أحدث المشاركات
صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 43

الموضوع: رغماً عني ..!

  1. #21
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي فاضل عبد الله ..

    الأديب الرائع فاضل

    أشكر لك هذا الحضور الآسر
    وأتمنى أن تكون نصوصي بالمستوى الذي تتمنونه دوماً
    وأنت لا تقلّ إمكانياتك عني إن سخرتها بعمقٍ أكثر

    تقبل أجمل ورودي وتحيتي..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    شكرا للحبيبة سحر الليالي على التوقيع الرائع

  2. #22
    الصورة الرمزية عبدالصمد حسن زيبار مستشار المدير العام
    مفكر وأديب

    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : الدار البيضاء
    المشاركات : 1,883
    المواضيع : 99
    الردود : 1883
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    رغما عني...

    حينما يغذي الألم روعة الحب
    و يرسم الوجع شفافية الصدق

    /
    تحياتي
    تظل جماعات من الأفئدة ترقب صباح الانعتاق,لترسم بسمة الحياة على وجوه استهلكها لون الشحوب و شكلها رسم القطوب ,يعانقها الشوق و يواسيها الأمل.

  3. #23
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : سيرتـا
    العمر : 41
    المشاركات : 3,843
    المواضيع : 82
    الردود : 3843
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    ما زلتُ كسالف الأيام أنتظر عودتكِ
    و أرتبُ الأشياء وفق سعادتكِ
    و أرسم على مياه أنهاري طيف ابتسامتكِ
    و أنتِ المكلومة أبعدكِ الدهر عني و مقادير السماء
    مكاتيبكِ وحدها من تضيء عتمتي إذا ما حل المساء
    فكيف أنسى عهدا ينمو بكبدي و يمتص من أوردتي الدماء
    همساتكِ أسمعها و لهفة رئتيكِ لتستنشق مني الهواء
    ما زال ترابي يسمع همس خطاكِ ...
    دقات قلبك .. نداءات شوق تهطل مع البكاء
    فلتهنأ روحك صغيرتي .. فقلبي لا يعرف غير الوفاء

    الأديبة / منى
    ما أجمل هذا البوح و هذه الهمسات الصادقة التي تنم عن حب كبير
    و التي تعزف ألم الفراق و البعد عن الأرض عن الأهل عن الحبيب
    نص يستفز الوجدان و يرسم ملامح غربة الإنسان
    إنها غربة الجسد لا غربة الروح أيتها المورقة
    دمت بألف خير ..

    اكليل من الزهر يغلف قلبك
    هشـــــــام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #24

  5. #25
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي عبد الصمد حسن زيبار..

    الأديب القدير
    عبد الصمد زيبار

    أكاد أشمّ عطور الورودِ
    وهي منتشية بقدومك الأول ما بين سطوري المتواضعة

    فشكراً لك
    وحماك ربي دوماً بعينه التي لا تنام..

  6. #26
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي هشام عزاس ..

    أيها الفاضل هشام..

    كلّ ما تفضلتَ بهِ من نسجِ وردٍ حول حدائق أفكاري
    كان ملائماً بالحالة التي يعيشها النص..
    كم كنت رائعاً في مناجاة الحزن الساكن في غربتي
    وكم كنت بليغاً في الولوج إلى أعمقِ عمقٍ في داخلي..

    أحييكَ على براعة فكرك النقيّ
    وعلى هذا السجال الذي نال من دهشتي ما نال..!

    لك أجمل باقة وردٍ
    أغلفها بامتناني وأهديها إليك..

  7. #27
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي ضحى بوترعة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضحى بوترعة مشاهدة المشاركة
    الغالية منى
    شكرا على هذا الجمال
    لك الحب والورد
    الأغلى ضحى
    الشكر مردودٌ لك أيتها النقية العذبة
    فكوني من أجلي دوماً بخير..

    لكِ أطيب وأعمق المنى..

  8. #28
    الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
    المشاركات : 4,218
    المواضيع : 71
    الردود : 4218
    المعدل اليومي : 0.91

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منى الخالدي مشاهدة المشاركة

    في همسٍ هادئٍ بيني وبين نفسي المتزنبقةِ ترقبّاً، تذكرتُ أطياف حلمٍ رسمتَه لي ذات يومٍ ، وحملتهُ أنا وهناً على وهنٍ و بين هشيم أمنياتي، بنيتهُ صرحاً في وجه الطامعين، رميت خلفي جثثَ الذكريات اللعينةِ ، وبدأتُ بكَ عمراً جديداً، أنهلُ من شفاهكَ عذبَ الكلام، أطوّقك بحناني وأغرقُ بطفولةٍ بين حنايا رجولتك..!
    عمرٌ من الأحداثِ قد داهمتْ روحينا، وأنا ما زلتُ أحبكَ رغماً عني..رغماً عن شفاهي التي تنكرُ وصلك ، رغماً عن قلبي المفقود بين آلاف القلوبِ المهجورةِ..رغماً عن أناملي التي تكابد الأمرّين حين أرفض الكتابة إليك ، رغماً عن روحي وهي تبكي الفراق ، ذلك الذي أودى بها وما عدتُ بعدها تلك الطفلةِ التي كانت تنتمي إلى حدائقِ جنتك الخضراء.
    أحبكَ وأبحثُ عنك لأنني أضعتُ نفسي مُذ أضعتكَ ، وتاهتْ مني سفينتي التي كنتَ تقودها لمّا كانَ موجُ الحزنِ يلطمني في غيابك ، تمدّ سيفَ الوصلِ لتقطعَ به الشكّ وهوَ يصارعُ نفسي..
    هل نسيتني حقاً؟
    هل استحليتَ لسعةَ النوى ، وأنتَ في شتاءِ البعدِ غارقٌ..؟تتدثّر بعباءة الوحدة ، وتُمضي ليلكَ الكاحلِ بسوادِ الهجرِ، ونحيب أسيرة صوتك ، قد وصلَ عنان السماء !
    هلْ تطاولتُ حينَ صفعتُ الماضيَ ، وتركتُ خلفي طيوراً تنسجُ لي لحنَ الحبّ أشكالاً وألواناً ، ولمْ أصغِ إلا إلى رقرقاتِ دمعك الآفل عني الآن..!
    من يمسحُ لك دمعك حين تبكي؟ ومن تغني لك لحن الأنوثة والغنج من بعدي؟وكيف تنام وتصبح دوني دون همسي ،دون عطري ، دون أنفاسي؟ وما أخبار دفاتر أشعارك، هل امتلأت بالعتاب أم سكنتها أنثىً أخرى ، تغدقُ عليك حناناً أعمقَ من روحي ، وتسقيكَ ترياقَ الحياة ، بابتسامةٍ كنت تُهدنيها حين مراضاة..!
    أنا هنا..
    يا سيّد بوحي ، أجلس تحت أفياء ذكراكَ ، أصعدُ سلّمَ الشوقِ ، وأقطفُ من عناقيدِ الحلمِ كلّ يومٍ حبّة ، أحصي فيكَ الشوقَ ، و أوهمُ نفسي بهِ ، أرسمُ دائرةً من الحبّ ، أحشركَ فيها وأعمّدكَ بيمّ مشاعري ، وأترقبُ هطولَ طيفكَ الآتي من زمنٍ قلّتْ فيهِ معالمُ الرجولةِ والوفاء.
    أكتبُ إليكَ وأنا أبثّ في نفسي أملاً أنكَ ما زلتَ على العهدِ باقٍ ، وأنني مزروعةٌ في قلبكَ رغمَ البعدِ ، رغم الوجعِ ،و.. رغمَ الفراق..!
    منى الخالدي
    10/02/2008
    أمضي رغمًا عني
    حاملة همي
    وأشواقي المتدثرة بآثامي

    أمضي مثقلة
    باحتراقاتي
    بنبضي العاق
    بأحلامي

    أمضي في الدروب
    تسير فوقي تسحقني
    وأنا أسير للخلف
    متخمة بغدر أيامي
    .....

    نزعت أجنحة الحمام

    واحمر الأبيض

    أفتقدك, كوني بخير حبيبتي.

    د. نجلاء طمان
    الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

  9. #29
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي د.نجلاء طمان ..

    كانت رشفة الحب قد سقت لي أوصال عمرٍ
    وتواصلت الروح عبرها مع الحياة
    كنتُ إذا بكيتُ بكى معي
    وإن غنيت تراقصت العصافير على أكتاف روحه
    فزاد ذلك من حبه لي ولعاً وشوقا..

    اليوم أكتب بأنفاسٍ متقطعة
    ورغماً عني
    سأتناسى
    لأنه تناسى
    أو
    نسيَ ..!

    غاليتي الحبيبة
    لحروفكِ الغالية وقعٌ جميلٌ على نفسي
    فألف شكرٍ على مروركِ الغالي والثمين..
    أحبكِ دوماً وأبدا..

  10. #30

صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. رغما عني ياسيدتي
    بواسطة اشرف نبوي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 08-11-2015, 01:07 PM
  2. رغما عني
    بواسطة أديبه نشاوي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-10-2014, 01:20 PM
  3. غريرٍ مادرى عني !!
    بواسطة سلطان السبهان في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 05-06-2007, 06:45 PM
  4. موجودا داخلي رغما عنك
    بواسطة عزيزة احضيه عمر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 13-09-2006, 03:06 PM
  5. ابنتي تسأل عني ..
    بواسطة أبو القاسم في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 14-03-2006, 04:58 PM