلا ورق يشبه ورقَ الرّوح، ولا مداد يشبهُ مداَدَها . هاأنتَ تراني أنسكبُ في دواتكَ إذاً، كأنّي الرّوحُ في آخرِ غمراتها ، وقد أكونُ فعلاً ! فاثبُتْ ما استطعتَ يا مدادي، اجلِدْنـي بعتْبِـكَ إذا سرقتنـي غفلـة، أو غفا على صدري دمعٌ هارب من حصارِ بسمة,. فالأفراحُ ثمنُها غـالٍ ! َأوّل قطرِها دمعٌ، وأوسطـه صبرٌ، وآخرُ الصّبـر جَنّــة,. لكنّ أجمـلَ خواتيـمِ الصّبْر رؤيـة الرحمن راضياً راضياً راضياً !
    مدادي، رفقاً بشوقي المُتهدّج إليكَ، أدركُ أنّني أثقلتُ كاهلكَ بشجوني، ولكنّـه الشوقُ للانسكابِ معاً على الورق، لكـنْ تمامـاً كمـا عاهدْنا اللـهَ آخرَ مرّة : [ حرفٌ في رضـا اللـه " أصلُه ثابت وفرعهُ في السّمـاء " بإذن اللـه ] !
    فانسكِـبْ للـه ولا تغلق عليَّ نوافذكَ ! ففي صمتكَ الأخير، احتميتُ بغمامةٍ حبلى بالورد، كنتُ أنتظرُ معها الولادة انتظاري للُقيا أمّي، كيْ أضعَ المولودَ في حِجْري، بلْ وبكلّ حُجراتِ نفسي فارّةً بـه إلى اللـه ...أخشى عليه الموتَ غفلـة !
    أظنّكَ قدْ عرفتَ الآنَ أنّ الدنيا ليستْ كما ترى بعيونِ أحلامك أو أوهامـك، تشبه الفجرَ أو الظلّ أو ألوانَ حجرتي ! هي لا تُثمِرُ نجمـاً، ولا تلِدُ ورداً إلاّ حينَ ترافقُ الشمسَ في هودجها، وهي عائدةٌ مع القوافلِ إلى ربّ العالميـن، تقصُّ أجنحـة اليأس، بعدَ أن غسلَتْ أمانيهـا الفانيـة بالعطـر، وهي توزّعُ بطريقهـا حبّاتِ الخير والنّور والأمـل، على الأوطان الجريحـة، والأرواحِ البائسـة، والقيم التي طُعِنَتْ ,. وَليسَ في حقائبِ سفرِها إلاّ الوردُ !
    أَوَ ليسَ الوردُ وجهـاً آخـرَ للصّبـر ؟ ! .


  2. #2
    الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
    المشاركات : 4,218
    المواضيع : 71
    الردود : 4218
    المعدل اليومي : 0.95

    افتراضي

    أسما الورد: نبض الوردة

    كنت في طريقي لسفر, ثم رأيتُ نبض وردٍ يلمس خد طرسٍ شفيف, قلتُ بعد العودة أهمس, ثم همس لي هامس, سبحان الله! أوتضمنين العودة؟؟ الآن اهمسي, فربما كان آخر همس الورد.

    أما ورد,

    إلى متى سنظلُ يا مدادها ومدادي, نناجي بئرَ جراحٍ تعملقتْ أجنحته فخفق يحطُ في قلبٍ ثمل من الأوجاع؟؟ ربما خلقت الوردة للوجع وخلق لها, حتى عندما أحالها النحر إلى نجمةٍ عز قطافها, أبت مصرة ًمستكبرةً غارقة في إثمها إلا أن تطاردَ فجرًا هاربًا من رحمة الله, أرادت أن تصيده فصادها؛ فغرقت في هوىً سقيم, ثم لثم نورها؛ فاستحالتْ نجمةً داكنة بعدما عانقته غافيةً , فنحرها الجنف فجرًا.

    أسما:

    فتشتُ في حقيبة عمري, فلم أجد قبسًا من وردٍ, ولا عطرًا من نورٍ أهب مدادكِ الصابر منه. لم أجد إلا ذبالةَ فكرٍ تجر أذيال السقم, وشذرات دعاء تسير على استحياء في رحب رب الأكوان, وروحًا ضاقت عليها الأرض بما رحبت, واستحالت أنينًا مفجوعًا يطارد أفعى تستبيح أوردة الصبر, فلا مخرج لها ولا ملجأ منه إلا إليه.

    أسما:

    أرى الآن في ركنٍ من ذاكرة الليل, وردتين يلهج لسانهما وقلبهما بالذكر في بحر ليلِ ما, فاقبلي منهما شذرةَ دعاءٍ خجلة حاولت أن تحلق بريش منزوعٍ عساها تبلغ المنى من رب المنى !
    تذكريني بها عدتُ أو لم أعد , وكوني على العهد, وادعِ لي بفرجٍ فوق الأرض أو تحتها.


    اللهم إننا نطمع في رحمتك
    ومن غيرك نطمع فيه
    وهل نطمع إلا في الحبيب
    اللهم بحق ثلث ليلتك هذه الأخيرة
    حقق لنا رجاءنا فيك
    يا مطلع من سمائك الدنيا
    تسأل عن حاجتنا
    وأنت تعلمها
    فأجب
    يا الله


    عجلت إليك ربي لترضى
    عجلت بجوارحي ودمي وعصبي
    عجلت بعظمي ونخاعي
    عجلت إليك لترضى
    فارضي
    اللهم ارضي
    ارضي ارضي


    يا رب
    كم من مرة رفعت وجهي إليك
    أتأمل سماءً تفصلني عنك
    وأحاول أن أخترق ببصري العليل
    علني أرى قبسًا من نورك
    كم من مرة أشهدتك والناس نيام
    أنني أحبك
    وأحب كل من يحبك
    وأحب كل عمل يقربني لحبك
    يا رب
    كم مرة بثثتك لوعتي
    مشتاقةً ولهى للقاك
    اللهم قلتها لك
    وأقولها:
    إنني أحب لقاك
    فأحب يا حبيبي لقائي
    فأسعد سعادة لم يسعدها إلا من شئت له
    يا رب
    يا رب
    يا رب


    اللهم أنت تعلم ما في نفسي
    ولا أعلم ما في نفسك
    وتراني
    ولا أراك
    فهل تراني الآن
    وهل ترى دمعًا نزل من عين رفعت إليك
    هل ترى دمعًا نزل يخفق بحبك
    ياالله
    هل ترى نبضًا هيجه ذكرك
    وكأني بك تنظر لي
    فهلا حقا شرفتني بنظرتك
    يا الله
    هلا غفرت لصغيرة
    خلقتها وتعلم ما بها
    هل أنعمت عليها ببسمة رضا
    هل تفضلت علي وأنت ذو الفضل
    يا أحن من أحنَّ
    وأرحم من رحمَ
    وأغفر من غفرَ
    يا أجل من عُبد
    وأكرم من مُدت إليه يد
    يا الله
    يا الله


    هل عرفوك يا حبيبي
    هل عرفوك مثلما عرفتك
    أساؤوا إليك وسامحتَ
    وآذوك وما آذوا إلا أنفسهم
    وغفرتَ
    وسهوا عنك
    وتجاوزتَ
    فكيف لهم وهم لم يعرفوك
    والله ما عرفوك
    فاغفر لهم ولنا جهلنا
    مهما عرفناك ما زلنا بك جاهلين
    هل تغفر يا حبيبي
    يا الله
    يا حيّ يا قيّوم


    يا أرحم الراحمين
    قلتَ وقولكَ الحق:
    ألم يئن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله
    بلى آن
    آن
    آن يا حبيبي
    خشع لك قلبي وحق سؤالك
    بلى آن آن
    وخشعت الجلود
    والأعصاب والخلايا
    يا الله
    يا الله



    يا الله
    أهذه النسمة جاءت من عندك
    هل شرفت بها وجهي
    كيف أشهد ملكين يكتبان عملي
    وأنت أعلم منهما ومني


    يا حبيبي
    يا حبيبي
    مقصرة مهما فعلتُ
    مقصرة مهما صليتُ
    مقصرة مهما صمتُ
    مهما زكيتُ وتصدقتُ
    مقصرة مهما تضرعتُ
    فاغفر تقصيري
    واقبل دموعي
    اقبلها يا حبيبي
    آمين آمين يا رب
    يا حيّ يا قيّوم
    يا حيّ ياقيّوم
    يا حيّ ياقيّوم


    يا حبيبي
    أغرقني خجلي
    فأنا المصرة دوما على الخطأ
    فاقبلني تائبة
    عابدة
    سائحة

    ماذا أفعل
    قل لي يا حبيبي
    فداك نفسي
    أرى نسمات تلعب بجوار وجهي
    فهل هي نسمات رحمتك ورضاك
    أم أنني أقول ما لا أعلم
    إنما هو قلب خلقته بيدك
    ووهبته بعض من روحك
    وهبتها لأبو الخلق
    فورثتها فينا
    أهو هذا الجزء الشريف منك فينا
    هو من يهدينا
    اللهم لا تأخذه مني
    لا تأخذه يا حبيبي
    يارب
    أتوسل إليك وأتضرع
    ابقه
    يا حنان يا منان
    ابقه لا تأخذه فأغرق
    ابقه
    يا الله



    يا حبيبي
    قلتَ يا سيدي وقولك الحق
    وسعت رحمتي كل شئ
    وأنا شئ
    مجرد شئ
    شئ شرف أن خلقته بيدك الشريفة
    فهلا جعلت رحمتك تسع هذا الشئ
    اللهم اجعل رحمتك تسعني
    اللهم اجعلها تسع هذا الشئ الضئيل
    فلا رصيد له غير رحمتك حبك
    اجعلها تسعني
    اجعلها تسعني يا حبيبي وسيدي
    آمين آمين آمين
    آمين


    يا أيها المقدس في السموات
    يا رب الأرض والسموات
    يا رب الحياة والممات
    والجحيم والجنات
    والنباتات الزاهيات
    والجنان المعروشات
    يا رب كل الكائنات
    في الأرضين والسموات
    يا عظيم الشان
    يا رب الأكوان

    يا ملاذ الخائفين
    وسكن المضطربين
    ومأوى الحائرين
    وأمل اليائسين
    ودفء البائسين
    اكشف العذاب عنا
    إنا مؤمنين
    اكشفه عن عبادك المستضعفين
    في مشارق الأرض يا معين
    يا أكرم السائلين
    يا عظيم السجايا
    والعطايا
    ورب البرايا
    نتوب إليك ونتضرع
    ونتذلل من عظم ذنوبنا
    نتضرع بكل شعرة
    وقطرة دم
    ولمحة شعور
    وخفقة وريد
    وضربة شريان
    ارحمنا
    يا رحمن يا رحيم
    يا أرحم الراحمين يا أرحم الراحمين يا أرحم الراحمين
    آمين آمين آمين
    أنت ولينا
    وولي المؤمنين...........

    وردة ما, فرت من جنف قلبها, إلى أينما لا تدري........

    لكِ الورد
    الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

  3. #3
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 33
    المشاركات : 10,148
    المواضيع : 309
    الردود : 10148
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    الحبيبة "أسماء"
    كنت هنا أقرأك بــصمت ..وأنصت لــ حروفك ...
    وأراني بعد أن انتهيت ..عاجزة عن خط حرف في حق نبضك وحرفك....!!
    بحق لا شيء يقال في حضرة هكذا نقاء /نور....!!
    بارك ربي بك وبـ قلبك وروحك النقية وحماك ولاا حرمنا من فيض حرفك النوراني.

    لك حبي مغلف بـ تراتيلنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ورد

  4. #4
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 2.04

    افتراضي

    أسماء ..

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته .. أماورد..

    كلماتك هنا ورود أتركها لك ،وأحصد الشوك فيها نكتة في القلب لا أستطيع عليها صبرا ولا أملك أن أقتلعها ..

    فاسمحي لي بالصمت والخروج من هنا ..
    ولا أدري أأعود أم لا ..

    حزم نور وباقات ورد لقلبك ..
    كوني بخير أسمائي ..
    لك الدعاء بظهر الغيب ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  5. #5
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,076
    المواضيع : 101
    الردود : 9076
    المعدل اليومي : 1.89

    افتراضي

    العزيزة اسماء...
    بعيدا عن روعة النص شكلا ومضمونا ، وبعيدا عن هذا الغوص الجميل في مسالك الذات ودروب الورد ، وجدت في النص قناة لتسريب الافكار السلبية المكبوتة واستدعائها بغية تطهير النس ذاتها وتنقيتها ، والعملية هذه تدبير تقوم على تصور ان الافكار والمشاعر التي ترافق عدم البوح لبرهة ما اوما تنم عنه لاتزول وانما تزاح او تكيف في اللاوعي ويستمر تاثيرها على المرء مما ينم عنه ظهور اضطرابات في داخله لايعرف عن سببها او مصدرها اي شيء.

    دمت بخير
    محبتي
    جوتيار

  6. #6
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي

    الأديبة القديرة أسماء :
    دائما أصحاب الأقلام الكبيرة يعرفون قيمة أقلامهم وأمانة كلمتهم فتراهم في شدٍّ وجدب مع الكلمة الخارجة من سنان أقلامهم , لا يتسرعون في الكتابة فهي ليست دما مراقا , بل هي عندهم كالدم الحرام المعصوم من أن يُسفح أو يراق في أي وقت .
    نعم حبيبتي:
    هذا هو الأدب ,وهذا هو الكلم الذي ننتظرهُ في ظل جدبٍ كثُرَ فيه كثير من النصوص الهازلة ,أو في أحسن الحالات التي لا تحمل فكرا ولا قيمة للحرف ولا للغة
    وأقل تقدير لهذا الحرف الباذخ أن يتشرف التثبيت به ,لا ليتشَرّفَ النص به فشرفه في حروفه المائزة .
    وكما تقولين دائما وألف طااااااااااااقة من الورد وأزيد من الود لك أديبتنا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فلنغتم أوقاتنا بسماع القران :http://quran.muslim-web.com/

  7. #7
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.76

    افتراضي

    سلام ربّي عليكِ ورحمتـه وبركاتـه

    تحيـة مكتوبـة بعطر القلب


    نجلاء،

    حفظكِ ربّي وسلّمك من كل سوء، وأعادكِ إلينـا سالمـة ترفلينَ في الورد كما أنتِ .
    لنْ يسرقكِ الحزنُ ومعكِ ربّ العالمين، حبيبُنـا وولّيُنـا في الدنيا والآخرة ؟ ثقي أنّه سبحانـه معنا يسمعُ ويرى ! ولن يضيّعـك أبداً، واللـهِ لن يضيّعـك، لن يضيّعك ! هو الرؤوف الودودُ البرّ الحنّان الرحمن الرحيم أرحم الراحميـن ..
    أمّـا الحبْرُ يا نجلاء، فلنْ يزلّ أو يفقدَ إيمانـه بإذن اللـه واللـهُ معـه، أوَ ليس اللـه معنـا ؟! أسأله تعالى الثباتَ والتوفيق من لدنه جلّ وعلا، إنه على كل شيء قديـر .


    نجلاء، كوني بخيرٍ من أجلنا جميعاً، واحتفظي بوردةِ الفجر على أغصان قلبـك الأبيض .


    عين اللـه ترعاك


    ننتظركِ ..
    خالص محبّتي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف طاقة من الورد والندى

  8. #8
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.76

    افتراضي

    سلام ربّي عليك ورحمتـه وبركاته

    تحية تنهمرُ ورداً


    منـار،

    حضورُكِ مُفرِحٌ كضحكاتِ الفجر، وكغفوة طفلٍ بين جفونِ براءة، أمّا دعواتك فنديّـة كيقظة زهرةٍ منْ حزن,. أسأله تعالى أن يجيب دعاءكِ برحمته، ويرزقكِ مثله وأكثر ..

    حماكِ ربّي وأسعد قلبك الأبيض، كوني بخيرٍ وانتبهي لنفسـك ..


    محبّتي الخالصـة نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف طاقة من الورد والندى

  9. #9
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.76

    افتراضي

    وعليك السلام ورحمة اللـه وبركاتـه

    تحية تقطر دعاءً


    وفـاء،

    رعاكِ اللـه، وهداني وإياكِ وكلّ عباده إلى جنّتـه ورضاه، إلى محبّتـه التي هي مفتاح الفوز في الدنيا والآخرة .

    لوْ أنّ كلّ روحٍ رفعـتْ عينيْـها إلى السّمـاء قبلَ أنْ تخطّ حرفـاً، لأزهَـرَت الرّوحُ سكينـةً، وهطلَ الفجـرُ بالقطْـر ! غفَر اللـهُ لنا جميعاً، وهدانـا لما يحبّ ويرضـى .

    كوني بخير وفـاء، حماكِ الرحمـن


    خالص محبّتي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف طاقة من الورد والندى

  10. #10
    الصورة الرمزية أحمو الحسن الإحمدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    الدولة : المغرب الأقصى
    المشاركات : 690
    المواضيع : 44
    الردود : 690
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي

    الفـــذة // أسمــاء حرمـــة الله

    أمــا ورد ..

    سلام اللـــه عليك و رحمته تعالــى و بركـــاته ..

    هنا تألق قلمك فجـــاوز - وربي - الجوزاء ..

    دمت للإبداع الرصين و الكلمة المتوضئة السامية ..

    وردي و تقديري .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. صيغة "افتعل" مطبقة الفاء وداليتها وزائيتها وذاليتها .. ملتقى "الأصوات" و"الصرف"
    بواسطة فريد البيدق في المنتدى عُلُومٌ وَمَبَاحِثُ لُغَوِيَّةٌ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-03-2010, 04:00 PM
  2. مجرد""""كلمة"""""ترفع فيك أو تحطمك........!
    بواسطة أحمد محمد الفوال في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-05-2009, 11:27 AM
  3. "ورد هشيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ م"
    بواسطة ياسمين ابن زرافة في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 21-12-2008, 01:16 PM
  4. طاقـةُ وردٍ أمْ باقـةُ وردٍ ؟؟؟
    بواسطة أسماء حرمة الله في المنتدى عُلُومٌ وَمَبَاحِثُ لُغَوِيَّةٌ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 16-09-2006, 10:46 AM
  5. " باللهجة المصرية" 000 " خدَّك ورد ربيعي لامع"
    بواسطة الهـ عبدالله سيف ـدب في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-10-2004, 12:00 PM