أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: نضال و تواطؤ - قصة - نزار ب. الزين

  1. #1
    الصورة الرمزية نزار ب. الزين أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 88
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.35

    افتراضي نضال و تواطؤ - قصة - نزار ب. الزين

    نضال و تواطؤ
    قصة
    نزار ب. الزين*

    مجموعة كيمنسانيا
    بمناسبة الذكرى الستين للنكبة

    ما كادت السرية ( 24 ) من الكتيبة ( 15) من جيش الإنقاذ ، ما كادت تستقر في حي الشيخ جراح في القدس ، حتى شهد منير و هو قائد السرية ، من مكمنه في أحد مباني الحي المحصنة ، رجال الجهاد المقدس ينقضون على قافلة صهيونية كانت في طريقها إلى جبل الزيتون حيث تقع الجامعة العبرية و مستشفى ( ها داسا ) ، و يفجرون بين عجلات عرباتها الألغام المصنعة محليا ، بمهارة فائقة ، أدت إلى تمزيق باصين مصفحين ، بمن فيهما ، مما جعل باقي العربات تنكص على أعقابها .
    و ما كاد منير يضم شفتيه بعد ابتسامة جزلى ، حتى فوجئ بقوة بريطانية بمصفحاتها و سياراتها الخفيفة ، و المركب عليها مدافع (مورتر) ؛ تحتل مفترق الطرق ، و يباشر أفرادها على الفور بإطلاق النار على المناضلين في كل اتجاه .
    و في سورة غضب لم يعهدها بنفسه من قبل ، أصدر أمره بإطلاق النار على البريطانيين ، و خلال دقائق ، التهبت المنطقة كلها و أخذت القذائف تنهال على الحي من كل صوب ، من الجامعة العبرية ( و المفروض أنها منطقة منزوعة السلاح ) ، و من المصفحات البريطانية ، و من مباني ميشاروم العالية ؛ بينما بدأت القافلة تحت حراسة مشددة من ال( ها غانا ) و مزيد من المصفحات البريطانية ، تحاول ثانية اقتحام طريقها عنوة .
    و بدا للحظة أن النار العربية ضعفت و أن القافلة سوف تعبر ، و على حين غرة ، انفتحت أبواب الجحيم على القافلة و حماتها من البريطانيين و ( الهاغانا ) ، من المصرارة و باب الساهرة ، و من داخل السور ، و وادي الجوز ، و تلال النبي صموئيل التي تتمركز فيها بطارية مدفعية لجيش الإنقاذ ، و التي أخذت تدك مواقع المدافعين عن القافلة .
    و اندفع المناضلون يحكمون الطوق عليها و على حماتها ، و استبسل منير وأفراد سريته ، و هم يشدون من أزر المناضلين بكل ما يملكونه من فنون قتالية اكتسبوها خلال المعارك التي لم تهدأ قط في المدينة المقدسة .
    أحس البريطانيون بحراجة موقفهم ، فانسحبوا و في أقل من عشر دقائق ، كانت القافلة و حراسها في حالة ضياع .
    و لم يهن على القائد البريطاني أن تستمر المجزرة لصالح العرب فعاد إلى التدخل مجددا ، مستخدما هذه المرة قنابل الدخان و الغازات المسيلة للدموع ، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه .
    و عاد منير و أفراد سيرته يتلمسون طريقهم بأياديهم و بقوة تصميمهم تمكنوا من الوصول إلى مركزهم و قد أعمت أعينهم الدموع و أرهق صدورهم السعال .
    *****
    ما أن استمع الميجر (ولسن) إلى تقرير قائد كتيبة الحماية عن الحادث ، حتى انفجر غاضبا :
    - لَمَ لم تدمر الحي كله يا كابتن
    = كانت نيرانهم كثيفة ، سيدي ، و كانوا أشبه ( بالكوماندس ) ما لم نعهده فيهم من قبل ؛ فقدنا ثلاثة من جنودنا أحدهم برتبة ( ستاف سرجنت ) و جرح لنا آخرون ، إنهم يزدادون قوة عددا و عُددا .
    أشعل ( ولسن ) لفافة تبغ و أخذ يزرع الأرض جيئة و ذهابا ، كان من شدة غضبة و إحساسه بالإحباط ، يلتهم دخانها بشراهة ، و ينفث ما لم يتمكن من ابتلاعه من أنفه ، ثم عاد إلى طاولة مكتبه ، ثم رفع سماعة الهاتف بعصبية ، و طلب من ( السنترالست ) رقما معينا ، في بلدة ( بتاح تكفا ) ، ثم جاء الرد بعد فترة من الإنتظار المشحون بالتوتر :
    - آلو مستر يتسحاق ، أنا الميجر ولسن
    - يتسحاق إصغِ جيدا ، لا وقت للمجاملات
    - كنت في نادي الضباط أمس و علمت أن الجيش سيخلي وشيكا معسكر ( لتفنسكي ) ، على الأكثر قبل أربع و عشرين ساعة من الآن ؛ تصرفوا ، و حافظوا على سرية تحركاتكم
    *****
    في الساعة الواحدة و النصف بعد منتصف الليل ، أخذت قوة صهيونية مشتركة من ( الشتيرن ) و ( الهاغانا ) ، تتسلل إلى إلى جوار معسكر ( لتفنسكي ) .
    و في الرابعة فجرا أرسل الكولونيل ( ألن ) إلى مختار القرية رسالة يخبره فيها باعتزام الجيش البريطاني إخلاء المعسكر .
    و في الساعة السادسة صباحا كان المختار و بعض الوجهاء في المعسكر يقومون بواجب وداع الكولونيل ( ألن ) الذي كان يشرف على انسحاب آخر جندي من قوة المعسكر ، و الذي قابل عواطفهم الجياشة ببرود .
    كان المختار قد أرسل إلى القرى المجاورة ( الخيرية ، العباسية ، بيت دجن ، و حزبون ) طالبا نجدات لدعم احتلال المعسكر بعد انسحاب البريطانيين .
    و بدأت النجدات تصل ، و اندفع المناضلون و الفضوليون غير المسلحين ، فدخلوا المعسكر بشكل عشوائي ، و انتشروا فيه ، كان قائد سرية الجهاد المقدس القادمة من يافا ، يحاول تنظيم المناضلين بصفته أكثرهم خبرة ، تحسبا لهجمة صهيونية ، عندما جندلته و من كان بقربه قذيفة مدفع ( هاون )
    ثم إذا بالمعسكر يتحول إلى مسلخ آدمي ، فانقض جنود ( الهاغانا و الشتيرن ) من كل صوب ، مستخدمين البنادق و الرشاشات و قنابل المورتر و القنابل اليدوية ، من النوافذ و السطوح و الأبراج التي كانوا قد احتلوها من قبل ؛ و سرعانما انتشرت الجثث في كل مكان .
    و بمعجزة استطاع القلة من المناضلين الإفلات من الفخ ، ثم اتجهوا إلى قراهم محبطين مقهورين ،
    بينما استمر إطلاق النار في المعسكر ، لأن يتسحاق أمر بالإجهاز على الجرحى أيضا .
    و ما أن علم أهل ( السلمة ) الذين فقدوا مختارهم في المجزرة ، إضافة إلى عدد كبير من خيرة شبانهم ، ما أن علموا بخسارة المعسكر المجاور لقريتهم و وقوعه بأيدي الصهاينة ، حتى شدوا الرحال في طريق نزوح لا أحد يعرف مداها
    ============================
    *نزار بهاء الدين الزين
    سوري مغترب
    عضو إتحاد كتاب الأنترنيت العرب
    عضو الجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب ArabWata
    الموقع : www.FreeArabi.com

  2. #2
    الصورة الرمزية سعيد محمد الجندوبي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : تونس/فرنسا
    المشاركات : 209
    المواضيع : 19
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    أستاذي العزيز نزار الزين

    مشهد ساخن ومؤلم لخّصت من خلاله قصة النكبة والشتات
    نفاق وخيانة الإنجليز.. شراسة وبربرية الصهاينة.. بسالة المقاومة رغم ضعفها المادي

    شدتني قصتك الى آخر حرف فيها

    مع محبتي

    سعيد محمد الجندوبي

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.78

    افتراضي

    الاستاذ الكبير نزار الزين..

    نضال وتواطؤ ،عنوان ملفت للنظر ، وموحي ايضا ، سواء من حيث كنته اللغوية ، ام مداليله الظاهرية والباطنية ، فلم يزل البعض يتسائل هل يسميها نكبة ام هزيمة ، السرد موفق ، هناك انضباط كبير في ايقاع السرد ، وفي تحمله لمعاناة الاستدراجات والتلاعب الكبير بعنصري الزمكان ، مما حقق نوعا من التكامل المتميز داخل اللحمة العامة للنص ، ايضا هناك اختراقات هائلة من خلال التنويع الجميل على مستوى المروي له داخل فضاء النص بحيث لا يوجه الراوي حديثه الى القارىء لانه وببساطة ليس مرويا له بل يتعامل مع الشخصيات كمروي لهم من خلال الاهتمام بالتفاصيل وشرح الظروف ،وتحديد الاماكن والزمن ، والتحليل الدقيق والغني الذي يحاول تجاوز الرؤى الثابتة والجاهزة ، وكذلك لكونه يعيش الحالة حرفيا ، ووفق معطيات السرد هنا نلامس نظرة القاص الى القضية ، ونظرته الفاحصة للظروف التي ادت بالنهاية الى النكسة ، وهو يجعلنا امام حقائق وان بدت قليلة ضمن سياق سردي محدد ، الا انها تشكل رؤية للاجمال والعام في كل الجبهات ، والتي ادى تواطؤها الى النكبة ، والتشرد الذي تلى ذلك.

    محبتي
    جوتيار

  4. #4
    الصورة الرمزية نزار ب. الزين أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 88
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.35

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيد محمد الجندوبي مشاهدة المشاركة
    أستاذي العزيز نزار الزين
    مشهد ساخن ومؤلم لخّصت من خلاله قصة النكبة والشتات
    نفاق وخيانة الإنجليز.. شراسة وبربرية الصهاينة.. بسالة المقاومة رغم ضعفها المادي
    شدتني قصتك الى آخر حرف فيها
    مع محبتي
    سعيد محمد الجندوبي
    ************
    أخي المبدع ، القاص و الناقد الفذ ، جوتيار تمر
    الحقيقة المؤكدة ، أنه لا أحد يجاريك في تحليلك للنصوص ،
    فأنت دوما تقدم دراسة أدبية متكاملة تثري نصوصي
    و ترفع من قيمتها .
    كل الإمتنان لجهدك الرائع المتضمن ثناءك الدافئ
    و على الخير دوما نلتقي
    نزار

  5. #5
    الصورة الرمزية نزار ب. الزين أديب
    تاريخ التسجيل : Mar 2005
    الدولة : Anaheim,California,USA
    العمر : 88
    المشاركات : 1,930
    المواضيع : 270
    الردود : 1930
    المعدل اليومي : 0.35

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيد محمد الجندوبي مشاهدة المشاركة
    أستاذي العزيز نزار الزين
    مشهد ساخن ومؤلم لخّصت من خلاله قصة النكبة والشتات
    نفاق وخيانة الإنجليز.. شراسة وبربرية الصهاينة.. بسالة المقاومة رغم ضعفها المادي
    شدتني قصتك الى آخر حرف فيها
    مع محبتي
    سعيد محمد الجندوبي
    **********
    أخي الحبيب سعيد الجندوبي
    بسالة الشبان العرب تفوق الوصف و لكن آلهة الألب و التايمز كان لهم رأي آخر ..
    فقد وعد البريطانيون بإنشاء وطن قومي لليهود ، و نفذوا وعدهم ، و دعموه ، و لا زالوا يدعمونه .
    إن أنسَ لا أنسَ ، يوم كان الطيران البريطاني يبحث عن مكامن الصوارخ العراقية ، التي كانت تضرب إسرائيل ، إبّان حرب الخليج الأولى .
    و انظر إلى المنافسة بين مرشحي الرئاسة الأميريكية ، كلهم ديمقراطيون أو جمهوريون ، يشيدون بصنيعتهم و يؤكدون دعمهم لها ... و نحن على قمة عربية شكلية لم نتفق (!)
    أسعدني استمتاعك بالقصة
    فشكرا لك
    نزار

المواضيع المتشابهه

  1. أنا آسف - قصة قصيرة - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 18-02-2014, 11:53 PM
  2. [ . . ا لْ حُ بُّ الوَحِــــيدْ ] . .
    بواسطة محمود قحطان في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 05-05-2008, 02:07 AM
  3. **(( أ .. ح .. بُّ .. كِ شهداً حلاوتُهُ بفمي ))**
    بواسطة عبدالخالق الزهراني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 19-08-2007, 11:01 AM
  4. فرسان الليل - قصة قصيرة - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 04-11-2006, 08:01 PM
  5. سعيد و رشا - قصة قصيرة - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-06-2006, 05:30 PM